آخر تحديث: 06/12/2021

ما هي أعراض تلقيح البويضة بعد القذف؟

ما هي أعراض تلقيح البويضة بعد القذف؟
في هذا الموضوع سوف نتعرف على أهم أعراض تلقيح البويضة بعد القذف فهي من الموضوعات المهمة التي يهتم العديد من الأشخاص معرفتها.
يعد تلقيح البويضة أول خطوات حدوث الحمل، فعندما يحدث الجماع يتم تلقيح البويضة بالحيوان المنوي الموجه لها ويتم تكوين الزيجوت الذي ينمو بعد ذلك ويصبح جنين، فسوف نتعرف على مزيد من المعلومات التي تختص بهذا الموضوع وأيضاً أهم أعراض تلقيح البويضة بعد القذف فيما يلي.

ما هي عملية الإباضة؟

عملية الإباضة هي عملية تتم في كل دورة تبويض لكل امرأة فهناك يوماً ما تخرج فيه البويضة الناضجة من المبيض فيما يسمى بعملية الإباضة، وتستقر البويضة في قناة فالوب وتكون في انتظار تخصيبها بالحيوانات المنوية.   

فعند حدوث الإخصاب تبدأ الخلايا في أن تنقسم وتشكل كتلة وتشق هذه الكتلة طريقها إلى أسفل قناتي فالوب حتى تصل إلى الرحم، فحينها تلتصق ببطانة الرحم وعند اكتمال عملية زرع البويضة يبدأ الجنين في إطلاق هرمون  hcg الذي يتم اكتشافه عن طريق اختبارات الحمل، فيرسل هذا الهرمون رسالة إلى الجسم الأصفر للحفاظ على إنتاج هرمون البروجسترون، وسوف يحافظ هذا الهرمون على بطانة الرحم سليمة وجاهزة للحفاظ على الحمل.

ما هي أهم أعراض تلقيح البويضة بعد القذف؟

يوجد العديد من أعراض تلقيح البويضة بعد القذف وانغراسها فمن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • الإفرازات المهبلية: عند إخصاب البويضة يحدث تغيير في شكل الإفرازات بعد الإخصاب بالحيوانات المنوية زيادة الإفرازات المهبلية وهذا يكون يشبه بياض البيض النيء، ولكن بعد الإباضة قد تقل الإفرازات في الحجم وتبدو أكثر سمكاً، وذلك يرتبط بزيادة مستويات هرمون البروجسترون والأستروجين، وأيضاً ذلك يمكن له أن يتسبب في إخصاب البويضة بالحيوانات المنوية في حدوث نزيف طفيف وألم في الثدي وزيادة الرغبة الجنسية، وألم في المبيض يتميز بعد الراحة أو الألم في جانب واحد من البطن. 
  • التشنجات: يوجد بعض النساء يعتقدون بأن هذه التشنجات تكون مرتبطة بالتغيرات في وقت مبكر جداً من الحمل وذلك بسبب عملية الزرع، فعندما تلتصق البويضة الملقحة ببطانة الرحم، فيمكن أن تحدث بعض تشنجات الزرع بعد يوم واحد من الإباضة، فقد أبلغت الكثير من النساء عن معانتهن من تقلصات ويمكن أن تحدث هذه التشنجات في أسفل الظهر أو البطن أو الحوض، يوجد حوالي ٢٥% من النساء قد يلاحظن نزيفاً يكون خفيفاً في وقت الزرع وهذا يعرف بنزيف الانغراس ويميل إلى أن يكون أفتح لوناً وتدفقاً من نزيف الدورة الشهرية وعادةً ما تكون أقل شدة من التشنجات التي تشعر بها النساء أثناء الحيض الطبيعي.
  • بقع دم قليلة: تحدث هذه البقع لحوالي ١٥% إلى ٢٥% من النساء خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل.
  • التعب والإرهاق: هذا التعب يحدث بشكل أساسي بسبب إفراز هرمون البروجسترون.
  • الانتفاخ: يعد الانتفاخ من أعراض تلقيح البويضة بعد القذف حيث يرتبط حدوث الانتفاخ بارتفاع هرمون البروجسترون الذي يبطئ عمل الجهاز الهضمي، ويكون هذا مشابه لما قد تشعر به المرأة في بداية الدورة الشهرية.
  • تغيرات في الثديين: قد تؤدي مستويات هرمون الحمل والبروجسترون والأستروجين إلى الشعور بالألم أو التورم في الثديين، ويحدث هذا عادةً من حوالي أسبوع إلى أسبوعين من التبويض.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم: يوجد العديد من النساء يراقبن درجة حرارة جسمهن القاعدية وذلك أثناء محاولة الحمل وتخصيب البويضة، حيث تتغير طوال الدورة الشهرية وترتفع درجة حرارة الجسم بعد قذف البويضة مع الحيوانات المنوية وقد تبقى أعلى من المعتاد حتى بداية الحيض.

متى يتم تخصيب البويضة بعد القذف؟

تستمر الدورة الشهرية في الطبيعي لدى المرأة عادة ما بين ٢٦ و٣٢ يوماً، أي ٢٨ يوماً، وتعد الإباضة من أهم مراحل الدورة الشهرية التي تحدث عادةً في اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية التي تكون منتظمة، فأن عملية الإباضة تكون كالتالي:

  • تحدث عملية الإباضة من بين ٦ إلى ١٤ يوم من الدورة الشهرية وتنضج البويضة في المبيض بسبب زيادة الهرمون المنبه للجريب.
  • وبعد أن يحدث النضج يتم إطلاق البويضة في قناة فالوب، بسبب ارتفاع الهرمون الملوتن.
  • تعيش البويضة الناضجة في قناة فالوب لمدة ٢٤ ساعة تقريباً.
  • الحيوانات المنوية تعيش داخل جسم الأنثى عادة بعد خمس أيام من القذف، كما أن التقاء الحيوان المنوي بالبويضة الناضجة في قناة فالوب يزيد من إمكانية إخصاب البويضة، لذلك ينصح بممارسة الجنس في الأيام ١١-١٤ من الدورة الشهرية.

كيف يتم تخصيب البويضة وما هي علاقتها بالحمل؟

بعد أن يتم خروج البويضة الناضجة وتثبيتها في قناة فالوب، ففي حالة وجود الحيوانات المنوية التي بعد القذف تمر عبر عنق الرحم والرحم إلى قناة فالوب، فيمكن أن يحدث الإخصاب كما يلي:

  • أولاً في مرحلة الأخصاب عند اندماج أغشية الأمشاج، أي الحيوانات المنوية والبويضة الناضجة، لأنه يتم إنشاء قناة بينهما تسمح للمادة الوراثية بالمرور من خلية إلى أخرى.
  • حيث يتم إعادة تجميع المادة الوراثية للأمشاج ويحتوي كل منها على نصف عدد الكروموسومات اللازمة لإنتاج النواة الأولية للجنين.
  • فعندما يتم إدخال الحيوان المنوي للبويضة تماماً يتم تكوين البيضة الملقحة، التي تكون قادرة على الانقسام لتشكيل الخلايا الجنينية.
  • تنتقل البويضة الملقحة إلى الرحم وتزرع، وتبدأ في الانقسام وتسمى الكيسة الأريمية، ويمكن أن تشعر المرأة بانغراس البويضة في الرحم، وهي تستغرق حوالى من خمس إلى ست أيام.

ما هي علامات الحمل المبكرة؟

يوجد الكثير من الأعراض والعلامات التي تدل على حدوث الحمل، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • تورم الثديين.
  • غياب الدورة الشهرية.
  • آلام الظهر والبطن.
  • الشعور بالإرهاق والتعب.
  • كثرة التبول أكثر مما هو معتاد.
  • انتفاخ البطن والغازات.
  • التغيرات المزاجية.
  • الإمساك.
  • الغثيان والقيء.
  • الشعور بالرغبة في تناول أطعمة معينة وكره أطعمة أخرى.

ما هي علامات فشل تلقيح البويضة؟

في بعض الأوقات يمكن أن تفشل عملية تلقيح البويضة بعد الجماع، وذلك يؤدي لبعض الأعراض والمؤشرات التي تدل على هذا الفشل ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • صداع الرأس.
  • تورم الثديين.
  • آلام الجسم.
  • آلام العظام.
  • ظهور حبوب الوجه والجسم.
  • عدم الرغبة في العلاقة الزوجية.
  • مشاكل النوم.
  • التغيرات المزاجية.

ما هي أسباب موت البويضة بعد التلقيح الطبيعي؟

من المحتمل أن تموت البويضة الملقحة قبل أن تكون الجنين وذلك بسبب نتيجة من مجموعة أسباب وعوامل مختلفة منها:

  • أورام الرحم.
  • قلة عدد الحيوانات المنوية التي يتم إنتاجها.
  • انسداد قناة فالوب وقطعها.
  • الإصابة بالعقم.
  • بطانة الرحم المهاجرة.
  • اضطرابات التبويض.
  • علاجات السرطان مثل العلاج الكيماوي أو العلاج الإشعاعي
هذا الموضوع يتضمن أهم النقاط التي تختص بالإباضة وأعراض تلقيح البويضة بعد القذف ومتى يتم تخصيب البويضة بعد القذف وكيف يتم تخصيب البويضة وغيرها من نقاط مهمة يهتم الأشخاص لمعرفتها.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ