أنواع الجرائم الإلكترونية
بواسطة: :name wafaa
آخر تحديث: 30/11/2020
أنواع الجرائم الإلكترونية
انتشرت الجرائم الإلكترونية في الآونة الأخيرة  على مستوى العالم ،خاصة بعد التقدم والتطور الذي يشهده العالم في مجال التكنولوجيا وشبكة الويب العالمية،
ولكن الأمر المثير للجدل أن هو تزامن انتشار مجرمي الأنترنت  مع هذا التطور، مما نتج عنه اختراق الخصوصية وتخريب الملفات وشراء وبيع منتجات وخدمات غير قانونية والسرقة وغيرها من الجرائم التي أدت إلى إثارة الخوف والحذر من التعامل مع هذه التكنولوجيا،
وللتعرف على أنواع الجرائم الإلكترونية ،وكيفيه تفادي مخاطر الوقوع  في مصائد مجرمي الانترنت تابعوا معنا هذا المقال.

ما هي الجرائم الإلكترونية؟

هي جريمة تعتمد في المقام الأول على توافر جهاز الكمبيوتر، وهو هدفا رئيسي للجريمة الإليكترونية أو الأداة التي تستخدم لإرتكاب الجريمة إلى جانب ضرورة الإتصال بشبكة الويب العالمية التي تربط الأجهزة ببعضها البعض،

وقد يمتلك المجرم أدوات  وبرامج ملحقة  بالكمبيوتر تمكنه من إجراء مهمته في الوصول إلى المعلومات الشخصية للمستخدم أو المعلومات التجارية السرية أو المعلومات الحكومية .

أنواع الجرائم الإلكترونية

تتعدد أنواع الجرائم التي تحدث باستخدام الكمبيوتر وتنقسم إلى عدة فئات وفقا لنوع الهدف من إحداث الجريمة ،وتتمثل في:

عمليات الاحتيال عبر الإنترنت

انتشرت العديد من عمليات الاحتيال عبر الإنترنت ووقع مستخدمي الأنترنت في هذا الفخ، واستطاع مجرمي الأنترنت الحصول على مبالغ هائلة من الحسابات المصرفية لهؤلاء الأشخاص،

حيث يقوم المجرم باستدراج الأفراد وإقناعهم بشراء منتج أو خدمة معينة وعند إدخال الحساب المصرفي الذي يظهر مشفر للجميع؛

فيماعدا المستخدم يقوم المجرم من خلال تطبيقات وأجهزة معينة بفك هذا التشفير ونقل الأموال التي توجد في البطاقة الإئتمانية لصالحه، مثل إعلان يخبرك أنك ربحت شيئًا ويطلب منك تفاصيل بطاقتك لدفع ثمن الشحن. 

البرامج الضارة

قد يقوم مجرمي الأنترنت بإرسال برامج ضارة إلى جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الخاص بك من أجل إلحاق الضرر بالبيانات وا

لأجهزة،ومن أشهر البرامج الضارة التي كان لها تأثيرها السلبي مثل "طروادة" و"برامج التجسس"، ويتم برمجة هذه التطبيقات من خلال زرع مجموعة من الفيروسات

وتقوم بالدخول على جهاز الكمبيوتر الخاص بك لإحداث فوضى عن طريق إتلاف جهاز الكمبيوتر أو الجهاز اللوحي أو الهاتف؛ وبذلك يمكن  لمجرمي الأنترنت سرقة تفاصيل بطاقة الائتمان والمعلومات الشخصية الأخرى.

تفجير البريد الإلكتروني

من الجرائم التي يقوم بها البعض من أجل إحداث ضرر بالكمبيوتر هو تفجير البريد الإلكتروني هي شكل من أشكال إساءة استخدام الإنترنت،

من خلال إقحام البريد الإلكتروني بالكثير من الرسائل الموجهة إلى عنوان بريد إلكتروني واحد مما يشكل ضغط كبير على البريد، والذي يؤثر على كفاءة تشعيل والتعامل مع البريد،

وقد لا يكون الهدف من ذلك السرقة، ولكن قد يكون الهدف مجرد إلحاق الضرر بالأخرين.

اختراق وسائل التواصل الإجتماعي

من الجرائم التي يعاني منها الكثير وخاصة المشاهير بعد الإستخدام الواسع لوسائل التواصل الإجتماعي هي احتراق البريد الإلكتروني الخاص بهم والدخول إليه انتهاكً الخصوصية،أو نشر محتوى غير مبرر يمكن أن يكون مزعجًا للأشخاص،

وقد يقوم المخترق بنشر روابط ضارة بالمستخدم، يمكن أن تؤدي إلى سرقة المعلومات الشخصية، إرسال رسائل غير مرغوب فيها إلى مخرجاتك من خلال الرد المستمر على الرسائل السلبية.

الاحتيال في المبيعات والاستثمار

من الأمور الشائع حدوثها على شبكة الأنترنت هي فكرة الاحتيال والنصب الذي يقع العديد فيها من خلال إغراء العملاء بفرص وعروض مميزة ومربحة ويبدأ المجرم كلامه المقنع الذي يسيطربه على عقول العملاء

وعند تحويل الحسابات الخاصة بعملية الأستثمار يبدأ المحتال في الاختفاء ولا يرد على الرسائل، ويقوم بعمل حظر للمكالمات والحساب حتى لا يتم إزعاجه.

التنصت والمراقبة

قد يخترق بعض مجرمي الأنترنت خصوصيات الأخرين ويقومون بالتنصت  عليهم بدون موافقتهم عبر الإنترنت أو عبر الهاتف، من خلال توصيل جهاز استماع،

والتنصت على الأفراد عند التحدث وسماع الحديث، وساعد إمكانية التنصت على الأخرين بسهولة ظهور التقنيات الحديثة من خلال أجهزة اختراق الكمبيوتر والهاتف.

 قرصنة البرامج

أصبحت الملكية الفكرية للمنتجات الفنية والادبية ليست حكرا لصاحبها أو شركة التوزيع استطاع أنتشار البرامج التي تخترق المنتجات الإبداعية ونسخها إلى المواقع الأخرى بكل يسر،

حيث يمكنك العثور تقريبًا على أي فيلم أو أغنية أو برنامج مجانًا عبر الإنترنت، والتوزيع غير المصرح به لبرامج الكمبيوتر،

وهذا يحدث من خلال بعض أحصنة طروادة والفيروسات والديدان وأشكال أخرى من البرامج الضارة، وبالتالي لا تذهب عائدات إلى منتجي،لأنها متوفرة بشكل مجاني.

  المطاردة عبر الإنترنت

قد يتجه بعض مجرمي الأنترنت إلى مطاردة الأخرين من خلال انتهاك الخصوصية ،والضغط عليهم من خلال المعلومات التي يمتلكونها أو عنطريق نشر الصور ومقاطع الفيديو على الإنترنت التي من شأنها أن تسيء إلى الضحايا،

أوإنشاء حسابات مزيفة لنشر محتوى ضار أو مؤلم ،  وإعادة إرسال رسائل مسيئة مرة أخرى وتتعرض الضحية إلى مزيد من المطادرة والمضايقة عبر الرسائل الالكترونية،

وهي وسيلة يقوم بها المجرمين لجعل الضحية في أيديهم وطلب الأموال مقابل الصور أو البيانات وغيرها من أشكال الأبتزاز المتبعة.

سرقة الهوية

تعتبر من أكثر أنواع الجرائم الإلكترونية انتشارا وتهدف إلى الأحتيال والسرقة من أجل الحصول على مكاسب المالية عن طريق سرقة هوية الأخرين،

مثل معلومات بطاقة الائتمان والعناوين وعناوين البريد الإلكتروني وغيرها، يمكنهم التظاهر بأنهم شخص آخر وإنشاء حسابات بنكية جديدة.

استدراج الأطفال وإساءة معاملتهم

يتم فيها دخول مجرمي الأنترنت إلى غرف الدردشة والتعرف على فئات عمرية يسهل السيطرة عليهم وتوجيههم ثم استدراجهم بغرص المواد الأباحية والتحريض على الأطفال وإساءة معاملتهم عبر الإنترنت،

وهذا ما يؤدي إلى تعرض الأطفال إلى التحرش الجنسي ،وغيرها من الإساءة اللفظية والجنسية.

المحتوى المحظور / غير القانوني

يقوم هؤلاء المجرمين بنشر محتوى غير لائق يضم العديد من أنواع الإساءة مثل، النشاط الجنسي بين البالغين ومقاطع الفيديو التي تحتوي على عنف شديد ومقاطع فيديو للنشاط الإجرامي،

يتضمن المحتوى غير القانوني المواد التي تدعو إلى الأعمال المتعلقة بالإرهاب ومواد استغلال الأطفال، و هذا النوع من المحتوى موجود على شبكة الإنترنت اليومية وعلى شبكة مجهولة الهوية.

كيفية محاربة جرائم الإنترنت

يتعرض الكثير من الأفراد والشركات والمؤسسات إلى اختراق النظام الالكتروني الخاص بهما، خاصة أن الوقت الذي يستغرق لاكتشاف أن النظام تم اختراقه أكثر من 200يوم،

وهذا ما يجعل الأفراد من الصعب تغيير وتحديث البيانات وكلمات المرور الخاصة بهم، وهناك العديد من الإجراءات الوقائية التي يمكنك اتخاذها لحماية نفسك كفرد أو كشركة. ينبغي الحذر التام عند تصفح المواقع، وتجنب المواقع المشبوهة.

ضرورة الإبلاغ عن رسائل البريد الإلكتروني المشبوهة، وعدم القيام بفتحها. استخدم  VPN   كلما أمكن ذلك. توجد رسائل توضحها محركات البحث، من أن مواقع الويب آمنة قبل إدخال بيانات الاعتماد.

حافظ على تحديث أنظمة مكافحة الفيروسات / التطبيقات، لأنها تساعدك كثيرا في القضاء على الفيروسات التي تقوم بتخريب الملفات. استخدم  كلمات مرور قوية أكثر من 14 حرفًا يصبح من الصعب التعرف عليها، وبالتالي بصعب اختراق البيانات.

وفي النهاية، على الرغم من عدم القدرة على السيطرة الكاملة على الجرائم الإلكترونية ،وذلك بفضل عدم وجود رادع قوي  وتكنولوجيا حديثة تتعرف على طرق حماية المعلومات، نتيجة ابتكار فيروسات وأشكال حديثة يمكنها التخفي بطرق مختلفة لإلحاق الضرر إلا أن الحكومات تسعى دائما إلى معاقبة هذا التعدي.