آخر تحديث: 01/11/2021

فوائد الخضروات للاطفال وأنواعها وكيفية العناية بصحة الأطفال

فوائد الخضروات للاطفال وأنواعها وكيفية العناية بصحة الأطفال
لا شك أن الجميع يعرف فوائد الخضروات للاطفال أو الكبار، حيث أن الأطباء يتحدثون عنها في كل حالة تعاني من نقص الفيتامينات أو المصابين بالأنيميا وفقر الدم، فيوصون بتناولها يومياً مع الأطعمة الأخرى المكونة من البروتين
والكالسيوم والحديد والمغنسيوم وغيرها من العناصر الأساسية، ومن أهم ما يهم كل أم أو أب هو صحة أطفالها لذلك لا بد من معرفة فوائد الخضروات وتطبيقها يومياً في الأطعمة والوجبات المختلفة للأطفال.

تصنيف الخضروات

تصنف الخضروات إلى خمس مجموعات حسب المحتوى من العناصر الغذائية، فهناك مجموعة الخضروات الخضراء، ومجموعة الحبوب مثل الفاصوليا والبازلاء، والخضروات ذات اللون البرتقالي والأحمر مثل الجزر والطماطم والبنجر، والخضروات النشوية.

والمجموعة التي تشمل الخضروات الأخرى، ويوصى خبراء الصحة بأهمية تناول الخضروات الطازجة أو المطهوة أو المجمدة أو المجففة، وينصح بتنويع الخضروات في النظام الغذائي للاستفادة الكاملة منها، حيث أن حاجة الجسم للخضروات تختلف حسب العمر والجنس ومستوى النشاط البدني.

فوائد الخضروات للأطفال

من أهم الأغذية التي يحتاجها جسم الطفل هي الخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الأكسدة، لذلك تعتبر الخضروات هي البديل الصحي للوجبات الخفيفة التي يتناولها الأطفال، والتي قد تحتوي عادةً على كميات كبيرة من السكر والدهون.

ومن أهم ما تحتويه الخضروات هو عنصر الكالسيوم والحديد وحمض الفوليك، وتتعدد فوائدها للأطفال والتي تتمثل في ما يلي:

  • تعمل الخضروات على نمو الأطفال وتطورهم البدني والعقلي بشكل أفضل.
  • تقوي صحة الأطفال وتقي من الأمراض على المدى القريب أو البعيد.
  • تساعد في تقوية جهاز المناعة وقد وجد أن العناصر الغذائية في الخضروات تحمي من الأمراض المزمنة مثل القلب والأوعية الدموية.
  • تعمل على تحسين وظائف الجهاز الهضمي بما فيه المعدة والقولون والاثني عشر والأمعاء الدقيقة والغليظة.
  • تمنع الإصابة بالإمساك نظراً لمحتواها العالي من الألياف الغذائية.
  • تساعد على التخلص من الوزن الزائد لأنها تزيد من الإحساس بالشبع وبالتالي يقلل الطفل من الأطعمة النشوية وغيرها من مسببات زيادة الوزن.

أنواع الخضروات

تعرف الخضروات بأنها غذاء قليل السعرات الحرارية وتتميز بعض أنواع الخضروات على غيرها من أنواع أخرى مثل خصائصها المضادة للالتهابات، وتتمثل هذه الأنواع في ما يلي:

  • الجزر

    يحتوي الجزر على البيتا كاروتين وهو مركب مضاد للأكسدة الذي يقلل من خطر الإصابة بالسرطانات المختلفة مثل سرطان الرئة والبروستاتا، بالإضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من فيتامين أ.

  • السبانخ

تحتوي السبانخ على فيتامين أ بنسبة عالية كما تحتوي على فيتامين ك بالإضافة لمضادات الأكسدة التي تقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ويمكن للأم تحضيرها للأطفال بأشكال متنوعة لفتح الشهية والإقبال على الطعام.

  • البروكلي

    يعد البروكلي من الخضروات ذات الفصيلة الصليبية التي تحتوي على المركبات النباتية التي تحتوي على الكبريت، وتساعد هذه المركبات على منع نمو الخلايا السرطانية، كما أن الكوب الواحد يحتوي على فيتامين ك وفيتامين ج.

  • البازلاء

    البازلاء هي نوع من الخضروات النشوية التي تحتوي على نسبة جيدة من الألياف وفيتامين أ وفيتامين ج والبروتين، بالإضافة إلى العناصر الغذائية الأخرى ويمكننا القول أنها تحتوي على مادة الصابونين التي لها تأثير مضاد للسرطان.

  • خضار السلق

    السلق هو نوع من الخضروات التي تتميز بمحتواها القليل من السعرات الحرارية، لكنها تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن مثل المغنسيوم وبعض الفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ك.

    وقد أجريت بعض الدراسات التي أجريت على الحيوان أن خضار السلق يمكنه أن يساعد على خفض مستوى السكر في الدم وتقليل آثار مرض السكري.

  • الزنجبيل

    لقد استخدم الزنجبيل منذ القدم كنوع من التوابل كما استخدم في الأغراض العلاجية، واستخدمت جذوره كنوع من التوابل بعد تجفيفها وطحنها، وقد أشارت الدراسات بأنه يمكن لنبات الزنجبيل أن يقلل من الغثيان والالتهابات ويقلل من مستوى السكر في الدم.

  • خضار الهليون

    يعد الهليون من الخضروات الغنية بحمض الفوليك ويمكنه أن يمنع إصابة الجنين بعيب الأنبوب العصبي كما أنه يحتوي على فيتامين ك والثيامين والسيلينيوم والريبوفلافين، كما أشارت بعض الدراسات بأنه يمكن أن يساهم في تعزيز والحفاظ على وظائف الكلى ويقلل من خطر الإصابة بالتسمم.

  • الملفوف الأحمر

    هو نوع من الخضروات الملونة التي تحتوي على الألياف وفيتامين ج والأنثوسيان، وقد أشارت الدراسات أنه يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بتليف الكبد أو القلب كما أنه يقلل من مستوى الكوليسترول والالتهابات في الجسم.

  • البطاطا الحلوة

    تعد من أفضل المأكولات المفيدة للأطفال في فصل الشتاء نظراً لاحتوائها على الألياف وطعمها اللذيذ الدافئ، كما تحتوي على البروتين وفيتامينات ب6 وفيتامين ج والمنجنيز والبوتاسيوم والبيتا كاروتين الذي يساهم في التقليل من خطر الإصابة بالسرطان كما أن تناول النوع الأبيض منها يقلل من الكوليسترول والسكر في الدم.

  • الملفوف الأخضر

    يعد من الوجبات المفيدة للأطفال لأنه غني بالكالسيوم الذي يقلل من الإصابة بهشاشة العظام كما أن تناول الملفوف الأخضر بصفة منتظمة يقلل من خطر الإصابة بالسرطان والماء الأزرق.

  • الكرنب الساقي

    هو نوع من الخضروات يسمى أيضاً بملفوف اللفت ويحتوي على الألياف بالإضافة لفيتامين ج ويمكن أن يقلل من مستوى السكر في الدم.

  • الكرنب الأجعد

    يعد من الخضروات الغنية بفيتامين ج وفيتامين أ وفيتامين ك، كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة، ويعد تناول العصير الطبيعي يساعد على التقليل من ضغط الدم والكوليسترول الضار كما أنه يزيد من مستوى الكوليسترول الجيد.

  • الكرنب البروكسل

    يوجد به نوع من مضادات الأكسدة التي تدعى كايمبيرول، وتساهم في حماية خلايا الجسم من التلف الناتج عن الإجهاد التأكسدي والوقاية من الأمراض.

كيفية تشجيع الأطفال على تناول الخضروات للحفاظ على صحتهم

نرى غالباً أن الأطفال لا يحبون تناول الخضروات بل يلجؤون بشكل كبير إلى تناول السكريات والنشويات والمخبوزات وغيرها من الأطعمة السريعة، ولكن يمكن للأم أن تعود أبنائها على تناول الخضروات بانتظام.

وقد يتم ذلك من خلال تجربة طبخات جديدة أو تزيين الأطباق وأن يبدأ الآباء أولاً بتناول الخضروات أمام الأطفال لأنهم يقلدونهم، ويمكن أيضاً اتباع النصائح التالية:

  • تقديم الخضروات مع الأطعمة المفضلة للطفل مثل إضافتها لصلصة البيتزا أو غيرها من السلطات.
    تحفيز الطفل على تحضير الخضروات بنفسه ويمكن أن يذهب إلى السوق مع الأهل ويدخل المطبخ ويشارك في الطهي وغسيل الخضروات.
  • التنويع في تقديم الخضروات في كل مرة وتقديم الخضروات المشوية ويمكن نصح الآباء بتكرار تقديم الخضار بأشكال مختلفة ويمكن أن يتغير ذوق الطفل كلما تقدم في العمر.
  • يمكن تقديم صلصة الغموس مع الخضروات حيث أن ذلك يشجع الطفل على تناولها، ومن أنواع الصلصات الصحية صلصة الحمص أو الحليب.
وبعد أن تعرفنا على فوائد الخضروات للاطفال وكيفية تشجيعهم على تناولها، يمكننا أن ننصح أي أم أن تجعل اهتمامها الأول هو صحة أبنائها، وأن توفر جميع أنواع الخضروات في المنزل باستمرار لأنها من أفضل الأغذية التي تساعد الطفل على النمو الصحي وضمان جسم سليم في المستقبل بإذن الله.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ