كتابة : حوريه
آخر تحديث: 03/10/2023

أبرز فوائد ورق الريحان المغلي للشعر والتخسيس والصحة العامة

الريحان المغلي، له فوائد عديدة، فالريحان يعتبر ‏من النباتات التي لها عطر فواح، وينتمي لعائلة الشفوية مثلها مثل النعناع. وقد قام الإنسان بزراعة الريحان ‏منذ القدم، وذلك لخصائصها الفريدة حيث يصل ارتفاع هذه النبتة إلى متر واحد، ‏وأوراقها رقيقة للغاية، وألوانها تتراوح بين الأخضر والأُرجواني، كما تتراوح ‏أحجام أوراقها بين الكبير في حجم وورقة الخس، ومنها الصغير جدا، والجدير بالذكر أن لهذه الورقات مذاقات ‏مختلفةٌ؛ فمنه مذاق حلو، ومنه مذاق لاذع. وهناك تساؤلات كثيرة عن سبب تلف زهرة الريحان بشكل سريع، وللإجابة على هذا التساؤل هناك ملحوظة هامة جدا، وهي أننا يجب أن نتخلص من براعم الزهور بمجرد ظهورها؛ لأنها قد تؤثر بالسلب على طعم ‏الأوراق.
أبرز فوائد ورق الريحان المغلي للشعر والتخسيس والصحة العامة

الريحان المغلي واستخدامات الريحان المجفف

  • يتم استعمال نبات الريحان في معظم الأطعمة وخاصة في الأطباق الإيطالية؛ حيث يمكن إضافته على الحساء، وأيضا توضع على اللحوم، والأسماك، ويمكن عمل زبدة الأعشاب منه.
  • ‏ويمكن أيضا أن نقوم بتجفيف الريحان ونقوم بتخزينه، ويفضل أن يتم وضع الريحان في كوب به ماء بنفس درجة حرارة الغرفة وذلك حتى يعيش فترة أطول.

فوائد ورق الريحان المغلي الصحية

هناك فوائد للريحان عديدة، فهو يحتوي على عناصر غذائية مهمة جدا للجسم ومنها:

1. يعمل فيتامين ك في مغلي الريحان على إنتاج البروتينات

  • من المعروف أن الجسم يحتاج بشكل كبير إلى ‏الفيتامينات، حتى يستطيع أن ينمو ويتطور بشكل صحي، ومن هذه الفيتامينات فيتامين ك الذي له دور مهم في إنتاج البروتينات التي تحافظ على صحة ‏العظام والأنسجة المحيطة بها.
  • هذا بالإضافة إلى دوره المهم في إنتاج البروتينات التي تعمل على تجلط الدم، ‏فكلما نقص هذا الفيتامين بالجسم، فيتسبب ذلك في نزيف يضر بالجسم بالكامل، لذلك يفضل تناول ملعقتين كبيرتين من الريحان الطازج.
  • سواء مشروب أو وضعه مقطع على الأطعمة، حتى يمد الجسم بـ 27% من احتياج الجسم اليومي من هذا الفيتامين.

2. فيتامين أ يساهم في تحسين الرؤية والوقاية من السرطان

  • تعد فيتامين أ من الفيتامينات التي تهم بشكل كبير النظر، كما أنها تجعل الجسم ينمو بشكل سليم، كما يهتم بانقسام الخلايا، والتكاثر، ‏والمناعة، هذا بالإضافة إلى أن لديه خصائص مضادة للأكسدة.
  • والتي تساهم في ‏التخفيف من الجذور الحرة وأضراره، فإذا تم تناول ملعقة كبيرة من ‏الريحان الطازج أو المقطّع بمعدل 3% فسوف يمد الجسم من الاحتياج اليومي لفيتامين أ.‏

3. المنغنيز يساعد على التمثيل الغذائي وتعزيز جهاز المناعة ومنع تجلط الدم

  • المنغنيز كما هو معروف أنه واحد من العوامل التي ترافق العديد من الإنزيمات داخل الجسم، عن طريق عمل هذه الإنزيمات، يتم مشاركة المنغنيز في تسريع عملية الأيض، وبالأخص ‏الأحماض الأمينية، والكوليسترول، والكربوهيدرات.
  • كما أنه يساعد في عمليات بناء ‏العظام بشكل سليم، والتكاثر، كما أنه يجعل الجسم يستجيب لتحسين المناعة، ويدخل المنغنيز في عملية تجلط ‏الدم وذلك عن طريق امتزاجه مع فيتامين ك.
  • وبمجرد تناول ملعقة كبيرة من الريحان سواء المقطع أو الطازج، بمعدل يصل إلى 1.5%، فسوف يمد الجسم بالاحتياجات اليومية من هذا المعدن. ‏

فوائد مغلي الرَّيحان العامة

  • يخفف الريحان من الغازات، يساهم نبات الريحان على تقليل الغازات بشكل كبير، كما أنه يعمل على تهدئة المعدة، كما يتم استعماله لعلاج حالات عسر الهضم.‏
  • يقلل الريحان من الإمساك، قد تساهم بذور الريحان على علاج الإمساك، وذلك من خلال زيادة نسبة البراز، ويعمل على طرده خارج الجسم. ‏
  • يساعد الريحان على علاج اضطرابات الكلى، من الجدير بالذكر أن الريحان به حمض الأسيتيك، هذا الحمض يساهم في تفتيت حصوات ‏الكلى، كما أنه يعمل على تخفيف الألم الناتج عن هذه الحصوات، فبمجرد تناول عصير الريحان، فسوف يمد الجسم بالعناصر ‏الغذائية المهمة كمضادات الأكسدة، ومضادات الالتهابات أيضا. ‏
  • يساهم الريحان في علاج نزلات ‏البرد.
  • يستطيع الريحان أن يفقد الشخص الشهية، وبالتالي ينقص الوزن.
  • يقوم الريحان بعلاج التشنجات التي تحدث بالمعدة، كما أنه يعالج الديدان. ‏

فوائد ورق الريحان المغلي للشعر

للريحان فوائد عديدة للشعر، فمن بين هذه الفوائد هي:

  • يعمل الريحان على استعادة بصيلات الشعر لحيويتها بشكل فعال، حيث يعمل على تحسين بصيلات الشعر المتضررة، حتى تنمو من جديد بشكل سليم.
  • يقوم الريحان بتنشيط فروة الرأس، وبالتالي ينشط الدورة الدموية فيها بشكل ملحوظ؛ حيث إن الريحان يحتوي على مادة الأوجينول، وهذه المادة تعمل كمضاد للالتهابات، هذا بالإضافة أنه يحتوي على نسبة عالية من المغنيسيوم؛ الذي يرفع من معدل تدفّق الدم لفروة الرأس.
  • يستطيع الريحان تقوية الشعر، وبالتالي فهو يساعد على حمايته من التساقط والتكسير.
  • يعالج الريحان فروة الرأس من القشرة، حيث إن أوراقه بها مواد مضادة للبكتريا ومضادة للفطريات، وبالتالي تساعد في التخلص من القشرة.

مغلي الريحان للشيب

  • يمكن أن نقوم بالاستفادة من نبات الريحان في علاج الكثير من الأمراض، ومنها علاج الشيب بشكل ملحوظ، ويمكن تنفيذ ذلك عن طريق خلط نصف كأس من أوراق الريحان مجففة أو خضراء.
  • ونقوم بوضعها مع كوبين من الماء، ونضيف إليها ملعقة من إكليل الجبل، ثم نقوم بغليها لمدة تصل إلى 10 دقائق، ثم نضع هذا المزيج في علبة للتخزين.
  • وبعدها يتم استعماله على الشعر، ويفضل أن يكون الشعر مغسولاً، ويتم وضع الخليط عليه وتركه حتى يجف تماما، ولا يغسل، وبمجرد الاستمرار على هذا الخليط سوف تظهر نتائجه الإيجابية بشكل ملحوظ، ويمكن أن نحتفظ بالكمية المتبقية من الخليط بالثلاجة لاستخدامه وقت الحاجة.

فوائد الريحان المغلي للتنحيف

  • يمكن أن نستخدم الريحان للتنحيف، وذلك عن طريق تطبيق هذه الوصفة التالية، وذلك بخلط نصف كأس من الريحان، ومعها نضع نص كأس من النعناع المجفف.
  • ونضيف حبة ليمون واحدة، ويفضل أن تكون مقطعة لحلقات، وبعد ذلك نضع عليهم كأس من السكر، أو يمكن وضع عسل نحل، ونضيف عليهم جميعا لتر من الماء النقية.
  • ونخلطهم في الخلاط الكهربائي جيدا حتى يمتزجوا، ثم نصفيها ونشرب كوباً واحد من هذا الخليط بشكل يومي، وسوف نلاحظ نقص الوزن بشكل جيد، كما أنه يقوم بنحت الجسم أيضا، وذلك عن طريق إضافة القليل من الزنجبيل على الخليط السابق.

مغلي الرَّيحان للمعدة

  • يقوم الريحان بدور كبير في تحقيق الشفاء من العديد من الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي، حيث إنه يعمل على إراحة المعدة بشكل ملحوظ، ويساهم أيضا في تخفيف آلامها من أي تهيج يحدث لها.
  • كما أنها تقتل الجراثيم والفطريات الضارة التي تصيب المعدة، لذلك يتم استعمال الريحان كمطهر عام للجسم والأمعاء خاصة.
أخيرا… الريحان المغلي يجب أن نعرف أنه هناك فوائد عديدة للريحان، وأيضا نجد أن للريحان أضراراً، حيث إنه يوجد درجة أمان يمكن أن نتناول بها الريحان، فبمجرد تناوله بكميات كبيرة، فقد يضر بالجسم بشكل كبير، فهو ليس آمناً للبالغين، والمرأة الحامل والمرضعة أيضا، وكذلك الأطفال لا يمكن تناوله كثيرا، أما عن زيت الريحان فهو في معظم الأحيان غير آمن إذا تم تناوله كثيرا ولفترات طويلة، حيث إنه به مركب يسمى بالأستراجول، وهي عبارة عن مادة كيميائيةٌ، تضر كثيرا بالجسم، وتسبب سرطان الكبد.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ