آخر تحديث: 14/08/2021

أسباب وأعراض الظفر الغائر وطرق علاجه

أسباب وأعراض الظفر الغائر وطرق علاجه
مصطلح الظفر الغائر غير شائع عند الكثير من الأشخاص، ولكن يوجد أشخاص يعانون من وجود الظفر في تلك الحالة، إذ يسبب وجوده الكثير من الألم فيجب أن يتم علاجه عليطى الفور.
يمكن وصف الظفر الغائر بأنه الظفر الذي يكون مقوس عند نهايته الخارجية, وأيضا ينمو داخل الجلد، فالبعض يرى أن وجود هذا الظفر يقوم بتقليل جمال المظهر الخارجي.

الظفر الغائر

هذا الظفر يكون شائع الحدوث عند الشباب من كلا الجنسين، فيمكن أن يكون ذلك الظفر يمكن سبب مشكلة في حالة أن صاحبه يعاني من بعض الأمراض مثل : مرض السكر أو مرض القصور في الدورة الدموية.

ما أسباب حدوث الظفر الغائر؟

خطورة الإصابة بهذه المشكلة تكون أخطر عند ازدياد سماكة الظفر الذي يحدث مع تقدم العمر، فيوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة، فمن هذه الأسباب:

  • عدم المحافظة علي نظافة القدم.
  • المشاركة في بعض الأنشطة الرياضية التي تؤدي إلى زيادة الضغط علي أصابع القدم لفترة تكون طويلة.
  • ارتداء أحذية تكون غير مناسبة فقد تسبب الضغط على القدم.
  • عدم تقليم الأظافر بالشكل الصحيح.

ما هي أعراض حدوث مشكلة الظفر الغائر؟

  • حدوث تورم في الجلد حول الأصبع.
  • الشعور بألم المستمر عند الضغط على الأصبع.
  • احمرار لون الجلد.
  • حدوث نزيف والمعاناة منه.
  • يحدث تجمع للسوائل حول الأصبع.
  • النزيف وظهور القيح حيث تظهر هذه الأعراض في الحالات التي تكون متقدمة من المعاناة من مشكلة الظفر.

كيف يمكننا علاج مشكلة ظفر غائر؟

1. التطهير:

  • عندما تلاحظ وجود ظافر غائر في مرحلة مبكرة قبل أن يحدث به أي تورم أو التهاب، ففي هذه المرحلة يكون العلاج هنا بسيطاً وفي استطاعتك أن تقوم به بالمنزل.
  • من خلال عمل حمام مياه بملح الطعام العادي أو الملح الإنجليزي وتضع به أقدامك مع القيام بإبعاد أجزاء الجلد التي تكون نامية حول الظافر عنه من خلال يديك وأن تفعل ذلك بشكل مستمر حتى ينمو الظافر بعد ذلك بعيداً عن الجلد وبالتالي فلا يصبح بعد ذلك ظافر غائر
  • يمكنك أيضاً استخدام ملقط ووضع قطعة قطن تكون صغيرة بين الظافر والجلد حتى لا ينمو الظافر في الجلد.

2. العلاج الطبي:

  • إذا كان الظافر الغائر منغرزاً في الجلد بدرجة كبيرة وبه بداية التهاب وتورم، فيجب على المريض هنا استشارة الطبيب أو استشارة الصيدلي لكي يصف له المضاد الحيوي الذي يكون مناسب.

3. التدخل الجراحي: 

  • العلاج الجراحي يعتبر هو الطريقة الأخيرة الذي نلجأ إليها عندما لا تفيد كل الطرق السابقة في علاج الظفر.
  • في الحقيقة، يحدث التدخل الجراحي من خلال استئصال جزء بسيط من الظفر الغائر، وقد يتم معه عملية استئصال الخلايا الرئيسية التي من خلالها ينمو الظافر فهذا يؤدي الي نمو الظافر مرة أخرى ويؤدي إلى تشويه منظر القدم.

4. الطرق الحديثة التي عرفت للتدخل الجراحي:

  • يتم فيها استئصال جزء صغير من الظافر ما يقرب من 2 مم مع الجذر، وفهي عملية تكون بسيطة للغاية.
  • وتستطيع بعدها أيضاً أن تعود إلى كافة أنشطتك التي كنت تقوم بها في السابق ويحدث ذلك بشكل سريع كما أن هذه الجراحة تقوم بضمان المحافظة لك علي منظر القدم جميلا دون تشويه.

كيف يمكننا تجنب الإصابة بالظافر الغائر؟

الظافر الغائر يمكن أن يراه البعض مشكلة بسيطة، ولكنه في أكثر الأوقات ليس كذلك؛ فقد يؤدي إلى حدوث تشويه في منظر القدم.

وكما أشرنا في السابق إلى أن ترك الظافر بهذه الشكل يؤدي إلى مشكلة مزمنة ومؤلمة للغاية فيجب أن نحرص على علاج الظافر الغائر، فإذا ظهر لك الظافر الغائر يجب عليك أن تسعى بشكل سريع دون كسل أو إهمال لمعالجته، فإذا أردت أن تتجنب الإصابة بالظافر الغائر من البداية لأن الأمر يكون بسيط للغاية فكل ما عليك فعله هو القيام بـ:

  • يجب اختيار أحذية تكون مناسبة لك وتكون ذات حجم مناسب بحيث لا تكون ضيقة ولا أوسع من اللازم في نفس الوقت حتى لا تحدث ذلك المشكلة.
  • عدم قص أظافرك أقصر من اللازم حيث يعتقد بعض الأشخاص أن قص الأظافر وجعلها قصيرة جداً هي من أحد وسائل النظافة والوقاية من الأمراض، ولكن ذلك سوف يؤدي إلى إصابة الشخص بالظفر الغائر، ولذلك فيجب أن تترك 1 أو 2 مم من أظافرك بعد الجلد حتي عندما ينمو الظافر لا يتحول إلى ظافر يكون غائر.

الظافر الغائر ليس أمراً بسيطاً، ويجب عدم تجاهله أبداً لأنه سيؤدي إلى حدوث مشكلة مزمنة وكبيرة في الغالب سوف تنتهي بك إلى الحاجة إلى التدخل الجراحي التي -كما وضحنا- قد تؤدي إلى عدم ظهور الظافر مرة أخرى وتؤدي إلى تشويه مظهر الأصبع، ولذلك فيجب أن نحرص على القيام باتباع طرق الوقاية التي قمت بتوضيحها، وإذا حدث وظهر الظافر الغائر، فيجب عليك أن تسرع في علاجه في مراحله الأول.

عملية ظفر غائر

جراحة ظفر غائر سوف يشعر المريض بألم شديد حيث يحدث استئصال من جزء من جسم الشخص، فعلى الرغم من أن الظفر من الأعضاء البسيطة إلا أن هناك بعض الألم الذي سوف يشعر به المريض، ولكنه ألم محتمل, وإليكم بعض المعلومات عن جراحة ظفر غائر :

  • تعتبر جراحة آمنة وبسيطة بشكل كبير.
  • يخضع المريض لإجراء هذه العملية ويكون وقتها بضع دقائق معدودة فقط، وتتم هذه العملية من خلال التخدير موضعي، فلا يتواجد الشخص في غرفة العمليات لفترة طويلة.
  • يكون معدل نجاح هذه العملية مضمون عند اللجوء لطبيب ذي خبرة ويقوم بإجرائها بالشكل السليم لها.
  • يحتاج الفرد إلى أيام معدودة حتي يحدث الشفاء بشكل كامل، ومن بعد هذه الأيام يعود المريض إلى ممارسة حياته الطبيعية السابقة.
  • فيجب على المريض إجراؤها لكي يتخلص من الألم الذي يكون مصاحب لهذه المشكلة.
  • يجب على الإنسان أن يقوم بعملية الظفر الغائر لأن إجراءها يساعد علي منع انتشار المرض إلى باقي أطراف الظافر أو إلى الدورة الدموية العامة.

ما بعد جراحة ظفر غائر

  • يجب علي المريض أن يقوم بتناول المسكنات الموصي بها من قبل الطبيب المختص، وستكون من أنواع المسكنات الخفيفة نظراً لبساطة الجراحة.
  • الحرص على وضع مراهم المضادات الحيوية الموصي بها من قبل الطبيب المختص بالمواعيد المقررة، فهذا سيساعد علي التئام الجرح سريعا ومنع حدوث العدوى في موضع الجرح.
  • يجب على المريض أيضاً استخدام بعض أنواع الكريمات الموضعية مما يعمل على ترطيب الجرح والتسريع من الشفاء.
أخيراً، وضحنا في هذا المقال ما هو الظفر الغائر، فهذه المشكلة تكون شائعة عند الكثير من الأشخاص، ولكن المصطلح هو الذي كان غير شائع, فوضحنل لكم أسباب هذه المشكلة وكيفية علاجها.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط