آخر تحديث: 27/09/2021

نبذة عن فوائد دعاء ليلة الزواج في الإسلام

نبذة عن فوائد دعاء ليلة الزواج في الإسلام
يعد دعاء ليلة الزواج من الأمور المشروعة، بل يعد من الاقتداء بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذلك حسب ما ورد من الأحاديث التي دلت على ذلك.
وسوف نتحدث في هذا المقال عن دعاء ليلة الزواج، كما سوف نتحدث عن الزواج وكيفية الصلاة والدعاء في هذه الليلة بالإضافة إلى توضيح مهارات الزواج الناجح.

نبذة عن الزواج

 من الأمور المسلم بها أن الله تعالى قد خلق الإنسان لحكمة حيث خلقه الله تعالى واستخلفه في الأرض من أجل إعمار هذه الأرض والعمل على إصلاحها، وخلال استخلافه في الأرض وإعماره فيها يمر بعدة مراحل ومن أهم هذه المراحل هي الزواج السليم القائم على أسس شرعية.

حيث يعد الزواج هو الطريق الصحيح للإصلاح وتنفيذ التغيير كما يعد هو اللبنة الأساسية لبناء المجتمع حيث يتم من خلاله تكوين أسرة إيجابية تتميز بالصلاح الذي يساهم في بناء المجتمعات.

كما أن الزواج بعد سنة من سنن الأنبياء الذين أرسلهم الله برسالة إلى الأقوام المختلفة ومن هؤلاء الأنبياء سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم الذي هو خاتم الأنبياء والمرسلين فقد أمره الله سبحانه وتعالى بالزواج الإسلامي حيث قال الله تعالى في كتابه العزيز:

(وَأَنكِحُوا الْأَيَامَى مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِن يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّـهُ مِن فَضْلِهِ وَاللَّـهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ).

دعاء ليلة الزواج

يعد دعاء ليلة الزواج من الأمور المستحبة حيث يفضل لأن يقوم الزوجان ببعض العبادات التي منها الدعاء والقيام للصلاة ركعتين من أجل بدء حياتهم الجديدة.

وسوف نتحدث في السطور التالية عن كيفية القيام بهاتين العبادتين.

كيفية دعاء ليلة الزواج

سبق أن وضحنا أنه يفضل على الزوج أن يدعو الله تعالى فيقوم بوضع يده على رأس زوجته ويبدأ في قراءة هذا الدعاء الذي ورد في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث روى عبد الله بن عمرو رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إذا تزوَّجَ أحدُكمُ امرأةً أوِ اشتَرى خادِمًا فليقلِ اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ خيرَها وخيرَ ما جبلتَها عليهِ وأعوذُ بِكَ من شرِّها ومن شرِّ ما جبلتَها عليهِ وإذا اشترى بعيرًا فليأخذ بذروةِ سنامِهِ وليقل مثلَ ذلِكَ).

ويجوز له أن يقرأ الدعاء جهراً كما يجوز له أن يقرأ هذا الدعاء سرا وذلك إذا أحس بخوف زوجته.

كما يسن للزوج أن يدعو الله ما يشاء من أدعية أخرى يرجو من الله تحقيقها حيث يسن له أن يسأل الله أن تكون الزوجة صالحة كما يسأل الله في هذه الليلة أن يعطيه من خيرها كما يدعو الله بما يشاء وفي أي وقت حيث ليس هناك تحديد لوقت الدعاء  

يفضل أن يقول الرجل هذا الدعاء عند إتيان زوجته بل يعد من السنن فإنّه يقول:

(اللَّهُمَّ جَنِّبْنَا الشَّيْطَانَ وجَنِّبِ الشَّيْطَانَ ما رَزَقْتَنَا).

من فوائد هذا الدعاء الحفاظ على ذرية الزوجين وجعلهم ذرية صالحة بعيدة عن شبائك الشيطان.

كيفية الصلاة في ليلة الزواج

تعد الصلاة في ليلة الزواج من الأمور المستحبة وهذا ما ذهب إليه أهل العلم من الفقهاء، حيث قالوا أنه يستحب للزوجين صلاة ركعتين قبل دخولهم، وذلك لما ورد فعله عن الصحابة ولكن هذه الصلاة لم ترد عن النبي صلى الله عليه وسلم فمن فعلها أجر ومن لم يفعلها فلا بأس عليه.

وكيفيتها أن يؤم الرجل زوجته بشرط وجودها في حالة طهر ثم يقرأ سورة الفاتحة وقراءة سورة الفاتحة في الركعة الأولى أما الركعة الثانية يقرأ الفاتحة وسورة الإخلاص كما يقوم الجهر في الصلاة إذا كان وقت الدخول في الليل أما اذا كان وقت الدخول بزوجته نهارا فيصلى ركعتين سرا ولا يجهر بهم، كما يجوز للرجل أن ينفرد بهاتين الركعتين حيث تعد هذه الركعات من النوافل.

ومن الجدير بالذكر أن هنا أمور يجب توضيحها في هذا الأمر وهي:

  • أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يرد عنه أنه قام بتأدية صلاة ركعتي الزواج وإنما هذه الصلاة قد وردت عن بعض الصحابة رضوان الله عليهم حيث قال أبي سعيد مولى أبي أسيد رضي الله تعالى عنه أنه قال:

(تزوَّجتُ وأَنا مَملوكٌ، فدعوتُ نفرًا مِن أصحابِ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ فيهمُ ابنُ مسعودٍ، وأبو ذرٍّ، وحُذَيْفةُ، قال: وأقيمتِ الصَّلاةُ، قالَ: فذَهَبَ أبو ذرٍّ ليتقدَّمَ فقالوا: إليكَ، قالَ: أوَ كذلِكَ؟ قالوا: نعَم، قالَ: فتقدَّمتُ بِهِم وأَنا عبدٌ مملوكٌ وعلَّموني فقالوا: إذا دخلَ عليكَ أَهْلُكَ فصلِّ رَكْعتينِ ثمَّ سلَ اللَّهَ مِن خيرِ ما دخلَ عليكَ وتعوَّذ بهِ من شرِّهِ، ثمَّ شأنَكَ وشأنَ أَهْلِكَ).

  • وذلك حتى يستعين بالله تعالى على حفظ وذريته من الشيطان وكيده وهذا ما ورد في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فعن عبد الله بن عباس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لَوْ أنَّ أحَدَكُمْ إذا أرادَ أنْ يَأْتِيَ أهْلَهُ، فقالَ: باسْمِ اللَّهِ، اللَّهُمَّ جَنِّبْنا الشَّيْطانَ وجَنِّبِ الشَّيْطانَ ما رَزَقْتَنا، فإنَّه إنْ يُقَدَّرْ بيْنَهُما ولَدٌ في ذلكَ لَمْ يَضُرُّهُ شيطانٌ أبَدًا).
  • ينبغي للزوج والزوجة إزالة كل شيء يعد مانعا من وصول الماء إلى أي جزء من الجسم وذلك عند الوضوء أو الغسل.

مهارات الزواج الناجح

هناك عدد من المهارات والأفعال التي يمكن على الزوجين اتباعها من أجل تكوين أسرة ناجحة ومن هذه المهارات:

  • أن يقوم الزوجان باستخدام الألفاظ الجيدة التي تشير في معناها إلى الاحترام المتبادل بينهما حيث من شأن هذه الألفاظ قيام حياة ناجحة قائمة على الود والحب المتبادل.
  • خلق جو من السعادة من قبل الطرفين، وذلك عن طريق التبسم دائما في وجه بعضهما كما يجب الالتزام باللطف وخلق جو من المرح حيث تعمل هذه المواقف المضحكة على إزالة الهموم والتخلص من ضغوط الحياة..
  • أن يقوم كل من الزوجين بالتعبير عن حبه للآخر ومقدار شوقه إليه حيث إن المرأة تحب هذه التعبيرات التي تثير مشاعرها وتقويها.
  • أن يحافظ كل منها علي احترامه للآخر كما  ينبغي عليهم تبادل الهدايا حيث تعد الهدايا هي أحد مفاتيح الوصول إلى القلوب.
  • ينبغي على الزوجة أن تحرص على احترام أهل زوجها كما ينبغي على الزوج احترام أهل زوجته وذلك من أجل تفادي تكوين الكراهية والعداوة فيما بينهم.
  • العمل على الاهتمام بالمظهر الخارجي والحفاظ على النظافة الشخصية حيث يعد ذلك من عوامل جذب كل واحد منهما إلى الآخر.
وبهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال الذي أعددناه بعنوان دعاء ليلة الزواج الذي وضحنا فيه أهمية الزواج والسنن المفضل فعلها في هذه الليلة وكيفية أدائها بالإضافة إلى توضيح مهارات الزواج الناجح.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ