آخر تحديث: 08/10/2021

مفهوم النمو الانساني في علم النفس وأهم مراحله

مفهوم النمو الانساني في علم النفس وأهم مراحله
يُعرف النمو الانساني في علم النفس بأنه سلسلة متصلة متتابعة من التغيرات ترشد الفرد نحو النضج واستمراره وبدء انحداره.
النمو الانساني هو العملية التي تنضخ خلالها الإمكانيات الكامنة الخاصة بالفرد، وتظهر في شكل مهارات وصفات وقدرات وخصائص شخصية.

تعريف النمو الانساني

  1. تعريف النمو بيولوجياً: هو مصطلح بيولوجي يشمل الزيادة الجسدية في حجم وتركيب الكائن الحي خلال الفترات الزمنية  المختلفة التي يعيشها.
  2. تعريف النمو في العلوم السلوكية: هو كافة التغيرات المستمرة في الوظائف التكيفية المرتبطة بالزمن، والتكامل في التغيرات السلوكية مما يكون شخصية الفرد.

مراحل النمو الانساني قبل الولادة

أولاً: الشهر الأول

في الشهر الأول تبدأ أولى مراحل النمو بتكوين الهياكل الأساسية  للجنين من تكوين الوجه، وخلايا الدم الحمراء، ونشأة القلب البدائي.

وتتكون مراحل هذا الشهر في:

  • الإباضة
  • تخصيب البويضة
  • انتقال البويضة إلى الرحم
  • انقسام البويضة لتصبح كتلة خلوية
  • ثم تنتقل إلى الرحم وتنغرس به
  • ثم تتجوف وتتحول إلى كرة من السائل تسمي (الكبسولة البلاستولية).
  • ثم تنقسم إلى جزأين (أعضاء الجنين _الأرومة المغذية).
  • ثم تزداد المشيمة سمكاً وتلتصق بها الأوعية الدموية.

ثانياً: الشهر الثاني

  • وخلال هذا الشهر يبدأ الجنين في تلقي الغذاء عن طريق الحبل السري.
  • ثم تتكون الأعضاء التناسلية، وتلتحم الجفون مع العين.
  • ثم يبدأ قلب الجنين في النبض وضخ الدم.
  • وتبدأ الأطراف العلوية والسفلية تدريجياً في الظهور.
  • وتبدأ بعض أعضاء الجنين في النمو مثل الكبد.
  • ثم تبدأ فتحات الأنف ونتوء الأذنين في الظهور، والأسنان في التكوين مع سقف الحلق.
  • تبدأ أطراف الجنين تنفصل تدريجياً عن جسده.

ونستطيع في الأسبوع السابع قياس نبض الجنين عن طريق جهاز الموجات الصوتية.

اما في الاسبوع الثامن فنستطيع أن نري أطراف الجنين بصورة أوضح مثل (الأصابع وأجفان العيون)

وفي غضون أول ٨ أسابيع يبلغ طول الجنين نحو نصف بوصة.

ثالثاً: الشهر الثالث

  • يصل طول الجنين إلى 2 بوصة ويبدأ في التحرك.
  • وتبدأ الأصابع بالظهور بصورة واضحة، وتبدأ القدمان والذراعان والعمود الفقري في الظهور.
  • تصل الأعضاء الداخلية إلى الكمال مثل القلب، والكبد.
  • تتكون الأوتار الصوت للجنين، ويبدأ الجنين في التنفس عن طريق السائل الأمينوسي.

رابعاً: الشهر الرابع

  • يصل طول الجنين إلى 4 ونصف بوصة.
  • تظهر ملامح الوجه وتغمض العينين.
  • تزداد حركة الجنين وركلاته، وتنمو الساقين أكثر من الذراعين.
  • تبدأ هرمونات التمثيل الغذائي والحويصلات الهوائية في التكون.

خامساً: الشهر الخامس

  • يصل طول الجنين إلى 6 بوصات.
  • يستطيع الجنين تحريك عضلات وجهه.
  • تتكون الأعضاء التناسلية، وتبدأ عملية التمثيل الغذائي.
  • يبدأ شعر الجنين في الظهور في الرأس والحاجبين، والرموش.
  • تبدأ الأم بالشعور بحركات الجنين، وتبدأ العينين في التنشيط.
  • تنمو الخلايا العصبية المسؤولة عن التذوق والشم والسمع.

سادساً: الشهر السادس

  • يصل طول الجنين إلى 30 سم.
  • يبلغ وزن الجنين نحو 600 جرام.
  • تبدأ حاسة اللمس لدى الجنين بالتطور.
  • يبدأ الجنين في سماع الأصوات الخارجية ويستجيب لها.
  • يبدأ الشعر حول جسم في النمو.

سابعاً: الشهر السابع

  • في الشهر السابع يصل طول الجنين إلى 36.5 سم.
  • يصل وزن الجنين إلى 900 جرام.
  • يبدأ الجنين بابتلاع قليلاً من الماء أثناء تنفسه، وتبدأ عينة في التفتح.

ثامناً: الشهر الثامن

  • يستطيع الجنين في الشهر الثامن التحرك 10 مرات كل 4 ساعات خلال اليوم الواحد.
  • تتكون طبقة من الجلد علي جسد الجنين.
  • يبدأ الرحم في الاستعداد للولادة حيث ينقلب الجنين ليكون رأسه إلى الأسفل.

تاسعاً: الشهر التاسع

  • تكتمل جميع أعضاء الجنين ما عدا الرئتين وتتكون طبقة دهنية علي جسد الجنين لتنظيم حرارته، وتهيئة للعالم الخارجي.
  • يتجهز الرحم لمرحلة الولادة، وفي الأسبوع السادس والثلاثين يكون الطفل جاهز للولادة.
  • وهنا يختلف طول ووزن الجنين حسب الصفات الوراثية من الأبوين.
  • يصبح المكان ضيق علي الجنين فلا يستطيع التحرك بسهولة.
  • تأتي مرحلة الولادة الطبيعية أو القيصرية.

مراحل النمو الانساني بعد الولادة

أولا: مرحلة الرضاعة "مرحلة الضعف"

تتمثل مرحلة الرضاعة في السنة الأولى والثانية من حياة الطفل الرضيع بعد ولادته، وفي اثناء تلك المرحلة يبدأ الطفل تدريجياً في التطور عن طريق اكتساب بعض الصفات والأفعال مثل التبسم، والتلويح باليدين، والتعرف علي الأشياء المحيطة به، والتواصل مع الأشخاص، واستكشاف ما حولة، وبمرور الوقت يستطيع أن يزحف أو يقفز.

أما عن وزن فقد يزيد أو ينقص وزن الطفل في خلال تلك السنتين علي النمط الاتي:

من الولادة وحتى الشهر السادس:

  • خلال تلك الفترة قد يزيد وزن الطفل من 140 إلى 200 غراماً خلال الأسبوع الواحد، وقد يزداد وزن الطفل عند بلوغه الشهر الخامس.
  • أما طول الطفل فقد يزيد طولة شهرياً بمعدل 1.5 إلى 2.5 سنتيمتر.

من الشهر السادس وحتى عمر السنة:

  • خلال تلك الفترة قد يزيد طول الطفل شهرياً بمعدل سنتيمتر واحد.
  • أما الوزن فقد يزيد وزن الطفل من 85 إلى 140 غرامًا خلال الأسبوع الواحد.

ثانياً: مرحلة الطفولة

  • ابتداء من عمر ثلاثة أعوام: وهي المرحلة التي تتطور فيها قدرات ومهارات الطفل، ويرغب أن يتحرر من الاعتماد علي أبوية ويستقل بذاته.
  • من عمر السادسة حتي الثانية عشر عاماً: وهي المرحلة التي يحاول فيها الأطفال بناء علاقاتهم الاجتماعية وتطوير مهاراتهم الأساسية، وتختلف قدرات الأطفال في هذه المرحلة سواء كانت قدرات حركية أو بدنية.

ثالثاً: مرحلة المراهقة

هي عملية الانتقال من مرحلة الطفولة إلى مرحلة البلوغ، وتكون من عمر ١٣ إلى ١٨ عاماً.

وهنا يمر الأطفال بالمثير من التغيرات العقلية والاجتماعية والجسدية، وغالباً ترتبط تلك الفترة بسن البلوغ وظهور علامات جنسية ثانوية، ومن تلك العلامات:

علامات البلوغ عند الإناث:

  • تطور براعم الثديين.
  • بدأ ظهور شعر الإبط والساقين والعانة.
  • حدوث أول دورة شهرية.

علامات البلوغ عند الذكور:

  • بدأ نمو الخصيتين وكيس الصفن.
  • ازدياد طول القضيب.
  • تغيير في نبرة الصوت، وزيادة في الطول.
  • نمو شعر الساق والإبط والعانة وشعر الوجه والصدر.

رابعاً: مرحلة الرشد المبكر

هي مرحلة ما بين عمر 20 إلى 40 عاماً، وفي تلك المرحلة يتم اكتمال عملية النضوج البدني، وقد يزداد وزن وطول الشخص وزيادة قوة العضلات وأداء القلب وغير ذلك.

وعند بلوغ عمر الـ 30 تبدأ مرحلة الشيخوخة علي الرغم من قلة مؤشراتها، فتحدث علامات بسيطة تدل علي ذلك مثل انخفاض حساسية السمع أو تغير لون الشعر.

خامساً: مرحلة الرشد المتوسط

هي مرحلة ما بين عمر 40 إلى 65 عاماً، وهنا تبدأ علامات الشيخوخة في الظهور بوضوح، وتؤثر علي جسد الإنسان بشكل واضح مثل زيادة نسبة الدهون في الجسد للرجال والنساء وظهور التجاعيد وغيرها.

سادساً: مرحلة الرشد المتأخر

هي المرحلة التي تبدأ  من عمر ال 65 عاماً، وخلال تلك المرحلة يتعرض كبار السن الي العديد من التغيرات مثل ضعف الذاكرة ومرض الزهايمر، بجانب حدوث بعض التغيرات الجسدية مثل:

  • حدوث ضعف في جهاز المناعة.
  • انخفاض قوة عضلات الجسد.
  • فقدان مرونة الجلد.
  • قلة ردات الفعل.
  • قلة حساسية حاسة الشم، والتذوق، واللمس.
  • انخفاض حركة الجسد وفقدان التوازن.
  • تدهور حاستي السمع والإبصار.
النمو الانساني هو طبيعة الحياة، حيث يلزم أن يمر كل إنسان بمراحله، ولا شك أن تلك المراحل تختلف عند كلا من الجنسين.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ
ذات صلة من مقال

مفهوم النمو الانساني في علم النفس وأهم مراحله