آخر تحديث: 10/05/2021

فوائد أوراق البابايا

فوائد أوراق البابايا
البابايا فاكهة استوائية نشأت من أمريكا الشمالية، ومعظمها يأتي من المكسيك. ولكن، في الوقت الحالي، تزرع ثمار البابايا على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم التي تتمتع بمناخ مداري. هذه الفاكهة عدا عن استهلاك لبها في العصائر أو تناولها طازجة،  تستعمل كذلك لأغراض صحية. فما هي أبرز فوائد أوراق البابايا.

فوائد أوراق البابايا

الكثيرون سيتفاجئون بخصوص أوراق البابايا والفوائد الصحية التي تختزنها، فعلى المستوى الصحي والعلاجي هذه الأوراق يمكن أن تلعب أكثر من دور، سندرج لكم أبرز التدخلات العلاجية لهذه الأوراق:

تقليل أعراض حمى الضنك

إذا كنت تعاني من بعض الأعراض مثل الحمى والطفح الجلدي والصداع وألم في العضلات والمفاصل، فمن المحتمل أنك تعاني من حمى الضنك. لكن إذا كنت تعاني من أي أعراض خطيرة مثل تسرب بلازما الدم وانخفاض عدد الصفائح الدموية والنزيف، فمن المحتمل أنك تعاني من مرض خطير يسمى الحمى النزفية، هذا النوع من الحمى يعتبر قاتلاً يسببه فيروس ينتقل من البعوض.

تشير بعض الدراسات إلى أن أوراق البابايا تحتوي على إنزيمات مثل chymopapain و papain التي يمكن أن تزيد من عدد الصفائح الدموية وبالتالي المساعدة على التعافي من مرض حمى الضنك.

مكافحة الملاريا

الفوائد الصحية الأخرى لأوراق البابايا هي خصائصها المضادة للملاريا. لقد أثبتت أوراق البابايا أنها فعالة للغاية لمنع الإصابة بالملاريا، وتشير بعض الدراسات إلى أن المذاق المر من أوراق البابايا يمكن أن يكون فعالًا للغاية للتخلص من الملاريا خارج الجسم. لذا، يُنصح بشدة بشرب عصير أوراق البابايا عندما تصاب بالملاريا.

صحة الجلد

هل تعلم أن ورقة البابايا تحتوي على فيتامين A وفيتامين C أعلى من الفاكهة نفسها؟ هذه النسبة العالية من فيتامين C تعني أن أوراق البابايا قد تطلق مضادات الأكسدة التي ستحارب الجذور الحرة. سيكون هذا المضاد للأكسدة مفيدًا جدًا لمنع بشرتك من أي مرض جلدي مثل حب الشباب والتجاعيد وتصبغ البشرة، سيساعد ذلك في منح بشرتك توهج بشكل طبيعي.

مكافحة العدوى الفيروسية

من المعروف أيضًا أن أوراق البابايا معروفة بقدرتها على مكافحة العدوى التي تسببها الفيروسات مثل نزلات البرد أو الأنفلونزا. المكونات المختلفة لفيتامين مثل فيتامين A وفيتامين C وفيتامين E ستعزز نظام المناعة لديك. وبالتالي، يمكن أن تكون أوراق البابايا مفيدة للغاية للحفاظ على صحتك ووضعك في مأمن من أي عدوى فيروسية.

تقليل آلام الحيض

يمكن أن تكون أوراق البابايا علاجاً جيداً خلال فترة الحيض، في بعض الأحيان، تكون آلام الحيض لا تطاق، ولتخفيف الألم ، يمكنك استخدام ورقة البابايا، وإضافة بعض التمر الهندي والملح، ثم إضافة الماء إلى هذا الخليط، ثم غليه. وقد ثبتت فعالية هذا المكون للحد من آلام الدورة الشهرية.

علاج انتفاخ الرئة

انتفاخ الرئة هو أحد الأمراض القاتلة التي تشمل مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD). يرتبط هذا المرض على نطاق واسع بالضرر التدريجي لأنسجة الرئة، بما في ذلك تدمير الحويصلات الهوائية. للوقاية من الإصابة بمرض انتفاخ الرئة هذا، فأنت بحاجة إلى كمية كافية من فيتامين، وأوراق البابايا تحتوي على كميات عالية جدًا من فيتامين D، الأمر الذي يخول لها حماية الجسم من الأمراض المرتبطة بانتفاخ الرئة.

علاج الأكزيما

يمكن أن تكون أوراق البابايا علاج طبيعي فعال لمرض الأكزيما، هذه الأخيرة تعتبر أحد أنواع الالتهابات الرقيقة التي تصيب الجلد، والتي تكون مصاحبة ببقع وحكة وتقشر. وبما أن أوراق البابايا تحتوي على مضادات الالتهابات، فهي قادرة على علاج الأكزيما من خلال التطبيق الموضعي لأوراق البابايا على المنطقة المتأثرة بالأكزيما.

علاج الشعر

فوائد أوراق البابايا يمكن أن تشمل كذلك صحة الشعر، وهذا السبب وراء استخدام أوراق البابايا عادة كعلاج للشعر في العديد من صالونات التجميل أو المتاجر. يمكن أن تمنح أوراق البابايا فائدة كبيرة لشعرك لأنها ستضيف بعض اللمعان، خاصة عند استخدام أوراق البابايا كعصير وخلطها مع العسل أو حليب جوز الهند.

مضاد للقشرة

أوراق البابايا تحتوي على مركب يسمى كاربين، يتحول هذا الكاربين إلى مصدر كبير للتخلص من الأوساخ والزيوت خارج الشعر، وكذلك تقويته دون أي آثار جانبية. لذا، بدلاً من أن تجرب أكثر من شامبو، يجب عليك اعتبار هذا النبات العشبي مضادًا لقشرة الرأس.

خفض مستويات السكر في الدم

يمكن لأوراق البابايا أن تحفز نشاط الأنسولين في الجسم، وبالتالي سوف تساعدك على تنظيم مستويات السكر في الدم وستكون أكثر عرضة لتجنب الإصابة بمرض السكري. أيضاً، يمكن لأوراق البابايا أن تقلل من احتمالات وجود مضاعفات ناجمة عن مرض السكري مثل تلف الكلى. أوراق البابايا يمكن أن تقلل من الإجهاد التأكسدي الذي يمكن أن يؤدي إلى مرض السكري.

منع نمو البكتيريا

أحد الفوائد الصحية لأوراق البابايا هي منع نمو البكتيريا، وخاصة البكتيريا السيئة التي يمكن أن تسبب بعض المشاكل في الأمعاء. تشير بعض الدراسات إلى أن أوراق البابايا تحتوي على أكثر من 50 عنصرًا نشطًا يمكن أن يمنع من البكتيريا السيئة، ويعد مركب كاربين الموجود في أوراق البابايا أحد أهم المركبات التي تتحمل مسئولية تثبيط نمو البكتيريا السيئة في جسمك. مركب التانين الموجود في أوراق البابايا مفيد أيضًا في تثبيط نمو الديدان التي يمكن ربطها بالجهاز المعوي.

علاج قرحة المعدة

وفقًا للبحث الذي نشر في The West Indian Medical Student، تحتوي أوراق البابايا أيضًا على مركبات يمكن أن تمنع الإصابة بقرحة المعدة، حيث اكتشف الباحثون أن تناول أوراق البابايا يمكن أن يزيد من نشاط الجلوتاثيون بيروكسيديز (أحد مضادات الأكسدة المهمة التي ستحارب الجذور الحرة).

مكافحة الشيخوخة

تحتوي أوراق البابايا على أكثر من 50 من الأحماض الأمينية مثل حمض الغلوتامات، الجلايسين، فالين، الليوسين، التربتوفان، السيستين، الهيستدين، وغيرها الكثير، ويعتبر شائعاً استخدام جميع هذه الأحماض الأمينية كمكونات لمستحضرات التجميل التجارية في المتاجر الكبرى للعناية بالبشرة ومنع شيخوخة الجلد، وبما أن أوراق البابايا أرخص بكثير من مستحضرات التجميل التجارية، لن تجد بديلا عنها كعلاج طبيعي ومغذي للبشرة.

تعزيز الجهاز الهضمي

تبين أن ورقة البابايا يمكن أن تدعم وظيفة الجهاز الهضمي. إن إنزيمات الغراء والكايموبايين والبروتياز والأميليز الموجودة في أوراق البابايا ستكون مفيدة للغاية في تحطيم العناصر الغذائية مثل البروتين والكربوهيدرات والمعادن من الطعام الذي يتم تناوله، وبالتالي ستدعم الجهاز الهضمي.

سوف تحميك أوراق البابايا كذلك من أمراض الجهاز الهضمي أو علاجها، لأنه بناءً على الدراسات، تحتوي أوراق البابايا على عوامل مضادة للميكروبات عن طريق قتل البكتيريا الضارة التي تسمى H.Pylori والتي تسبب قرحة هضمية.

مكافحة السرطان

ربما يكون هذا أحد أهم الفوائد التي يمكن أن تقدمها أوراق البابايا لصحتك، فهي تحتوي على مركب يسمى الأسيتوجينين، وهذا المركب معروف على نطاق واسع لفعاليته ضد أنواع مختلفة من السرطان.

هناك العديد من الأبحاث التي أثبتت بالفعل أن أوراق البابايا سلاح فعال للسرطان. كشفت دراسة في اليابان أن الخلايا السرطانية لدى بعض الأشخاص يمكن أن تُسد عند شرب عصير أوراق البابايا بشكل دائم في روتين يومي. أظهر البحث الذي نُشر في مجلة Ethnopharmacology أن ورقة البابايا هي واحدة من العلاجات العشبية التي يمكن أن تحميك من السرطانات مثل سرطان الثدي وسرطان الرئة وسرطان عنق الرحم.

تعزيز مناعة الجسم

تحتوي أوراق البابايا على مركبات الفينول، والغراء والقلويات، وهذه المواد المغذية تعمل كمضادات أكسدة قوية، والتي بدورها تعزز مناعة الجسم.

نصائح حول كيفية استهلاك أوراق البابايا

نظرًا لأن أوراق البابايا تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية لجسمك، فأنت بحاجة إلى تجربة هذا النبات العشبي كعلاج لمختلف الأمراض التيتكون عرضة لها. لكن البعض منكم قد يتساءل عن كيفية استهلاك هذه الأوراق، وفيما يلي بعض نصائح الاستهلاك:

عصير أوراق البابايا 

يمكنك صنع عصير أوراق البابايا عن طريق:

  • أضف العديد من أوراق البابايا، حوالي 10 قطع من الأوراق كافية.
  • أضف بعض الماء ثم اخلطهم في الخلاط حتى يصبح المزيج من الماء وأوراق الشجر ناعم بدرجة كافية.
  • بعد ذلك، اسكبه في كوب ويمكنك شربه على الفور. ولكن، إذا كنت لا ترغب في تناوله على الفور، فيمكنك تبريده لمدة تصل إلى 4 أيام بعد تحضيره.
  • يمكنك إضافة بعض السكريات لتحلية العصير رغم أنها لن تكون مريرة للغاية.

شاي أوراق البابايا 

يمكنك أيضًا تحضير الشاي من أوراق البابايا، وسيكون هذا الشاي تغييراً مثالياً إذا كنت تريد أن تشرب أوراق البابايا بخلاف العصير. فيما يلي بعض الخطوات حول كيفية تحضير شاي أوراق البابايا:

  • قم بغسل وتجفيف أوراق البابايا، يمكن أن تكون فقط 10 أوراق.
  • توضع الأوراق في إناء ويُسكب عليها حوالي 2 لتر من الماء وتترك لتغلي.
  • قم بتصفية السائل وها أنت قد حصلت على شاي طبيعي صحي.
  • قد يكون مذاق الشاي مريراً، لذلك ستحتاج إلى إضافة القليل من السكر أو العسل.
تلك كانت أهم العناصر الصحية والغذائية التي توفرها أوراق البابايا والتي يتجاهلها الكثيرون ولا يستهلكونها. يمكن اعتبار هذا المقال فرصة ودعوة لك حتى تستهلكها وتنتفع من فوائدها.