آخر تحديث: 10/05/2021

علاج السعال الجاف

علاج السعال الجاف
مع دخول فصل الشتاء، يتعرض الشخص للعديد من الأمراض الفيروسية الموسمية، التي تنتشر كثيرا في هذا الفصل، من بينها السعال الجاف الذي يختلف عن الأنواع الأخرى من السعال. إذ أنه قد يرتبط بأسباب صحية أخرى غير الإنفلوانزا . الشيء الذي يحث الناس على البحث عن العلاج، سواء كان طبيعيا أو طبيا. إذن ما هو علاج السعال الجاف؟ وما هي النصائح التي يجب إتباعها للتخلص منه؟

ما هو السعال الجاف

السعال هو رد فعل طبيعي للجسم، لمحاولة إزالة المخاط أو المهيجات من مجرى التنفس. لكن السعال الجاف وهو الإحساس بالدغدغة في الحلق فيبدأ الشخص بمحاولة للتخلص منها بالسعال، لكن دون جدوى. ولا يرتبط السعال الجاف بوجود أي مخاط أو بلغم. في بعض الأحيان يُصاحبه التهاب الحلق أو تورمه أو احتقانه.

أنواع السعال الجاف

هناك ثلاثة أنواع من السعال الجاف وهي:

  • السعال الجاف العادي: هذا النوع من السعال يقترن بوجود عدوى فيروسية في الحلق أو الأنف، ويشعر المصاب عادة أن هناك شيء عالق في حلقه.
  • السعال النباحي: هذا النوع يقترن بالتهاب الحنجرة أو تورمها. يشعر المصاب في هذه الحالة  بألم في  الحلق وصعوبة في التنفس عند السعال.
  • السعال الديكي: يقترن هذا النوع الخاص من السعال بوجود بكتيريا. وفي هذه الحالة، فإن المصاب يسعل بشكل متواصل متبوعاً بشهيق.

أعراض السعال الجاف

  • سعال حاد، متكرر ومتواصل أكثر من ثلاثة أسابيع.
  • الشعور بآلام في الحلق عند ابتلاع الأكل.
  • سعال مصحوب بإفرازات خضراء.
  • سيلان في الأنف واحتقانه.
  • تورم واحتقان في الحلق نتيجة.
  • إصدار أصوات تشبه الصفير عند التنفس.
  • الشعور بالغثيان أو التقيؤ.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الإصابة بالحمى.
  • ظهور أعراض  تشبه الأنفلونزا.
  • الإصابة بالنزيف في اللثة.

أسباب السعال الجاف

قد يصاب الشخص بالسعال الجاف أثناء إصابته بنزلة البرد وقد يستمر بعد الشفاء منه. وقد يكون أيضا دون أي أعراض مرضية أخرى.

من بين أهم أسباب السعال الجاف ما يلي:

  • الإصابة بالتهاب في الحلق.
  • استنشاق هواء جاف أو الساخن، مما يؤدي إلى تهيج الجهاز التنفسي.
  • الإصابة بالربو أووأو حساسية الصدر والجهاز التنفسي.
  • التدخين أو الارتجاع المعدي يسبب السعال الجاف المزمن.
  •  الآثار الجانبية لبعض الأدوية مثل: أدوية القلب وأدوية ضغط الدم.
  • الإصابة بالأمراض الفيروسية الموسمية مثل الأنفلونزا.
  • استنشاق مهيجات بيئية محفزة للسعال مثل الدخان والغبار. 
  • الإصابة بأمراض الرئة مثل سرطان الرئة.
  • الإصابة بحساسية الأنف.

متى يصبح السعال الجاف خطيرا

ينبغي استشارة الطبيب فوراً في الحالات التالية:

  • إذا كان الطفل عمره أقل من 5 سنوات.
  • إذا كان السعال الجاف مرفوقا بمخاط أو دم.
  • إذا  كان السعال الجاف مرفوقا بضيق التنفس.
  • إذا كنت تعاني من الألم عند السعال لفترة طويلة خاصة في الليل
  • إذا كنت من المدخنين.
  • إذا كنت تعاني من صداع أو إلتهاب في الأذن أو ارتفاع في درجة الحرارة.
  • إذا كنت تعاني من ألم في العضلات وإنخفاض في الوزن بشكل كبير.
  • إذا كنت تعاني من الربو أو ارتفاع ضغط الدم.
  • خلال فترة الحمل و الرضاعة الطبيعية.
  • إذا كنت تعاني من حساسية تجاه بعض الأدوية.

علاج السعال الجاف

يمكن علاج السعال الجاف بعدة طرق نذكر منها:

  • الأدوية: يمكن إستخدام الأدوية التي يصفها الطبيب أو الصيدلي لعلاج السعال.
  • التعرض للبخار: وذلك باستنشاق المريض للبخار الساخن للتقليل من حدة السعال. تتوفر في الصيدليات بعض أجهزة البخار التي يمكن استخدامها في المنزل.
  • الوصفات الطبيعية: يمكن لبعض الوصفات الطبيعية المنزلية أن تجدي نفعاً في علاج السعال الجاف.

وصفات طبيعية لعلاج السعال الجاف

وصفة العسل

يعتبر العسل من أقدم العلاجات الطبيعية المستعملة في الطب البديل لعلاج السعال الجاف، لكونه فعال في القضاء على المخاط وترطيب الحلق من خلال تحفيز الغدد اللعابية لإفراز المزيد من اللعاب، وكذلك فهو مضاد للأكسدة والميكروبات التي يعمل على تعزيز الجهاز المناعي .

لاستخدام العسل في علاج السعال الجاف، يمكن  تناول 3 ملاعق من العسل يومياً، كما يمكن إضافة البصل و الزعتر للعسل. لتحضير هذا الشراب يجب تقطيع البصل إلى قطع صغيرة وطحنه، وخلطه مع كوب من العسل مع إضافة أوراق الزعتر إلى الخليط، ثم طهيهم فوق النار إلى أن يُصبِح البصل طريّاً. يفضل شرب هذا الخليط ساخِناً مرّتين يوميّاً للحصول على نتائج مرضية.

وصفة الكركم

يحتوي الكركم على مادة الكركمين المقاومة للبكتيريا والالتهاب والفيروسات. فهو مفيد جدا في علاج السعال الجاف. يمكن إضافة ملعقة من الكركم إلى الماء ووضعهما فوق النار يغليان إلى أن تقل الكمية للنصف، يضاف إليه ملعقة من العسل ويشرب الخليط دافئ.

وصفة الزنجبيل

يعتبر الزنجبيل من المسكنات الطبيعية، كما يستعمل في تكوين العديد من الأدوية المستعملة لعلاج السعال. فالزنجبيل يساعد في طرد البلغم من الشعب الهوائية، مما يقلل مدة الإصابة بالسعال الجاف ويخفف من حدته. بالإضافة إلى أن الزنجبيل يساهم في تعزيز عمل جهاز المناعة ومحاربة الأمراض. للاستفادة من الزنجبيل عليك:

تقطيع الزنجبيل الطري إلى شرائح صغيرة وطحنها، ثم وضع ملعقة صغيرة من المسحوق المحصل عليه في كوب من الماء وغليه فوق النار. يمكن تناوله كمشروب ساخن ثلاث مرات يوميًا. يمكن استعمال بودرة الزنجبيل لفرك الصدر أو مضغ قطع الزنجبيل الطازج.

وصفة الثوم

يعد الثوم من أقوى العلاجات الطبيعية المنزلية لعلاج السعال إذ يحتوي على عناصر مقاومة للفيروسات والميكروبات والبكتيريا. وكذلك احتوائه على عنصر الأليسين Allicin.

قم بوضع بعض فصوص من الثوم في كوب من الماء أثناء غليه، ثم أضف إليهم القليل من الزعتر وملعقة صغيرة من العسل. بعد أن يبرد المزيج يتناوله المريض.

وصفة الغرغرة بالماء المالح

تعد الغرغرة بالماء المالح مفيدا للسعال الجاف. تضاف ملعقة صغيرة من الملح إلى كأس كبير من الماء، وتستعمل هذه الوصفة للغرغرة مدة 15 ثانية في كل مرة. يستعمل الخليط عدة مرات في اليوم.

وصفة العرقسوس

من فوائد عرق السوس للسعال الجاف أنه يعمل كطارد للبلغم ومرطب ومهدئ للحلق، بالتالي يساهم في التخفيف من حدة السعال الجاف.

لاستعمال العرقسوس يجب إضافة ملعقتين كبيرتين منه إلى كوب من الماء الساخن مع تغطيته مدة 15 إلى 20 دقيقة، بعد ذلك يشرب الخليط  مرتين في اليوم.

خل التفاح

يعتبر خل التفاح من العلاجات الفعالة للسعال الجاف، بسبب خصائصه المهدئة والمطهرة للحلق. لاستخدام هذه الوصفة يمكن مزج ملعقتين كبيرتين من خل التفاح مع ملعقة كبيرة من العسل الطبيعي ثم إضافة كوب من الماء الفاتر إلى الخليط. ويشرب مرتين في اليوم.

عصير الليمون

يستخدم عصير الليمون للتخفيف من حدة السعال الجاف؛ لأنه يحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات التي تساعد على تخفيف الالتهابات. كما يتميز بإمكانية استخدامه بأكثر من طريقة.

يمكن مزج عصير الليمون مع كمية من العسل الطبيعي، وتسخين المزيج وإعطاؤه للمريض.

يمكن كذلك مزج كوب من الماء الدافئ مع ملعقة من العسل وقليل من عصير الليمون.

زيت الزيتون

فوائد زيت الزيتون للسعال بصفة عامة متعددة وهي من أفضل العلاجات لأمراض الجهاز التنفسي ككل. وهي معروفة منذ القدم في الطب البديل. ويستخدم لعلاج السعال بأكثر من طريقة:

  1. تدفئة زيت الزيتون على النار وتطبيقه على الصدر وعمل تدليك خفيف قبل النوم مع ارتداء ملابس دافئة.
  2. يمزج ربع كوب من عصير الليمون مع نصف كوب من زيت الزيتون و ربع كوب من العسل. تستخدم هذه الوصفة قبل الوجبات الرئيسية بساعة.
  3. يمكن أيضا تناول ملعقة زيت الزيتون قبل النوم لترطيب الحلق والتقليل من السعال.

شاي الأعشاب

من الوسائل الجيدة المساعدة على إفراز المخاط شاي الأعشاب. أفضل الخيارات لصنع المشروبات الساخنة بالأعشاب: البابونج، والكافور، والنعناع ويمكن كذلك إضافة العسل الطبيعي لهذه المشروبات، لأن له فاعلية مماثلة لأدوية السعال.

الزيوت العطرية

يقترح مركز جامعة ميريلاند الطبي على الأشخاص المصابين بالسعال الجاف، تشغيل جهاز ترطيب الجو الذي يعمل بالزيوت الأساسية لبعض الأعشاب العطرية، وتشمل: زيت خشب الأرز، زيت الشمر الحلو، زيت البردقوش، زيت المُر، زيت الياسمين، زيت الخزامى، زيت شجرة الشاي. يمكن اعتبار هذا العلاج فعالاً خاصة في الليل.

نصائح للتخلص من السعال الجاف

من المهم أيضا إتباع النصائح التالية التي يمكن أن تساعد في التخلص من السعال الجاف:

  • شرب الكثير من السوائل التي تعمل على ترطيب الحلق.
  • ترطيب الهواء في المنزل باستخدام الزيوت العطرية.
  • تجنب التدخين و الجلوس مع المدخنين.
  • في حالة السعال الحاد يمكن النوم بوضعية الجلوس، بحيث يكون الجزء العلوي من الجسم عموديا.
  • تناول الشوربات الساخنة مثل شوربة الدجاج.
  • أخذ قسط كافي من النوم و الراحة.
  • تجنب التعرض للتيارات الهوائية الباردة.
  • الاستعانة بتناول فيتامين C ضمن نظامك الغذائي.
في الأخير، لا يجب غض الطرف عن الأعراض المذكورة سابقا، لأن عدم الاهتمام بالصحة أثناء الإصابة بالسعال وعلاجه، يمكن أن يكون معيقا لعمل الرئتين و البلعوم. حاول دائما اللجوء إلى الطبيب إذا كان السعال غير طبيعي ومستمر لفترة طويلة. كما يجب أخد الحيطة والحذر عند استعمال الوصفات الطبيعية خاصة عند الأطفال والرضع.