كتابة : إيمان السعيد
آخر تحديث: 24/07/2022

أفضل دعاء الهم والحزن مكتوب

أفضل دعاء الهم والحزن مكتوب
يحرص المسلم على التضرع إلى الله في أوقات الشدة والحزن، حيث يعمل دعاء الهم والحزن والخوف على الإحساس بالاطمئنان والراحة، ويحرص موقع مفاهيم على راحة جميع متابعينا، لذلك نقدم عدد من أهم الأدعية، للتخلص من الهموم والخوف، حيث يتعرض الإنسان إلى أوقات ضيق وشدة، وفي هذه الحالة لا يوجد ملجأ من أمر الله إلا إليه، لذلك يجب التضرع والدعاء إلى الله بيقين، والثقة في رحمة الله وقدرته على زوال الهم والحزن.

أفضل دعاء الهم والحزن مكتوب

لا يوجد طريقة للتخلص من الحزن والهم سوى الدعاء والبكاء إلى الله، حيث يبتلي الله عباده ببعض أوقات الهم والخوف، وفي هذا الوقت يجب على المسلم الأخذ بالأسباب، ويبدأ في التحدث مع الله ويدعو أن يزيل همه، وييسر الله جميع الأمور المستعصية لعباده من خلال الدعاء، ومن الجدير بالذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أوصى في عدد من الأحاديث الشريفة على كثرة الدعاء في أوقات الشدة والرخاء، وإليكم الآن دعاء الهم والحزن:

«اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، اللهم إني أسألك بكل اسم سميت به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك أو احتفظت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم نور صدري وربيع قلبي، وجلاء حزني وذهاب غمي وهمي».

كذلك يوجد في الدين الإسلامي العديد من الأدعية التي وردت في القرآن الكريم والسنة النبوية، والتي تساعد على زوال الحزن والهم بأسرع وقت، وإليكم الآن عدد من أفضل الأدعية لزوال الحزن والهم بقدرة الله سبحانه وتعالى:

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.

اللهم إني أعُوذ بكَ مِنَ الهَمِ والحزَنِ، والعَجْزِ والكَسَلِ، وأعوذ بك من البخلِ والجبنِ، وغَلَبَةِ الرِّجَالِ.

اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، ومن تحول عافيتك، وفجأة نقمتك، وجميع سخطك.

الاستغفار لزوال الحزن والهم

  • يأتي الاستغفار في المرتبة الأولى في طرق زوال الهم والحزن، حيث قال  الله سبحانه وتعالى «فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا، يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا، وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا».
  • ومن الجدير بالذكر أن الاستغفار وقت الشدة والرخاء يأتي بكل خير وسعادة، حيث يساعد الاستغفار على كثرة الرزق، وقضاء الحوائج، وغفران الذنوب، وأفضل استغفار يمكن الاستمرار عليه هو «اللهم إني أستغفرك من كافة الذنوب والخطايا، ما علمت منها وما لم أعلم، اللهم اجمعنا في جناتك، ولا تفرقنا أهلنا بعد الممات».

فوائد كثرة الدعاء 

  • للدعاء فوائد عديدة في الدنيا والآخرة، حيث ورد حديث شريف عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، يؤكد على أهمية الدعاء، حيث أكد أن الله يأتي الإنسان سأله، أو يكف عنه السوء، أو يغفر له الذنوب، وذلك في حالة الدعاء بخير وليس إثم.
  • كما يمكن من خلال كثرة الدعاء أن يجعل المسلم في مكانة عالية عند الله سبحانه وتعالى، ويحبه الله من كثرة الإلحاح عليه والثقة به وفي قدرته.

فضل الصلاة على النبي في زوال الهم والحزن

  • من فضل الصلاة على النبيما هو فضل الصلاة على النبي عليه الصلاة والسلام في أوقات الشدة والرخاء هو زوال الهم والحزن والإحساس بالسعادة، كذلك يساعد ذكر النبي على محو السيئات والحصول على المزيد من الحسنات، حيث قال رسول الله في حديث شريف أنه كلما زاد ذكر النبي والصلاة عليه.
  • فإنه خير للذاكر، وعند الصلاة على النبي لفترة طويلة بشكل مستمر والمداومة على ذلك، فإن الإنسان يضمن كفاية الهموم وغفران الذنوب، وأفضل طريقة للصلاة على النبي هي الصلاة الإبراهيمية، وهي الجزء الأخير من تشهد الصلاة.

دعاء الهم والحزن والخوف

كثير من الأدعية التي يمكن من خلالها القضاء على الهم والحزن والإحساس بالخوف، ويمكن ترديد دعاء واحد فقط لفترة طويلة، أو التنوع بين الأدعية التالية:

اللَّهمَ إني أرجو رحمتَكَ، فلا تكِلْني إلى نفسي ولا إلى أحد من خلقك طرفةَ عينٍ وأصلِحْ لي شأني كله يا أرحم الراحمين.
اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ بأنَّ لَكَ الحمدُ لا إلَهَ إلَّا أنتَ، الحنان المنَّانُ بديعُ السَّمواتِ والأرضِ، يا ذا الجلالِ والإِكرامِ يا حيُّ يا قيُّومُ.
اللهم يا مفرج الهموم، همومنا كثرت، ولا لها إلا أنت يا قدير يا مفرج الهموم، فاللهم اكفني كل ما أهمني، اللهم قويني بك وارزقني، اللهم إني أسألك خير الأمور كلها، يا رحيم.
حسبي الله في من أهمني ومن بغى ومن حسدني، حسبي الله عند الموت وعند الصراط، لا إله إلا أنت عليك توكلت وأنت رب العرش العظيم.

دعاء قضاء الحاجة

  • دعاء قضاء الحاجة لزوال الهم والحزن من أفضل الأدعية التي يمكن الاستعانة بها للتضرع إلى الله تعالى، لقضاء العديد من الحوائج في وقت واحد، وفيما يلي دعاء قضاء الحاجة:
  • اللهم إني أسألك باسمك الأعظم، الذي إذا دعيت به أجبت، وإن سألت به أعطيت، وأسألك بأسمائك كلها ما علمت منها وما لم أعلم، أن تستجيب لي دعائي، وتحقق رغباتنا وتقضي حوائجي، اللهم إني أسألك أن تغفر لي واستر عيوبي وتعفو عني، وتصلح أهلي وذريتي وترحمنا جميعاً برحمتك التي وسعت كل شيء، وأن تغنيني بفضلك عمن سواك.

طرق التخلص من الهم والحزن 

يتم التخلص من الهم والحزن من خلال التضرع إلى الله والإخلاص في الدعاء، وهناك عدة أسباب تساعد على انشراح الصدر وزوال الهم، مثل الأمور التالية:

  1. الإلحاح على الله بالدعاء في كل وقت وحين.
  2. كثرة دعاء الهم والحزن.
  3. إخلاص جميع الأعمال إلى وجه الله عز وجل، وعدم انتظار شكر أو تقدير من أحد من البشر، وأن يجعل نيته خالصة لله تعالى.
  4. التدبر والتفكير في نعم الله علينا التي لا تعد ولا تحصى.
  5. التوكل على الله في أي أمر من أمور الدنيا، وخاصة الأمور المستعصية، وتسليم الأمر كله إلى الله فإنه المعين الوحيد على أمور الدنيا.
  6. المجاهدة والصبر والتحمل، بغرض رضا الله سبحانه وتعالى.
  7. كثرة الصدقات والمداومة على الأعمال الصالحة.
  8. قراءة القرآن الكريم والمداومة على ذكر النبي والاستغفار، وإدخال السرور على قلوب المؤمنين.
  9. التوبة من أي ذنب، فهذا هو السبب الأساسي لضيق الصدر في بعض الأحيان.
  10. حسن الظن بالله تعالى.

أهمية الدعاء في الشدة والرخاء

  • ورد عن رسول الله عليه الصلاة والسلام العديد من الأحاديث التي تنص على أهمية الدعاء، في جميع الأوقات، وقال الله تعالى في كتابه العزيز {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}.
  • وبذلك وعدنا الله باستجابة الدعاء في الوقت المناسب، الذي يعلمه الله عز وجل، لذلك نجد أن الدعاء من أفضل العبادات، حيث قال الإمام الخطابي أن معنى الدعاء هو أن يستدعي المسلم ربه، واستمداد المعونة والقوة من الله تعالى، حيث يحب الله الثناء عليه والاعتراف بجوده وكرمه.
دعاء الهم والحزن من الأدعية المفضلة، والتي يجب الدعاء بها في جميع الأوقات، لأن الدعاء هو العبادة، نجد الله معنا دائماً في أوقات الشدة والرخاء، حيث إنه سبحانه وتعالى أقرب إلينا من حبل الوريد.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ