كتابة : الاء محمدي
آخر تحديث: 25/01/2024

ماهو الكرات وأبرز فوائده وأضراره؟

ما هو الكرات يريد معرفته جميع الأشخاص الذين يريدون معرفته، وذلك لأنه من أهم أنواع الخضروات، ولذلك فسوف نتحدث في هذا المقال في موقع مفاهيم عن كل ما يخص الكرات وفوائده. ويوجد العديد من الأجزاء المختلفة القابلة للأكل بالكرات، وهي الحزمة الواصلة إلى الأوراق، وهي التي يتم الخلط بينها وبين الساق، ويكون على هيئة أسطوانات طويلة من الأوراق وتصبح شاحبة عند انتشارها حول التربة.
ماهو الكرات وأبرز فوائده وأضراره؟

ما هو الكرات؟

  • يريد العديد من الأشخاص معرفة ما هو الكرات، وهو عبارة عن نوع من أنواع البصل الهامة جداُ، ويفيد الجسم كثيراً ويقوي من صحته. حيث أنه يحتوي على الكثير من العناصر والفيتامينات، والتقارير العلمية أكدت أنه يفيد الصحة والجسم وله نكهة مميزة، ورائحته محببة لدى الكثيرين ويضاف إلى الطعام.
  • ويوجد فيه كمية كبيرة من الفيتامينات والعناصر من أبرزها البوتاسيوم والنحاس وفيتامين أ وج، وهو ملئ بكمية كبير من الألياف الغذائية التي تفيد الجسم كثيراً.
  • ويحتوي أيضاً غن البروتين ونسب الكربوهيدرات الجيدة، والنحاس والحديد والكالسيوم، والنيساسين وفيتامين ك والصوديوم والمنجنيز، وبه كمية من مضادات الأكسدة التي تفيد الشعر والبشرة والجسم.
  • ومن أبرز فوائد الكرات أنه يوجد بداخله الزنك والفسفور والمعادن، ويعمل على تقوية صحة الشعر، وجعله ينمو ويعزز من صحته.
  • ويكافح فقر الدم ويعزز من صحة الجلد والبشرة، وهو من أهم مضادات الأكسدة الطبيعية التي تعمل على قوة صحة الجسم.

فوائد الكرات

مما لا شك فيه إن الكرات هو له الفوائد الكثيرة لجميع أجزاء الجسم والشعر والجلد، ويحب تناوله الكثيرين، ومن أبرزها ما يلي:

  • يقوي صحة العيون لأنه يحتوي على مركبات الكاروتينات، وهي التي تعتبر من المركبات الضرورية لتحافظ على العين وتحسن النظر، ويقلل من خطر الإصابة بإعتام العين.
  • يعالج فقر الدم حيث أنه يوجد فيه الحديد، وعند تناوله بانتظام، فهو يساهم كثيراً في حماية الجسم من فقر الدم لأن الجديد يعمل على إنتاج الكثير من هيمجلوبين الدم، وبه فيتامين ج الذي يعمل على امتصاص الجديد.
  • يقوي المرأة الحامل والجنين حيث أنه يعطيهم حمض الفوليك، والذي يحمي الجنين من التشوهات والعيوب الخلقية التي توجد في الجهاز العصبي، لذا فهو مفيد لصحة الأم والجنين والرحم.
  • يقوي صحة العظام لأنه به معادن هامة مثل الكالسيوم والمغنيسيوم، وهم من أكثر الأشياء التي تساعد في الحفاظ على صحة العظام، وبه بروتينات تقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام.
  • يقاوم السرطان لأنه يوجد فيه كمية كبيرة من الفلافونويدات التي تساعد الجسم في مقاومة الشوارد الحرة، ويقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون والمبيض والبروستاتا.
  • يحسن البشرة ويخلص من السموم التي توجد فيها وتعزيز نضارة البشرة وإعطائها مظهر مشرق، وحمايتها من أشعة الشمس الضارة، والتخلص من السموم التي توجد في البشرة من خلال البول.
  • يقوي نمو الشعر لأنه به الحديد الكثير، وهذا ما يساعد في تقوية كل البصيلات وتحفيز نموها، وبه نسبة كبيرة من الفيتامينات منها فيتامين ج الذي يجعل الجسم يمتص الحديد ويجعله ذات كفاءة عالية.
  • يحمي الجدران الداخلي للأوعية الدموية من الشوارد الحرة والتخلص من التصلب، والتقليل من فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم، ويدفق الدورة الدموية بالجسم ويقلل من الإصابة بتصلب الشرايين.
  • يحافظ على مستويات الكوليسترول الصحي والسليم في الجسم.
  • ويعمل على تحسين عملية الهضم الصحي والسريع، ويقوي المعدة كثيراً ويعزز جميع وظائف الكلى.
  • وهو يوجد فيه الألياف التي تسهل عملية الهضم، ويساعد في زيادة الإحساس بالشبع إلى فترات طويلة، ويتم تناول منه كميات كبيرة لأنه يقلل كثيراً من تناول الطعام أثناء اليوم.
  • يقوي الجهاز العصبي لأنه به العناصر الغذائية والمعادن التي تحافظ عليها، وبه الفسفور وحمض الفوليك والمغنيسيوم وهي من أكثر الاشياء التي تساعد في التركيز وتحسين الانتباه وقدرة الدماغ على تحليل البيانات.

فوائد الكرات على حسب درجة الفعالية

يصنف الكرات بأنه من أهم الخضروات التي لها فائدة كبيرة على حسب درجة الفعالية، والدراسات أكدت أنه له فاعلية كبيرة على جميع أجزاء الجسم ومن أهمها ما يلي:

  • يساعد كثيراً في التقليل من الالتهابات وتقوية القلب، ويخفض خطر الوفاة التي تحدث بسبب أمراض القلب أو النوبات القلبية، ويخفض من ضغط الدم والكوليسترول ويمنع تكون الجلطات.
  • يساعد كثيراً في زيادة الإحساس بالامتلاء ويعمل على خسارة الوزن الزائد، لأن الألياف الغذائية فيه تقلل من الجوع ويزيد من الإحساس بالشبع، ويحتوي على السعرات الحرارية القليلة.
  • يساعد في تقوية عملية الهضم لأن الألياف فيه قابلة إلى الذوبان، ويدعن البكتيريا النافعة في الأمعاء، ويحافظ على صخة الأمعاء ويقلل من التهابها، وهو يحسن الصحة بشكل عام.
  • يساعد كثيراً في حماية أنسجة العيون ويصفي أشعة الضوء الضارة قبل أن تدخل إلى العين، واستعماله يقلل من مرض التنكس البقعي الذي يرتبط بالعمر، وهو له الكثير من الفوائد.
  • يعمل على الحماية من الالتهابات الفطرية والفيروسية والبكتيرية، حيث أن المركبات التي توجد فيه تساهم كثيراً في الحماية من كل الالتهابات التي توجد في الجسم.
  • يقوي الوظائف الخاصة بالدماغ من خلال حماية خلايا الدماغ من جميع الأمراض التي ترتبط بالعمر، وذلك لأنه به الكثير من المركبات الكبريتية التي تساعد في توفير للجسم الفوائد الكثيرة.
  • ويعمل على التقليل من مستويات السكر بالدم، وذلك بفضل المركبات الكبريتية التي توجد فيه، لأنه من الخضروات التي تتبع إلى فصيلة الثوم وتعمل على التقليل من مستويات السكر بالدم.

أضرار نبات الكرات

حساسية

  • يجب الانتباه إلى أن بعض الأشخاص قد يكونون حساسين لبعض النباتات، بما في ذلك الكراث. قد تتسبب بعض النباتات في حدوث ردود فعل تحسسية لدى الأفراد الحساسين. الأعراض الممكنة تشمل الحكة، والطفح الجلدي، والتورم، وفي بعض الحالات النادرة قد تحدث ردود فعل أكثر خطورة.

مشاكل في الجهاز الهضمي

  • قد يتسبب الكرات في حدوث بعض التقلصات والآلام والانتفاخ والغازات وخاصة لمرضى القولون العصبي، كما قد يتسبب في حدوث عسر الهضم.

الفرق بين البصل والكرات

بعدما تعرفنا على ما ما هو الكرات، سوف نقدم لكم اليوم الفرق بينه وبين البصل لأنهم من نفس الفصيلة، حيث أنه من الخضروات الهامة التي تفيد الجسم كثيراً:

  • يعتبر الكرات واحد من أعضاء عائلة تعرف باسم " Allium" وهو له علاقة وطيدة بالثوم والبصل، وهو يعرف بأنه له نكهة أخف وطعم أرضي.
  • وبعض الأشخاص يلاحظون أن طعمه يشبه كثيراً البصل ولكن النكهة الخاصة به تميل إلى الأعشاب والنباتات.
  • وبعض الأشخاص الذين لا يستعملون هذه الأنواع من الخضروات "البصل الأخضر والثوم"، فإن الكرات يكون غير مألوف لهم أن يقوموا بتناوله.
  • والفرق بين البصل والكرات أنه يوجد 2 نوع من البصل الأخضر ويكون من نفس النبتة، ولكن كلاً منهم يحصد في وقت مختلف.
  • وأما عن الكرات والبصل والأخضر فهم نباتات مختلفة، ويعتبر البصل الأخضر اليافع هو الأسهل في تميزه أنه يوجد فيه لب أبيض صغير قريب من الجذور.
  • وكل هذه الخضروات الثلاثة لديهم قوام ونكهة متنوعة، وهذا ما يعني أنه لا يمكن المزج بينهم، ومن الأمور التي لابد أن يتم تذكرها أن الجزء القابل هو الحزمة البيضاء.
  • ولكن البصل الأخضر والبصل الأخضر اليابس من الممكن تناولها إما نيئ أو مطبوخ، ويكون الكرات حجمه أكبر من البصل الأخضر والبصل الأخضر اليافع.
  • وينمو أيضاً الكرات بعمق كبير ويكون ما بين 8 لـ 12 إنش ليكبر الجزء القابل إلى الأكل، وأيضًا الحفاظ على الجزء العلوي أبيض وطري، وهي من أبرز الأشياء التي تفرق بينهم.
ما هو الكرات من أكثر الأسئلة المنتشرة بين عدد كبير من الأشخاص، حيث أنه من أبرز الخضروات التي تنتشر في الأسواق ويحب تناولها الكثيرين، وله الكثير من الخصائص التي تشبه البصل والثوم فهو من الفصيلة الخاصة بهم.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ