نزول المشيمة والجماع بين الزوجين وأنواع هبوطها
بواسطة: :name رقية خالد
آخر تحديث: 26/11/2020
نزول المشيمة والجماع بين الزوجين وأنواع هبوطها
نزول المشيمة والجماع أو ما يعرف باسم المشيمة الملتصقة هي عبارة عن مشيمة تتكون في الرحم بصورة غير سليمة َ التي تمنع انفصالها  السليم عن الرحم بعد ولادة المولود.
تنغرس المشيمة في حالات الحمل العادية، في غشاء الرحم شبة المخاطي، لكن هذه  تحفظ  طبقة بين المشيمة َ عضلة الرحم، وتتقلص عضلة الرحم بعد خروج الطفل بما في ذلك منطقة المشيمة، وفي حالة نزول المشيمة والجماع قد يكون خطر على الجنين.

حالات التصاق المشيمة وهبوطها

المشيمة الملتصقة البسيطة

تكون هذه المشيمة ملتصقة بعضلة الرحم ذ لأنها لا تدخل عضلة الرحم نفسها.

المشيمة الملتصقة العضلات

اختراق زغابة المشيمة إلى داخل اللحم.

اختراق المشيمة من خلال العضلة

تخترق زغابة المشيمة كل سُمك ٩عضلة الرحم، وتبرز على السطح أو تخترق الأعضاء القريبة منها.

تعد نسبة انتشار نزول المشيمة والجماع في الحالات العادية قليلة جداً، وهي تمثل حالة واحدة لكل 2500 حالة ولادة، وهناك الحالات التي تعتبر حالات فيها مضاعفات خطيرة، وتشتمل:

المشيمة المنزاحة

تتواجد عند انغراس المشيمة في عنق الرحم

ولادة قيصرية سابقة

ان كلما ازدادت العمليات في الماضي، تزداد مخاطرة نشوء المشيمة الملتصقة، خاصة عندما تكون مغروسة في منطقة الندية الجراحية

مضاعفات المشيمة الملتصقة

تمنع المشيمة المنغرسة داخل جدار الرحم، التقلص الفعال لعضلة الرحم، ينتج عن ذلك نزيف جاء.

تشخيص المشيمة الملتصقة

يتم تشخيص المشيمة الملتصقة النهائي لوجود المشيمة الملتصقة عند حالة الولادة فقط،  في حين لا يمكن فصل المشيمة عن جدار الرحم.

يمكن تشخيص المشيمة الملتصقة خلال فترة الحمل، أو اكتشاف علامات في تشير إلى خطر يتزايد  باستخدام التصوير، مثل فحوصات فوق الصوتية والرنين المغناطيسي النووي.

علاج المشيمة الملتصقة

يمكن في حالة وجود النزيف، النظر في إبقاء المشيمة كما تكون، مع المتابعة وإعطاء الدواء بشكل جيد، في آلة المزيف يمكنالتعامل مع المضاعفات من خلال عملية جراحية لاستئصال الرحم.

وتكون هذه الحالة في وافقة الأم على عدم الإنجاب، تنفيذ انضمام عن طريق ربط الشرايين في الحوض، أو عن طريق قسطرة شرايين الرحم.

أنواع هبوط المشيمة

  • المشيمة النازلة بشكل كلي، حيث تغطي المشيمة عنق الرحم بشكل كامل.
  • المشيمة النازلة بشكلٍ جزئي: حيث تغطي المشيمة جزء من عنق الرحم وليس كاملاً.
  • المشيمة النازلة طرفياً، وهي التي تكون قريبة من عنق الرحم في الجزء السفلي ولكن لا تغطيه.

أعراض  هبوط المشيمة أثناء الحمل

في الغالب لا تسبب المشيمة الملتصقة إظهار اي الأعراض أثناء الحمل، من الرغم من إمكانية:

  • حدوث نزيف خلال الثلث الثالث.
  • و إذا تعرضت لنزيف أثناء الثلث الثالث أثناء الحمل فيتطلب وجود الطبيب ف الفور، وإذا كان النزيف خطير فيجب الاتصال بالإسعافات.
  • أسباب نزول المشيمة والجماع خلال الحمل
  • يعتقد بعض الأطباء أن المشيمة الملتصقة مرتبطة بوجود خلل داخل الرحم، وأحياناً بسبب وجود ندبة بعد الولادة القيصرية أو أي عمليات جراحية في الرحم.
  • وهذا قد يسمح المشيمة بالنمو الكبير جداً في جدار  الرحم، ومع. ذلك احياناً تحدث أيضاً بدون وجود أي جراحات في الرحم.

عوامل خطر المشيمة الملتصقة

يوجد الكثير من العوامل التي تعمل على خطر الإصابة بالمشيمة الملتصقة ومن أهمها:

إجراء أي جراحات في الرحم أو الولادة القيصرية

ذلك يسبب زيادة خطر الإصابة بالمشيمة الملتصقة. وتزداد عدد عوامل الخطر على حسب عدد الجراحات التي عملت في الرحم في الماضي.

عمر الأم

تكثر الإصابة بالمشيمة الملتصقة عند النساء فوق سن 35عاماً.

ولادة سابقة

تتعرض المرأة للإصابة بالمشيمة الملتصقة خلال كل مرة تلد فيها.

الحالات المرضية في الرحم

تكون مخاطر الإصابة بالمشيمة الملتصقة تكون زيادة الخطر إذا كانت المرأة مصابة بتشوهات في الرحم أو وجود ندبات في الأنسجة التي تتواجد في باطن الرحم. كما أن تزيد الأمراض غير  السرطانية بالرحم التي تبرز في تجويف الرحم.

أنواع هبوط المشيمة

المشيمة النازلة بشكل كلي، حيث تغطي المشيمة عنق الرحم بشكل كامل. المشيمة النازلة بشكلٍ جزئي: حيث تغطي المشيمة جزء من عنق الرحم وليس كاملاً.

المشيمة النازلة طرفياً، وهي التي تكون قريبة من عنق الرحم في الجزء السفلي ولكن لا تغطيه.

المضاعفات لدى الحامل

تتمكن المشيمة الملتصقة في حدوث بعض المضاعفات خطيرة ومن اهمها:

نزيفا مهبليا حاداً

تُشكل المشيمة الملتصقة خطرًا كبيرًا للتعرض لنزيف مهبلي حاد (نزف) بعد الولادة. ويمكن أن يتسبب النزيف في الإصابة بحالة مرضية مهددة للحياة تمنع الدم من التجلط بشكل طبيعي (التخثر المنتشر داخل الأوعية)، وكذلك فشل الرئة (متلازمة الضائقة التنفسية عند الكبار).

الولادة المبكرة

إذا كانت المرأة مصابة بالمشيمة الملتصقة فقد تبدأ المخاض مبكرا وإذا تسببت المشيمة الملتصقة في حدوث نزيف أثناء الحمل فقد تحتاج المرأة اللي الولادة المبكرة.

اسباب نزول المشيمة عند الحامل

  • الحمل بالتوائم.
  • التدخين
  • عمر الحامل، فكلما كان عمر الحامل أقل من 20 عاماً وأكبر من 35 عاماً فإن احتمالية نزل المشيمة يزداد.
  • الإصابة بالإجهاض. الحمل المتكرر أي الولادات المتتالية.
  • أعراض نزول المشيمة والجماع عند الحامل
  • لا تشعر المرأة الحامل بأي مشاكل أو أعراض نتيجة هبوط المشيمة ولكن يمكن اكتشاف المشكلة عن طريق :
  • عندما يكون الجنين في غير موضعه الطبيعي.
  • نزول بعض الدم الذي يكون لونك احمر فاتح في الأسبوع الثاني والثلاثين، وفي ذلك الوقت قد تصاب الحامل بالنزيف
  • اكتشاف المشكلة عند الفحص الدوري والتعرض الموجات الفرق الصوتية.

علاج المشيمة الملتصقة بالأعشاب

  • لا يوجد علاج فعال يعطى للحامل عند نزول المشيمة أو هبوطها، وفي معظم الحالات ترتفع لوحدها مع تقدم الحمل ولكن إن لم ترتفع فيصف الطبيب في العادة الراحة التامة للحامل والاستلقاء على الظهر طول الوقت وبعضهم قد يبقى كذلك إلى نهاية الحمل.
  • وفي الغالب يطلب منها البقاء في المستشفى حتى تكون تحت المراقبة والتمكن من اتخاذ الخطوة المناسبة بسرعة  حيث أنه من الصعوبة أن تبقى الحامل على ظهرها في بيتها، فعندما تكون الحامل في الشهور الأولى من الحمل.
  • فإن هبوط المشيمة قد يؤدي للإجهاض، كما أنها إذا كانت في الأشهر الأخيرة فقد يجري لها الطبيب عملية قيصرية لإنقاذ الجنين لأنه لو نزلت المشيمة فإن الجنين ينزل ميتاً لأن الأوكسجين ينقطع عنه، ولكن ينصح برفع الرجلين للأعلى لمساعدة المشيمة على الارتفاع.

كيفية التعامل مع نزول المشيمة

  • الراحة التامة وتجنب المجهود والحركة المفاجأة وصعود أو نزول السلالم.
  • أخذ الفيتامينات والمقويات اللازمة وقت الحمل، والمتابعة الدورية مع الطبيب بشكل مستمر.
  • تجنب السفر وقيادة السيارة لمسافات طويلة.
  • التقليل من ممارسة الجماع -إذا طلب الطبيب- عند حدوث نزيف أو استمر وضع المشيمة حتى الثلث الأخير من الحمل لتجنب النزيف الشديد

الوقاية من المشيمة الملتصقة

  • تجنب التدخين وتعاطي المخدرات أثناء الحمل
  • تجنب الأنشطة العنيفة والإصابات
  • الإشراف الطبي للأم المصابة بارتفاع ضغط الدم أو التي تعرضت مسبقاً لانفصال مشيمي مبكر.
  • تناول حمض الفوليك، والنوم المنتظم، وعلاج ضغط الدم المرتفع.
يمكن تفادي نزول المشيمة والجماع من خلل تقليل السطح التي يؤدي إلى انفصال الأقسام اللبنة من المشيمة  التي تربط المشيمة لهذه الطبقة، فعند هذه الطبقة تنفصل المشيمة وتخرج، أما في الوقت التي  تكون هذه الطبقة  غير موجودة.