آخر تحديث: 21/11/2021

أهم طرق علاج سوء الامتصاص والنحافة بالاعشاب

أهم طرق علاج سوء الامتصاص والنحافة بالاعشاب
علاج سوء الامتصاص والنحافة بالاعشاب يعد من بين الأمراض التي يعاني منها معظم الفئات العمرية بمختلف أنواعهم، فهذا الأمر يؤثر بشكل كبير على صحة الإنسان، لذلك سنتعرف سويا على معالجة هذا الأمر عن طريق الاعشاب الطبيعية.
يعد` مرض سوء الامتصاص والنحافة من بين الأمراض التي تنتشر بشكل كبير بجميع العصور وبالأخص في هذا العصر، والسبب يرجع إلى العديد من الأسباب منها؛ تناول الأطعمة غير الصحية، لذلك نجد أن الأعشاب احتلت شهرة كبيرة قديما كعلاج أساسي للعديد من الأمراض، والفضل يرجع إلى ما تحتويه هذه الأعشاب من مواد فعالة تعالج الكثير من الأمراض، لهذا سنتطرق في السطور القادمة للاعشاب التي تستطيع أن تعالج سوء الامتصاص والنحافة، إليكم التفاصيل.

كيف نستطيع علاج سوء الامتصاص والنحافة بالاعشاب

هناك العديد من الأشخاص الذين يفضلون الاعشاب في علاج سوء الامتصاص والنحافة، لما فيها من مواد فعالة جدا تفيد الجسم بالكامل، لذلك من بين هذه الأعشاب نذكر منها ما يلي:

  1. الثوم

نستطيع أن نستخدم الثوم وذلك من أجل معالجة سوء الامتصاص والنحافة، إذ يساهم الثوم في علاج الكثير من المشكلات التي تتعلق بالجهاز الهضمي.

كما أن الثوم يعتبر من الأعشاب المفيدة جدا في معالجة العديد من الأمراض الأخرى ومنها؛ السكري، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، ومعالجة العديد من الأمراض التي تتسبب في العدوى.

وكما هو معروف أن الثوم يحتوي على مواد مضادة للديدان، ومضادة للفطريات، ومضادة للبكتيريا، ومضادة للفيروسات، وبالتالي نستطيع استخدام الثوم في اعداد العديد من الخلطات والوصفات الطبيعية، ويمكن تناولها على أساس أنها من المكملات الغذائية.

  1. عشبة غولدنسال

تعتبر عشبة غولدنسال من بين الأعشب التي تستخدم منذ القدم وذلك من أجل علاج سوء الامتصاص، فالفضل يرجع لما يحتويه من مواد عديدة تساهم في تحفيز الامتصاص بالجسم.

  1. عشبة سانت ماري

عند استهلاك عشبة سانت ماري فهي تساهم في تقليل سوء الامتصاص وذلك عن طريق تحفيز الجهاز الهضمي والمرارة على الامتصاص للمواد الغذائية المتنوعة.

  1. عشبة الهندباء

أما عشبة الهندباء يتم استخدامها في معالجة العديد من الأمراض التي تصيب الإنسان، حيث يمكن أن نستخدمها في علاج سوء الامتصاص.

  1. عشبة الالوفيرا

تعتبر عشبة الالوفيرا من بين الأعشاب التي تشتهر بشكل كبير بالعديد من الفوائد التي تتعلق بصحة الإنسان، حيث تعمل على حمايته من العديد من الأمراض المتنوعة، لذلك تعتبر عشبة الالوفيرا من الأعشاب المفيدة في تحفيز المعدة لامتصاص الكثير من المواد الغذائية، وبالتالي تعالج سوء الامتصاص.

  1. الزنجبيل

يمكننا أن نقوم بتحضير شاي الزنجبيل، ونتناوله بين الوجبات فهذه الوصفة تعمل على تحفيز زيادة الامتصاص، وينصح العديد من خبراء التغذية أن من يعتمد على تناول الزنجبيل بشكل دائم وبالأخص مع الاستمرار سوف نلاحظ حل مشكلة سوء الامتصاص، وبالأخص إذا كان الشخص مصاب به بشكل مزمن.

يعد أيضا الزنجبيل من الأعشاب الفاتحة للشهية كما أنها قادرة على تحفيز أجهزة الجسم لزيادة الوزن، وهذا بفضل ما تحتويه من عناصر غذائية هامة.

وعن طريقة تحضيره فمن أسهل الطرق لتحضير شاي الزنجبيل سنقوم بإضافة ملعقة من الزنجبيل ونضيف عليه عصير نصف ليمونة ومعها ملعقة صغيرة من العسل الأبيض.

  1. العرق سوس

يعتبر العرق سوس من بين الأنواع الخاصة بالأعشاب التي تساعد على زيادة الوزن بشكل ملحوظ، فهو يعمل على حبس الماء والسوائل بداخل الجسم، وبالتالي يزداد الوزن تدريجياً.

الأعراض الجانبية لعلاج سوء الامتصاص بالأعشاب

هناك أعراض جانبية بسيطة قد نلاحظ وجودها إذا تم أخذ كميات كبيرة من الاعشاب، لذلك يجب أن ننتبه جيدا من تناول هذه الأعشاب إلا بعد استشارة الطبيب المختص في الأعشاب حتى يستطيع أن يقرر لكل حالة على حده الكمية المناسبة لتناولها في المرة الواحدة بجانب تحديد المدة التي نستمر في تناولها، لهذا سنتعرف على الأعراض الجانبية ومنها نذكر ما يلي:

  1. يعتبر سوء التغذية من أحد المشكلات التي تصيب الجهاز الهضمي عند الإنسان، وقد يحدث تفاقم لهذه الحالة حتى تصل لدرجة أنها تصبح مشكلة مزمنة، وبالتالي تؤثر على صحة الإنسان العامة مدى الحياة.
  2. لهذا هناك جانب من الأطباء ينصح بعدم استخدام الأعشاب الطبيعية في معالجة سوء التغذية إلا بعد استشارة الطبيب، حتى يتأكدوا من أن هذه الأعشاب ليس لها أعراض جانبية قد تتسبب في زيادة المشكلة سوءا، فهناك االكثير من الأعشاب الطبيعية قد تحدث تفاعل مع بعض الأدوية الأخرى المتنوعة.
  3. تعتبر حالة سوء الامتصاص من الأمراض الخطيرة في بعض الأحيان، لذلك قد يكون العلاج بالأعشاب الطبيعية غير كافي في علاجها، وقد يتطلب الأمر العلاج بالأدوية الطبية لذلك يفضل استشارة الطبيب سواء المختص في الأعشاب والطبيب المختص في الأدوية.

نصائح أخرى لعلاج سوء الامتصاص

هناك نصائح آخرى يمكننا الاعتماد عليها من أجل معالجة سوء الامتصاص من بين هذه النصائح نذكر ما يلي:

  1. تناول الطعام الصحي

يعتبر تناول الأطعمة الصحية والطرية والدافئة من بين النصائح الأساسية لعلاج حالة سوء الامتصاص ومن بين هذه الأطعمة نذكر منها؛ أنواع الشوربة المختلفة، والأطعمة المهروسة.

ومن بين الأمور التي يجب التنبيه عليها أن نتجنب الأطعمة النيئة، والباردة، والناشفة، والأطعمة القاسية لأنها تتصنف على أساس أنها من الأطعمة الصعبة في هضمها وقد تجعل الحالة تسوء أكثر.

  1. تقليل تناول اللحوم

ينصح خبراء التغذية بالتقليل من تناول اللحوم إذا كان الشخص مصاباً بمشكلة سوء الامتصاص، فمن المعروف أن هذه الأطعمة تحتاج وقتا طويلاً جدا حتى يتم هضمها، وبالتالي قد تزيد من سوء المشكلة.

لهذا ننصح بعدم تجاوز 2 - 3 حصص من اللحم فيي خلال الأسبوع بالكامل.

  1. مساعدات الهضم

هناك العديد من الأدوية التي يمكن تناولها قبل الوجبات وقد تساعد هذه الأدوية بدورها على تحفيز عملية الهضم في جسم الإنسان، كما تساهم هذه الأدوية بشكل كبير في معالجة سوء الامتصاص، ولكن يجب عدم تناول هذه الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب المختص في ذلك.

  1. الصيام مرة واحدة أسبوعيًا

من النصائح الأساسية التي ينصح بها معظم خبراء التغذية هي أن نمنح الجهاز الهضمي لدينا راحة من تناول الأطعمة وذلك عن طريق الصيام ليوم واحد في خلال الأسبوع، ويفضل أن يلتزم الشخص بتحديد يوم في خلال الأسبوع حتى يصوم فيه دائما، ومن النصائح الاخري هو أن نتناول في وقت الإفطار الشوربات الدافئة والصحية فهي مفيدة حتى لايحدث ثقل في الجهاز الهضمي في وقت الصباح.

  1. تقليل التوتر

من بين أهم الأسباب التي تتسبب في إصابة الشخص بالعديد من المشكلات الصحية في الجهاز الهضمي ومن بينها سوء الامتصاص هي حالة التوتر الذي يشعر بها خلال يومه، لهذا ينصح دائما بعمل استراتيجية لخلق حالة من الراحة خلال اليوم، وبالتالي ستساعد في تقليل حالة التوتر، ومن بينها؛ ممارسة رياضة اليوغا.

أخيراً.. تعرفنا معا في هذه المقالة على علاج سوء الامتصاص والنحافة بالاعشاب، فهناك العديد من الأشخاص الذين يعتمدون على تناول الأعشاب الطبيعية لما تحتويه من عناصر غذائية صحية، لذلك ننصح بالاستمرار على تناولها ولكن بعد استشارة الطبيب المختص في ذلك.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ