آخر تحديث: 19/10/2020

دم الدورة اسود وثقيل

دم الدورة اسود وثقيل
تعاني بعض النساء من ظهور دم الدورة الشهرية في حالة مختلفة عن الطبيعي، حيث يبدو ثقيل وداكن اللون وقد يشبه القهوة المطحونة ،ويرجع ذلك إلى أن تدفق الدورة الدوية يصبح أبطأ في بداية الدورة مما يسمح للدم في البقاء في الرحم وقت أطول ليخرج من الجسم،
وهذا ما يجعله يتحول إلى اللون الأسود، أو قد يكون هناك دماء متبقية من الدورة الشهرية الأخيرة وتبدو  بهذا الشكل وغيرها من الأسباب، والسؤال المطروح هنا هل هذه الأفرازات المهبلية مدعاة للقلق وما هي أسباب دم الدورة اسود وثقيل وطرق العلاج؟

ما هو دم الدورة الشهرية؟

هي عبارة عن إفرازات شهرية تحدث عند البلوغ ،ويسمح للدم أن أن يخرج من بطانة الدم إلى المهبل مسببا ما يعرف بدم الدورة الشهرية ،تصاب به غالبية النساء ما بين 12-13عام بالنسبة لغالبية النساء، يبدأ الحيض بين سن 12 و13 عامًا،

ويعتبر لون الدم وملمسه مؤشر قوي على مدى الصحة الإنجابيةويتراوح ألوان تدفق دم الحيض ما بين الأحمر إلى البرتقالى أو البني أو الأسود.،ويتحول لون دم الحيض للون الأسود نتيجة أنه يستغرق وقت أطول لمغادرة الرحم،

مما يجعله يتأكسد ويتحول إلى ما يشبه تفل القهوة، إلا أن دم الحيض الأسود والإفرازات المهبلية ليست دائمًا مدعاة للقلق.،ولكن إذا زاد الأمر سوءا ينبغي الحصول على استشارة الطبيب لمعرفة السبب وراء ذلك لإيجاد العلاج المناسب.

أسباب دم الدورة اسود وثقيل

تتعدد الأسباب التي تجعل دم الدورة يبدو على اللون الداكن الثقيل وتتمثل في:

كائن عالق أو منسي

تعاني بعص النساء من ظهور إفرازات مهبلية داكنة اللون يصاحبها العديد من الأمراض مثل الرائحة الكريهة أو الشعور بالحكة وظهور الإنتفاخ أو الطفح الجلدي حول الأعضاء التناسلية ،وارتفاع في درجة حرارة الجسم مع الشعور بالحرقة أثناء التبول،

وقد يرجع البعض سبب ذلك إلى وجود شئ ما عالق  في المهبل وهو الذي يتسبب في حدوث ذلك مثل بعض أجزاء الفوطة الصحية  أو بسبب الواقي الذاكري أو الإسفنج أو بعض الألعاب الجنسية والتي تؤدي إلى تهيج منطقة المهبل،

وتظل تلك الأشياء عالقة في منطقة المهبل ،وتمنع نزول الدم بصورته الطبيعية مما يجعله يتأكسد ،يؤدي إلى ظهور إفرازات سوداء اللون مع نزول الدورة الشهرية .

الإصابة بعدوى  أو التهاب الحوض

قد يؤدي الإصابة بعدولة منقولة عن طريق الإتصال الجنسي، مثل السيلان أو  الكلاميديا، إلى حدوث نزيف أوإفرازات غير عادية،وتتميز هذه الإفرازات المهبلية بلونها الأسود نتيجة لوجودها داخل الرحم فترةأطول وينبعث منها رائحة كريهة،

بالإضافة إلى كونها ثقيلة  ويصاحبها العديد من الأعراض، مثل الشعور بالألم الشديد أثناء التبول وألم وضغط في منطقة الحوض بالإضافة إلى نزيف قبل وبعد الجماع،

وتتشابه أعراض التهاب الحوض مع الإصابة بالعدوي الأتصال الجنسي ،ولكن قد يؤدي إلى مرض التهاب الحوضإلى تأثير أكبر قد يصل إلى ألم في منطقة الحوض صعب تحمله، وأحيانا يصل الأمر إلى العقم .

غرس البويضة

توجد بعض الحالات التي تعاني من وجود أفرازات مهبلية ثقيلة وسوداء اللون وهذا غير شائع وقليل ما تجد نساء يعانون من نزيف في اول الحمل،

ولكن قد يحدث في حالة غرس البويضة نفسها في بطانة الرحم إلى جانب بعض الأعراض التي تشير إلى الحمل المبكر، مثل غياب الدورة الشهرية وكثرة التبول والغثيان والقئ، وخاصة في فترة الصباح إلى جانب ألم في الثدي ،و لا تعاني كل النساء من نزيف الانغراس.

التعرض للإجهاض الإجهاض

قد يكون الدم الثقيل والأسود دليل على فقدان الإجهاض في حالة   الحمل ،ويحدث الإجهاض عندما يتوقفةالجنين عن النمو ،ويبدأ الرحم بإصدار إشارة بوجود شئ خطأ داخل الرحم من خلال ظهور الإفرازات المهبلية السوداء،

قد لا يكون لديك أعراض مع الإجهاض ،و لا يتم اكتشاف ذلك إلا بعد إجراء الموجات فوق الصوتية الروتينية.

الهلابة بعد الولادة 

ويحدث هذا الإفراز بعد ولادة الطفل في الفترة الزمنية ما بين  من أربعة  إلى ستة أسابيع ويبدأ باللون الأحمر الكثيف ثم يبدأ أن يتبطأ ويتحول إلى اللون البني الداكن أو الأسود،

ويتغير حتي يصل إلى اللون الأصفر، وقد يصاحبها إفرازات كريهة الرائحة في الأسابيع التي تلي الولادة.

الحيض المحبوس

قد تعاني بعض النساء بعدم نزول الحيض ،ويرجع ذلك إلى عدم قدرة دم الدورة مغادرة الرحم ،مما يجعله يتغير لونه لبقائه فترة أطول في الرحم ويتعرض للتأكسد،

وقد يكون ذلك بفضل وجود مشكلة خلقية في غشاء البكارة أو مشكلة في عنق الرحم، مما يؤدي إلى تقطع الدورة أو انقطاع الطمث لفترة ثم الإفراز مرة أخرى أو قد يكون هناك انعدام تام في الدورة الشهرية.  

الإصابة بسرطان عنق الرحم

هناك بعض الحالات النادرة التي تعانى من سرطان عنق الرحم وفي الغالب ما تجد هذه الحالات الأفرازات المهبلية سوداء اللون وثقيلة الملمس يصاحبها بعض الأعراض خاصة مع المراحل المتقدمة من سرطان الرحم،

وتشمل فقدان واضح في الوزن،الشعور بالضعف العام وآلام في الحوض والضعف العام ،وتورم في الساق ،ومشكلة في التبول أو التبرز،وقد يتطور الأمر وتصبح هذه الإفرازات غزيرة مصحوبة بأعراض أخرى، مثل الحمى أو الألم أو الرائحة الكريهة .

علاج الإفرازات السوداء والثقيلة

تختلف طريقة علاج مشكلة الأفرازات المهبلية داكنة اللون من شخص لأخر، وفقا للسبب الرئيسي وراء حدوث ذلك ،وتتمثل خطة العلاج في التالي:

  • إذا كان السبب وراء الدم الأسود هو وجود شئ عالق بالمهبل ينبغي على الفور إزالته بالإستعانة بالطبيب المعالج ،خاصة إذا صاحب هذه الأفرازات ألم شديد أو حمى ،يجب إزالة الأجسام .
  • في حالة الإصابة بالعدوى المنقولة عن طريق الإتصال الجنسي يتم التعامل مع العدوى من خلال الإعتماد على المضادات الحيوية، لحماية نفسك من الإصابة مرة أخرى .
  • في حالة الإجهاض قد يقترح الطبيب إجراء عملية تفريغ وكحت وتوسيع،وذلك للتخلص من بقايا الإجهاض بشكل نهائي ،وقد يزول الأمر في حالات كثيرة بدون أي تدخل جراحي، وذلك وفقا لطبيعة الحالة التي يقررها الطبيب.
  • قد تعاني بعض النساء من مشكلة إنقطاع الطمث أو الحيض المحتجز ،ولكن علاج هذه المشكلة من خلال إجراء جراحة لعلاج السبب وراء هذا الانسداد.
  • في حين يشمل علاج سرطان عنق الرحم إلى إجراء جراحي تدخلى أو العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي أو مزيجًا من هذه العلاجات.

نصائح مهمة لدورة شهرية آمنة

لاتشكل الإفرازات المهبلية السوداء أمر يدعى للقلق إذا ظهرت في بداية الدورة الشهرية أو نهايتها ،حيث تستغرق الدورة الشهرية فترة ما بين يومين إلى سبعة أيام كل21 - 28 يوما كل شهر ورؤية إفرازات سوداء خارج هذا الإطار  يعد مؤشر على وجود شئ ما غير صحيح ،لذلك ينبغي مراجعة الطبيب.

يجب مراجعة الطبيب إذا تم رؤية هذه الأفرازات عندما تصل النساء إلى سن اليأس، لأنه دليل على وجود حالة خطيرة ،وكذلك الحال إذا كنت حامل وأنجبت طفل مؤخرا عليك بمراجعة الطبيب، خاصة إذا صاحب هذا الإفراز حمى أو تقلصات .

وفي النهاية، دم الدورة الشهرية مفيد لصحة المرأة، ولكن يمكن أن يكون دم الدورة السوداء مجرد شئ طبيعيا شائعًا ،أو قد يكون مؤشر إلى وجود أحد أعراض مشكلة أكبر. 

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط