كتابة : الاء
آخر تحديث: 26/06/2020

أسباب برودة الأطراف

أسباب برودة الأطراف
يعاني الكثير من الأشخاص باختلاف الفئات العمرية من برودة ملحوظة في أطراف الجسم مثل أصابع اليد والقدم حيث يعتبر إصابة الشخص بفقر الدم او الأنيمياأهم معلومات عن الأنيميا الفولية وأسبابها وأعراضها من أحد وأهم أسباب برودة الأطرافأفضل 6 علامات وأعراض الحمل بولد علميًا للاستعداد المبكر له.
يتعرض الكثير منا للإصابة ببرودة الأطراف وتزداد هذه البرودة في فصل الشتاء وهناك الكثير من أسباب برودة الأطرافأفضل 6 علامات وأعراض الحمل بولد علميًا للاستعداد المبكر له التي سيتم توضيحها لاحقا ومن ضمن الأعراض التي يشعر بها الشخص هي رعشة اليد وحدوث تغيير في لون أصابع اليد والقدم من اللون الطبيعي للجسم إلى اللون الأحمر المائل للأزرق نتيجة صعوبة مرور الدم ووصولها إلى الأطراف من أجل تغذيتها.

أسباب برودة الأطراف في فصل الشتاء

هناك الكثير من الأسباب العديدة التي تسبب في برودة أصابع اليد والقدم من أهم هذه الأسباب:

  • تؤدي مشاكل واضطرابات الغدة الدرقية إلى حدوث نقص في مستوى الهرمونات اللازمة التي تنتجها يوميا ومنها لا يتمكن الجسم من الاستفادة بالحرارة اللازمة اليومية الأمر الذي يؤدي إلى الشعور ببرودة الأطراف وعدم تدفق الدم بسهولة للوصول إلى جميع أجزاء الجسم.
  • إضافة إلى ذلك الإصابة بالأنيميا الحادة او فقر الدم وعدم قدرة الجسم على إنتاج عدد كافي من كرات الدم الحمراء وبالتالي لن يتمكن الجسم من نقل الأكسجين الضروري واللازم إلى جميع أجزاء الجسم وتوزيعه بالتساوي.
  • كما يؤدي التهاب الأعصاب الطرفية التي تحدث عادتا بسبب داء السكري إلى برودة الأطراف المستمر والإصابة بالرعشة الملحوظة فيها.
  • يؤدي فقدان الشهية وعدم تناول الطعام بكميات مناسبة يوميا إلى الإصابة بالضعف والنحافة كما يؤدي إلى الإصابة ببرودة في اليدين والقدمين وإصفرار وبهتان لون الجلد بسبب عدم الحصول على الطاقة التي يحتاجها الجسم من أجل تمديد الحرارة اللازمة إلى جميع أطراف اليد والقدم.
  • وجود مشاكل واضطرابات في الأوعية والشعيرات الدموية الأمر الذي يؤدي إلى عدم قدرة الجسم على توصيل الدم اللازم والأكسجين إلى جميع أطراف الجسم كما ينصح الأطباء المرضى المصابون في هذه الحالة بتدليك الأطراف من أجل تدفئتها وتوصيل الدم إليها بسهولة.
  • يؤدي تدخين السجائر وتناول المشروبات الكحولية والإدمان إلى إصابة الأطراف بالبرودة ورعشة اليدين والقدمين كما يؤدي تصلب الشرايين والأوعية الدموية الناتجة بسبب التدخين إلى برودة جميع أطراف الجسم وعدم وصول الدم إليها بسهولة.

أعراض الإصابة ببرودة الأطراف

من ضمن الأعراض التي تظهر على المريض المصاب ببرودة الأطراف:

  • فقدان الشعور عند لمس الأشياء بسبب نقص الدم فيها.
  • تورم واحمرار اليدين وفي الحالات الشديدة يتحول لون الأطراف إلى الأزرق المائل للبنفسجي.
  • الشعور بحكة شديدة جدا ومؤلمة في الأطراف وغالبا ما تزداد هذه الحكة ليلا الأمر الذي يؤدي إلى إصابة الشخص بالأرق.

علاج برودة الأطراف بالطرق الطبيعية المنزلية

هناك الكثير من الطرق العلاجية المختلفة التي تستخدم في علاج برودة الأطراف حيث يمكن تطبيقها منزليا بسهولة:

تساعد حركة الجسم في المنزل على تحريك الدم وتدفقه إلى أطراف الجسم، لذلك يحذر الاطباء في حالة برودة الأطراف من الجلوس في السرير بل ينصح الأطباء بالحركة المستمرة وتدليك اليدين والقدمين باستخدام مرطب للجسمأفضل مرطب للجسم بعد التقشير.

كما يجب ارتداء قفازات صوف في اليد وخصوصا في فصل الشتاء وجوارب أيضا من أجل حماية الأطراف من لسعة البرد التي تصيب كثيرا من الأشخاص كما يجب تغطية أراضي المنزل بالسجاد حتى يحتفظ المنزل بالحرارة الموجودة.

ينصح الأطباء المرضى المصابون باضطرابات الأعصاب وداء السكري بشرب الماء الدافئ يوميا ونقع القدمين في ماء دافئ لمدة 20 دقيقة مع تدليك الأطراف بشكل جيد لتدفئتها والحرص على شرب مشروبات وأعشاب ساخنة يومية لتمديد الجسم بالحرارة اللازمة.

وفي حالة الخروج من المنزل يجب تغطية الأطراف بالقفازات والجوارب وفي الحالات التي يعاني فيها الشخص من عدم القدرة على النوم بسبب الشعور بالألمما هي أسباب بياض اللثة والتهابها وطرق علاجها؟ الشديد في الأطراف ينصح بوضع وسادة حول القدمين لتدفئتها أو وضع زجاجة ماء دافئ على السرير لتسخين السرير.

الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالتوابل والبهاراتطرق شراء البهارات وحفظها الحارة التي تعمل على تسخين الجسم وتمديده بالحرارة اللازمة مثل الثوم، الزنجبيل، القرفة، البصل حيث تساعد هذه المكونات الطبيعية على تحسين الدورة الدموية وتدفق الدم بسهولة فيها كما تمد الجسم بالطاقة والحرارة اللازمة بشكل يومي.

إضافة إلى ذلك ينصح عدم تناول الكافيين والقهوة لأنها تسبب في انقباض الأوعية الدموية وتضيقها وصعوبة مرور الدم إلى الشعيرات الدموية الموجودة في أطراف الجسم.

الحرص على ممارسة الرياضة بشكل يومي من أجل تمديد الجسم بالنشاط والحيوية والطاقة اللازمة والضرورية كما يجب ارتداء ملابس شتوية ثقيلة مصنوعة من الصوف لتمديد الجسم بالحرارة الكافية وتشغيل المدفئة في المنزل لتسخين المنزل من الداخل.

في الحالات الشديدة والقصوى التي يعاني فيها المريض من برودة الأطراف في فصل الشتاء والصيف وطوال السنة يجب على المريض في هذه الحالة زيارة الطبيب المختص من اجل معرفة السبب الرئيسي لهذه المشكلة واتخاذ الإجراءات الوقائية والعلاجية المناسبة من اجل ضمان سلامة المريض.

أدوية لعلاج أسباب برودة الأطراف

هناك الكثير من الادوية التي تستخدم في علاج برودة الأطراف حيث تقوم هذه الأدوية بتحسين تدفق معدل الدم في الدورة الدموية وتقوية الشعيرات الدموية الموجودة في الأطراف ومن ضمن هذه الأدوية أقراص ترنتال التي تؤخذ عن طريق البلع دون مضغ ولكن يجب إستشارة الطبيب المختص قبل تناول هذا الدواء.

كما يجب إجراء اختبار الحساسيةاختبار الحساسية والطريقة الصحيحة لإجرائه قبل استعمال هذا الدواء من أجل ضمان سلامة المريض.

عادةالجرعة التي يصفها كثيرا من الأطباء لأقراص ترنتال هي قرص واحد فقط في اليوم ويفضل تناول الطعام قبل الدواء وذلك لحماية المعدة.

كما يحذر الأطباء من الإفراط في تناول الدواء عمدا وفي حالة نسيان إحدى الجرعات المطلوبة يجب تناولها فور تذكرها مباشرة.

ومن الأفضل أن يستعين المريض بأحد أفراد المنزل من أجل تذكير المريض بجرعاته الأزمة.

يجب على السيدة الحامل أو المرضعة عدم تناول هذه الدواء لأنه يمر إلى الجنين عن طريق المشيمة كما يفرز في الحليب أثناء الرضاعة مسببا للطفل مشاكل صحية ويمكن أن يعرقل مراحل نموه الطبيعية.

إضافة إلى ذلك من ضمن الأعراض الجانبية التي تظهر على المريض بعد تناول أقراص ترنتال الشعور بالنعاس لذلك يحذر من تناول هذه الأقراص عند قيادة السيارات والمركبات وذلك حرصا على سلامة المريض.

يجب ان يحفظ هذا الدواء في درجة حرارة الغرفة العادية بعيدا عن الأماكن الرطبة وبعيدا عن أشعة الشمس الحارة حفاظا على التركيبة الدوائية الفعالة الموجودة فيه، كما يجب ان يحفظ في صندوق الأدوية المنزلي بعيدا عن متناول الأطفال الصغار.

وهنا قد نكون وصلنا إلى نهاية موضوع أسباب برودة الأطراف وتعرفنا على اهم الأسباب وأهم الطرق العلاجية والمنزلية للتخلص من البرودة قدر الإمكان كما يجب على المريض اتباع جميع النصائح والإرشادات التي تم توضيحها من أجل توفير الراحة اللازمة له وفي حالة وصف الطبيب عدة أدوية وعلاجات يجب الإلتزام بتناولها ومتابعة الطبيب بصورة مستمرة ومنتظمة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ