آخر تحديث: 18/07/2021

ما هي أهم طرق حفظ الطعام ؟

ما هي أهم طرق حفظ الطعام ؟
طرق حفظ الطعام، بحث عنها الإنسان كثيرًا حتى يستطيع الحفاظ على طعامه لمدة طويلة، وبسبب عيشه لسنوات من الجوع والقحط لذلك حاول ابتكار العديد من الطرق التي تساعده على الحفاظ على الطعام لمدة طويلة.
واستطاع الإنسان بعد ذلك اكتشاف طرق حفظ الأطعمة، وأصبح قادر على حفظ الطعام لفترات، أيام وأسابيع ويمكن أيضًا أن تمتد لشهور، وهذا ما سوف نوضحه لك من خلال الحديث عن أهم الطريفة الصحيحة لحفظ الطعام باستفاضة في هذا المقال.

ما هو حفظ الطعام ؟

يقصد بحفظ الطعام:

  • هي الأساليب التي يجب اتباعها في حياتنا، لأن الطعام أكثر الأشياء المعرض للفساد، وبالتالي يكون خسارة كبيرة على الإنسان، وايضًا للإقتصاد البلد.
  • فإن الغذاء النباتي يتلف بسرعة بعد حصاده مباشرًة يبدأ في التحلل تدريجيًا، وايضًا الغذاء الحيواني معرض للتلف تدريجيًا بمجرد ذبح الحيوانات.
  • لذلك كان ولابد من اكتشاف أفضل الطرق لحفظ الأطعمة، وحمايتها من الفساد، والقدرة على توافره لدينا في أي وقت.

 طرق حفظ الطعام

تتمثل وسائل حفظ الطعام كما في الآتي:

1. التجفيف :

  • التجفيف هو من الطرق القديمة التي كانت تستخدم في قديم العصور، من خلال الشمس والهواء هي الطرق التي تساعد الإنسان في الوصول إلي تجفيف الطعام.
  • كان يستخدم هذه الطريقة للعديد من أنواع الطعام مثل الفواكه وهذه الطريقة كانت قادرة على حفظ الأطعمة لمدة أسابيع وقد تصل أيضًا إلى شهور.
  • ومثال على هذه الأطعمة هي البقوليات بجميع انواعها، وايضًا التي يمكن أن يمر بعملية التجفيف، والمشمش، والبلح وغيره من العديد من الفواكه.
  • وذلك من خلال استخدام طريقة التجفيف الصحيحة، وتشمل أيضًا العديد من اللحوم والأسماك وذلك من خلال تعرضها لنسبة رطوبة منخفضة تساعد في امتصاص المياه الموجودة.
  • وبذلك لا تستطيع البكتريا الموجودة أن تنمو وهي المسؤولة عن التحلل، ولكنها موجودة ولكن بنسبة بطيئة جدًا، ولذلك قد يبقي فترة من الوقت فقط.

2. التخليل :

  • طريقة التخليل من الطرق المعروفة والتي مازالت تستخدم حتى الآن، وتشمل هذه الطريقة بعض الخضراوات مثل ( الجزر، الباذنجان،الزيتون) وغيرها من انواع اخرى، وحتى بعض أنواع الأسماك فيمكن أن تستخدم بهذه الطريقة.
  • طريقة التخليل تكون من خلال منع وصول الهواء الي الطعام وتغليفه جيدًا حتى لا يتنفس، وإضافة الملح اليه.
  • وذلك يحفظ كل الطعام ويمنع نمو البكتريا داخله، ولكن بمجرد خروج الطعام من التغليف يبدأ البكتريا في النمو مرة أخرى.

3. عمل المربى :

  • عمل المربى من الطرق أيضاً التى تستخدم حتى الآن وتشتهر جدًا في مجتمعنا لأنها تحافظ على الفواكه بأنواعها المختلفة، مثل الفراولة والتين والمشمش والتفاح وغيرها الكثير من الفواكه الطازجة.
  • عمل المربى من خلال طبخ الفاكهة مع إضافة السكر إليها بكمية كبيرة، والسكر يساعد ايضًا في تقليل نسبة المياه الموجودة داخل الفاكهة ولذلك تمنع نمو البكتيريا سريعًا.
  • وهذه الطريقة تشبه كثيرًا طريقة التخليل فالسكر هنا يقوم بنفس طريقة الملح، ويساعد في وقف نمو البكتيريا.

4. طريقة التبريد والتجميد :

  • التبريد والتجميد من أهم الطرق المستخدمة في حياتنا العصرية، وبسبب هذه الفكرة قد تم اختراع الثلاجة، وأصبحت أفضل وسيلة للتبريد وهي مزودة بالفريزر للتجميد.
  • فهي تمنع نمو البكتيريا التي تعيش فى درجة الحرارة الدافئة، وفي جو درجة الحرارة المنخفضة يتوقف نمو البكتيريا.
  • وبذلك الحفاظ على الطعام، وعند خروج الطعام من الثلاجة، تعود البكتيريا في النمو مرة أخرى ويحدث فساد في الأطعمة، فمثلاً اللحوم أو الدجاج خارج الثلاجة يفسد أسرع عكس وجوده في الثلاجة فيمكن أن يظل أسابيع.

5. طريقة التعليب :

  • طريقة التعليب هي من الطرق المستخدمة أيضًا في حفظ الأطعمة، وهي تعتمد على طريقة منع الهواء من الدخول الى الطعام، وبذلك يمنع البكتيريا من النمو، وذلك يكون بسبب غلق المعلبات بطريقة محكمة.
  • ويعتمد على إضافة الملح، لمنع نمو البكتيريا، ويمكن إضافة بعض المواد الحافظة التي تساعد في ثبات نمو البكتريا، وحفظ الأطعمة لفترات طويلة، على حسب نوع الطعام، يمكن أن تصل مدة التخزين لسنوات.

6. التمليح أو التجفيف بالملح :

  • طريقة التجفيف بالملح تشبه كثيرًا طريقة التجفيف، ولكن لا تعتمد على الهواء والشمس، ولكن يتم إضافة كمية كبيرة من الملح.

الطريقة الصحيحة لحفظ الطعام في الثلاجة

  • الثلاجة أصبحت من أهم الطرق المستخدمة الآن في حفظ الأطعمة, الثلاجة أصبحت من أهم الاساسيات، فأصبح الكثير من الناس لا يمكن الاستغناء عنها وأصبحت من أهم الوسائل بل الوسيلة الوحيدة المعتمد عليها داخل كل المنازل.
  • زاد وعي الناس أكثر في شراء الثلاجة خاصتًا أنها تساعد في التوفير والمحافظة على تدبير اقتصاد المنزل، لأنها تساعد في حفظ الأطعمة أطول فترة ممكنة.
  • طريقة حفظ الأطعمة داخل الثلاجة لابد من إتباع طرق محددة، وأسس محددة، فكل مكان داخل الثلاجة، وكل رف من الرفوف الموجودة داخل الثلاجة مخصص لنوع محدد من الأطعمة، ولا ينصح بالقيام بتغطية الارفف لأنها تحجب الهواء والبرودة للوصول إلى الأطعمة.

وهذا الترتيب على النحو التالي:

 الرف العلوي:

  • هذا الرف مخصص للأطعمة الجاهزة التي لاتحتاج للحرارة.

الرف الثاني:

  • هذا الرف مخصص للأطعمة التي تحتاج تسخين في درجة حرارة تصل ٥٧ مْ.

 الرف الثالث:

  •  أما عن هذا الرف فهو مخصص لوضع الطعام الذي يحتاج إلى درجة حرارة تصل إلي ٦٣مْ عند طبخه
  • مثل: الأسماك واللحوم على اختلاف انواعها الحمراء او البيضاء وهي الدواجن، وايضًا يمكن وضع عليه البيض.

 الرف الرابع:

  •  هذا الرف مخصص للأطعمة التي تحتاج إلى درجة حرارته إلى 68 مْ، وهو مفضل لحفظ بعض أنواع اللحوم المفرومة، واللحوم المتبلة التي جهزت للطبخ.

 الرف السفلي:

  • وهو مخصص للأطعمة التي تصل درجة حرارته إلى 74 مْ
  • وهي انواع الاغذية التي تحتاج إلى أعلى درجات حرارة في طبخها، وتحتوي على كميه سوائل كبيرة، ومثال على ذلك جميع أنواع الطيور

الأدراج السفلية:

  •  أما بالنسبة للأدراج السفلية فهي عادتًا تكون مخصصة لحفظ الفواكه والخضروات.

 طريقة حفظ الأطعمة في الديب فريزر

طريقة حفظ الأطعمة داخل الديب فريزر أو حتي فريزر الخاص بالثلاجة له طرق محددة تختلف من نوع لأخر في الأطعمة وهي كالتالي:

1. تجميد الخضروات والفواكه

  •  لا ينصح بتجميد الخضروات أكثر ستة أشهر وهذا حد اقصى حتى لا تفقد طعمها وقيمتها أيضًا.
  • قومي بغسل الفاكهة جيدًا قبل تجميدها، وذلك حتى لا يتغير لونها بعد التجميد، ويفضل أيضًا تقطيعها وحفظها وهي مقطعة.

2. طريقة حفظ اللحوم داخل الديب فريزر

  •  قومي بإزالة العظام والدهون من اللحوم حتى لا تتركي فيها أي سوائل فذلك يكون الافضل عند التخزين.
  • تختلف مدة حفظ اللحوم على حسب نوعها، فاللحوم المطبوخة مدة تخزينها لا تزيد عن شهرين.
  • واللحم المفروم لا تزيد عن ثلاثة أشهر
  • واللحم المقطعة لقطع كبيرة يمكن أن تصل إلى سنة.

3. طريقة تخزين الأسماك

  • لحفظ الأسماك داخل الفريزر قومي بتقطيع الأسماك كبيرة الحجم إلى قطع، قبل وضعها داخل الفريزر.
  • وبعد تجميدها، اخرجيها من الفريزر وضعيها في إناء ماء، ثم ارفعيها مرة أخرى وأدخلها الفريزر، وذلك حتى يتم تكوين طبقة خارجية من الثلج لتمام حفظها.
في النهاية، مع التقدم والتطور التكنولوجي احتاج الإنسان إلى ابتكار طرق مختلفة لحفظ الطعام من أجل توفير الوقت والجهد، ومن أجل أن تكون الزوجة العاملة قادرة على تلبية كافة احتياجات أسرتها.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ