آخر تحديث: 15/11/2021

معوقات التنمية البشرية.. 4 وسائل للتغلب عليها

معوقات التنمية البشرية.. 4 وسائل للتغلب عليها
معوقات التنمية البشرية؟ تعد التنمية البشرية من العوامل الهامة لتطور الدول وتقدمها، فما هي معوقاتها؟ وكيف يمكننا علاج وحل هذه المعوقات حتى نتقدم ببلداننا مرة أخرى، وننهض بها؟
لكي نحقق التنمية البشرية نحتاج إلى مجموعة من العوامل التي تهدف إلى تطوير التقدم الفردي وبالتالي التقدم المجتمعي، ولكن بعض الدول، وخاصة الدول النامية، لديها معوقات تحول دون هذه التنمية، في هذا المقال سنعرفك على هذه المعوقات..

ما هي التنمية البشرية؟

تعرف التنمية البشرية بأنها سلسلة من العمليات المتبعة لتحسين مهارات الأفراد وتنمية فئات معينة من الناس، من خلال زيادة قدراتهم وخبراتهم وزيادة معرفتهم بمجال الحياة، وهذا يزيد من كفاءة المجتمع في الإنتاج.

مما يزيد من فرص عملهم ويزيد من مستوى دخلهم، في حين نشرت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين (الأونروا) تعريفاً للتنمية البشرية وتقول إنها عملية توسيع الخيارات للأشخاص من خلال تعزيز قدراتهم.

ما هي معوقات التنمية البشرية؟

تعرقل التنمية البشرية في المجتمع سلسلة من المعوقات والمشكلات التي يجب معالجتها ودراستها بشكل صحيح للتغلب عليها، وهي على النحو التالي:

  • قلة الكفاءات في المجتمع، وخاصة في مجال التنمية البشرية.
  • نقص الأقسام المخولة بتدريب الأفراد داخل المنظمات، وعدم توافرها أحيانًا.
  • قلة الوعي حول التنمية البشرية وأهميتها، وخصوصًا داخل المؤسسات الرسمية.
  • أرباب العمل يهملون هذا المجال ولا يشاركون في أعمال التطوير.
  • عدم وجود دعم كافٍ لبرامج التنمية البشرية في المنظمات أو المؤسسات مما يحد من تنميتها.
  • اعتماد الموظفين في الشركة على أنفسهم وعلى بعضهم البعض لتحسين مهاراتهم دون وجود مرشد ومشرف لمساعدتهم.
  • عدم التنسيق بين المؤسسات لدعم برامج التنمية.
  • عدم توافر موارد بشرية في الشركات والمؤسسات.
  • عدم وجود تخصصات للتنمية البشرية في الجامعات العربية.
  • الأمية والجهل هما الصفتان الشائعتان للعديد من أفراد المجتمع.
  • هجرة الأيدي العاملة وخاصة من الكفاءات والعلماء إلى الخارج.
  • زيادة تكلف التدريب بداخل المؤسسات والمراكز.

ما هي المشاكل التي تعيق التنمية البشرية؟

تعاني العديد من الدول، وخاصة الدول النامية، من ظروف ومشكلات تعيق التنمية البشرية، وتحد من فرص التنمية وتدهور المجتمع، وكذلك هجرة الأدمغة في الخارج، لذلك من المهم إعادة النظر في هذه المشاكل وإيجاد حلول لتحسين الخدمات والتنمية في كافة المجالات.

القضايا الاجتماعية والثقافية

بالطبع تعد المشكلات والقضايا الاجتماعية الثقافية عائق أمام التنمية البشرية في الدول، وذلك لعدة أسباب، منها:

  • يعود فشل المرأة في إكمال تعليمها في بعض المجتمعات إلى انتشار ثقافة العار.
  • يرفض الناس العمل لدى النساء في العديد من المهن والصناعات.
  • انخفاض المعرفة الفردية بأساليب وعوامل التنمية البشرية.
  • ارتفاع نسبة الطلاق والتفكك الأسري مما يزيد من تفكك الأفراد في المجتمع وقلة اهتمام الأسرة بهم.
  • عصيان القانون والجهل نتيجة العادات السلبية السائدة.

مشاكل اقتصادية:

تواجه الدول النامية العديد من المشكلات الاقتصادية التي تؤثر على عمل الأفراد والشركات وتزيد من الفقر وتؤدي أيضًا إلى انخفاض مستوى دخل الأفراد، ومن هذه المشكلات:

  • زيادة عدد المواليد في وقت قصير مما يؤثر على اقتصاد الدولة.
  • الفساد المالي والإداري في الشركات والمؤسسات.
  • المنتجات ذات الجودة الرديئة التي تقدمها الشركة.
  • وجود مساحة كبيرة من الأراضي الصحراوية غير الصالحة للزراعة.
  • الكثير من الديون للحكومة.
  • قلة الأموال الكافية للمستثمرين لبناء المشاريع.
  • لم يتم بعد تنفيذ قانون حماية المستهلك المحلي.

مشاكل سياسية:

بالطبع، للسياسة دور كبير في عملية التنمية البشرية في أي بلد في العالم، حيث تؤثر العلاقات بين الدول على التنمية الاقتصادية والثقافية والاجتماعية، هناك عدة أسباب تعيق هذه العملية، وهي كالتالي:

  • تتدخل العديد من الدول في العالم في سياسات بلادهم داخليًا مثل التدخل في القوانين والسياسات الحكومية.
  • قمع حرية الرأي والتعبير، مما يقلل من ثقة الأفراد في الحكومة والمسؤولين، ويشكل عقبة كأداء أمام التنمية البشرية.

مشكلات بشرية:

ومن بين معوقات التنمية البشرية المشكلات الإنسانية التي تعيق تطور المجتمع في كثير من الدول بسبب افتقار الدولة إلى الخبراء والمتخصصين المنتجين لزيادة القوة الاقتصادية والسياسية، كما أن عجز الناس يمكن أن يؤدي إلى خطة خاطئة لا تتماشى مع طبيعة البلد.

مشاكل التعليم:

يعتمد تطور الدولة وتقدمها إلى حد كبير على مدى اهتمامها بالتعليم وتطوير الوسائل التعليمية، لأنها المشكلة الرئيسية التي تعيق التنمية البشرية في هذا البلد؛ لأن هناك العديد من الدول في العالم التي ترتفع فيها نسبة الأمية ويتزايد نتيجة إهمال الحكومة للتعليم.

كيف يمكن التغلب على معوقات التنمية البشرية؟

يمكن للبلدان التغلب على الحواجز التي تعترض التنمية البشرية من خلال تطوير خطط استراتيجية قصيرة وطويلة الأجل من قبل خبراء قادرين على وضع خطط ناجحة.

وكل ذلك من خلال دراسة جميع الخيارات المتاحة، يجب أن نركز في البداية على المحاور التالية للتنمية البشرية.

  1. تنمية الفرد:

وهذا ضروري لتحسين المهارات الفردية في التعامل مع التحديات والمشكلات، وتشجيع القوى العاملة، وتوفير فرص متكافئة، والتعرف على اهتماماتهم، وتحسين مهاراتهم في مجال العمل.

  1. توفير الفرصة:

السعي لتوفير فرص أكبر للناس لعيش حياة أفضل، من خلال بناء الملاعب والمراكز والمصانع، وإتاحة الفرص للمرأة للعمل في مختلف المجالات، وتعليم الأفراد كيفية استخدام قدراتهم لزيادة فرصهم في تحقيق أهدافهم.

  1. حق التصويت:

تساعد اختيارات الأفراد لتخصصهم ومجال عملهم على تنمية مهاراتهم والعمل بالحب والمثابرة وزيادة فرصهم في العيش، وهذا يؤدي إلى تنمية المجتمع، وابتكار مهن ومجالات جديدة، ورفع مستوى اقتصاد البلاد، وزيادة مشاركة جيل الشباب على جميع المستويات.

  1. طرق أخرى:

هناك عدة طرق وخطوات من شأنها حل مشكلة التنمية البشرية، والعمل على جعل الدولة قوية في مختلف المجالات وزيادة دخل الأفراد، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

  • لا تضع الكثافة السكانية كعائق أمام التنمية، على سبيل المثال الصين، الظروف الاقتصادية القوية من خلال الاستغلال الأمثل للقدرات الفردية وتطوير المشاريع.
  • تطوير مهارات المجتمع واستخدامها بشكل صحيح في تنمية المجتمع.
  • ترسيخ المبادئ الديمقراطية واحترام حرية الرأي والتعبير.
  • يطور مجموعة من الخطط ويتم تحديثها باستمرار من قبل خبراء التنمية.
  • المساهمة في بناء وتعزيز الخبرات الإدارية والفنية للأفراد من خلال ورش العمل والتدريب.
  • توظيف التكنولوجيا في مختلف المجالات لخدمة عملية التنمية البشرية وتحسين مستويات الخدمة.
  • تحسين المرافق الصحية وبناء مراكز صحية في مختلف المجالات للمساعدة في تقليل الوفيات.
  • تحديث المناهج العلمية وتطوير المدارس والمراكز.
  • تحفيز الناس على العمل من خلال تغيير المعتقدات حول العديد من مجالات العمل.
  • تعزيز المساواة والعدالة بين مختلف فئات الناس.
  • توفير الظروف المناسبة للعمل من خلال تسهيل الوصول إلى الخدمات.
في هذا المقال ذكرنا لكم تعريف التنمية البشرية وأهم مشكلات ومعوقات التنمية البشرية بالإضافة إلى طرق فعالة للتغلب على هذه المعوقات.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط