آخر تحديث: 19/10/2021

ما هي مراحل لغة الرضيع ؟ وكيف يقوم بالتعبير ؟؟

ما هي مراحل لغة الرضيع ؟ وكيف يقوم بالتعبير ؟؟
لغة الرضيع هي أحد اللغات التي يعبر بها الطفل في ذلك السن عن احتياجاته، حيث أن احتياجات الطفل في تلك الفترة ستقتصر على متطلباته الأساسية.
يعبر الطفل من خلال لغة الرضيع عن احتياجه للطعام أو للشراب أو تعبيرا عن الألم أو عند الشعور بمشكلة ما الناتجة عن الإصابات اليومية.

الشهور الأولى بعد الولادة

  • يظل الجنين أثناء فترة الحمل في مراحل وطور التطور والبنيات الأساسي للجسم، حيث يتحول الطفل في تلك المرحلة من النطفة إلى جسم الطفل في طور الجنين عند الولادة.
  •  وبعد أن تتم الولادة للأم تبدأ معاناة الأم في تلبية متطلبات ذلك الجنين، ومن هنا تبدأ لغة الرضيع، حيث يعتمد على الكثير من الأشكال الحركية والصوتية حتى يستطيع أنه يوصل لأمه متطلباته.
  •  فطريقة التعبير الأولى هي الطريقة الحركية، حيث يقوم الطفل بتحريك أطرافه وخاصة القدمين واليدين من أجل التعبير عن احتياجاته.
  • أما الطريقة الثانية فهي طريقة التعبير الصوتية، حيث يقوم الطفل بالبكاء مع علو الصوت بشكل تدريجي من أجل التعبير عن ما يشعر به من جوع أو عطش أو ألم أو خوف أو قلق، وغيرهم الكثير من الأحاسيس الأخرى.

ما هي لغة الرضيع؟

لغة الرضيع هي :

  • من أهم اللغات التي يجب علينا فهمها، لأن الطفل الرضيع لا يستطيع التعبير عن الذي يشعر به، ولكن يمكن أن يقوم بإصدار أصواتاً أو إشارات تدل على أشياء قد تكون مفهومة.
  • ولقد قومنا بعمل إحصائيات استطاعتنا أن نقوم بتجميع التعبيرات المشتركة بين الأطفال الرُضع لكي يسهُل علينا فهم لغتهم.
  •  لغة الطفل الرضيع هي لغة الطفل الحديث الولادة الذي لا يستطيع التحدث بكلمات يسهل فهمها، كما أن هذا يجعل الأم في أغلب الأحيان لا تستطيع معرفة الشيء الذي يريده طفله.
  • لذلك سوف نقوم بتقسيم لغة المولود إلى مراحل لكل منهم معنى خاص يجب على جميع الأمهات التركيز الشديد في المعنى الدقيق لكل مرحلة.

مراحل تعبير الرضيع

 المرحلة الأولى: مرحلة الصراخ

  • يقوم الطفل الرضيع بالبدء في الصراخ عندما يشعر بحاجته للرضاعة أو حاجته في تغيير ملابسه أو الشعور ببعض الآلام.
  • كما يعتبر الصراخ من أهم الأشياء التي يجب حدوثها عندما يخرج المولود من رحم الأم لأن ذلك يدل على حياة الطفل ).
  • ويحدث ذلك الصراخ نتيجة اهتزاز الوتيرات الصوتية بسبب الهواء المندفع عبر حنجرة الطفل).

 المرحلة الثانية: مرحلة المناغاة

  • يقوم الطفل الرضيع بالبدء بالتحدث بكلمات غير مفهومة وليس لها معنى، ولكنها تدل على حالته النفسية والمزاجية.
  • فعندما يشعر الرضيع بالسعادة فإنه يصدر أصوات مصحوبة بالابتسامة أو الضحكة الجميلة أو الحركات التي تدل على الفرحة، ولكنه عندما يشعر بالغضب نراه عابس الوجه.

 المرحلة الثالثة: مرحلة بداية التحدث

  • هذه المرحلة تتميز بأنه تبدأ في الشهر الخامس من عمر الطفل، حيث يبدأ بالتحدث بكلمات مفهومة، مثل (بابا، ماما).
  • هذه المرحلة من المراحل التي ينتظرها الأب والأم ويشعرون بالسعادة عندما يتلفظ طفلهم بأسمائهم وينادون عليهم.

كيف يمكنك العناية بالرضيع

يمكن الاعتناء بالرضيع من خلال اتباع الارشادات الأتية:

الاعتناء بسرة الطفل

  • السرة هي المكان الذي يكون به الحبل السري (هو الحبل الذي يصل بين مشيمة الأم إلى جسم الطفل لكي يمده بالغذاء والفيتامينات التي يحتاجها).
  • بالإضافة إلى أن سرة الطفل هي أكثر الأشياء التي تجعله يشعر بالألم في جسمه ومن ثم يبدأ في الصراخ، لذلك يجب على الأم أن تقوم بتعقيم السرة وتنظيفها باستخدام الكحول الأبيض كل يوم.

الاعتناء بأغراض الطفل

  • يجب على الأم أن تقوم بتعقيم الأشياء الخاصة بطفلها عن طريق الغلي والتأكد من عدم وجود الجراثيم التي يمكن أن تصيب الرضيع بالعديد من الأمراض.

الاعتناء برضاعة الطفل ونومه

  • في حالة الرضاعة الطبيعية يجب على الأم أن تقوم بإرضاع طفلها كل ساعتين، وذلك لكي لا يشعر بالجوع، ولكي ينمو أيضاً بشكل صحي وسليم.
  • وبالتالي إذا كنتِ ستقومين بإرضاع الطفل كل ساعتين فيجب عليكِ أن تتناولين الطعام كل ساعتين ويجب أن يكون ذلك الطعام غني بالبروتينات والفيتامينات الصحية والمغذية للجسم، مثل البيض والحليب والدجاج واللحم والعصائر.
  • في حالة الرضاعة غير الطبيعية يجب عليكِ التأكد من نظافة الرضعة والتأكد من درجة حرارة الحليب، يجب أن يتناول الطفل الرضيع الحليب بدرجة حرارة دافئة (أي ليست ساخنة أو باردة).

 الاعتناء بنظافة الطفل وصحته

  • يجب عليكِ الاهتمام بنظافة جسم طفلك الرضيع وجعله دائماً ذو رائحة عطره وهادئة، يجب عليكِ الانتباه لدرجة حرارة الجو عندما تقومي باستحمام طفلك وذلك لكي لا يصاب بالبرد أو ما شابه.
  • بعد الانتهاء من الاستحمام يجب أن يظل الرضيع في الغرفة ولا يخرج منها وتقومين بإرضاعه وتتركيه لينام، تأكدي من تخفيف جسمه جيداً لكي لا يصاب بالالتهابات بسبب وجود الفطريات.

كيف تقومي بتهدئة طفلك

يمكن تهدئة طفلك عن طريق الأتي:

  1. وضعه على صدرك والطبطبة عليه حتى يهدأ.
  2. أو يمكن أن تقومي بإرضاعه لأنه قد يكون في حاجة إلى تناول الطعام.
  3. يجب عليكِ أن تقومي بتدليك جسده كل أسبوع لكي يشعر بالراحة، يمكنك إعطاؤه المشروبات الدافئة.

ما هي مشاكل الرضيع

من أهم المشاكل التي يمكن أن تقابل الرضيع الأتي:

 المغص:

  • يعتبر من أكبر المشاكل التي تواجه الأطفال الرُضع، وقد يكون سببه وجود بعض الغازات في بطنه، يمكن علاجه عن طريق تدليك الرضيع أو إعطاؤه اليانسون الدافئ.

 التقيؤ بعد الرضاعة :

  • من المشاكل الشائعة بين الرُضع ولكنها ليست مُضره ولا تسبب له أي الآلام.

 الإسهال:

  • يصاب الأطفال بالإسهال خصوصاً في مرحلة التسنين، بالإضافة إلى الإصابة ببكتيريا في المعدة تسبب الالتهاب المعوي وقد يكون سببها هو تناول الحليب الصناعي.

 الإمساك :

  • صعوبة خروج البراز من الرضيع، وقد يكون سببه عدم الحصول على كمية الحليب الكافية من الأم.

طرق تلبية الأم للمتطلبات الرضيع

يتم تحديد ردود فعل الأم عن رضيعها في النقاط الآتية:

الرضاعة:

  • وهي المصدر الأساسي لتغذية الطفل وإمداده بالطعام في تلك الفترة العمرية، وفي الأغلب يبكي الطفل كل ساعتين في الشهور الأولى بعد الولادة من أجل الحصول على رضعته.

 تغيير الحفاض:

  • في العامين الأولين من عمر الرضيع من الطبيعي عدم سيطرته على ما يخرجه من بول أو براز، ولذلك يحتاج إلى تغيير الحفاض بشكل مستمر، ولذلك يبكي الطفل عند الرغبة في تغيير حفاضه.

 أدوية المغص:

  • تعتبر تلك الأدوية مخففة لآلام المغص عند الطفل، ومن الطبيعي احتياج الطفل لذلك الدواء من أجل التخلص من التقلصات التي يشعر بها الطفل.
لغة الرضيع هي وسيلته الوحيدة للتعبير عن ما يرغب فيه، حيث أن الطفل يحتاج لفترة طويلة من الشهور حتى يتعلم النطق والكلام.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط