آخر تحديث: 07/11/2021

أبرز فوائد وأضرار حبوب الفحم للقولون

أبرز فوائد وأضرار حبوب الفحم للقولون
يمكن أن يساعد الفحم النشط في تخفيف اضطرابات الجهاز الهضمي، ومنع الإفراط في تناول الكحول، وحتى علاج التسمم، إذن ما هي حبوب الفحم للقولون وما فوائدها وما أضرارها؟
حبوب الفحم العلاجية عبارة عن حبوب سوداء صغيرة مصنوعة من فحم العظام وبعض المواد النباتية، وهي لها العديد من الفوائد والاستخدامات، والتي سنتحدث عنها الآن.

ما هي حبوب الفحم؟

يقصد بهذا النوع من حبوب الفحم الأتي:

  • هو علاج شائع للغازات والانتفاخات وفعال في إزالة السموم والوقاية من صداع الكحول.
  • يمكن أيضًا أن يكون منقذًا للحياة كعلاج إسعافات أولية لحالات التسمم.
  • على الرغم من أنه لا يمكن أن يحل محل العلاج الطبي الطارئ تمامًا.
  • فإن تناول الفحم المنشط أثناء انتظار سيارة الإسعاف، على سبيل المثال، سيقلل بالتأكيد من تأثير السم.
  • في حالات التسمم الغذائي الخفيف، يمكن الحصول على نتائج أسرع وأكثر فعالية من خلال الجمع بين العلاج الطبي والفحم المنشط.

آلية عمل الفحم داخل الجسم

ترجع آلية استخدام الفحم إلى:

  • يربط الفحم السموم الموجودة في المعدة بنفسها، مما يساعد على التخلص منها عند امتصاصها.
  • يختلف تمامًا عن فحم الشوي، حيث يتم تنشيط مكملاته عن طريق إزالة المواد الكيميائية التي قد تكون خطيرة إذا تم تناولها.
  • التنشيط يخلق المزيد من المسام بمرور الوقت لاحتجاز المواد السامة في القناة الهضمية.
  • تشمل هذه السموم الأدوية والسموم البيئية والمكونات الغذائية.
  • وفقًا لبحث في المجلة الطبية البريطانية ومنشورات علمية أخرى، يعتبر الفحم النشط خيارًا أفضل من غسل المعدة في كثير من حالات التسمم.
  • هناك أيضًا بعض المواد غير القابلة للامتصاص، بما في ذلك المعادن مثل السيانيد والحديد والليثيوم.
  • يمكن منع الغازات والانتفاخ باستخدام الفحم النشط.
  • يمكن امتصاص المواد المنتجة للغازات في المعدة عند تناولها قبل وبعد الوجبة.

جرعات حبوب الفحم لعلاج القولون

في دراسة نشرت في الجمعية الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي، ثبت أن الفحم يقلل من كمية الغاز المنتج في القولون بسبب الانتفاخ وتقلصات المعدة، وهذه الجرعات المناسبة تتمثل في:-

  • لتخفيف الجهاز الهضمي، يوصى بجرعة 500 مجم / ساعة.
  • تناول 1-5 جرام يوميًا قبل الأكل بساعة يساعد في القضاء على كل هذه المشاكل.
  • يوصى بالتناول الدوري للفحم النشط أثناء برنامج التخلص من السموم.
  • يمكن تناول الفحم النشط كل بضعة أيام أو كل أسبوعين، حسب مدة برنامج التخلص من السموم.
  • قد تختلف جرعات التخلص من السموم تبعًا للحالة، اعتمادًا على الكميات التي تزيد عن 1-2 جرام.
  • يساعد الفحم النشط على إزالة المكونات غير المرغوب فيها مثل الكبريتات في النبيذ.

فوائد حبوب الفحم للقولون

حبوب الفحم هي حبوب مصنوعة من الفحم النباتي، والمعروفة باسم الكربون الجديد، لذلك فهي تحتوي على العديد من العناصر الطبيعية والنباتية، ومن أهم فوائدها الأتي:

  • تساهم في علاج العديد من مشاكل القولون، والتي غالبًا ما يكون بعضها مصحوبًا بأعراض مختلفة.
  • من ضمن أعراض القولون التي قد تستوجب تناول حبوب الفحم الآلام في عضلات الصدر والساقين والكتفين، شعور عام بالإرهاق، وفقدان الشهية، وإمساك يؤدي إلى فقدان الوزن، وألم في أسفل البطن أثناء التبول.
  • تتيح لك حبوب الفحم للقولون التخلص من الغازات والانتفاخ عن طريق امتصاص الغازات.
  • تعالج الإمساك المزمن.
  • تعالج مشاكل الجهاز الهضمي مثل عسر الهضم وعسر الهضم الناتج عن تناول الأطعمة الدهنية.
  • تخفف من التشنجات والتقلصات المصاحبة لنشاط القولون.
  • تنظف الأمعاء قبل الجراحة.
  • تعالج اضطرابات الأمعاء والقولون.
  • تعمل على علاج حالات القولون العصبى.
  • تنظف الأمعاء وتلينها مما يساعد على التخلص من الفضلات.
  • تقتل الطفيليات في الأمعاء وتتخلص منها عن طريق البراز.
  • تزيل رواسب عمليات التمثيل الغذائي من الجسم.
  • تزيل النيكوتين من الجسم لما لها من دور في الامتصاص.
  • يتم تطهير الكبد من السموم الناتجة عن استهلاك الكحول.
  • تعالج حالات التسمم الغذائي.
  • تعمل على زيادة بياض الأسنان عن طريق وضع مسحوق حبوب الفحم على فرشاة الأسنان وفركها بالفرشاة.
  • تستخدم كمطهر للجروح.
  • تنظم عملية امتصاص الطعام.
  • تعتبر من الحبوب الآمنة أثناء الحمل والرضاعة.
  • تخفف من اعراض الالتهاب والتشنج.
  • تزيد من إفراز العصارة الصفراوية مما يساعد في هضم الأطعمة الدهنية.
  • تعالج قرحة المعدة.
  • تساعد على امتصاص الزيوت في الوجبات الدهنية.
  • من فوائد حبوب الفحم أنها تحسن أداء الكلى، وهذه الميزة ضرورية بشكل خاص لمن يعانون من أمراض الكلى المزمنة التي تصيب الكلى.
  • تقلل حبوب الفحم من الرائحة الكريهة المصاحبة لمتلازمة رائحة السمك، وهي حالة طبية وراثية تجعل الجسم يشم رائحة مريبة.
  • وقد وجدت العديد من الدراسات العلمية أن تناول حبوب الفحم يمكن أن يقلل بشكل كبير من هذه الرائحة.

آثار الفحم الجانبية

بعد التعرف على الفوائد الصحية لاستخدام حبوب الفحم، من المهم معرفة الآثار الجانبية أيضًا، وتشمل الأتي:-

  • بشكل عام، تعتبر حبوب الفحم آمنة للبالغين عند تناولها لفترة قصيرة، لكن قد تحدث الآثار الجانبية.
  • إمساك
  • يبدو البراز أسود
  • استفراغ وغثيان

ما هي موانع استعمال حبوب الفحم؟

يمنع استخدامه لمن :

  • لديهم حساسية تجاه أي من مكونات حبوب الفحم.
  • كما أنه ممنوع لمن يعانون من حساسية الكبريتيت، حيث يمكن أن يتحول الكبريت الموجود في حبيبات الفحم إلى كبريتات في الجسم.
  • لا ينصح باستخدام أقراص الفحم لمن لديهم حساسية من السكروز.
  • كما لا يُنصح بحبوب الفحم لمن يعانون من انسداد معوي أو التهاب القولون.
  • بالإضافة إلى ذلك، لا يفضل استخدامه لأولئك الذين يستخدمون الأدوية المحتوية على الكورتيزون، لأن حبوب الفحم تقلل من فعالية الأدوية المحتوية على الكورتيزون.
  • كما يجب على مرضى الفشل الكلوي استشارة الطبيب قبل تناول حبوب الفحم.
  • أيضًا، لا يجب على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا عدم استخدام هذا الدواء.
  • لا يجوز تناوله مع أدوية أخرى أو أي مكمل غذائي إلا بناء على نصيحة الطبيب.

هل تريد المزيد من المساعدة لتجنب مشاكل القولون؟

أعراض القولون من المغص والانتفاخ والغازات التي تسبب عدم الراحة وتتداخل مع حياتك اليومية، مزعجة ومؤلمة وللتخفيف من هذه الأعراض، يجب عليك فعل الآتي:

  • تجنب الأطعمة التي تهيج القولون، مثل الغلوتين (القمح والشعير) ومنتجات الألبان والبقوليات.
  • تجنب الأطعمة المقلية سريعة التحضير.
  • تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين.
  • تناول الأعشاب التي تعمل على تهدئة القولون، مثل البابونج واليانسون النجمي.
  • تناول أدوية الانتفاخ والغازات بانتظام بحسب وصفة الطبيب.
لأن الفحم النشط يرتبط بالمغذيات، سيكون من المناسب عدم تناول أي مكملات غذائية لمدة ساعة قبل أو بعد أي مكمل، وأحرص على شرب ما لا يقل عن 3-4 أكواب من الماء في كل جرعة وحاول شرب الماء طوال اليوم، إذا كنت لا تشرب الكثير من الماء، فإن خطر الإصابة بالإمساك سيزيد مع تناول حبوب الفحم للقولون.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط