آخر تحديث: 23/09/2021

أهمية حزام الأمان واستخدامه وضوابط ارتدائه

أهمية حزام الأمان واستخدامه وضوابط ارتدائه
يعد حزام الأمان من أهم الوسائل المستخدمة في السيارات والطائرات وغيرها من المراكب الحديثة؛ لحماية الركاب.

تعريف حزام الأمان

 يمكن تعريف حزام أمان السيارة أو حزام السلامة كما يسميه البعض بكل بساطة على أنه :

  • عبارة عن أداة على شكل حزام توجد في كل المقاعد التي تكون في وسائل النقل البشري، وأشهرها السيارات، فمن معيار إنشاء سيارة وضع بكل كرسي بها حزام أمان.
  • حيث يقوم ركاب السيارة وسائق السيارة أيضا بارتداء حزام أمان السيارة عند ركوب السيارة، بهدف حماية السائق والركب من أي حركة مفاجئة قد تحدثها السيارة أثناء السير.
  • ومن الضروري اختيار سائق يهتم بارتداء حزام أمان السيارة ولا يهمله فيه أبدًا حيث أنه سيكون قدوة للركاب السيارة، كذلك يجب ألا يتحرك بالسيارة إلا عندما يتأكد من أن جميع الركاب قاموا بوضع حزام أمان السيارة.
  • يوجد هذا الحزام بأشكالٍ معينة يحددها المتخصصون ومرنةٍ تتناسب مع الجميع وأهم صفاتها سهولة الاستخدام، حتى يستطيع أي فرد مهما كان من وضعها، ويتم وضع حزام أمان السيارة بشكلٍ قطري على صدر الراكب حيث يقوم بوضعه ابتدًأ مرور بصدره، ويقوم الراكب بعد وضعه بإحكام غلقه جيدًا.
  • وارتداء حزام أمان السيارة يعد من أهم قوانين السلامة وهو قانون صادر من الجهات المسئولة عن حركة المرور.

فوائد حزام الأمان

من أهم فوائد واستخدامات حزام الأمان ما يلي:

  •  يعمل هذا الحزام على التقليل من نسبة الوفيات الناتجة من حوادث السيارات، كما يقلل الحزام هذه النسبة حوالي 50% تبعًا لآخر الإحصائيات.
  • أنها تمكن رجال الإنقاذ من إنقاذ الركاب في حالة انقلاب السيارة والحوادث الخطيرة، وبالأخص ركاب المقاعد الأمامية فهم أكثر عرضة لهذه الحوادث المرورية.
  • تعمل على الحفاظ على ثبات الركاب بما فيهم السائق عند حدوث اصطدام أو حركة مفاجئة للسيارة.
  • ومن أهمية وضع هذا الحزام منع الراكب من الاصطدام بالزجاج السيارة أو جوانبها أو أبواب السيارة.
  • حماية الراكب من الاندفاع والسقوط خارج السيارة.
  • الحفاظ على سلامة النساء الحوامل وحمايتهم من الإصابة أو الضرر.
  • تحقيق الاستفادة من الأكياس الهوائية الموجودة داخل السيارة نفسها، فهذه الأكياس الهوائية تعمل على حماية رأس السائق إذا تعرضت السيارة لحادث من جهة الأمان.
  • وارتداء الحزام يساعد على الاستفادة من هذه الأكياس حيث سيجعل رأس السائق موجه في اتجاهها ويحميه من التخبط في أي شيء آخر.
  • كما يوفر حزام أمان السيارة أفضل حماية من مخاطر الطرق وخاصة الطرق التي بها كسور وقديمة، أو الطرق المرورية المزدحمة والسريعة.
  • يفيد جدًا الأشخاص الغير متمكنين في القيادة.
  • قد يشعر البعض أن حزام أمان السيارة غير مريح أو أن وضعه يشعره بالضيق، ولكن هو آمن، وقليل من الضيق والإزعاج أفضل من تعريض نفسك للخطر.

حزام الأمان ومبدأ القصور الذاتي

 حيث يعمل الحزام على مبدأ القصور الذاتي؛ وذلك عن طريق:

  • فإن تعرض السيارة لأي إصابة أو صدمة يقوم بقفل حزام أمان السيارة بشدة كبيرة على الركاب، ويمنعهم من الحركة والاصطدام بأي شيء أو الانزلاق بسبب السرعة الكبيرة المفاجئة التي حدثت عند حدوث الصدمة المفاجئة.
  • يقوم الحزام بعمل قوة يسميها الخبراء قوة التوقف على أجزاء الجسم الموضوع عليها، وهذه الأجزاء هي الأجزاء الأكثر قوة ومتانة في الجسم (على سبيل المثال القفص الصدري) لفترةٍ زمنيةٍ أطول لمنع أي رد فعل ناتج عن الاصطدام.
  • الجدير بالذكر هو أن هناك نوع من الأحزمة له جزء آخر مثل حزام الحضن أو الحوض وهذا الجزء نستطيع وضعه على شكل أفقي على حوض الراكب؛ فمنطقة الحوض من المناطق الصلبة في جسم الإنسان، والتي تستطيع الاعتماد عليها في تثبيت ركاب السيارة بدرجة قوية وشكل أصلب ومنع الركاب من الحركة.

حزام أمان السيارة وقانون نيوتن الثاني للحركة

 يوجد علاقة بين حزام أمان السيارة وقانون نيوتن الثاني للحركة:

  • حيث ينصّ قانون نيوتن الثاني للحركة على أنّ: إن تطبيق أي قوة على جسم ما سينتج منه تسارعًا يتناسب مع كتلة الجسم.
  • فإن وضع ذلك الحزام عند قيادة السيارة يقوم بالعمل على تزويد الجسم بالقدرة على التباطؤ عند حدوث تصادم، وهذه القوة التي يزودها الجسم تكون في الاتجاه المعاكس لسرعة السيارة وتعمل هذه القوة على الإبطاء من سرعة السيارة عند السير، ويشير القانون إلى قانون آخر وهو: كلما زاد وزن الراكب زادت السرعة التي يمتلكها بشكل أكبر.
  • فواجب الحزام هنا هو توفير قوة كبيرة أكبر من القوة العادية لحماية الجسم من الحركة أو الاصطدام بأيّ من أجزاء المركبة وإلحاق الأذى بالراكب، عند حدوث شيء غير متوقع حدوثه.

طرق حماية الركاب بواسطة حزام الأمام

 تقوم هذه الأحزمة بحماية الركاب عن طريق خمس طرق سنقوم بشرحه في القادم:

  • أولاً: الحفاظ على سلامة الركّاب داخل السيارة، فعند انزلاق السيارة بشدة يسقط خارجها الأشخاص الذين لم يكونوا يرتدوا الحزام، وهؤلاء الأشخاص تكون نسبة وفاتهم أكثر بحوالي أربعة أشخاص من نسبة موت الأشخاص الذين ظلوا في السيارة والأشخاص الذين استمروا في ارتداء حزام السلامة.
  • ثانيًا القيام بتقييد أقوى أجزاء الجسم وهما الوركين والكتفين.
  • ثالثًا القيام بتوزيع قوّة الإصابة على أكبر مساحة من الجسم، مما يؤدي إلى التقليل من قوة الإصابة على جزء معين من الجسم، وبالتي منع الأضرار والكسور الفادحة التي تحدث نتيجة الحوادث.
  • رابعًا: القيام بإبطاء حركة الجسم من خلال إطالة الوقت اللازم لتغيير السرعة.
  • خامسًا: القيام بالعمل على حماية الأماكن الحرجة بالجسم وهما الدماغ، والحبل الشوكي.

إلية عمل حزام أمان السيارة أو حزام السلامة

  • إن فكرة عمل حزام أمان السيارة هو مبدأ القصور الذاتي في الفيزياء، كما سبقنا بالحديث بالتفصيل عنه، ويهدف اختراع الحزام هو حماية الراكب من الحركات المفاجئة أيا كانت صورتها وحركتها.

 يعرف القصور الذاتي بأنه:

  • مقاومة الأشياء التي تؤدي إلى تغيير سرعة الشخص واتجاهه، فالجسم المتحرّك بالوضع الطبيعي يريد الاستمرار في الحركة.
  • فعند ركوبك السيارة وارتدائك حزام أمان السيارة تشعر أن سرعتك مثل سرعة السيارة وهذا غير صحيح، فسيكون لديك سرعة مختلفة عن سرعة السيارة بفضل حزام أمان السيارة وتبعا لمبدأ القصور الذاتي الفيزيائي ولكن لن تشعر بفرق السرعة هذا.
  • وكل راكب لديه سرعته الخاصة وقصوره الذاتي الخاص به الذي يتميز به عن غيره تبعا لثقل الحجم والكرسي الذي يشغله في السيارة.
قد تشعر أن حزام الأمان يشعرك بالضيق ولا تود وضعه، وهذا مؤشر على إهمالك وجهلك، فالحزام له فوائد عديدة وحماية، فحاول الاستفادة من حمايته، فإنك لا تدري ما قد يحدث أثناء رحلتك.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط