طريقة تحضير زيت الصوجا
بواسطة: :name حوريه
آخر تحديث: 10/11/2020
طريقة تحضير زيت الصوجا
ما هي طريقة تحضير زيت الصوجا، سؤال يتبادر على أذهان الجميع، ومن قبله ما هو زيت الصوجا.
يعد زيت الصوجا من الزيوت النباتية التي يتم استخراجها من حبوب فول الصوجا أو الصويا، واسمه العلمي هو جلسرين، ويعتبر هذا الزيت من الزيوت التي يتم استعمال على مستوى العالم،
وذلك بفضل فوائده المتعددة سواء من الناحية الجمالية أو من الناحية الصحية، لذلك سوف نتطرق في السطور القادمة عن كيفية تحضير زيت الصوجا.

زيت الصوجا وعناصره الأساسية

بالمقارنة البسيطة سنلاحظ أن زيت الصويا يعتبر من أفضل الزيوت النباتية الصحية، وذلك لأنه غني بالأحماض الدهنية الأساسية التي يحتاج الجسم إليها، كما أنه يحتوي على مادة ستيرول النباتي،

بالإضافة إلى توافر العديد من المعادن والفيتامينات التي تمد الجسم بالعديد من الفوائد.

طريقة تحضير زيت الصوجا

حتى نستطيع أن نعد زيت الصوجا هناك بعض المكونات التي يجب تحضيرها وهي:

  • يجب أن نحضر كمية منا سبة من حبوب الصوجا وليكن نصف كيلوغرام، ويمكن أن نجده عند العطارين.
  • نقوم بنقع حبوب الصوجا لمدة ليلة كاملة، وفي حالة الاستعجال يمكن أن ننقعه لمدة تصل إلى ثماني ساعات، وسوف نلاحظ أن حجمه يزداد، بجانب إلى أن أصبح طري قليلا. 
  • بعد مرور هذا الوقت نقوم بتصفية الماء عن حبوب الصوجا، ثم نقوم بوضع هذه الحبوب في الخلاط الكهربائي، ونضيف إليه ضعف كمية هذه الحبوب من الماء.
  • نقوم بضرب هذا الخليط بشكل جيد جدا، ثم نقوم بإحضار وعاء كبير لتصفية الماء التي تم استخراجها من الخليط السابق، وذلك عن طريق ​قطعة من القماش نضعه فوق الوعاء، وبعدها نسكب الخليط السابق على القماش حتى يتم تصفيته جيدا.​
  • نعتمد على عصر قطعة القماش بشكل جيد حتى يتم إخراج جميع الماء من الخليط، ويشبه هذا الماء الحليب.
  • أخيرا نقوم بوضع الماء الذي تم تصفيته على النار مع التحريك المستمر حتى نلاحظ أن الماء بدأ يجف تماما، ويظهر الزيت.

فوائد زيت الصوجا الصحية​

هناك عدة فوائد يمنحها زيت الصوجا أو الصويا للصحة العامة للجسم ومن بينها هي:

  • يستطيع أن يسيطر على الكوليسترول في الجسم، وذلك بفضل الأحماض الدهنية التي تحتوي عليه، فهذه الأحماض تقوم بتنظيم الكوليسترول في الدم، ومن بين هذه الأحماض هي الأوميجا 3، وحامض يسمى البالمتيك، وحامض الأوليك، ويتواجدون جميعهم في زيت الصويا وبكميات متساوية.
  • يقوم بمعالجة الأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر؛ فهذا المرض يؤدي لتدهور الحالة الصحية للشخص بشكل كبير، ويأتي التدهور في الاتصالات العصبية بداخل الدماغ، ويؤدي هذا التدهور في ضعف الذاكرة لدي الشخص لدرجة أنه ينسي تفاصيل حياته، فهنا نعتمد على زيت الصويا وبالأخص على مضادات الأكسدة التي تحتوي عليه، بحيث يعمل على تخفيف التلف الذي يصيب الخلايا العصبية.
  • زيت الصوجا غني بفيتامين ك، وبه كمية كافية من الكالسيوم، وهذه العناصر تفيد بشكل عام الجسم، وبشكل خاص يستفيد منها صحة العظام؛ بحيث تقوم هذه العناصر بإعادة نمو الخلايا التالفة في العظام، وبالتالي يعمل على شفاء العظام وبالأخص تعالج هشاشة العظام بشكل كبير.
  • يمكن أن يقوم زيت الصوجا بإصلاح الخلايا التالفة الموجودة في الجلد والعينينن، وذلك بفضل غناه بالأحماض الدهنية، هذه الأحماض تحافظ على الجلد والعينين من أي تلف يصيبها، وبالتالي يساهم في تحسين الرؤية بشكل كبير وذلك إذا تم الاستمرار عليه بشكل منتظم.
  • بفضل خصائصه المضادة للأكسدة، وفيتامين ي، فهو يعمل على التخلص من حبوب الشباب التي تصيب البشرة بشكل كبير،  فهذا الزيت فعال جدا في تقوية جهاز المناعة، وبالتالي يعمل على تأخير الشيخوخة المبكرة التي تؤثر بالسلب على المظهر العام للوجه، هذا بالإضافة إلى أنه يحمي الشخص من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، ومن الإصابة بأمراض السرطان المختلفة.
  • يمكن أن تستفيد النساء من هذا الزيت بشكل كبير، بحيث أنه محفز جيد وفعال لإفراز الهرمون الأنثوي الأستروجين، هذا الهرمون يساهم في منح السيدات إثارة من الناحية الجنسية،
  • هذا بالإضافة إلى أن هذا الزيت سيعمل على زيادة حجم الأعضاء التناسلية للنساء وبالأخص الأرداف والثديين،  ويساهم في نمو الأظافر بشكل صحي حيث يعمل على تقويته، هذا بجانب قدرته الكبيرة في التخفيف من تساقط الشعر، كما يعمل على زيادة نعومة ونضارة البشرة بشكل ملحوظ، وأخيرا يحمي النساء من الإصابة بمرض السرطان وبالأخص الرحم والثدي.

زيت الصوجا ومحاذير يجب أن نأخذها في الإعتبار

يجب أن نتجنب تناول زيت الصويا وبالأخص من قبل الرجال إلا إذا كان هناك ضرورة لذلك ويجب أن تكون الكميات قليلة، وذلك لأن هذا الزيت يعمل على تقليل أعداد الحيوانات المنوية،

وبالتالي يؤثر بالسلب على الصحة الجنسية للرجل، وقد يصل ذلك لدرجة إصابة الرجال بالعقم وذلك إذا تم تناوله بكثرة.

فوائد زيت الصويا للشعر

يعد زيت الصويا من أفضل الزيوت الطبيعية التي يمكن استخدامها للعناية بالشعر، ومن بين فوائده هي:

  • يعمل على ترطيب الشعر بشكل عميق؛ وذلك بفضل غناه بنسبة كبيرة من أوميغا3.
  • يقوم بتغذية ومنح فروة الرأس بالعديد من العناصر الغذائية والتي منها الفيتامينات والمعادن، والمواد الدهنية التي تعمل على تسهيل امتصاص فروة الرأس لها.
  • يستطيع زيت الصويا أن يحفز على نمو الشعر بشكل صحي وسليم، كما يخفف من المشاكل التي تتسبب في تقصفه وتساقطه.
  • يزيد من قوة بصيلات الشعر، وذلك إذا تم استعماله بشكل منتظم، فهذا الزيت يحتوي على كمية كافية من البروتينات التي تلعب دور هام في تقوية بصيلات الشعر.
  • يمنح الشعر النعومة واللمعان التي تسعي إليه كل سيدة، وبالتالي يسهل من عملية تمشيط الشعر وتصفيفه بدون تكسر.
  • يمكن الاعتماد عليه فهو مادة ناقلة عند تعرض السيدات للعلاج الأروماثيربي الخاص بالشعر، وذلك لأنه يحتوي على قاعدة زيتية أساسية.

طريقة تحضير زيت الصويا وماسكات خاصة بالشعر

هناك العديد من الماسكات الطبيعية التي تتكون من زيت الصويا ويمكن استخدامها لمنح الشعر النعومة التي تسعي إليه جميع السيدات على مستوى العالم، فمن بين هذه الماسكات هي:

لتنعيم الشعر وتكثيفه

في هذه الوصفة يتم مزج كميات متعادلة من زيت فول الصويا، ومعه زيت الخروع، ويتم وضعهم على النار لتسخين هذا الخليط حتى يدفئا قليلا، وبعدها نقوم بتدليك فروة الرأس بداية من الجذور وحتى أطراف الشعر،

ثم نقوم بعدها بلف الشعر لمدة تصل إلى ثلاثين دقيقة، ثم نغسل الشعر بالماء والشامبو كالمعتاد، وحتى نحصل على نتائج جيدة يفضل أن نقوم بتكرار هذا الماسك مرتين في الأسبوع وذلك لمدة شهر بالكامل.

مفيد للشعر المجهد

في هذا الماسك سوف نمزج نصف كوب من زيت الصويا، مع ثمانية نقاط مع زيت الصندل، وكمية مماثلة من زيت اللافندر العطري، ونقوم بتدفئتهم على نار هادئة، وبعدها ندلك الشعر جيدا، وبعد أن يمر 20 دقيقة نقوم بغسل الشعر بالماء والشامبو كالمعتاد.

أخيرا.. إليك ياسيدتي طريقة تحضير زيت الصوجا داخل المنزل وبطريقة سهلة للغاية، وذلك حتى تستفيدي من فوائده العديدة سواء من الناحية الجمالية أو من الناحية الصحية