كتابة : الاء
آخر تحديث: 22/09/2022

أسباب وأعراض بطانة الرحم المهاجرة وتأثيرها على الحمل والجماع

أسباب وأعراض بطانة الرحم المهاجرة وتأثيرها على الحمل والجماع
تعد بطانة الرحم المهاجرة من أكثر المشاكل الطبية الشائعة، حيث تصيب فئة كبيرة من السيدات، يحدث فيها نمو خلايا تشبه الأنسجة المبطنة لجدار الرحم الداخلي، وتتعلق على المبيضين أو منطقة الحوض، وأيضا قناتي فالوب، قد تسبب بطانة الرحم المهاجرة العديد من المضاعفات الخطيرة على المدى البعيد، ومنها نزيف الدورةأفضل علاج طبيعي لوقف نزيف الدورة الشهرية بشكل فعال الشهرية الحاد، ضعف أي الخصوبة، وربما يؤدي إلى العقم، وفي هذا المقال في موقع مفاهيم نتعرف على أهم أعراض وأسباب بطانة الرحم وطرق تشخيصها وعلاجها وتأثيره على الحمل والجماع، تابعونا..

ما هي بطانة الرحم المهاجرة؟

  • يقصد به الانتباذ الرحمي أو البطانة المهاجرة، وهو حالة مرضية تعاني منها بعض السيدات وتحدث عند نمو أنسجة بطانة الرحم خارج الرحم نفسه ونموها حتى يصل إلى الأسطح البريتونية والحشوية للحوض وفي بعض الأحوال المتقدمة يصل إلى قناة فالوب وتجويف البطن.
  • يحدث الانتباذ البطاني الرحمي في حوالي 10٪ من النساء في سن الإنجاب، والمسؤول عن تنظيم نمو أنسجة بطانة الرحم هو هرمون الاستروجين، وعند حدوث خلل ما في هذا الهرمون ينتج عنه الانتباذ الرحمي، وينتج عنه تهيجًا وألمًا شديدًا أثناء الدورة الشهرية وعند الجماع.

Endometriosis

أعراض بطانة الرحم المهاجرة

توجد العديد من الأعراض الشائعة لبطَانة الرحم المهاجرة ومن أبرزها آلام الحوض المزمنة خاصة في فترة الحيض، ولكن بعض السيدات أيضا يعانون من عسر الطمث بشكل طبيعي، ومن أهم أعراضها هي:

  • آلام حادة خلال أيام الطمث، ويتوزع الألم ما بين الحوض والمهبل وأسفل الظهر، ويستمر لمدة عدة أيام.
  • آلام عند الجماع أو خلال العلاقة الحميمة، ويعد هذا العرض واحد من الأعراض الشائعة التي تنتشر بين السيدات بمعدل 80%.
  • آلام مزعجة خلال الإخراج، ولكن هذا العرض يظهر عند عسر الطمث.
  • النزيف، ويتمثل في زيادة كمية الدم المفقود خلال الدورة الشهرية، وأيضا ظهور نزيف ما بين الدورة الشهرية.
  • العقم، ويعد من الأعراض النادرة لبطَانة الرحم المهاجرة.
  • أعراض أخرى، ومنها الإرهاق والوهن العضليأعراض الوهن العضلي ومضاعفاته وطرق علاجه، الإسهال، انتفاخ البطن، عسر الهضم، الشعور بالقيء آو الغثيان.
  • لا تعتبر آلام الحوض وتلك الأعراض السابقة دليل حول الإصابة ببطَانة الرحم المهاجرة، فمن الممكن الإصابة بها دون ظهور أعراض الواضحة، بالإضافة إلى تشابه الأعراض مع مرض تكيس المبايضأهم 5 طرق علاج تكيس المبايض لمساعدتك على الإنجاب بخطوات بسيطة، متلازمة القولون العصبي، التهاب الحوض.
  • يجب عند ظهور إحدى الأعراض السابقة التوجه إلى الطبيب على الفور، حيث أن العلاج المبكر يحمي من المضاعفات الخطيرة بعد التأخير في العلاج.

كيف يتم تشخيص بطانة الرحم المهاجرة؟

بعد أن تخضع المرأة للفحص السريري من قبل الطبيب، يتم إجراء عدة فحوصات أخرى لتشخيص حالتها المرضية، ومنها:

  • فحص الحوض، ويتم هذا الفحص يدويا، ويستخدم للكشف عن بطانة الرحم المهاجرة أو الأكياس الليفية.
  • الموجات الفوق صوتية، تلتقط العديد من الصور للجدار الداخلي للرحم عن طريق البطن والمهبل.
  • التصوير بواسطة الرنين المغناطيسي، هو من أفضل الفحوصات للكشف الدقيق عن الأنسجة الموجودة في الجسم، ويستخدمه الأطباء في الحالات التي ستخضع للجراحة، وذلك للتعرف عن أماكن الخلايا المهاجرة وحجمها.
  • تنظير البطن، يتم من خلال استخدام أنبوب بلاستيكي طويل معلق به كاميرا صغيرة الحجم في إحدى طرفيه، يقوم الطبيب بتخدير المريضة بمخدر كلي، ثم يقوم بعمل شقوق جراحية صغيرة حول محيط السرة ويتم دخول المنظار من خلالها للكشف عن علامات بطَانة الرحم المهاجرة.

مراحل وأنواع الانتباذ الرحمي

يعد الإصابة بالبطانة المهاجرة من المشاكل الصحية التي تمر بمراحل عديدة، ومن أهم هذه المراحل ما يلي:

المرحلة الأولى: الانتباذ البطاني الرحمي السطحي

  • وهي بداية جروج صغيرة الحجم تشبه الالتهاب على سطح الحوض وتجويفه وفي بطانة الرحم السطحية، وهي أبسط المراحل التي يمكن القضاء عليها بسهولة وعلاجها عند اكتشافها في بادي الأمر.

المرحلة الثانية: الانتباذ البطاني الرحمي المبيضي الكيسي

  • ويكون فيها الانتباذ الرحمي في صورته الواضحة المعتدلة ويظهر في منطقة عمية في الرحم وعلى المبيض والمنطقة الحوض.

المرحلة الثالثة:الانتباذ البطاني الرحمي العميق 

  • يبدأ الانتباذ الرحمي في الاتساع والوضوع ويزيد حجم البطانة المهاجرة عن الرحم حتى يصل إلى قناة فالوب والأمعاء، وبالتالي يسد فتحة الرحم نهائيا ويمنع وصول البويضات المحملة بالحيوان المنوي للغرس في الرحم.

Endometriosis

أسباب بطَانة الرحم المهاجرة

لا توجد أسباب واضحة ومؤكدة حول أسباب بطانة الرحم المهاجرة، ولكن توجد عدة احتمالات أخرى وهي:

الحيض الارتجاعي

  • وهي عبارة عن حالة خطيرة يحدث فيها ارتجاع الدم المتدفق خارج الجسم خلال الدورة الشهرية ويعود إلى منطقة الحوض وقناة فالوب.
  • ثم تلتصق بعض طبقات الخلايا الموجودة في الدم داخل جدار الحوض من الداخل، ثم تنمو بسرعة وتتطور وتسبب نزيف شهري مع الطمث.

تحول في الخلايا

تحول الخلايا الجنينية

  • زيادة معدل إفراز هرمون الاستروجين داخل الجسم يساهم في تحويل الخلايا الجنينية خلال مراحل النمو إلى بطَانة الرحم المهاجرة عند البلوغ.

غرس العمليات الجراحية

  • وتحدث بعد إجراء العمليات القيصرية مثل استئصال الرحم، الولادة القيصرية.

تنقل في خلايا بطَانة الرحم المهاجرة

  • قد تحمل الأوعية الدموية الموجودة في الجسم خلايا بطانة الرحم إلى عدة أجزاء مختلفة من جسم الإنسان.

اضطراب في عمل الجهاز المناعي

  • عند وجود مشكلة في وظيفة الجهاز المناعي يعجز عن الكشف عن الأنسجة المهاجرة بصورة غير طبيعية والقضاء عليها.

Endometriosis

عوامل تحفز على زيادة الإصابة بالانتباذ الرحمي

توجد العديد من العوامل التي تحفز أن يصبح الإنسان عرضة للإصابة ببطانة الرحم المهاجرة، ومنها:

  • عدم الرغبة في الإنجاب.
  • نزول الدورة الشهرية عند الفئات العمرية الصغيرة.
  • انقطاع دم الدورة الشهرية خلال عمر مبكر.
  • قصر في المدة ما بين دورات الحيض، مثل دورة الحيض التي أقل من سبعة وعشرون يوم.
  • نزيف دموي شديد خلال فترة الطمث، وربما يزداد عن ثمانية أيام.
  • الجسم النحيف.
  • وجود أحد النساء في العائلية لديه إصابة مسبقة ببطَانة الرحم المهاجرة.
  • تأخير في مواعيد الحيض نتيجةً لعدة أسباب مرضية.
  • تشوهات في الرحم والجهاز التناسلي.
  • ارتفاع معدل هرمون الإستروجين في الدم لمدة طويلة.
  • تناول أقراص منع الحمل.

بطانة الرحم المهاجرة والحمل

  • تعاني فئة كبيرة من النساء المصابة ببطَانة الرحم المهاجرة في عدم القدرة على الإنجاب، وذلك نتيجة حدوث انسداد في قنوات فالوب، مما يعيق من التقاء الحيوان المنوي بالبويضة، وربما يؤدي إلى تدمير مخزون البويضات عند السيدات.
  • وعلى الرغم من ذلك يوجد العديد من السيدات الذين تحدوا المرض واستطاعوا الإنجاب، ويفضل ذلك خلال المراحل الأولى من المرض، خاصة أن البطانة المهاجرة في مراحلها المتقدمة تؤثر على الخصوبة وفرص الحمل.

هل الانتباذ الرحمي يسبب السرطان؟

  • في البداية كانت معدل الإصابات بسرطان المبيض ضئيلة جدا ولكن بعد تطور المرض أصبح يشكل خطر على حياة المرأة وتعرضها للوفاة، وقد أكدت بعض الدراسات أن البطانة المهاجرة قد ينتج عنها في بعض الحالات تحول خلايا بطانة الرجم إلى أورام ليفية قد تكون سرطانية أو حميدة.
  • وهذا يتطلب فحصها لمعرفة نوعها، ولكن في المجمل النساء التي تعاني من البطانة المهاجرة ولم يسبق لهن الحمل عرضة للإصابة بالسرطان، كما أن استخدام حبوب منع الحمل قد يحد من انتشار هذه الخلايا السرطانية، ويساعد على توازن الجسم.

هل الجماع يؤثر على بطانة الرحم المهاجرة؟

  • بالطبع، يؤثر الانتباذ الرحمي على العلاقة الجنسية والنشاط الجنسي للمرأة المصابة، وذلك لأنها تشعر بألم الجماع مع حركات معينة أو عند الإيلاج وهو ما يسبب لها بعض الآلام التي قد تصل في بعض الأحيان إلى صعوبة تحملها.
  • تؤثر بطانة الرحم المهاجرة على الدورة الشهرية، ومثلها مثل باقي المشاكل التي تصيب الرحم مثل تشوهات الرحم والتي تؤثر حتما على انتظام وتدفق الدورة الشهرية بشكل طبيعي في جسم المرأة، فقد يعاني أصحاب البطانة المنتبذة من انقطاع الدورة الشهرية عن التدفق، أو حدوث الآلام شديدة عندها نزولها مع تدفق شديد في نزول الدم.
  • تصيب المرأة بالآلام شديدة أثناء الحركة والتبول ومع أقل مجهود ولاسيما أثناء الدورة الشهرية وبعدها.

هل يمكن لبطانة الرحم المهاجرة أن تعالج؟

نعم يمكن علاج الانتباذ الرحمي، وذلك بعد التشخيص الدقيق للمريض يقوم الطبيب بتحديد نوع العلاج المستخدم للمريض على حسب حالته الصحية، ومن أنواع الطرق العلاجية هي:

العلاج الدوائي

  • يقوم الطبيب بوصف عدة أدوية تقلل من حدة الألم، ومنها الآيبوبروفين، الباراسيتامول، الديكلوفيناك.

العلاج الهرموني

موانع الحمل

  • تساهم أدوية منع الحمل في تنظيم معدل الهرمونات في الجسم، وتقليل كمية الدم المفقودة خلال الطمث، ويفضل الاستمرار عليها وعدم التوقف عن تناولها دون استشارة الطبيب.

العلاج بالبروجستين

مثبطات الأروماتيز

  • وهي عبارة عن تركيبة دوائية تقلل من كمية الهرمونات التي يتم إفرازها يوميا مثل هرمون البروجسترون وهرمون الإستروجين.

العلاج الجراحي

  • خلال الفترة السابقة كانت الجراحة تتمثل في استئصال الرحم أو عملية استئصال المبيض وذلك لعلاج بطَانة الرحم المهاجرة.
  • ولكن الآن أصبح الأطباء يقومون بعملية الاستئصال الكامل لمنع ترك أي بقايا من خلايا بطانة الرحم. حتى لا تنتشر وترتكز في أماكن أخرى داخل الجسم.
  • بعد استئصال المبيض والرحم معا يحدث انقطاع تام في دورة الطمث ويقل معدل الهرمونات في الجسم، وتنتهي تلك الخلايا الغير طبيعية من الجسم.
  • ولكن بعد انقطاع الطمث خطير للغاية قد يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب، وقرحة الجهاز الهضمي، ولذلك يجب تجنب تلك العملية قبل 35 من العمر، لأنه قد يتسبب في عدة تأثيرات سلبية على الصحة.
ومن خلال موضوعنا هذا قد نكون تعرفنا على معلومات تفصيلية حول بطَانة الرحم المهاجرة، وما هي أسباب وأعراض بطانة الرحم المهاجرة، وما هي مضاعفاتها على المدى البعيد، بالإضافة إلى الطرق العلاجية المتعددة التي تستخدم في علاج بطَانة الرحم المهاجرة، للمزيد تفضل بزيارة موقعنا…

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ

المراجع