كتابة : الاء محمدي
آخر تحديث: 23/06/2024

ما هي فوائد شجرة الماهوجني؟ وما هو معدل نموها؟

هناك العديد من الأشجار والنباتات التي نسمع عنها كثيرا، لكننا ليس على دارية بأمرها، فقط كل ما نعرفه هو صلابة أخشابها مثل أشجار الماهوجني، لذا سوف نتعرف معا في موقع مفاهيم على فوائد أشجار الماهوجني. تنتمي أشجار الماهوجني إلى عائلة الأزدرختية أو كما يعرف بالماهوجونية، ويكثر انتشارها في الغابات الاستوائية، وهي عبارة عن نباتات شبه دائمة الخضرة.
ما هي فوائد شجرة الماهوجني؟ وما هو معدل نموها؟

أشجار الماهوجني

  • الماهوجني هو نوع من أنواع النباتات الأكثر شعبية وانتشارًا في العالم العربي والأوروبي، ويرجع ذلك لتمتع تلك الأشجار بأخشابها الصلبة ولونها البني المميز والذي يتم استخدامه في صناعة الكثير من قطع الأثاث، ونتيجة لذلك أعدت من الأنواع مهددة الانقراض نتيجة القيام بما يسمى بالحصد الجائر.

فوائد شجرة الماهوجني

للماهوجني العديد من استخدامات الحياة البشرية، لذا لا يمكن الاستغناء عنها، حيث يمكن زراعتها في الحدائق، والشوارع، وكذلك في ساحات الفناء كأشجار للزينة أو للتظليل، ومن استخداماتها العملية نجد:

فوائد أشجار الماهوجني الاقتصادية

إن زراعة ومنتجات أشجار الماهوجني قد توفر فرص عمل، مما يعزز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في تلك المناطق، وذلك من خلال:

  • وذلك لتميزها بقوة وصلابة أخشابها التي تستطيع تحمل الأوزان الثقيلة، لذا تستخدم في صناعة الأثاث والأرضيات في المنازل السكنية، وتمتاز بلونها البني المائل إلى الأحمر مع احتواء أخشابها على حبيبات منتشرة بشكل مستقيم مما يعطي ديكورا في غاية الجمال والأناقة.
  • ويوجد العديد من أنواع أخشاب الماهوجني المستخدمة في صناعة الأثاث وهو أحد أفضل أنواع الأخشاب في العالم، بحيث يمكن استخدام أخشاب أشجار الماهوجني الأفريقي في صناعة كلا من الخزائن والألواح الأرضية، في حين يستخدم أخشاب أشجار الماهوجني الهندوراسي في صناعة الأدوات والآلات الخشبية.

فوائد أشجار الماهوجني الطبية العلاجية

مثلما يتم الاستفادة من أخشاب الماهوجني، كذلك تستخدم الأوراق في علاج العديد من الأمراض في مختلف دول العالم، مثل:

  • خفض مستوى الكوليسترول في الدم، كما تمنع تجلطه.
  • لديها القدرة على تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تم استخدام بذورها في علاج مرض السكر، وذلك لاحتواء بذورها وأوراقها ولحائها على خصائص مضادة لمرض السكري.
  • حيث أثبتت الدراسات الحديثة وفقًا لدراسة سريرية أُجريت في عام 2020م من قبل مختبرات المعاهد الوطنية للصحة الأمريكية أن بذور هذه الشجرة آمنة بشكل تام ولا تسبب أي آثار جانبية.

فوائد أشجار الماهوجني البيئية

  • تساهم أشجار الماهوجني في مكافحة تغير المناخ وتقليل الاحتباس الحراري.
  • توفر أشجار الماهوجني ظلًا طبيعيًا يحمي النباتات الأخرى والبيئة المحيطة بها من أشعة الشمس المباشرة.
  • تدخل في تنسيق الحدائق العامة والخاصة بفضل شكلها الجميل وظلالها الوارفة.
  • تعمل أشجار الماهوجني على امتصاص ثاني أكسيد الكربون من الجو وإطلاق الأكسجين، مما يساهم في تحسين جودة الهواء.

خصائص أشجار ماهوجني

للماهوجني العديد من الخصائص التي تنفرد بها عن غيرها من النباتات الأخرى مثل:

  • النمو السريع إذ أنها تعد من النباتات سريعة النمو بحيث بلغ طولها 23 متر، تنمو من خلال جذع واحد رئيسي ثم تبدأ باقي السيقان بالتفرع من خلاله.
  • كبر طول أوراقها حيث يتراوح إلى 45 سم، مما يمكنها تشكل مظلة مستديرة الشكل وتكون موزعة على الجذع الرئيسي.
  • سريعة استبدال أوراقها التي تتساقط في نهاية فصل الربيع.
  • تحتوي الأشجار على لحاء خشنا ذو رائحة طيبة.
  • تقوم الشجرة بتفتح أوراقها عندما يتراوح عمرها من 20 إلى 25 عام.
  • تمتلك الشجرة الواحدة أغصان أنثوية وذكرية.
  • لا تطلب الكثير من العناية والاهتمام حيث تقوم بعملية التلقيح ذاتياً، كما يمكنها القيام بتلك العملية من شجرة أخرى مجاورة.
  • عند ذبول أزهارها تقوم باستبدال ثمارها بثمار على هيئة قرون ذات اللون البني يتراوح طولها 40 سم، وتعرف تلك الثمار باسم فاكهة السماء، ويرجع سبب تسميتها هو أنها تنمو باتجاه السماء لا علي.

أنواع أشجار ماهوجني

لنبات الماهوجني أنواع متعددة حيث ينمو جميع الأنواع في كلا من أمريكا الجنوبية والوسطى وكذلك في مناطق البحر الكاريبي، ويمكن تقسيم تلك الأنواع إلى ثلاثة أقسام رئيسية وهما:

الماهوجني الأمريكي

  • عبارة عن أشجار شبه دائمة الخضرة سريعة النمو، وهو من أنواع النباتات الذي يمكننا الحصول عليه من أمريكا الوسطى وأمريكا اللاتينية، تعرف باسم الماهوجني الكوبي.
  • كما يطلق عليها أيضا اسم الماهوجني الأصلي، وتتميز عن غيرها، بأنه يبلغ طول أغصانها ما يقرب من 12 إلى 18 متر، وطول عناقيد أوراقها إلى 10-20.3 سم، وعرض أوراقها ما يقرب من 63 سم.
  • تمتلك بداخلها مجموعة من الأزهار صغيرة النمو لذلك يصعب رؤيتها بالعين المجردة، تتراوح طول تلك الأزهار ما بين 7.62-15.2 سم، وفي حين تم اندماج الأزهار مع الأوراق يصبح لون أوراق الشجرة اخضر وابيض.
  • وفي بداية مراحل نموها تكون رمادية اللون، وعندما تصل إلى نهاية مرحلة النمو يصبح لونها بني.

الماهوجني الهندوراسي

  • وستشعر ذلك النوع باسم الماهوجني القزم، تنمو في شمال أمريكا الجنوبية وجنوب دولة المكسيك، ما يميزها هو كبر حجم أوراقها حيث يبلغ عرض جذعها حوالي 9 متر، من الممكن وصول طولها في مرة النمو إلى 6 متر.

شجرة الماهوجني الافريقي

  • شجرة الماهوجني الافريقي هي نوع من الأشجار الكبيرة وتوجد هذه الشجرة بشكل رئيسي في الغابات الاستوائية في غرب ووسط أفريقيا.
  • تتميز الأوراق مركبة خضراء اللون لامعة، ومترابطة على الساق وأزهارها صغيرة وجذورها عميقة ممتدة في القاع يساعد على تثبيت التربة ومنع التآكل.
  • يعتبر خشب الماهوجني الأفريقي من أفضل أنواع الأخشاب في العالم، ويستخدم في صناعة الأثاث، ويتميز هذا الخشب بقوته ومتانته، بالإضافة إلى لونه الجميل ونقوشه الطبيعية.
  • إذ تعد شجرة الماهوجني الأفريقي هي كنز طبيعي ذو قيمة اقتصادية وبيئية كبيرة. توفر فوائد متعددة.

الماهوجني ذو الأوراق الكبيرة

  • ينمو ذلك النوع من الأشجار في وسط وجنوب دولة المكسيك ووسط شمال بوليفيا، تشتهر باسم أشجار الماهوجني ذات الأوراق الكبيرة، ويرجع سبب تسميتها إلى كبر حجم أوراقها عن المعتاد.
  • حيث يبلغ حجم أوراقها حوالي 45 سم، ويصل طول ثمارها نحو 40 سم، تحتوي كل ثمرة من ثمارها على 71 بذرة، تميل تلك الأشجار إلى اللون البني.

معدل نمو الماهوجني

أشجار-الماهوجني

يعد نبات الماهوجني من النباتات المنافسة، وذلك لأنها تستطيع المنافسة مع باقي الأشجار لأكبر وتنمو بشكل أسرع، إلا إن معدل نموها الطبيعي يستغرق نحو ما يقرب من 25 عام، بحيث تنمو كل عام من 9 إلى 1.2 م، وهذا يعد متوسط سرعة نسبية مقارنة بباقي النباتات الاستوائية، بحيث:

  • تنمو فاكهة تلك الأشجار في فصل الصيف والخريف والشتاء، وكذلك في أواخر فصل الربيع، عندما تقترب من موعد تساعد أوراقها فإنها تنقسم بشكل تلقائي إلى 5 أقسام.
  • تقوم ثمار النباتات بإطلاق عدد من البذور المجنحة يبلغ طول كل بذرة 2 بوصة، بحيث يتم توزيعها بالقرب من موضع الشجرة عبر هبوب الرماح.
  • كما تنمو النباتات بشكل أفضل في الأماكن الأكثر عرضة الشمس، إلا أنه يمكن زراعتها في الأماكن المظللة بشرط أن تكون التربة جيدا التصريف وتحتوي على مواد عضوية بنسب عالية.
  • تنمو أيضا بالقرب من المناطق الساحلية التي تتعرض للمياه المالحة ما بين وقت وآخر.
  • تستطيع الأشجار خلال فترة نموها تحمل الجفاف لكنها لا تستطيع تحمل البرودة.
  • يكثر انتشار الآفات والحشرات الضارة بها التي تؤثر سلبياً على مظهرها الخارجي ؤ إلا إن ذلك لا يؤثر على نموها وتغذيتها.

إرشادات يجب مراعاتها عند زراعة الماهوجني

على الرغم من الفوائد المتعددة لشجرة الماهوجني إلا إن هناك عدة اعتبارات لا بد من مراعاتها عند التفكير في زراعتها وهي:

  • يفضل زراعة نبات الماهوجني على بعد 20 متر من المباني، وذلك لمنع حدوث مشاكل عند كبر حجم جذورها والتفاعل حول الأسطح، إذ من الممكن أن يصل طول أقدامها إلى 6 قدم.
  • حدوث العديد من المشاكل وتعرض مزارعها المسائلة القانونية عند القيام بزراعتها بالقرب من المباني وخطوط الكهرباء، وذلك لتساقط أوراقها في أواخر الربيع مما يؤدي إلى تساقط كمية كبيرة من فضلات الأوراق، فتسبب تلوث للمظهر العام وكذلك إعاقة حركة المرور.
من هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية موضوعنا في الحديث عن فوائد أشجار الماهوجني، كما تعرفنا معا على طرق الاستخدام والزراعة إلى جانب خصائصها، نرجو أن تكون قد قدمنا لكم صورة كاملة عن الموضوع من أجل الاستفادة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ