آخر تحديث: 13/01/2022

مراحل نمو الانسان من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الشيخوخة

مراحل نمو الانسان من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الشيخوخة
مراحل نمو الإنسان كثيرة ويبحث عنها دائماً الكثير من الأشخاص في كافة الأوقات، وذلك لأن الشخص ينمو بشكل تدريجي، لذلك فسوف نتحدث في هذا المقال في موقع مفاهيم عن هذه المراحل.
ومن الممكن تعريف النمو أنه عبارة عن التغيرات الفسيولوجية التي تتم بشكل تدريجي في حجم وشكل ووظائفه الحيوية، وهي مثل التغيرات التي تأتي عليها مثل الحجم والوزن والطول، وغيرها من التغيرات السلوكية والإجتماعية والعقلية.

ما هو النمو؟

يعتبر نمو الإنسان هو عبارة عن:

  • العديد من المراحل التي يمر بها إلى أن يصل لمرحلة النضج، ويكون على كلاً من الصعيد الجسدي والعاطفي.
  • وتتواصل عمليات النمو والتطوير لهذه المرحلة على مدى العديد من السنوات، إلى أن يصل الإنسان إلى مرحلة البلوغ.
  • وتعد كل مرحلة من المراحل الخاصة بالنمو المميز والخاص بكلاً من التطورات الجسدية والعاطفية والإجتماعية والإدراكية، وهي التي ترتبط بها كثيراً.
  • والنمو يختلف بشكل تدريجي من داخل بطن الأم إلى أن يصبح مخلوق حي قبل الولادة، وتوجد الكثير من المراحل التي تعد جزء هام من مراحل النمو سواء البدني والجسدي.
  • وتوجد العديد من الدراسات التي كشفت عن مراحل النمو التي تعتمد على تعميم النقاط الأساسية على كل البشر، ولذا لابد أن يتم الوضع في الحسبان مراعاة كل الإختلافات والتبعات التي تحدث بمرور الوقت.

مراحل نمو الانسان

توجد الكثير من مراحل نمو الإنسان التي تكون قبل الميلاد إلى الوصول لمرحلة الشيخوخة، وهي من أبرز الأشياء الأساسية التي يبحث عنها الجميع، وهي تتضمن فيما يلي:

مرحلة النمو قبل الولادة

  • يمر الإنسان بالكثير من المراحل ومنها النمو والتطور قبل الولادة، ويبدأ نموه أثناء أول 24 ساعة بعد أن يتم تخصيب البويضة، ويأتي بعدها الانقسامات السريعة لهذه البويضة المخصبة.
  • ويبدأ تكون الأعضاء الخاصة بالجنين والنمو يستمر خلال الـ 9 أشهر فترة الحمل، وهذا قبل أن يكون جاهز ليخرج للعالم الخارجي داخل رحم الأم.

نمو الرضيع

  • تختلف أحجام الأطفال الطبيعيين عند ولادتهم، وأيضاً يتنوع المعدل الخاص بالنمو عندهم في الفترة التي تأتي بعدها، ويطلق على الإنسان في أول عام بعد الولادة أسم الرضيع.
  • ويصل معدل زيادة الطول في الـ 6 أشهر الأولى من هذه الفترة إلى حوالى 1.25 إلى 2.5 سنتيمتر في الشهر الواحد، وأيضاً يحدث تباطؤ عملية النمو بشكل بسيط في الـ 6 أشهر التالية.
  • ويصل معدل الزيادة الخاصة بالطول حوالي سنتيمتر واحد في الشهر، والزيادة الخاصة بالوزن تكون ما بين 85 لـ 140 جرام.
  • نمو الرضيع يساعد في زيادة القدرة على الحركة بشكل كبير، ويستطيع الرضيع في نهاية العام الأول أن يجلس ويزحف وفي بعض الأحيان يمشي، ويصبح لديه القدرة على الإمساك ببعض الاشياء.

مرحلة نمو الطفل

  • إن مرحلة الطفولة تنقسم إلى العديد من المراحل الجزئية، ومن أبرزها سن الحبو وهو ما بين سنة إلى 3 سنوات، ويبدأ بالقدرة الخاصة بالشخص على السير.
  • وتشمل هذه المرحلة على التطورات الكثيرة في القدرات الخاصة بالطفل على السير، وتشمل على التطورات الكثيرة في قدرة الطفل على الكلام والحركة والتفاعل مع الجميع.
  • ويأتي بعد هذا مرحلة ما قبل المدرسة، وهي التي تكون ما بين 3 لـ 5 سنوات، ويتم تحضير فيها الطفل إلى المدرسة وبدء مرحلة التعليم.
  • وفيها ينمو قدرات الطفل وزيادة تركيزه وانتباه، والعمل على تطور التزامه بكل التعليمات، ويبدأ الطفل يتطور في المهارات الخاصة به ويكون قادر على حل المشاكل والتصدي للتحديات.

النمو أثناء المراهقة والبلوغ

  • مرحلة المراهقة تبدأ من 13 عام إلى 18 عام، وهذه المرحلة تتميز بأنها يحدث فيها تطور عاطفي ونمو شخصي، ويبدأ المراهق فيها باتخاذ الكثير من القرارات الشخصية.
  • ويريد أن يستقل ولا يسير وراء الأهلي في العديد من الأحيان، وهذه المرحلة تنتهي بأن يصبح المراهق بالغ وراشد.
  • وتكون مرحلة البلوغ بعد المراهقة وهي التي يكون فيها الخصوبة والنضج الجنسي لدى الشخص، وتتميز بوجود فيها الكثير من التغيرات الجسمية والشخصية المختلفة.
  • وتسبب الكثير من التغيرات التي تكون في شكل الجسم ونمو الشعر بالعديد من المناطق لدى الذكور والإناث، وزيادة كبيرة في معدل النمو الطول وبناء العضلات وزيادة الوزن وغيرها.

مرحلة نمو الإنسان البالغ

  • وتعرف هذه المرحلة إما بالبلوغ أو الرشد وتبدأ من 18 سنة وتنتهي مع وفاة الشخص، وفي المنتصف تأتي مرحلة منتصف العمر، وبعدها الشيخوخة، ويستمر جسم الإنسان فيها ينمو.
  • وتصل الكتلة العضلية أثناء منتصف العشرينات من العمر، وتتطور البنية الخاصة بالهيكل العظمي إلى 30 عام.
  • وأيضاً تبدأ بعد هذا  العديد من الوظائف الخاصة بالجسم بالضعف بشكل تدريجي، وتتسارع كثيراً الوتيرة الخاصة بهذا الضعف مع تقدم عمر الإنسان.
  • وبعد ذلك الكتلة العضلية تبدأ تقل بشكل تدريجي، ويحدث ترسب الكوليسترول في الأوعية الدموية بنسب مختلفة وضعف عضلة القلب والكثير من المشاكل مع التقدم في  العمر.

أسماء مراحل نمو الانسان من الطفولة إلى الشيخوخة

مما لا شك فيه إن الإنسان يمر بالعديد من المراحل المختلفة التي قام بتقسيمها جميع علماء علم النفس والأحياء، والتي جاءت كما يلي:

  • مرحلة الطفولة وهي التي تتقسم إلى متقدمو ومتقدمة ومتوسطة ومتأخرة، ويكون فيها الطفل من لحظة خروجه إلى الحياة من داخل رحم الأم إلى بدء الدراسة وتغيير جميع اهتماماته وهواياته.
  • مرحلة المرهقة وهي التي تستمر إلى سن الـ 21 عاماً، وتعتبر من أكثر المراحل الخطيرة التي يمر بها الشخص، بسبب الكثير من التقلبات المزاجية والسلوكية والتذبذب وغيرها من الأشياء الأخرى.
  • مرحلة سن الرشد وهي من المراحل الهامة في عمر الإنسان، وتبدأ من 21 لـ 30 ويكون فيها تحديد مصير الشخص لأنه يختار حياته سواء العاطفية أو العملية، ومدي تأثيره كثيراً في المجتمع.
  • مرحلة الشباب تدأ من 30 لـ 50 عام وفيها يكتمل النضوج العقلي والفكري الخاص بجميع الأفراد، حيث أنه يبدأ الشخص في البحث عن كلاً من الإستقلالية والتطوير سواء ذكر أو أنثى.
  • مرحلة النضوج وهي من سن 40 إلى 60 عام، وأثناء هذه المرحلة يكون فيها الشخص جنة جميع الثمار والتي تخص الميل إلى الحكمة التروي، والعمل على اتخاذ القرارات بصعوبة وتفكير فيها.
  • مرحلة الشيخوخة وتبدأ من سن الـ 60 عاماً إلى الوفاة، وفي هذه الفترة يحتاج الشخص إلى رعاية صحية وجسدية ونفسية، يريد الشخص أن يجد الاهتمام الكبير به من خلال كل من حوله.

ملاحظات في مراحل النمو داخل علم النفس

  • جميع المراحل الخاصة بالنمو يمر بها جميع الأشخاص على وجه الأرض ولا تستهدف شخص بعينه، ويكون فيها مشاعر الشخص مختلفة حول الكثير من الأمور.
  • وتصبح العواطف والطموحات لديه تتأثر كثيراً بكل العوامل التي توجد حوله، وتسبب التأثير الكبير في شخصية الشخص.
  • وتوجد بعض الأشياء التي تدور حول الحياة والمهارات التي يكتسبها الشخص مع كثرة الخبرة والتقدم في العمر، وأن مراحل النمو النفسي تكون بإدراك الشخص لنفسه ولجميع متطلباته.
مراحل نمو الإنسان تبدأ من مرحلة الطفولة إلى الشيخوخة، حيث أن الإنسان في هذه الفترة يمر بالكثير من المراحل المختلفة التي تكسبه الكثير من المهارات والخبرات في حياته، ولابد من معرفة كل هذه المراحل جيداً حتى يستطيع كل شخص يتعامل مع كل من حوله بالطريقة التي تتلائم معه.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ