ما هي أسباب بياض اللثة والتهابها وطرق علاجها؟
بواسطة: :name رقية خالد
آخر تحديث: 03/12/2020
ما هي أسباب بياض اللثة والتهابها وطرق علاجها؟
يمكن أن يتعرض الإنسان إلى الكثير من التغيرات التي يمكن حدوثها أثناء حياته مثل بياض اللثة، سواء كانت تلك التغيرات طبيعية أو كانت غير طبيعية، مما يستوجب التعرف على سبيل المثال على أسباب بياض اللثة.
فلكل تغير سبب وراءه بجسم الإنسان، وكما نعلم أن الأسنان هي من الأعضاء الهامة بجسم الإنسان والتي يجب العناية بها وباللثة الخاصة بها جيداً، ولذلك يلز التعرف على أسباب بياض اللثة أو أسباب التهابها.

بياض اللثة

نتعد اللثة من أهم الأجزاء التي تتواجد بالتجويف الفمي والتي لها أهمية كبرى، حيث أن اللثة من أهم المناطق التي يمكن أن تكون حساسة بالفم والتي يلزم لها عناية خاصة حيث أنها يمكن أن تتأثر ويتغير شكلها أو لونها بحدوث أي شيء أو الإصابة بأي مرض.

فمن ضمن التغيرات التي يمكن أن تحدث للثة الأسنان هي أن يتغير لونها من اللون الطبيعي لها وهو اللون الوردي إلى اللون الأبيض.

وهذا ما يُسمى ويُعرف ببياض اللثة، حيث أن بياض اللثة هي حالة غير طبيعية وليست وضع مثالي بالنسبة للثة.

وبياض اللثة عندما يُصاب به الإنسان فإنه هذا يمكن أن يشير إلى الكثير من الأشياء والأسباب المختلفة وأيضاً الأمراض المتنوعة التي يمكن أن تكون أصابت هذا الإنسان.

وبالتالي قد ظهر هذا اللون الأبيض على اللثة كنتيجة للمرض أو تأثيرات جانبية أو أعراض تشير لمعرفة هذا المرض، فالمشكلة التي يمكن أن تكون صابت هذا الإنسان وأدت إلى بياض اللثة يجب أن يتم التعرف عليها على الفور.

حتى يتمكن المريض من التخلص منها في أسرع وقت والتخلص من بياض اللثة هذا أيضاً، حيث أنه في بعض الأحيان يكون بياض اللثة مؤشراً غير مُطمئن لصحة الإنسان ويمكن أن يكون تمهيداً لمرض خطير وقوي يصيب الأسنان أو اللثة أو أعضاء أخرى بجسد الإنسان.

أسباب بياض اللثة

كما ذكرنا أن بياض اللثة ليست حالة طبيعية بالنسبة للإنسان وهذا لأن اللثة يعد لونها الطبيعي في جميع البشر هو اللون الوردي المائل للأحمر وليس اللون الأبيض،

بالتالي عندما يظهر اللون الأبيض على اللثة فإن هذا يكون علامة تشير إلى مرض أخر، فيجب على الفور التعرف على ما هي المسببات التي جعلت اللثة بهذه الحالة وتظهر بهذا اللون الأبيض،

فمن ضمن أسباب بياض اللثة:

الإصابة بالأنيميا

يمكن للشخص الذي يعاني من بياض اللثة أن يكون مُصاباً بأحد الأمراض المناعية مثل مرض الأنيميا، حيث أن الأنيميا من الأعراض التي تسببها هي بياض اللثة،

وهذا يحدث عن طريق آلية عمل الأنيميا، فالأنيميا تقوم بتقليل كرات الدم الحمراء وهذا يكون سبباً قوياً لخفض اللون الوردي في اللثة وتحوله إلى اللون الأبيض.

الإصابة بقرح الفم

أغلب القرح التي يمكن للمرء أن يتعرض لها يمكن أن يكون مكانها باللثة، وهذا يمكن حدوثه بسبب قلة الاهتمام بالأسنان واللثة وعدم المحافظة على نظافتهم والتخلص من الترسبات التي توجد عليهم، وهذا الأمر يتيح فرصة كبيرة للبكتيريا والميكروبات أن تقوم بعمل قرح باللثة وهذا يؤدي إلى بياض اللثة.

سرطان الفم

يمكن للشخص الذي يعاني من بياض اللثة أن يكون مُصاباً بسرطان الفم، حيث أن بياض اللثة من الممكن أن يكون إشارة لهذا المرض، حيث أن بياض اللثة وظهورها بشكل ولون شاحب بهذه الطريقة أحد أهم الأعراض الخاصة بسرطان الفم.

أعراض بياض اللثة

يمكن للشخص المريض الذي يعاني من أحد أسباب بياض اللثة ومن ثم ظهور هذا اللون الأبيض عليها أن يعاني من بعض الأعراض الأخرى الغريبة، حيث ان بياض اللثة

كما ذكرنا ليس من الطبيعي حدوثه ولابد من وجود أحد المسببات له، فيجب أن يكون الجميع على علم بالأعراض الخاصة به، فمن ضمن أعراض بياض اللثة:

أنسجة غريبة

يمكن أن تظهر بعض الأشياء التي كانت غير موجودة على اللثة في الوضع الطبيعي، حيث أنه من ضمن تلك الأشياء هي ظهور أنسجة غريبة الشكل والحجم واللون أيضاً،

وهذا ما يؤدي إلى ظهور اللثة باللون الأبيض الشاحب وغير الوردي، كما أن هذه الأنسجة تكون لها علاقة كبيرة بأحد مسببات بياض اللثة ولذلك يلزم استشارة الطبيب على الفور.

التهاب اللثة

يعد التهاب اللثة من أهم الأعراض التي تؤدي إلى ظهور البقع البيضاء على اللثة، حيث أن التهاب اللثة هي البداية المعروفة لأي مرض من أمراض اللثة وبالتالي ينتهي بظهور اللثة البيضاء.

الشعور بالألم

يمكن لمريض اللثة البيضاء أن يعاني من بعض الألآم التي تخرج من الأسنان أو اللثة، وهذا الأمر يرجع إلى أن هناك بعض الالتهابات التي حدثت بتلك المنطقة أو هناك بعض الأمراض التي من الممكن أن تتطور ويجب التعرف عليها على الفور حتى نستطيع حل المشكلة.

علاج بياض اللثة

عندما يصاب الإنسان بأحد الأسباب التي كنا قد ذكرناها من قبل والتي تؤدي إلى ظهور اللثة بشكل غير طبيعي يجب عليه أن يذهب إلى طبيب الفم والأسنان حتى يستطيع أن يُحدد ما هي المشكلة التي يعاني منها وكيف يمكنه أن يتغلب عليها ويُعالجها علاجاً مناسباً له ولحالته،

فمن ضمن طرق العلاج الخاصة ببياض اللثة:

أولاً

يجب أن يتأكد الشخص المريض من الحالة التي يعاني منها ومن السبب الذي يكون مسؤولاً عن ظهور تلك البقع البيضاء على اللثة، ومن ثم يستطيع الطبيب أن يكتشف ما هو المرض ويبدأ في العلاج الخاص به وبهذه الطريقة تختفي الأعراض الخاصة ببياض اللثة وترجع اللثة للونها الطبيعي الوردي.

ثانياً

إذا كان المرض الذي يعاني منه الشخص المصاب ببياض اللثة له علاقة بأماكن أخرى في جسم الإنسان وليس له علاقة باللثة نفسها فإنه في تلك الحالة يجب عليه أن يتوجه لتخصصات أخرى حتى يكتشف ما هو هذا المرض ويقوم بعلاجه مثل مرض الأنيميا، فمرض الأنيميا يحدث في خلايا الدم الحمراء التي تسير في جسد الإنسان كله ومنها اللثة كذلك.

كيفية تجنب بياض اللثة

لكي يتم الحفاظ على اللثة وتجنب الكثير من الأشياء السيئة التي تحدث لها وتجعلها تتلف أو تُصاب بأي من الأمراض المختلفة يجب علينا اتباع بعض النصائح الخاصة بهذه اللثة والتي منها:

تنظيف الأسنان واللثة

يجب على الجميع أن يكونوا على دراية كاملة بأن تنظيف الأسنان من أهم الخطوات التي يجب أن نتبعها حتى نتفادى الكثير من المشاكل الصحية،

فتنظيف الأسنان واللثة من الضروري حدوثه كل يوم على الأقل مرتان، حيث أن هذا التنظيف يكون قادر على أن يخلص الأسنان واللثة من تراكمات البكتيريا الضارة والتي يمكن أن تسبب بياض اللثة.

تناول الطعام الصحي

من الطبيعي أن يكون للطعام قدرة كبيرة على زيادة مناعة الجسم وقدرته على مواجهة الأمراض ومحاربتها، حيث أن تناول الطعام الصحي والفاكهة والخضراوات يجعل الأسنان واللثة بصحة جيدة،

كما أن الطعام الصحي يقوي جهاز المناعة ويخفف نسب الإصابة بالأنيميا والأمراض الأخرى التي يمكن أن تسبب بياض اللثة، بالإضافة إلى أن الفاكهة تعزز من قوة اللثة والأسنان.

عندما يحدث شيء أو تغير غير طبيعي في منطقة اللثة بجسم الإنسان فهذا يشير إلى أشياء أخرى مهمة أو مرض معين، حيث أن من أهم أسباب بياض اللثة هو وجود فطريات في الجسم والفم أو دلالة على وجود الالتهابات في المعدة.