كتابة : إيمان السعيد
آخر تحديث: 29/11/2022

ما الفرق بين انتفاخ البطن والقولون والأسباب وطرق العلاج؟

يعد انتفاخ القولون وانتفاخ البطن من الأمراض الشائعة والتي من الصعب التفرقة بينهما وقد أوضحت بعض الدراسات أن الأشخاص التي تعاني من انتفاخ القولون لديهم عسر هضم وانتفاخ بالبطن، كما أن القولون من أكثر أمراض الجهاز الهضمي والتي يصعب على البعض التمييز بينه وبين انتفاخ البطن، بالإضافة إلى أن مشكلة انتفاخ البطن تتمثل في الشعور بالامتلاء أو الضيق في المعدة أو الأمعاء وهذا السبب يعود بالشعور بالامتلاء في القناة الهضمية، سوف نعرض لكم بواسطة مفاهيم كل ما يخص الفرق بين انتفاخ البطن والقولون.

ما الفرق بين انتفاخ البطن والقولون والأسباب وطرق العلاج؟

الفرق بين انتفاخ البطن والقولون

  • مفهوم انتفاخ البطن: وهو عبارة عن تراكم الغازات داخل الجهاز الهضمي مما يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة داخل البطن، كما أن انتفاخ البطن المفرط قد يكون سبب انزعاج العديد من الأشخاص فهي حالة شائعة يعاني منها العديد من الأشخاص.
  • مفهوم القولون: هو عبارة عن مجموعة من بعض الأعراض المعوية التي تحدث في العادة معًا، كما أنه اضطراب شائع يؤثر على الأمعاء الغليظة.
  • بالإضافة إلى أن انتفاخ القولون يعد من الحالات المزمنة التي تحتاج إلى السيطرة على المدى الطويل، بالإضافة إلى أنه يمكن السيطرة عليها من خلال التحكم في النظام الغذائي وأيضًا نمط الحياة والتوتر.

الفرق بين انتفاخ البطن والقولون وما هي أهم أسبابها

للتفرقة بين الاثنين يجب معرفة أسباب كل منهم أولاً:

أسباب انتفاخ البطن

  1. آلية هضم الطعام: قد تحتاج الأمعاء الدقيقة إلى بعض الأنزيمات التي تحتاج لهم لامتصاص الكربوهيدرات في الأطعمة النشوية، كما أن الطعام الغير مهضوم يمر إلى الأمعاء الغليظة، بالإضافة إلى أن البكتيريا النافعة تعمل على تكسير الطعام مطلقة غاز الهيدروجين وغازات ثاني أكسيد الكربون وهذه العملية هي المسؤولة عن الغازات التي تسبب انتفاخ البطن.
  2. ابتلاع الهواء: يتم ابتلاع الهواء أثناء تناول الطعام أو الشرب أو عند مضغ العلكة وأيضا التدخين وابتلاع اللعاب، كما أنه يحتوي هذا الهواء على الأكسجين والنيتروجين وثاني أكسيد الكربون ومن ثم تقوم الأمعاء بامتصاص بعض الهواء وإطلاقه عبر ممر الشرج.

أسباب أخرى للانتفاخ

  • مشاكل المرارة: يمكن أن تكون حصوات المرارة والتهاب المرارةما هي أعراض المرارة الملتهبة؟ سبب في غازات في البطن.
  • الإمساك: فهو سبب في صعوبة طرد الغازات الزائدة وأيضا تراكمات وبالتالي الشعور بعدم الراحة.
  • مشاكل المعدة والأمعاء: فهي تسبب العدوى الفيروسية أو البكتيرية للجهاز الهضمي وأيضًا حالات التسمم الغذائي.
  • الأدوية: يؤدي استخدام المضادات الحيوية إلى اختلال البكتيريا النافعة وهذا يكون سبب في انتفاخ البطن بالإضافة إلى أن الإفراط من تناول الملينات قد يزيد من خطر الإصابة بانتفاخ البطن.
  • الحمل ومتلازمة ما قبل الحيض (Premenstrual syndrome) وانتفاخ بطانة الرحم (Endometriosis).

أسباب القولون

  1. الجنس (النوع): يعد النساء من الأكثر عرضة للإصابة بالقولون والسبب غير واضح لكن يعتقد البعض أن تغير الهرمونات خلال فترة الدورة الشهرية قد تكون له علاقة بذلك.
  2. العمر: يؤثر القولون على العديد من الأشخاص من جميع الأعمار ولكنه عادة يصيب الأشخاص في سن المراهقة حتى سن الأربعين.
  3. تاريخ العائلة: كما أن الجينات تلعب دورًا في التأثر بالقولون.
  4. المشاكل النفسية: فإن بعض الأشخاص الذين يعانون من مشاكل القولون، قد عانوا من الإجهاد والاضطراب العقلي.
  5. الأدوية: فقد وجد أن هناك علاقة بين أعراض القولون وتناول المضادات الحيوية وأيضًا مضادات الاكتئاب.

الفرق بين انتفاخ البطن والقولون وما هي أعراض كلا منهما

أعراض انتفاخ البطن

  1. التجشؤ.
  2. إخراج الغازات.
  3. ألم في البطن وألم في الجانبين.

أعراض القولون

  1. نوبات إسهال شديدة.
  2. تناوب الإسهال مع الإمساك.
  3. الشعور بالحاجة إلى التبرز باستمرار.
  4. الحاجة إلى التبرز كثيرًا.
  5. الشعور بألم وتقلصات في النصف السفلي من البطن بالإضافة إلى أنها تزداد بعد تناول الطعام.
  6. كثرة الانتفاخ والغازات.
  7. بروز البطن.
  8. عسر الهضم والحيوية المعوية.
  9. الصداع.
  10. فقدان الشهية وفقدان الوزن.

طرق تشخيص انتفاخ البطن والقولون

يختلف التشخيص في الفرق بين انتفاخ البطن والقولون ليكون كالتالي لكل منهم:

تشخيص انتفاخ البطن

  1. يقوم الطبيب بسؤال المريض عن الأطعمة التي يتناولها والأعراض التي يعاني منها.
  2. كما يقوم الطبيب بالطلب من المريض أن يتابع عدد مرات إخراج الغازات.
  3. يقوم الطبيب بإجراء صورة بالأشعة السينية للمعدة والأمعاء والمريء.

تشخيص القولون

  1. يتطلب فحص عينة من البراز.
  2. كما يقوم بإجراء فحوصات الدم لكي يتحقق من فقر الدم واستعادة مرض الاضطرابات الهضمي.
  3. إجراء تنظير القولون.

طرق لعلاج انتفاخ البطن والقولون

علاج انتفاخ البطن

  1. أقراص الفحم: يمتص الفحم الغازات المتواجدة في الأمعاء كما أنه يقلل من أعراض انتفاخ البطن.
  2. مضادات الحموضة: وخاصة التي تحتوي على السيميثيكون.
  3. البروبيوتيك: وتساعد على منع نمو البكتيريا الضارة وزيادة البكتيريا الجيدة للجهاز الهضمي.

علاج القولون

  1. الملينات (Bulking Agents) مثل السيلنيوم (Psyllium)
  2. مضادات التشنج (Antispasmodics).
  3. المضادات الحيوية مثل: ريفاكسيمين(Rifaximin).
  4. البروبيوتيك (Probiotic).
  5. أدوية الإسهال.
  6. أدوية الإمساك.

علاج انتفاخ البطن في المنزل

يمكن علاج الانتفاخات في المنزل بهذه الطرق:

  • الإكثار من تناول السوائل قبل الوجبات بنصف ساعة.
  • يجب الالتزام بنظام غذائي صحي.
  • لا بد من مضغ الطعام جيدًا وبشكل بطيء مما يساعد على تقليل دخول الهواء إلى المعدة.
  • كما يفضل تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات كالعنب والبطاطس والزبادي والموز.
  • يجب الابتعاد تمامًا عن الأطعمة التي تسبب غازات.
  • لا بد من الإكثار من شرب النعناع والزنجبيل.

علاج انتفاخ القولون في المنزل

وفيما يخص علاج القولونعلاج القولون العصبي.. أسبابه وأعراضه الشائعة فيمكن اتباع ذلك:

  • يجب الالتزام بتناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف.
  • كما يجب الاستمرار في ممارسة الرياضة.
  • يجب تجنب الأغذية التي تسبب الغازات.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على (الغلوتين) وهي الحبوب التي تحتوي على القمح والشعير والشوفان.
  • الإكثار من تناول السوائل مثل اليانسون والكركم والنعناع والبابونج والشمر.

الأطعمة المسببة انتفاخ البطن والقولون

الأطعمة التي تسبب انتفاخ البطن

  1. الفول والفاصولياء.
  2. الملفوف والبروكلي والقرنبيط.
  3. القمح.
  4. منتجات الألبان.
  5. التفاح والمشمش.
  6. العدس.
  7. البصل والثوم.
  8. المشروبات الغازية.

الأطعمة التي تسبب انتفاخ القولون

  1. الحبوب مثل البقوليات والعدس.
  2. المشروبات الغازية.
  3. البصل والثوم.
  4. القمح مثل المكرونة.
  5. والمعجنات.
  6. منتجات الألبان.
  7. بعض الخضروات مثل الملفوف والقرنبيط والبروكلي.
  8. بعض الفواكه مثل التفاح والكمثرى.
  9. السكريات والتي يمكن استبدالها بالعسل.

نصائح تساعد على تقليل الانتفاخ والوقاية منه

إليك بعض النصائح العامة التي تفيد من تقليل الإصابة بالانتفاخ:

  • راقب الطعام الذي تتناوله والابتعاد عن الأطعمة التي تكون سبب في الانتفاخ لك.
  • يجب عليك أن تقوم بتقسيم وجباتك خلال اليوم لوجبات صغيرة.
  • يجب عدم تناول الدهون بكميات كبيرة.
  • مضغ الأطعمة ببطء.
  • لا بد من ممارسة التمارين الرياضة بعد تناول الطعام كالمشي.
  • كما يجب التوقف عن التدخين إذا كنت مدخنًا.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية.
  • يجب تناول حبوب (Simethicone) لكي تقوم بتقليل الانتفاخ والألم المصاحبة له.
  • يجب استبدال شرب القهوة والشاي بـالمشروبات العشبية المهدئة للأعصاب.
  • يجب أن نقوم بشرب كمية كبيرة من الماء بما يعادل 8 إلى ٩ أكواب يوميًا.
  • الابتعاد تمامًا عن التوتر.
  • يجب الابتعاد عن تناول الأملاح بكثرة لأن الأملاح تعمل على احتباس المياه وبالتالي يؤدي إلى الإصابة بالانتفاخ.
  • كما يمكن التخلص من الانتفاخ عن طريق تدليك المنطقة التي بها الانتفاخ.
أخيرا نكون قد تحدثنا بالتفصيل عن كل ما يخص الفرق بين انتفاخ البطن وانتفاخ القولون، كما يصعب على البعض التمييز بين انتفاخ البطن والقولون، وبشكل عام يجب شرب اليانسون والنعناع والكركم والشمر والبابونج، بالإضافة إلى اتباع ممارسة الرياضة بعد تناول الطعام والإكثار من تناول الماء وتجنب تناول بعض الأطعمة التي تسبب الانتفاخ.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ