آخر تحديث: 10/05/2021

الدورة الشهرية و ما علاقتها بالطمث

الدورة الشهرية و ما علاقتها بالطمث

الكثير من الإناث والفتيات بالأخص المشرفات على مرحلة البلوغ قد يتفاجئن بتغيرات في أجسادهن وأمور أخرى تحدث ولا يجدن لها تفسير وغالبا السبب هو عدم توعية الأم لبناتها خجلا. وموضوعنا بصدد تسليط الضوء على أحد هذه الظواهر التي تحدث للنساء بداية من سن البلوغ إلى سن ما فوق الخمسين أو ما يزيد وما يطلق عليه " سن اليأس " , وحديثنا سيكون عن الطمث أو " الدورة الطمثية " أو الدورة الشهرية, وهي مرحلة أو دورة مكانها الرحم تحديدا, يتجهز فيها الرحم لعملية الحمل وفي هذه الفترة يحدث التجهيز لها من خلال إنتاج البويضات، في حال لم يحدث إخصاب، ينتج عنه نزول دم من الرحم له خصائصه ولون خاص. كما تعرف هذه المرحلة بكونها ذات خصائص عديدة على المستوى الديني حيث نجد العديد من الأحكام التي تختص بهذه المرحلة تحديدا.

ما هو الحيض؟

الحيض هو التخلص الشهري من بطانة رحم المرأة " المعروف أكثر باسم الرحم " يعرف الحيض أيضًا بـالدورة الشهرية، أو الدورة الطمثية، الذي هو دم أو أنسجة جزئية من داخل الرحم يتدفق من الرحم عبر عنق الرحم وخارج الجسم عبر المهبل.

الدورة الشهرية العادية

هي دورة شهرية ترافق المرأة مع اكتمال البلوغ إلى ما بعد سن اليأس، حيث تحدث تغيرات على مستوى رحم المرأة لتهيئة الرحم لحدوث حمل محتمل، لكن في حال لم يحدث تؤدي تقلصات الرحم إلى تمزقها ثم خروجها على شكل دم. تختلف الدورة الشهرية من امرأة لأخرى كما يمكن أن تعايش المرأة الواحدة جميع الدورات و ذلك بسبب تأثيرات و تغيرات على مستوى الجسم تتدخل في تغيير الهرمونات مما ينتج عنه تغير مدة الدورة من شهر لآخر.

المعدل المتوسط للدورة يتراوح ما بين 21 يوما إلى 35 يوما كأقصى حد، في كل دورة تستمر ما بين 5 أيام إلى 7 أو 8 أيام؛ لكن في حال حدوث شيء آخر فعلى المرأة زيارة الطبيب لكون الأمر غير طبيعي و بالتالي يستوجب زيارة الطبيب.

مراحل الدورة الشهرية

يمكن وصف الأحداث المحددة التي تحدث أثناء الدورة الشهرية على النحو التالي:

مرحلة الحيض

هذه المرحلة ، التي تستمر عادة من اليوم الأول إلى اليوم الخامس ، هي الفترة التي يتم فيها إخراج بطانة الرحم فعليًا عبر المهبل إذا لم يحدث الحمل. معظم النساء ينزفن لمدة 5 إلى 7 أيام ، ولكن لا تزال الفترة التي تستمر لمدة يومين فقط إلى ما يصل إلى 8 أيام تعتبر طبيعية.

مرحلة الحويصلية

هذه المرحلة تحدث عادة من الأيام 6 إلى 14 خلال هذا الوقت يزداد مستوى هرمون الاستروجين الذي يتسبب في نمو بطانة الرحم (وتسمى بطانة الرحم) وفي سمكها.

التبويض

تحدث هذه المرحلة تقريباََ في اليوم الرابع عشر تقريباََ في دورة شهرية مدتها 28 يومًا. و يصعب تحديدها في حال كانت المرأة تعاني من تذبذب الدورات، أما المرأة ذات الدورة المستقرة فسهل حسابها و بالتالي احتمال حدوث الحمل في الوقت الذي يحدده الزوجان، هذا من جهة أما من جهة أخرى يسهل أيضا تنظيم و تحديد النسل في حال اتفقا الزوجان على استخدام تقنية منع الحمل الطبيعي و التي تعتمد على جدول الحساب.

المرحلة الأصفري

وتستمر هذه المرحلة من حوالي يوم 15 إلى يوم 28 بعد أن يتم إطلاق البويضة من المبيض تبدأ في السفر عبر قناة فالوب إلى الرحم, يزداد مستوى هرمون البروجسترون للمساعدة في تحضير بطانة الرحم للحمل, إذا أصبحت البويضة مخصبة بالحيوانات المنوية تعلق نفسها بجدار الرحم ، تصبح المرأة حاملاً, إذا لم يحدث الحمل تنخفض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون ويتم إلقاء البطانة السميكة للرحم خلال فترة الحيض.

سن حدوث الطمث

تبدأ الحائض في المتوسط ​​عند بلوغها سن 12 سنة, ومع ذلك  يمكن للفتيات أن يبدأن الحيض في سن مبكرة في سن الثامنة أو متأخرة في عمر 16 سنة, أما توقف النساء عن الطمث، والذي يحدث عند سن الخامسة والخمسين كأقصى حد عند انقطاع الطمث، تتوقف المرأة عن إنتاج البويضات. و يُعرَّف انقطاع الطمث بسنة واحدة دون فترات ، وبعد هذا الوقت لا يمكن للمرأة أن تصبح حاملاً.

ما هي أعراض الطمث الطبيعي؟

  • الإكتئاب.
  • مشاكل في النوم.
  • ألم شديد وتشنجات أسفل البطن والظهر.
  • الزيادة في الوزن.
  • ظهور حب الشباب.

أعراض تستوجب زيارة الطبيب المختص

ما هي الأعراض التي قد تشير إلى الحاجة إلى الاتصال بطبيبك حول الفترة الخاصة بك؟ الجواب هنا:

  • لم تبدأ  الإحاضة في عمر 16 عاما.
  • تتوقف الفترة الخاصة بك فجأة.
  • زيادة فترة الإكتئاب لفترة أكثر من المعتاد.
  • الشعور بالملل أكثر من اللازم.
  • ألم شديد أكثر من المعتاد خلال الدورة الشهرية.
  • الشعور المفاجئ بالغثيان بعد استخدام السدادات القطنية.
  • لم تعد الدورة الشهرية بعد شهرين من التوقف عن تناول حبوب منع الحمل وأنت تعرفين أنك لست حاملاً.

الطمث في الإسلام

تمنع المرأة المسلمة من بعض العبادات أثناء فترة الحيض, مثل الصلاة والصوم, ولكن لا تسقط عنها بالكلية, فعليها قضاء ما فاتها من صوم فور إنتهاء فترة الحيض أما الصلاة فلا تقضيها, وتمنع أيضا من ممارسة الجنس مع زوجها وهو كذلك يحرم عليه معاشرة زوجته  و هي حائض. 

طرق إتقاء آلام الحيض

  • شرب السوائل بكثرة.
  • التدفئة الجيدة وعدم التعرض للبرد.
  • تناول الفيتامينات.