آخر تحديث: 10/05/2021

فوائد زيت الجوجوبا على البشرة والشعر

فوائد زيت الجوجوبا على البشرة والشعر

يعتبر زيت الجوجوبا مكونًا شائعًا في منتجات العناية بالشعر والعناية بالبشرة، ويزداد شعبية بسبب نتائجه الفعالة، ولكن هناك الكثير مما يجب معرفته حول فوائد زيت الجوجوبا بالتفصيل ومدى تأثيره الطبيعي القوي على كل من البشرة والشعر، نجد هذا الزيت الطبيعي كمكون رئيسي في مستحضرات بشرة ومنتجات العناية بالشعر، كما أنه مكون خام يكفي استعماله بشكل أحادي للحصول على نتائج مبهرة.

ما هو زيت الجوجوبا

زيت الجوجوبا هو زيت طبيعي مشتق من بذرة نبات الجوجوبا، يُطلق عليه أيضًا اسم Simmondsia chinensis، تأتي أفضل نوعيات زيت الجوجوبا في العالم من إسرائيل، هذا الأخير يعتبر المورد الرئيسي لزيت الجوجوبا في العالم، حيث يعتبر الجزء الجنوبي من مناخ إسرائيل وظروفها الجيولوجية مثاليًا لزراعة نبات الجوجوبا.

فوائد زيت الجوجوبا على البشرة

هذا الزيت الطبيعي وبحكم تركيبته الغنية سيعمل على تزويد البشرة بالترطيب ومنحها مظهر شاب وحيوي، من أهم تأثيرات زبت الجوجوبا على البشرة نذكر:

ترطيب البشرة

زيت الجوجوبا يساعد في الاحتفاظ على رطوبة البشرة بشكل يجدد حيويتها ونضارتها، هذا الترطيب يتم دون انسداد المسام، بالإضافة إلى ذلك، يمنع أيضًا تراكم البكتيريا في مسام الوجه، والتي تكون في الغالب سبب مشاكل جلدية من قبيل الرؤوس السوداء وحب الشباب.

تنعيم الشفاه

يعتبر جلد الشفاه أكثر حساسية بثلاث مرات من بشرة الجسم العادية، الأمر الذي يجعلها في أمَس الحاجة إلى العناية الدائمة والاهتمام.

يحتوي زيت الجوجوبا على فيتامينات أساسية مثل فيتامين ب، هـ والمعادن الرئيسية مثل الزنك والنحاس والتي تعتبر مفيدة للحصول على شفاه ناعمة ورطبة.

للحصول على النتائج المرجوة، قم بتدليك زيت الجوجوبا برفق على الشفاه لضمان عدم جفافها وتشققها، كن على يقين أن زيت الجوجوبا يمكن أن يفعل المعجزات في شفتيك خاصة إذا كانت متضررة.

التقليل من التجاعيد

تساعد الفيتامينات الأساسية الموجودة في زيت الجوجوبا على تقليل التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة إلى حد كبير، نظرًا لكونه لا يحتوي على مواد كيميائية ضارة، وهذا يتيح المجال لاستخدامه كجزء من روتين العناية اليومي.

واقي طبيعي من الشمس

يمكن أن تسبب أشعة الشمس الضارة فوق البنفسجية مشاكل مختلفة، وتعتبر البشرة أولى ضحايا هذه المشاكل، لذلك دائما ما يوصى باعتماد واقي شمسي   لمنع إصابة البشرة بحروق.

تطبيق زيت الجوجوبا على كامل الجسم يجعله بديلًا طبيعيًا مثالي للكريمات الواقية من أشعة الشمس.

علاج حروق الجلد

حدوث حروق على مستوى الجلد يستوجب استعمال مكونات طبيعية لعلاجها وتضميد جراحها، وزيت الجوجوبا من بين هذه المكونات الطبيعية التي ستفي بالغرض بفضل خصائصه العلاجية الطبيعية.

تم التوصية بفيتامين E منذ فترة طويلة من قبل المتخصصين في مجال الصحة للمساعدة في علاج الندوب، خصائص زيت الجوجوبا الطبيعية في التئام الجروح مع محتوى فيتامين E يمكن أن يقلل من ظهور الندوب.

مكافحة الجراثيم

يعمل زيت الجوجوبا بشكل طبيعي على ردع الميكروبات، مما يساعد على منع نمو البكتيريا على الجلد، هذه الخاصية تجعلها مفيدة لأولئك الذين يعانون من حب الشباب، وتوفر كذلك فائدة إضافية للشفاء من الجروح.

تقوية الأظافر

يحافظ هذا الزيت على صحة أظافرك، ففي حال كان لديك بِنية أظافر جافة وعرضة للكسر، في هذه الحالة احرص على فرك بعض من زيت الجوجوبا على الاظافر كل يوم بعد الحمام، نظرًا لأنه غني بفيتامين E، فإن الاستخدام المنتظم لهذا الزيت سيساعد على ترطيب البشرة ويقلل من الكسر ويشجع نمو الأظافر بشكل صحي.

علاج الهالات السوداء

لهذا الزيت دور كذلك في التخفيف من اللون الداكن أسفل العين، أثبتت العديد من الأبحاث أن زيت الجوجوبا هو أحد أكثر الطرق ملائمة لتقليل الدوائر السوداء.

امزج كميات متساوية من زيت الجوجوبا وزيت البابونج وقم بتدليكه برفق تحت العيون لمدة 10-15 دقيقة، يغسل جيدا بعد ذلك بالماء الدافئ، مع تكرار الوصفة كل يوم سيخَفف الالتهاب الموجود في المنطقة مما يوفر لك بشرة ناعمة وموحدة اللون مع باقي بشرة الوجه.

فوائد زيت الجوجوبا على الشعر

يعتبر زيت الجوجوبا مفيداً للشعر بشكل يساعد على نموه ومنحه مظهر صحي وقوي، فيما يلي بعض الطرق التي يمكنك من خلالها الاستفادة من فوائد زيت الجوجوبا على الشعر.

تنظيم إنتاج الزهم

نظرًا لأن فروة الرأس هي جذر الشعر، فإن الطول الذي يمكن أن ينمو فيه شعرك سيتأثر حسب صحة فروة الرأس، إحدى وظائف فروة الرأس هي إنتاج الزهم (الزيت الطبيعي) الذي يساعد على ترطيب الشعر للحفاظ على صحته، عندما لا تنتج فروة الرأس كمية كافية من الزهم، يمكن أن يؤدي ذلك إلى جفاف الشعر، مما يؤدي إلى تساقط الشعر وتقصفه.

من ناحية أخرى، عندما يكون هناك إفراط في إنتاج الزهم، فقد يؤدي ذلك إلى فروة رأس وشعر دهني، للانتفاع من خصائصها يمكنك تدليك بضع قطرات من زيت الجوجوبا على فروة الرأس بشكل منتظم للمساعدة في الحفاظ على ترطيب فروة الرأس.

علاج مشاكل فروة الرأس

الإبقاء على فروة الرأس نظيفة وصحية، ينصح باعتماد زيت الجوجوبا من خلال تطبيق كميات صغيرة من زيت الجوجوبا على فروة الرأس لتخفيف وإزالة الزهم المفرط.

تطبيق زيت الجوجوبا سيساعد في الحفاظ على فروة الرأس نظيفة وصحية بحيث يمكن أن ينمو الشعر بشكل أكثر صحي بفضل محاربة هذا الزيت للبكتيريا وغيرها من الالتهابات الفطرية على فروة الرأس والتي قد تمنع نمو الشعر وتسبب تلف الشعر.

علاج الشعر الجاف

زيت الجوجوبا ليس جيدًا لفروة الرأس فحسب، بل إنه جيد للشعر أيضًا، تعتبر الفيتامينات الموجودة في هذا الزيت من الخصائص المغذية للشعر والتي تساعد على ترطيب الشعر واستعادة لمعانه وتألقه، مع إحكام الرطوبة في الشعر.

يمكن أيضًا استخدام زيت الجوجوبا على أطراف الشعر للمساعدة في تقليل نهايات الشعر المتقصفة والمنكسرة.

تعزيز نمو الشعر

ضمان الحصول على شعر قوي وفروة رأس في حالة صحية، فإن النتيجة الواضحة ستكون زيادة نمو الشعر في فترة وجيزة.

الآثار الجانبية المحتملة

نظرًا لأن زيت الجوجوبا هيبوالرجينيك، فإنه يعتبر آمنًا بشكل عام للتطبيق موضعياً، ومع ذلك، هناك بعض الحالات النادرة التي تتسبب فيها زيت الجوجوبا في حدوث رد فعل تحسسي، حيث شملت الأعراض؛ الاحمرار والحكة.

لتجنب هذه الآثار الجانبية، تأكد من إجراء اختبار القليل من الزيت على بقعة في الجلد قبل استخدامه على بشرة الوجه.

باختصار زيت الجوجوبا يختزن مجموعة متنوعة من الخصائص العلاجية التي قد تجعله فعالاً في علاج الأمراض الجلدية مثل حب الشباب والأكزيما والصدفية، يمكنك الاستمتاع بفوائدها من خلال استخدامه كمطهر أو مرطب أو علاج موضعي.
عادة يمكن استخدامه في أي مكان على جسمك، بما في ذلك وجهك، دون الحاجة لتخفيفه، إذا تجاوبت البشرة بطفح جلدي أو رد فعل تحسسي آخر، توقف عن استخدامها.