آخر تحديث: 12/09/2021

مولد موهانداس غاندي ونشأته وتأثير أفكاره على العالم

مولد موهانداس غاندي ونشأته وتأثير أفكاره على العالم
موهانداس غاندي يعرف بأنه رجل هندي، وهو من أوائل الأشخاص الذين شجعوا المقاومة ولكن عن طريق السلم, فقد اشتهر بأنه كان يقوم بنصر الأشخاص الذين كانوا منبوذين في دولته.
يعرف غاندي بأنه من أحد الرجال الذين بذلوا جهوداً كبيرة في حماية وطنهم من الاحتلال البريطاني، وقام أيضا بدعوة الهندوسيين إلى احترام الديانات الأخرى التي كانت موجودة معهم في البلاد.

مولد غاندي ونشأته

لقب موهانداس بالمهاتما، فالمهاتما هو الشخص الذي يمتلك نفس عظيمة أو يعرف بأنه الشخص القديس، فهو ولد في اليوم الثاني من شهر تشرين الأّول/أكتوبر حيث كان ذلك في عام 1869 م في دولة الهند.

كان ذلك بالتحديد في مدينة بوربندر التي تقع في مقاطعة كجرات، وهي أيضاً تقع بين مدينة السند ومدينة بومبي، فالإقليم الذي ولد به موهانداس كان يختلف عن الأقاليم الأخرى من حيث اللغة والعادات التي تنتشر به في دولة الهند.

فالعائلة التي نشأ بها موهانداس كانت عائلة لها تاريخ حافل بالعمل السياسي، إذ تولى جده رئاسة الوزراء في بوربندر، ووالده أيضاً كان وزير في الحكومة، فأسرته كانت من الأسر الصالحة وكانت أيضاً أسرته ذات أخلاق رفيعة، تأثر موهانداس بكافة هذه الصفات الحميدة التي تتمتع بها أسرته.

هذه الصفات جعلته يصل إلى المكانة الكبيرة التي وصل إليها، والذي كان له دور كبير في هذه النشأة هي والدته بوجه أخص حيث أنها هي من أحد الأسباب الرئيسة التي جعلته بهذا القَدر من الأخلاق والعظمة.

فالذين تعاملوا معها أكدوا أن صفاتها التي كان تتمتع بها كانت صفات نبيلة جعلت من تعامل مع موهانداس يؤكد بأن هذه الصفات أخذها من والدته، فكان جده الذي يسمى أوتا موهانداس كان رجل يتصف بسمات رفيعة، فبرغم انشغاله بأمور السياسة ذلك لم يؤثر على صفاته.

حياة غاندي التعليمية

  • توفي والد موهانداس عندما كان موهانداس في سن الـ 17 فالذي قام برعاية موهانداس هو أخوه هثم، فمن بعد وفاة والده هو الذي تولي مسؤولية أسرته ثم بعد ذلك قام أخوه بترشيحه لكي يتولى مركز في الوزارة مثل والده لأن أخوه لاحظ أنه ذكي وأيضاً لاحظ قدرته على العمل والاجتهاد.
  • كان ضرورياً أن يتعلم موهانداس في جامعة في الهند، أو يتعلم في الخارج حتى يصبح مهيأ لكي يتولى هذا المنصب، فكان الخيار الذي يمتلكه هو إما أن يدرس في جامعة بافجار أو يدرس في جامعة بومبي التي كانت مصاريفها عالية.
  • فنتيجة لذلك اختار جامعة بافجار واختار أيضا كلية ساملداس بالتحديد لكي يدرس بها، فبعد انتهاء السنة الأولي من دراسته عاد إلى منزلة مرة أخرى، قام صديق مقرب من العائلة بنصحه أن يقوم بالسفر إلى الأقطار الأجنبية حتي يقوم بدراسة القانون.
  • من المعروف أن موهانداس كان يفضل مجال الطب، ولكن والده كان يفضل ذلك المجال، فكان والده لا يحب الجثث ولا يحب تشريحها، وكان والده يقول أن هذه المهنة لا تؤدي إلى تنصيبه في أي المناصب الخاصة برئاسة الوزارة، فنتيجة لذلك هو أختار أن يقوم بدراسة القانون، وكان ذلك احتراماً لوالده.

نبذة حول مسيرة موهانداس

  • عمل موهانداس في مهنة المحاماة لمدة سنتين في دولة الهند، وكانت هذه المهنة أولى تجاربه، ولكن محاولاته بها باءت جميعها بالفشل لأن الحظ لم يحالفه في هذه التجربة، وأيضا طريقة عمله في هذه المهنة لم ترضيه، إذ قام بممارستها بصدق كبير حتي أنه لا يقوم بمحاولة كسب القضايا عن طريق الحيل.
  • سافر موهانداس إلى مناطق توجد في جنوب أفريقيا، فكان هذا السفر لتقديم المساعدة إلى المحامين الذين كانوا من الأجانب وليس الهدف أن يقوم بممارسة هذه المهنة في جنوب أفريقيا، فمن خلال قيامه بهذه الرحلة أكتشف القضية التي يجب أن يقوم بفناء حياته في سبيل أن هذه القضية.
  • فمن خلال هذا الأمر وضع رجله على أول الطريق، فهذا الأمر انتهي بترأُّسه دولة الهند وقام بوضع دستور البلاد في عام 1908 م، فهذا الدستور أدى إلى استقلال الهند.

ما الإنجازات التي قام بها غاندي؟

يوجد لموهانداس العديد من الإنجازات التي قام بها في دلة الهند وأيضا له العديد من الإنجازات في البلاد الأخرى التي زارها، فمن هذه الإنجازات:

  • سعى موهانداس في الطريق الذي يقوم بتعزيز ثقة الهنود المهاجرين وزيادة أمانهم وتعزيز أخلاقهم.
  • أنشأ موهانداس صحيفة تحمل اسم (الرأي الهندي)، ومن خلال هذه الصحيفة قان بتوضيح مبادئه التي تدعو إلى مبدأ لا للعنف.
  • سعي موهانداس إلى تأسيس حزب يحمل اسم (المؤتمر الهندي لنتال) حتي يتمكن عن طريقه من الدفاع عن العمال الهنود ومناصرتهم.
  • حاول موهانداس تغيير القانون الذي كان ينص على أن الهنود لا حقَ لهم في التصويت.
  • جعل موهانداس الحكومة البريطانية تتراجع عن قرارها بشأن تحديد وجهة الهجرة الهندية إلى الجنوب الأفريقي فقط.
  • سعى موهانداس في إلغاء القانون الذي كان ينص على عدم تنظيم عقود الزواج التي كانت لغير المسيحيين.

أقوال موهانداس

 يعرف الإيمان بأنه ليس عبارة عن شيء للفهم، ولكن الإيمان هو عبارة عن حالة ننمو بها.

 إذا كان عددكم قليل فهذا لا يدل على أنكم لا تقولون الحقيقة، فالحقيقة لا ترتبط بالعدد.

المجد عبارة عن محاولة الشخص لكي يصل إلى هدف وليس عند الوصول إليه.
هل الحب لا يكسر كافة الحواجز؟ ولكنني أكره الخطيئة، وأيضا أحب الخاطئ كثيرا.
تستطيع الأرض أن تقوم بتوفير ما يحتاجه الأشخاص وأيضا تلبية احتياجات كل إنسان، ولكن ليس جشع كل رجل.
الحضارات العصرية هي فقط التي تستطيع أن تعيش وتزدهر.
تستطيع أن تقوم بتقيدي، وأيضاً تستطيع أن تعذبني ويمكنك أيضاً أن تقوم بتدمير جسدي، ولكنك لن تنجح في قيامك باحتجاز ذهني.
عش حياتك وتمتع بكل شيء كما لو كنت سوف تموت غدا، وتعلم كما لو كنت ستعيش للأبد.
الخطيئة الأعظم هي التي تكون من خلال اضطهاد احد واستخدام اسم الله.
تكون رجل عندما تقوم بإنتاج أفكارك من نفسك وليس أن تأخذ أفكارك من أحد.
ضمير الشخص يغلب دائماً القانون الخاص بالأكثرية.
يعرف الفقر بأنه من أسوأ صور وأشكال العنف.

وفاة موهانداس

تم اغتيال موهانداس على يد مجموعة من الهندوسيين الذين اشتد غضبهم نتيجة لدعوته الخاصة باحترام المسلمين وأيضاً احترام حقوقهم، إذ اعتبروا دعوته بمثابة خيانة لهم، فنتيجة لذلك اتفقوا على محاولة اغتياله والتخلص منه، حيث قاموا بأطلاق 3 رصاصات عليه، حيث توفي في الثلاثين من كانون الثاني/يناير من عام 1948 م، فكان عمره في ذلك الوقت 78 عام.

غاندي هو أحد المفكرين الهنود الذي قدموا ما لديهم من فكر مختلف ساهم في تطوير الكثير من العقول، كما إن لذلك المفكر الكثير من الأعمال التي ما زالت تعرض وتدرس في الكثير من الكليات.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط