آخر تحديث: 03/05/2021

أهم فوائد اللويزة

أهم فوائد اللويزة
شرب شاي اللويزة هو عادة شائعة يلجأ لها الغالبية عند الشعور بمرض على مستوى الجهاز الهضمي، أو عند الشعور بالإرهاق والتعب نظراً لتوفرها على خصائص الإسترخاء والتهدئة. عدا عن ما ذُكر، فوائد اللويزة تشمل الكثير من الوظائف التي تؤديها بشكل جيد في صيانة صحة الجسم.

عشبة اللويزة

اللويزة Aloysia نبات ذو رائحة لطيفة موطنه الأرجنتين وتشيلي، النبات يزرع عادة في المناطق الإستوائية وأوروبا، ويزرع تجاريا في فرنسا وشمال أفريقيا. هذا النبات يحمل أزهارًا بيضاء صغيرة وله أوراق معطرة برائحة الليمون. اللويزة شائعة الإستعمال في العالم بأسره نظرًا لفوائد اللويزة الطبية، معروفة علمياً باسم الويسيا سيترودورا. تنبثق من شجيرة معمرة ذات رائحة ليمونية قوية، تقف على ارتفاع 2-3 أمتار ولها زهور أرجوانية وبيضاء صغيرة. كان الإستخدام الأولي الواسع النطاق للويزة هو كإضافة غذائية ومنكهة، لا سيما إضافته إلى أطباق الدواجن والأسماك، وكذلك السلطات والمشروبات المختلفة.

استخدامات اللويزة

  • تُستخدم اللويزة كنبات طبي لعدة قرون لوقف التشنجات العضلية، أو كمخفض ومهدئ للحمى، ولعلاج عسر الهضم، وفتح الشهية.
  • تُستخدم أوراق اللويزة والأزهار في الشاي وكمنكهات للمشروبات، كما يستخدم في صناعة العطور.
  • تُستخدم عشبة اللويزة لعلاج البرد والربو وانتفاخ البطن والحمى والإسهال والمغص وعسر الهضم.
  • في فرنسا، يستخدم النبات لعلاج الاضطرابات الهضمية والأرق. وقد تم استخدامه لعلاج الدوالي والبواسير والجلد النجس.
  • تستخدم اللويزة لعلاج الإمساك والقشعريرة في المغرب.
  • في الأدوية العشبية، يتم استخدامه لعلاج عسر الهضم والحمى ونزلات البرد والإسهال.
  • يعمل النبات كمضاد للتشنج والمعدة لذلك يتم استخدامه لعسر الهضم وانتفاخ البطن وينشط المعدة وكذلك الجلد.
  • لعدة قرون، تم استخدامه كمضاد للحرارة، مضاد للتشنج، مهدئ، طارد للحشرات، مضاد للميكروبات.
  • يمتلك الزيت العطري للويزة صفات هضمية ومهدئة.
  • يُستخدم شاي اللويزة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل عسر الهضم وانتفاخ البطن والحموضة.
  • في العلاج بالروائح العطرية، يستخدم زيت اللويزة العطري لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي والعصبي، الدمامل وحب الشباب.
  • في إثيوبيا، يتم استخدامه كتوابل الطهي.
  • يساعد زيت اللويزة العطري في التخلص من الاكتئاب ويساعد على تليين البشرة ويقلل من الانتفاخ.
  • استخدمه الأوروبيون كوسيلة مساعدة لمرض النقرس والتهاب الكبد أو الطحال.

فوائد اللويزة الصحية

ألقي نظرة فاحصة على الفوائد الصحية المثيرة للإعجاب من عشبة اللويزة.

فقدان الوزن

في حين أن الشاي الأخضر يوصى به غالبًا للأشخاص الذي يتبعون حمية غذائية، إلا أن اللويزة فعالة أيضًا. لا توفر سوى 2 سعرة حرارية لكل وجبة، بينما المزيج الغني من المركبات العضوية الذي يحتويه له تأثير على الجسم بشكل يقلل من تناول "الوجبات الخفيفة" بين الوجبات.

أظهرت إحدى الدراسات أن اللويزة ساعدت في كبح الشهية من خلال التأثير على هرمونات معينة (الجريلين والببتيد الشبيه بالجلوكاجون) التي تتحكم في الشهية.

تقوية العضلات

هذه هي إحدى الصفات الفريدة لهذه العشبة والتي لا تجدها غالبًا في أنواع الشاي البسيطة الأخرى، خاصة عند استخدام شاي اللويزة بعد التمرين. أظهرت الأبحاث أن الخصائص المضادة للأكسدة العالية تقلل من الأضرار التي لحقت العضلات أثناء التمرين، دون أن تمنع نمو الجسم من كتلة العضلات الإضافية وزيادة القدرة على التحمل.

التقليل من الإلتهابات

يمكن أن يؤدي كل من التهاب المفاصل والإصابات إلى إحداث آلام على مستوى المفاصل أثناء الحركة، مع التقدم ​​في العمر، أو عند التعرض للإصابة، قد يكون من الصعب الشعور بلياقة بدنية عالية مرة أخرى لأن المفاصل تعمل بشكل دائم ونادراً ما يكون لديها وقت للشفاء بشكل صحيح. تم ربط اللويزة بشكل مباشر بالحد من آلام المفاصل والتعافي السريع من الإصابات المرتبطة بالمفاصل. ويرجع ذلك أساسًا إلى المستويات المثيرة للإعجاب من مضادات الأكسدة والمركبات المضادة للالتهابات في هذه العشبة الصغيرة. أظهرت إحدى الدراسات التي نشرت في مجلة الطب البديل والتكميلي أنه بعد 9 أسابيع من العلاج باللويزة والأوميجا 3، ظهر تحسن كبير في تخفيض الألم والتصلب وكذلك تحسين الوظيفة البدنية.

تعزيز المناعة

الإجهاد التأكسدي هو نتيجة للنشاط الجذري الحر ووجودها في جميع أنحاء أعضاء الجسم، مما يضعف الجهاز المناعي عن طريق تعطيل وظيفته باستخدام طفرة خلوية وأمراض مزمنة. ربط البحث بين عشبة اللويزة وانخفاض مستويات الإجهاد التأكسدي وتحسين الصحة العامة للجسم، وانخفاض اعراض التهاب الأوعية الدموية.

صحة الجهاز الهضمي

يحتوي شاي اللويزة أيضًا على بعض الخصائص المهدئة التي تم الاعتماد عليها تقليديًا للتخفيف من مشاكل المعدة وعسر الهضم في الثقافات المختلفة. يحتوي هذا المستحضر العشبي على خصائص مضادة للتشنج تساعد على تهدئة المعدة والتخلص من التشنجات والإنتفاخ التي تكون سبباً في الشعور بعدم الراحة وخلق مشاكل بالجهاز الهضمي. كما ذكرنا سابقًا، يساعد شاي اللويزة في تنظيم الشهية من خلال التأثير على هرمونات معينة تتحكم في الشهية، مما يساعد على منع الانزعاج المرتبط بالإفراط في تناول الطعام.

تخفيض الحمى

في الطب التقليدي لأمريكا الجنوبية، كانت اوراق هذه العشبة موثوقًا بها عندما يتعلق الأمر بعلاج الحمى والتعافي منها، خاصة عند الذين يعانون من الأمراض الإلتهابية.

التخلص من القلق

يمكن للمركبات المضادة للأكسدة الموجودة في اللويزة أن يكون لها تأثير على التوازن الهرموني في الجسم. على غرار باقي شايات الأعشاب المهدئة، فإن شاي اللويزة يُعرف باسم مشروب مهدئ ويتم وصفه لأولئك الذين يعانون من آلام عصبية أو إجهاد مزمن، حيث أنه يمكن أن يخفف العقل ويهدئ الجسم.

مضاد للجراثيم

أظهرت النتائج المستخلصة من الدراسة التي أجريت أن المظهر الجزيئي لزيت اللويزة الأساسي أنه يحتوي على مضادات قوية للجراثيم خاصة E.coli و S.aureus.

صحة الجهاز التنفسي

من الفوائد الأخرى التي يمكن ملاحظتها عند استهلاك اللويزة، التعافي على مستوى الجهاز التنفسي، فهو يخفف من احتقان الجهاز التنفسي ويساعد في القضاء على الأغشية المخاطية. يمكن أن يكون البلغم أرضًا خصبة للبكتيريا وغيرها من مسببات الأمراض، لذلك فإن شرب شاي اللويزة الذي يمكن أن يساعد في التخلص من تلك المواد غير المرغوب فيها، ويعد بالتأكيد وسيلة جيدة لتحسين نظام المناعة لديك.

الجرعة الموصى بها

تعتمد الجرعة المناسبة من اللويزة على عدة عوامل مثل عمر المستهلك وصحته والعديد من الحالات الأخرى.في هذا الوقت لا توجد معلومات علمية كافية لتحديد مجموعة مناسبة من جرعات اللويزة.

ضع في اعتبارك أن المنتجات الطبيعية ليست آمنة دائمًا وأن الجرعات يمكن أن تكون مهمة.

تأكد من اتباع الإرشادات ذات الصلة على ملصقات المنتج واستشر الصيدلي أو الطبيب أو غيره من متخصصي الأعشاب قبل الاستخدام.

في الختام، نكرر التأكيد على أهمية اللويزة واعتبارها عنصراً طبيعياً يستحق ضمه للنظام الغذائي كمشروب يومي بديل للشاي الأخضر، وكعلاج طبيعي لمختلف المشاكل الصحية التي قد تواجهك.