آخر تحديث: 10/05/2021

ماذا تسبب قلة النوم

ماذا تسبب قلة النوم
إن إراحة البدن من أهم الأشياء التي تحافظ على قوته ودائما ما يتسأل الأفراد هل النوع يؤثر على الجسم، وماذا تسبب قلة النوم ؟
إن النوم إراحة لجميع أعضاء الجسم التي تجهد في الأعمال والأنشطة المختلفة وفي هذا المقال سنتعرف علي إجابة ماذا تسبب قلة النوم عن طريق معرفة النتائج المترتبة على قلة النوم بشيء من التفصيل.

قلة النوم 

هو عدم حصول جسم الفرد علي وقت كافي من النوم والراحة خلال اليوم ما يؤثر بالضرورة علي الأنشطة التي يؤديها الشخص بشكل سلبي. 

  •  أثبتت بعض الدراسات أن الشخص البالغ يحتاج للنوم لمدة من  7إلى 9 ساعات بشكل يومي مما يعني أن حوالي وثلث اليوم يحتاجه الشخص للنوم والراحة لذا فإنّ حوالي ثلث عمر الإنسان يقضيه في النوم. 
  • في عصرنا الحالي يواجه الكثير من الأشخاص مشكلة قلة النوم حيث أصبحت منتشرة لدي فئة كبيرة من السكان حول العالم. 

ماذا تسبب قلة النوم؟

قد يؤثر قلة النوم على أجزاء الجسم كافة ومن أهم الأضرار التي يلحقها قلة النوم الأتي:

بالنسبة للجهاز العصبي المركزي والدماغ 

 للجهاز العصبي المركزي وظائف مهمة داخل جسم الإنسان فهو يعتبر الوسيلة التي من خلالها يتم نقل المعلومات وحفظها  بمعنى أنه الجهاز المسئول عن عملية التعلم التي يتعرض لها الشخص طيلة حياته ولكن ماذا ينتج عن قلة النوم بالنسبة للجهاز الذي يعمل على نقل المعلومات المختلفة وحفظها في الدماغ البشري. 

  •  لكي يقوم الجهاز العصبي المركزي بدوره علي أكمل وجه لابد أن يحصل على كم كافي من النوم والراحة  وذلك لأنه يحتاج إلى تشابك الخلايا العصبية التي يتم تشابكها في الدماغ وعلى هذا يستطيع الفرد أن يقوم بعملية التذكر من خلال استرجاع المعلومات التي قام بتعلمها.

  •  كما تؤثر قلة النوم علي الدماغ ذاته حيث أنها تعمل على إعاقة عملية التفكير       والتذكر التي يحتاجها الشخص وذلك لأن الدماغ قد تعرض للإجهاد كنتيجة لقلة النوم، وليس هذا فحسب بل أن قلة النوم تؤثر على الإشارات والرسائل العصبية من خلال تبطيء عملية إرسال الرسائل المختلفة والإشارات الخاصة بالأعضاء المختلفة ما يؤثر بشكل سلبي على عملية التنسيق الخاصة بأعضاء الجسد. 
  •  وتتأثر القدرات العقلية بشكل سلبي أيضاً من خلال قلة النوم والحالة المزاجية والعاطفية للفرد تتأثر بشكل سلبي أيضاً بسبب قلة النوم فتجد أن روح الإبداع والابتكار تقل بشكل كبير عند الشخص الذي يعاني من قلة النوم، وقدرة الشخص علي اتخاذ القرارات تتأثر أيضاً بقلة النوم فتجد الشخص يختار القرارات الغير مناسبة في مختلف المواقف ودائما ما تلاحظ الشخص الذي يعاني من قلة النوم يعاني من أمراض نفسية مثل القلق الدائم أو الشعور بالاكتئاب. 

 بالنسبة للجهاز المناعي 

الجهاز المناعي هو الأخر يتأثر بقلة النوم بشكل كبير ومن هنا يمكننا أن نصيغ  سؤال ماذا تسبب قلة النوم بالنسبة للجهاز المناعي. 

  •  جهاز المناعة هو الجهاز المسئول عن حماية الجسم من الأمراض المختلفة ويعمل على مقاومة هذه الأمراض بشكل دائم  ويعمل على مهاجمة البكتيريا والأجسام الغريبة التي تحاول أن تخترق الجسم ويقوم بطردها من خارج الجسم. 
  • ويؤدي الجهاز المناعي كل هذه الأدوار خلال فترة النوم وذلك لأنه يقوم بإنتاج ما يسمى بالسايتوكاينات خلال فترة النوم وهي مادة وقائية تعمل على مكافحة العدوى، وتعمل هذه المادة علي تقوية الجهاز المناعي للشخص من خلال منحه الطاقة اللازمة التي تساعده على مواجهة الأمراض التي تصيب الجسم.
  •  لذا يمكننا الإجابة على سؤال ماذا تسبب قلة النوم بالنسبة للجهاز المناعي كالتالي إن قلة النوم تعمل على سلب قوة الجهاز المناعي للشخص وعلى هذا يصبح الفرد عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض ولا سيما نزلات البرد والإنفلونزا ويحتاج الفرد صاحب الجهاز المناعي الضعيف إلى فترات زمنية طويلة لكي يتعافى من هذه الأمراض. 

تأثيره على الجهاز التنفسي 

 ربما يتسأل البعض عن تأثير النوم علي الجهاز التنفسي للشخص وماذا تفعل قلة النوم وتؤثر على الجهاز التنفسي. 

  •  إن عملية التأثير بالنسبة للنوم علي الجهاز التنفسي متبادلة حيث إن قلة النوم تؤثر بشكل سلبي على الجهاز التنفسي ثم أن الجهاز التنفسي يؤثر على النوم فمثلاً عند إصابة الشخص بمرض خاص بالتنفس وليكن إصابته بمرض انقطاع النفس الانسداد النومي.
  •  فهذا بالضرورة يؤثر على عمق النوم الذي يحصل عليه الشخص حيث سيكون نوم الشخص متقطع إلي حد بعيد,  ثم أن الشخص الذي لا يحصل علي وقته الكافي من النوم فتجده يتعرض لإصابات كثيرة خاصة بالجهاز التنفسي ومن أهمها الرشح.
  •  كما إنه يكون عرضة للإصابة بالإنفلونزا وليس هذا فحسب بل أن هناك إصابات مزمنة خاصة بالجهاز التنفسي ومن أهمها الإصابة بأمراض الرئة المزمنة التي تنتج عن قلة النوم. 

تأثيره علي الجهاز الهضمي 

• يتعدى التأثير السلبي لقلة النوم حتي يؤثر على الجهاز الهضمي للشخص وذلك لأن قلة النوم تؤثر على الهرمونات المسئولة عن الشعور  بالجوع وهما هرموني الجريلين  واللبتين. 

  • ويعتبر هرمون الجريلين هو الهرمون المسؤول عن الشهية حيث أنه يعمل على تنبيه الشهية ويزداد إفراز هذا الهرمون كنتيجة لقلة النوم ما يجعل الشخص يتناول كميات كبيرة من الأطعمة خلال اليوم.
  •  ويعد هرمون اللبتين هو الهرمون المسؤول عن الشعور بالشبع التي تؤثر قلة النوم في إفرازه حيث إن قلة النوم تجعل الغدد المسئولة عن إفراز هذا الهرمون تفرزه بدرجات قليلة لذا فإنّ مرحلة الشبع عند الشخص ستصبح صعبة.
  •  ومع زيادة إفراز هرمون الجريلين سيتناول الشخص الأطعمة بشكل أكبر وقلة إفراز هرمون اللبتين لا يشعر الفرد بالشبع فبالتالي سيتعرض الفرد لمشاكل خاصة بعملية الهضم  وأعراض مثل الانتفاخ وعسر الهضم والآلام في البطن مما يؤدي إلى زيادة الوزن وتراكم الدهون في جسم الشخص ومن ثم سيصاب الفرد بأمراض السمنة .

أضرار قلة النوم على الغدد الصماء 

 إن حصول الفرد علي وقت كافي من النوم يجعل جسم الفرد ينتج الهرمونات بشكل أفضل فمثلا هرمون التستوستيرون يحتاج إلى 3ساعات متواصلة من النوم لكي يتم إفرازه في الجسم.

  •  وهو من الهرمونات المهمة في الجسم التي تعتمد عليه الكثير من الأنشطة الحيوية، فبالتالي قلة النوم تؤثر بشكل سلبي على إنتاج هرمون التستوستيرون، كما تؤثر قلة النوم في إنتاج هرمون النمو.
  •  ويعتبر هرمون النمو واحد من أهم الهرمونات التي تفرز في الجسم وذلك لأنه مسؤول عن نمو الفرد في الأطوار العمرية المختلفة كما إنه مسؤول عن بناء الكتل العضلية للفرد وقلة النوم تؤثر بشكل سلبي على إفراز هذا الهرمون فبالتالي تعيق الكثير من العمليات الخاصة بالفرد.

تأثير قلة النوم علي القلب والأوعية الدموية 

  •  إن ضبط مستوى السكر في الدَّم يعتمد بشكل كبير على ما حصل عليه جسم الفرد من ساعات الراحة والنوم ما يؤثر بشكل مباشر علي القلب والأوعية الدموية. 
  •  فقلة النوم تؤثر بشكل مباشر علي القلب ووظائفه المختلفة والأوعية الدموية، حيث إن النوم المنضبط يؤدّي دورا مهماً في ضبط مستوى ضغط الدَّم وإبعاد أي أخطار يمكن أن تصيب القلب. 
أخيرا قد عرفنا إجابة سؤال تأثير قلة النوم علي أجهزة وأعضاء مختلفة في الجسم وعلينا أن نحافظ على عدد ساعات كاف من النوم بشكل يومي حتي نتمتع بصحة جيدة.