آخر تحديث: 10/05/2021

فوائد الرمان فاكهة أهل الجنة

فوائد الرمان فاكهة أهل الجنة

يصنف الرمان من الفواكه الصيفية ، فهو من ثمار الجنة،  وفوائد الرمان كثيرة، الأمر الذي جعله مذكور في القرآن الكريم، فيقول الله تعالى: (فيهما فاكهةٌ و نخلٌ و رمان)[1]، كما أنه موجود في السنة أهمية الرمان للمعدة، روي عن سيدنا علي رضي الله عنه أنه قال: (كلوا الرمان بشحمه فإنه دباغ للمعدة)، لأن الطبقة البيضاء بين الفصوص تحتوي على مادة مضادة للحموضة، وثبت أنها تقوم بشفاء قرحة المعدة وقرحة الإثنى عشر، وهذا هو معنى دباغ المعدة، عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (ما من رمانة إلا ولقحت من رمان الجنة، وما رمانة إلا فيها حبة من رمان الجنة؛ صدق رسول الله.

زراعة الرمان

ذكرت الأبحاث أن موطن الرمان كان دولة إيران، وانتشر بعد ذلك إلى بلاد الشام، وإلى الجزيرة العربية، وحوض البحر المتوسط، وعرفت زراعته أسبانيا وانتقل منها إلى المكسيك، ثم إلى كاليفورنيا، ونجد أن أجود أنواع الرمان وألذها الذي يزرع بالمملكة العربية السعودية، وخاصة في الطائف والباحة.

مكونات ثمرة الرمان

تحتوي المائة جرام من ثمرة الرمان على  85% من الماء - 10% من السكر - 1% من حمض الليمون - 3%من البروتين - 2% من الألياف-10 جرامات من الكالسيوم - 3 مليجرام من الحديد و فيتامين سي و فيتامين ب.

فوائد ثمرة الرمان وقشره

يحتوي الرمان على نسبة عالية من السعرات الحرارية، كما أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن، ويعتبر مصدر جيد للسكريات، والرمان يعمل على تقوية القلب، ويقي من أمراضه المزمنة، وعصير الرمان مفيد في تنظيف مجرى التنفس، والصدر، كما أنه مطهر للدم، كما أنه مفيد للمعدة فهو طارد للدودة الشريطية، ويساعد في علاج التهاب الغشاء المخاطي، ويعالج الإسهال.

وإذا بحثنا في فائدة قشر الرمان نجده لا يقل أهمية عن فائدة الرمان نفسه، فقشرة الرمان الداخلية والخارجية لها فوائد شتى، فهي تدخل في صناعة الأدوية لعلاج الجهاز الهضمي، وعلاج قرحة المعدة،كما أنه طارد لديدان المعدة، كما أنه إذا تم سلق قشر الرمان مع تحليته بالعسل فيعمل على تلين الأمعاء، ويزيل الإمساك، ولكن يفضل أن يأكل الرمان مع قشرته البيضاء للحصول على فائدة أكثر، كما أن قشرته الخارجية تجفف وتطحن وتستخدم ملين للبطن، كما أنها تفيد عملية الهضم وتقلصات المعدة والمغص المعوي.

استخدام قشر الرمان لعلاج حموضة المعدة

يتم تجميع الكثير من قشر الرمان الخارجي، ثم يترك ليجفف، ومن ثم يطحن كالدقيق الناعم، ويمكن تناوله بطريقتين:

الرمان والعسل الأبيض

 نقوم بغلي ملعقة صغيرة من الرمان المطحون على كوب من الماء، ويضاف إليها العسل الأبيض، ويشرب على الريق صباحا.

الرمان والزبادي

 يتم إضافة ملعقة من الرمان المطحون على علبة زبادي بلدي، ويتم خلطها جيدا، وتتناول على معدة فارغة أيضًا.

هاتان الوصفتان ينصح بتناولها في حال أردنا علاج حموضة المعدة و ما بها من حرقة شديدة.

أمراض يعالجها الرمان

أكدت بعض الدراسات العلمية الحديثة أن فوائد الرمان عديدة إذ يساهم في علاج العديد من الأمراض، أهمها:

  •    يعمل على توفر احتياجات الجسم الأساسية من العناصر الغذائية.
  •    يستخدم الرمان مع العسل الأبيض لمعالجة الأورام التي تصيب الأغشية المخاطية.
  •    تناول الرمان بعد الطعام الدسم يساعد في عملية الهضم بشكل جيد.
  •    يمنع الرمان تصلب الشرايين، لوجود مضادات الكسدة المنتشرة بالرمان.
  •    تناول عصير الرمان مع السكر يشفي من عسر الهضم.
  •    تقضي بذور الرمان على البكتريا المسببة للإسهال.
  •    يقوي الرمان جدار المعدة، ويذيب حصوات الكلي.
  •    يعمل عصير الرمان على خفض درجة حرارة الجسم.
  •    يقلل الرمان من آلام مرض النقرس.

حالات محظور تناول فيها الرمان

ولكن يرجى الحذر عند تناول بذور الرمان الأبيض فهي تسبب تهيج بطانة المعدة لمن يعاني من حساسية المعدة، والتهاب غشاء القولون فقط، لذا لا تجازفوا بتناول ثمرة، إذا كنتم تعانون من أمراض التهاب المعدة.

نصائح للحصول على فوائد الرمان

 ينصح الأطباء ببعض الملاحظات التي تؤخذ بعين الاعتبار للحصول على نتائج أفضل في الاستفادة من الرمان وهي:

  •  البعد عن البهارات الحارة الشديدة على المعدة.
  •  البعد عن المأكولات الساخنة التي تسبب في لسع جدار المعدة.
  •  البعد عن كثرة الأكل بشراهة، بحيث لا يعطي للمعدة فرصة في عملية الهضم.
  •  البعد عن الضغوط العصبية والإنفعالات النفسية.

حفظ الرمان فترات طويلة

الرمان من الفواكه التي يسهل حفظها لفترات طويلة، فيمكن حفظ الرمان لمدة 6 أشهر عن طريق تجفيف القشرة الخارجية، ويحفظ بعدها في أي مكان.
ومن الممكن حفظه لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر، وذلك عن طريق لف كل ثمرة على حدة بورقة شفافة، ووضعها داخل الثلاجات، ولكن ترتفع نسبة السكر في الثمار المخزن عن الرمان الطازج.

المراجع

  1. ^ سورة الرحمن الآية 68