آخر تحديث: 27/09/2020

معلومات حول تكميم المعدة

معلومات حول تكميم المعدة
يعتبر تكميم المعدة إجراء جراحي يقوم به العديد من الأفراد للتخلص من الوزن الزائد وعواقبةالسمنة المفرطة على صحة الفرد، خاصة بعد فشل العديد من محاولة إنقاص الوزن عن طريق اتباع طرق الرجيم المعتادة أو ممارسة الرياضة رغم فقدنهم بعض الجرامات إلا أنهم يحتاجون إلى مزيد من خسارة الوزن.
لذلك إتجاه العديد إلى القيام بعمليات تكميم المعدة والتي شهدت تطورا كبير في الآونة الأخيرة نتيجة التقدم العلمي ونتائجها المبهرة وللتعرف على طبيعة إجراء تكميم المعدة وعن نتائج ومخاطر هذا الإجراء على صحة الفرد تابعوا معنا هذا المقال.

ما هو تكميم المعدة؟

هو إجراء جراحي يقوم به بعض الأفراد لفقدان الوزن ،حيث يتم إستخدام المنظار في إدخال بعض الأدوات الجراحية الصغيرة والتي تقوم بعمل شقوق صغيرة متعددة في الجزء العلوي من البطن وخلال هذا الإجراء يتم إزالة حوالي 80% من المعدة.

وتأخذ المعدة شكل جديد يشبه الموزة في حجم أنبوب  صغير، وهذا ما يجعل المعدة تبدو في حجم صغير يستوعب كمية قليلة من الطعام مما يساعد على إنقاص الوزن.

والحد من مخاطر الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة مثل ضغط الدم وأمراض القلب وارتجاع المرئ والكوليسترول والسكر والسكتة الدماغية والعقم  وغيرها من المشاكل الصحية التي تهدد حياة الفرد.

متى يمكنك اختيار إجراء تكميم المعدة؟

قد يتجه بعض الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة وزيادة في الوزن إلى التوجه إلى إجراء تكميم المعدة دون تجربة غيره وهذا أمر غير صحيح، لأن ممارسة الرياضة وإتباع حمية غذائية صحية قادر على إنقاص الوزن بشكل جيد.

ويصبح  التكميم هو الخيار الأفضل في حالة فشل الطرق الأخرى في القيام بإنقاص الوزن.

بالإضافة إلى إذا كانت كتلة الجسم بصفة عامة تقدر من 34-40 أو أعلى  وتعاني من مشاكل صحية مزمنة مثل داء السكرى أو ضغط الدم أو ضيق التنفس عليك بإجراء هذه العملية مع إجراء تغيرات جوهرية في نمط الحياة من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة

إجراءات ما قبل وبعد تكميم  المعدة

يضع الطبيب المختص بعض الخطوات  التي على المريض اتباعها في حالة الرغبة في إجراء عملية التكميم، وتبدأ من خلال الطلب من المريض إجراء نشاط بدني بطريقة معينة.

والتوقف عن التدخين لمدة 12 أسبوعا قبل الجراحة، وطلب إجازة من العمل لمدة أربعة أسابيع، إلى جانب طلب مساعدة من الأخرين للوقوف بجانبه بعد إجراء الجراحة.

قبل العملية يقوم الأطباء بطرح العديد من التساؤلات حول الصحة العامة، وقبل البدء بالتخدير ،ثم يقوم الطبيب المعالج بالإستعانة ببعض الأدوات الصغيرة والطويلة التي تمتد إلى المعدة ويقوم بعمل شقوق كبيرة مفتوحة في البطن باستخدام المنظار في الجزء العلوى من البطن.

ثم يقوم بعمل كم ضيق عن طريق تدبيس المعدة رأسيا، وإزالة الجزء المنحني الأكبر من المعدة وتتخذ المعدة شكل الموزة في هذا الوضع، وتستغرق العملية حوالي من ساعة إلى ساعتين.

ثم يستيقظ المريض في غرفة الإنعاش، وتتوقف مدة المكوث في المستشفي على الحالة العامة للمريض، ومدى تحسنه وفي الغالب تمتد ما بين يوم إلى يومين.

وبعد الجراحة يضع الجراح خطة للنظام الغذائي الذي ينبغي أن يتبع بعد تكميم المعدة، ويبدأ بشرب  الكثير من السوائل والعصائر الطبيعية الخالية من السكر وغير معبئة صناعيا خلال الأيام السبعة الأولى.

ثم الأنتقال إلى الأطعمة المهروسة لمدة ثلاثة أسابيع، وبعد أربعة أسابيع من العملية يبدأ المريض في تناول الأطعمة العادية ،بالإضافة إلى الحصول على حبوب الفيتامينات المتعددة ومكملات الكالسيوم الضرورية التي يحتاج إليها الجسم.

قد تظهر على المريض بعد إجراء العملية بعض التغييرات الجوهرية، والتي تحدث نتيجة لتهيئة الجسم للوضع الجديد الذي سيبقي عليه، لذلك يشعر المريض ببعض الأعراض، مثل اآلام بالجسم.

والشعور بالوهن والتعب، وبالإضافة إلى تغير ات في المزاج وتساقط الشعر وتعرضه للجفاف، والإصابة بالجلد الجاف، ولكن سرعان ما تزول هذه الأعراض مع تأقلم الجسم على الوضع الحالي.

ما هي فوائد عملية التكميم بالمنظار؟

يتيح هذا الإجراء  خسارة  كبيرة في الوزن لدي العديد من  وتصل مقدار الخسارة ما بين 40٪ إلى 70٪ من وزنهم الزائد في السنة الأولى بعد الجراحة.

وبالتالي يساعدك فقدان الوزن على التخلص من المشاكل المتعلقة بالسمنة،  مثل علاج مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وانقطاع النفس الانسدادي النومي ومستويات الكوليسترول غير الطبيعية.

تساعد الأفراد على القيام بالأنشطة اليومية الروتينية بكل نشاط وحيوية وتحسين نوعية الحياة.

ولكن ينبغي على الأفراد مراعاة اتباع نمط حياة جديد ،يحتوي على أنظمة غذائية صحية، تضم كافة العناصر الغذائية الضرورية، وتجنب الأطعمة التي تحتوي على سعرات عالية، لأنها قد تؤدي إلى نتائج عكسية.

وتؤدي إلى زيادة الوزن، إلى جانب ممارسة النشاط البدني والتمارين الرياضية بانتظام. ،بالإضافة إلى ضرورة وضع جدول بمواعيد المتابعة مع الطبيب المختص لمراقبة الوضع بعد العملية، ومعرفة مدى نجاحها

ما هي مخاطر التكميم بالمنظار؟

توجد بعض المخاطر المحتملة حدوثها أثناء وبعد الجراحة ،وقد يتعرض بعض الأفراد إلى الإصابة بالنزيف أو العدوى أو تعرض بعض الأعضاء الأخرى إلى مشاكل صحية، هناك مخاطر شائعة عند القيام بالإجراء هذا بالمنظار.

مثل النزيف أو العدوى أو إصابة الأعضاء الأخرى، أو الحاجة إلى إجراء عملية جراحية مفتوحة أو الإصابة ببعض المشاكل المتعلقة بالتخدير، والصعوبة في التنفس وجلطات الدم.

وقد توجد إحتمالية الإصابة بمشاكل الجهاز الهضمي، مثل الفتق  والإرتجاع وإنسداد الجهاز الهضمي، وسوء التغذية والتقيؤ ونقص السكر في الدم، وغيرها من المشاكل المتعلقة بالمعدة. 

إلى جانب توجد إحتمالية حدوث تسرب من حافة المعدة من الخط الأساسي المستخدم لتقسيم المعدة، ونادرا ما يحدثفي أقل من 1٪ من الوقت..،كما أنه نادرًا ما تكون مضاعفات عملية تكميم المعدة مميتة

وفي النهاية، الحفاظ على وزنك من التعرض للزيادة هو أمر ضروري للحفاظ على صحتك بعد العملية، لذلك ينصح بإجراء فحوصات طبية متكررة لمراقبة صحتك في الأشهر الأولى بعد جراحة إنقاص الوزن، للتأكد من سلامتك.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط