آخر تحديث: 10/05/2021

معلومات عن الفواكه الجافة

معلومات عن الفواكه الجافة

الفواكه الجافة هي فاكهة تم تجفيفها، سواء بشكل طبيعي أو اصطناعي بواسطة آلة مثل المجفف، تختلف أنواع هذه الفواكه وبفضلها يمكن للشخص إضافة لمسة حلوة إلى يومه من خلال تناول هذه الفواكه، وتشمل الفواكه المجففة الشعبية العنب والتمر والبرقوق (الخوخ المجفف) والتين والمشمش والخوخ، كما يتم تقديم الفواكه مثل المانجو والأناناس والتوت المجفف والطماطم، ولكن غالبا ما يتم تجفيفها مع إضافة السكر.

تتمتع الفاكهة المجففة الجيدة بحياة طويلة، وبالتالي يمكن استخدامها كبديل جيد للفاكهة الطازجة، عندما لا تتاح لنا بعض ثمار الموسم.

كيف يتم تجفيف الفواكه

التجفيف طريقة معروفة جيدا يتم من خلالها الحفاظ على الثمار عندما لا توجد ثلاجة، الفواكه المجففة هي وجبة خفيفة صحية، ويعود تناولها إلى آلاف السنين في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​والشرق الأوسط، ويعد التمر واحدة من أولى الفواكه المجففة التي تم تناولها.

يتم الحصول على الفواكه المجففة عن طريق إزالة المياه التي تحتوي عليها، إما عن طريق تأثير الشمس، أو عن طريق آلة خاصة تسمى dehydrator، حيث يتبخر الماء من الفاكهة أثناء التجفيف، ثم تتركز السكريات الطبيعية التي تحتوي عليها. 

القيمة الغذائية

الفواكه المجففة يمكن أن تكون مصدرا لمضادات الأكسدة، المشمش والخوخ المجفف هي أيضا مصادر مهمة من الكاروتينات، وهي مادة يعالجها جسمك في فيتامين أ، البرقوق والعنب والمشمش تحتوي أيضا على الحديد.

الشراء والتخزين

  • ينصح بشراء الفواكه المجففة في متجر بالجملة لتوفير المال، كما يفضل أخذ الفواكه المجففة التي لم يضف لها السكر وتحقق من ذلك في قائمة المكونات.
  • ﻗﻢ ﺑﺘﺨﺰﻳﻦ اﻟﻔﻮاكه اﻟﻤﺠﻔﻔﺔ ﻓﻲ وﻋﺎء ﻣﺤﻜﻢ ﻟﻠﺤﻔﺎظ ﻋﻠﻴﻬﺎ، يمكن تخزينها لعدة أشهر إذا كانت معبأة بإحكام وتخزينها في درجة حرارة الغرفة. 
  • ضعها في مكان بارد وجاف مثل الخزانة.
  • لتمديد فترة الصلاحية (حتى عام واحد)، يجب أن يتم تبريدها في كيس بلاستيكي مغلق بإحكام.

فوائد الفواكه الجافة

الألياف

تحتوي الفواكه المجففة على ألياف أكثر بستة أضعاف من الفواكه الطازجة (حوالي 15 جرام من الألياف لكل مائة غرام)، يعزز الترانس المعوي ويمنع الإمساك، وخاصة التين المجفف.

الطاقة

يمكن للفواكه المجففة أن تكون بمثابة كبسولات الطاقة حيث يضمن سكره كمية عالية من السعرات الحرارية التي تعتبر مثالية لمواجهة التعب وزيادة التفاؤل، يجد الرياضيون والاطفال والحوامل شريكهم المثالي في الفواكه المجففة. 

منخفض في الدهون

وهذه المعلومة بالذات ستفرح أصحاب الحمية، لأن الرأي السائد بخصوص الفواكه الجافة ودورها في زيادة الوزن يضعها محل شك، لكن على الرغم من احتوائه على العديد من السعرات الحرارية، إلا أنه منخفض الدهون. 

حفنة (25 غراما)من البرقوق تحتوي على حوالي 40 سعرة حرارية، تين مجفف 62 سعرة حرارية، التمر 75 سعرة حرارية، والزبيب 80 سعرة حرارية.

قيمة غذائية عالية

الفواكه المجففة توفر الكثير من المعادن والفيتامينات التي سيشكرها جسمك: كالكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين أ (بيتا كاروتين) وفيتامين ب 1 وب 2 وب 3، كل هذه الفيتامينات ستساعد في تقوية عظام العضلات وتقليل التعب وتحسين الصحة، ما لم تكن تعرفه على الأرجح هو أن قيمتها الغذائية أعلى بكثير - حتى خمس مرات - من الفواكه الطازجة، لماذا ؟ ببساطة لأنه عندما تجف الثمار الطازجة يختفي الماء وتتركز العناصر المغذية عند الحد الأقصى.

تعزيز صحة القلب والعظام

يساعد المحتوى العالي من البوتاسيوم على التخلص من السوائل الزائدة والصوديوم، كما أنه مفيد للعضلات لذلك فإنه يبرز بشكل خاص مساهمته في صحتنا القلبية الوعائية. 

ولصحة العظام تأكد قدرة التين المجفف على تعزيزها بفضل محتواه العالي من الكالسيوم.

مضاد للأكسدة

بوليفينول والكاروتينات والفيتامينات A و E التي تحتوي عليها الفواكه الجافة تعمل بشكل فعال ضد شيخوخة الجلد والجسم، وكما هو معروف لا يوجد علاج أفضل للتجاعيد من تناول مضادات الأكسدة الطبيعية.

إلى جانب كل ذلك فهي لذيذة وسهلة الاستخدام، سواء كان ذلك كوجبة خفيفة بين الوجبات، كحلوى أو كمكون للوصفات اللذيذة، توفر الفواكه المجففة لمسة لذيذة وصحية لنظامنا الغذائي. 

استهلاك الفواكه المجففة بشكل صحي

يفضل بداية اليوم بتناول مجموعة مشكلة من الفواكه المجففة لمنح الجسد بداية جديدة وصحية كل صباح لتمضية يوم حيوي كله طاقة.

يمكن تناولها كوجبة خفيفة قبل الغداء أو في المساء،  فهي توفر الطاقة لمواصلة الروتين.

يجب تناولها باعتدال لأنها معبأة بالسعرات الحرارية، خاصة لمتتبعي الحمية، تكون بمثابة المصدر المثالي للطاقة والألياف، لذلك يفضل أن يكون الاستهلاك معتدل للحصول على نتائج صحية. 

نسبة السكر الطبيعي في بعض من الفواكه المجففة هو على النحو التالي:

نسبة السكر الطبيعي في بعض الفواكه المجففة
الفاكهة المجففة نسبة السكر الطبيعي %
الزبيب 59
التمر 64 - 66
الخوخ 38
المشمش 53
التين 48

يفضل تناولها بشكل خام مباشرة كوجبات خفيفة بين الوجبات، إذا كان جسمك يطلب الطعام بعد ساعتين من تناول الوجبات. 

طريقة أخرى لإدراجها في نظامك الغذائي هي في شكل السوائل، كإضافتها في ميلك شيك، أو زبادي أو سموذي .

تجنب أكل الفواكه المجففة في وقت متأخر من الليل.