آخر تحديث: 13/09/2020

ما هو الطلاق العاطفي؟ وما أسبابه ومراحله بين الزوجين؟

ما هو الطلاق العاطفي؟ وما أسبابه ومراحله بين الزوجين؟
إن الطلاق العاطفي ما هو إلا عبارة عن وضع يوضع فيه الزوجين نتيجة لبعض المشاكل وهموم الحياة حيث يعيشان مع بعضهم البعض في مكان واحد رغم انفراد كل واحدا منهم عن الآخر.
الطلاق العاطفي بعرف بأنه هجر يحدث للزوجين سواء في الحوار أو في غير ذلك من  ويعرف أيضاً بأنه اختلال في التوازن يحدث بين كلا من الحقوق والواجبات التي يجب أن يلتزم بها كلا زوجين.

مراحل الطلاق العاطفي

  • إن الانفصال العاطفي يحدث بسبب تراكم ضغوط الحياة على كلا الزوجين مما يمنع اهتمام الزوج بزوجته ويمنع اهتمام الزوجة بزوجها كم أن الانفصال العاطفي على مراحل حيث يمر بأربع مراحل قبل مرحلة الانفصال العاطفي وهذه المراحل هي 

زعزعة الثقة وفقدانها

حيث إن الزوجين في مرحلة زعزعة الثقة الابتعاد عن كل ما يخص طرق الحوار بينهم حيث لا يدخل الزوج مع زوجته في أي حوار فلا يحكي  لها عن مشاكله كما لا تثق الزوجة بزوجها وبالتالي يحدث شيء من زعزعة الثقة بين كلا منهما  ويحدث مشاكل في المسيرة الحياتية بينهم

فتور في الحب وفقدان

يحدث في مرحلة فتور الحب عدم اهتمام من قبل الزوج لزوجته نتيجة لاتخاذ بعض القرارات الغير صحيحة كما يحدث عدم اهتمام للزوجة مع زوجها أيضا.

وذلك لاتخاذ بعض القرارات التي تخص الزوجة الشعور بالأنانية حيث يشعر كل واحد منهم بالأنانية ويسعى إلى تحقيق مصالح نفسه فقط مما يؤدي الى تهدم وتدهور الأسرة وتفككها

حدوث الصمت الزوجي

حيث يحدث في مرحلة الصمت الزوجي صمت كامل في تبادل الحوار بين كلا زوجين

وأخيرا الانفصال العاطفي

بعد كل هذه المراحل السابقة تحدث مرحلة الانفصال العاطفي حيث يترك الزوج زوجته وتترك الزوجة زوجها حتى وإن كان يعيشان في منزل ومكان واحد.

المقدمات التي تسبق الطلاق العاطفي

  • عدم التحدث مع الشريك عن أية مشاكل سواء كانت أسرية أو زوجية وغيرهم الكثير.
  • عدم تحدث الشريك عن الأمراض التي من الممكن  أن تكون خطيرة وقد تسبب له الوفاة في بعض الأحيان.
  • وجود علاقات غير مشروعة بين أحد الزوجين وطرف ثالث، وفي الأغلب يقوم الزوج في المجتمعات العربية بعمل ذلك لتعويض ما يفتقده.
  • النظريات التي تفسر الانفصال العاطفي نظريه التبادل الاجتماعي: ان هذه النظرية تفسر وتوضح أن الزوجان يقومون بالاستمرار في علاقتهما مع بعضهم البعض وذلك إذا شعرت كل منهما بضرورة تفاعله مع الشريك الآخر.
  • نظرية التفاعل الرمزي: تبين هذه النظرية وتوضح أن اختلاف البيئة التي ينشأ فيها كلا الزوجين يؤدي في أحيان كثيرة إلى حدوث العديد من المشكلات.

أسباب الانفصال العاطفي

يوجد العديد من الأسباب التي تسبب الانفصال العاطفي بين الزوجين ومن هذه الأسباب:

  • كثرة الضغوط على كل زوجين تعمل على قلة اهتمام الزوج لزوجته وأولاده والعكس وتجعل كل شخص منغمس في مشاكله الخاصة.
  • أنانية الزوج أو الزوجة حيث إن الأنانية تجعل الطرف الأناني يطالب دائما بحقوقه وينسى واجباته نحو الطرف الآخر وأولاده.
  • شعور أحد الأطراف بالضعف وخصوصا إذا كان ذلك الضعف يكمن في الرجل سواء إذا كان ضعف اجتماعي أو اقتصادي أو غير ذلك من أنواع الضعف.
  • عدم ترتيب أولويات الأسرة بشكل صحيح.
  • إساءة كلا الطرفين إلى بعضهم البعض أمام الأخريين.
  • وأحد الأسباب المهمة في حدوث الانفصال العاطفي هو بخل الرجل.
  • كذب أحد الأطراف على الطرف الآخر بصورة مستمرة.
  • الاختلاف في اهتمامات كلا الشخصين.

علاج الطلاق العاطفي

  • السعي وراء فهم الآخر.
  • إعطاء كل ما له من الحقوق الواجبة له مع الالتزام بالواجبات التي يجب أن يقوم بها هذا الطرف نحو الطرف الآخر.
  • خلق نوع من لغة الحوار.
  • مشاركة أحد الطرفين اهتماماته مع الطرف الآخر. 
  • عدم التقليل من الطرف الآخر أمام الآخرين.

تأثير الانفصال العاطفي

تأثير الانفصال العاطفي على الأطفال

 يوجد العديد من الآثار السلبية التي تحدث نتيجة الانفصال العاطفي ومن هذه الآثار السلبية ما يحدث للأطفال حيث أن الانفصال العاطفي يؤثر على الأطفال نفسيا وعاطفيا واجتماعيا وماديا وصحيا وتعليميا.

التأثير النفسي والعاطفي

  • إن الانفصال العاطفي يُحدث في نفس الأطفال شيئا من الحزن حيث يظن بعضهم أنه سبب في هذا الطلاق والبعض الآخر يشعر بالقلق والتوتر وقد يشعر أيضا بكره أفراد أسرته.
  • كثرة التفكير الدائم في سبب الانفصال مما يسبب لهم الشعور بالقلق.

التأثير الاجتماعي

  • يسبب الانفصال العاطفي للأطفال
  • ضعف في قدرة الاتصال لدى الأطفال: إن السلبيات الناتجة عن الطلق تجعل الأطفال غير قادرين على التواصل الجيد بينه وبين أفراد المجتمع.
  • يؤثر في علاقات الطفل في المستقبل: يؤثر طلاق الزوجين على الأطفال في المستقبل وبالتحديد عند الإقبال على الزواج حيث إنهم يشعرون بالغضب الشديد عند تعاملهم مع الطرف الآخر سواء إذا كان الزوج أو الزوجة.

التأثير المادي على مستوى المعيشة

  • إن الطلاق بصفة عامة ينتج عنه العديد من المشاكل ومن هذه المشاكل هي المشاكل المادية حيث يصبح هناك نقص حاد في احتياجات الأطفال بعد الطلاق وذلك نظراً لكون لعدم تعاون وتكاتف الزوجين من أجل تلبية احتياجات أو طلبات الأطفال بعد الطلاق.
  • التأثير على المستوي التعليمي والأكاديمي: حيث يشعر الطفل بعد طلاق أبويه بعدم المقدرة على التركيز بالإضافة إلى شعوره بالتشوش والارتباك.
  • عدم اعتياد الأطفال على الظروف الجديدة مما يسبب عدم اتزان وتأقلم في المدارس التي ينقلون إليها.
  • الاحتياج إلى كمية تشجيع أكبر من الوالدين حتى يستطيع الطفل استعادة ثقته بنفسه مرة أخرى.

التأثير الصحي والسلوكي

  • يؤدي الانفصال العاطفي إلى حدوث مشاكل صحية كبيرة منها الشعور بالاكتئاب الشديد عند الأطفال.
  • وقد تصاب بعض الأطفال بالجنون والشعور بالغضب تجاه أقرانه وأصدقائه الذين في مثل سنهم بل قد ينشأ هذا الغضب تجاه أفراد المجتمع كله.

نصائح للحد من آثار الانفصال العاطفي عند الأطفال

  • شرح الموقف جيداً للأطفال الذين لديهم القدرة على الإدراك.
  • تكاتف الأبوين بجانب بعضهما البعض من أجل أولادهم الصغار.
  • الاهتمام  بالأطفال ورعايتهم وتشجيعهم رغم كل المشاكل التي تحدث بين الأبوين.
  • اشتراك الأبوين مع بعضهم البعض في الأمور التي تتعلق بسعادة الأولاد كحضور احتفالات أعياد الميلاد واحتفالات تخرج أبنائهم عند الوصول للمرحلة الجامعية.
  • عدم إلقاء العبء على أحد الطرفين عندما يتعلق الأمر بحضانة الأطفال مع التمكن من لقائهم سوياً مع الأطفال بشكل مستمر ومتواصل دون انقطاع.
  • عمل انتظام روتين لحياة الأطفال سواء لمدة يوم واحد أو لمدة أسبوع أو لمدة شهر أو لمدة سنة كاملة أو لمدة طويلة تصل إلى سنوات متعددة.
  • كما أن هذا النوع من الطلاق يؤثر على الأطفال فإنه يؤثر أيضاً على المجتمع بأثره فتنتشر الجرائم بين أفراد المجتمع بسبب عدم مقدرة الرجل أو المرأة على ما يحتاجونه من الطرف الآخر.
  • فإذا تعرض كل شخص لهذا النوع من الطلاق ألا وهو الانفصال العاطفي يصبح سائد في المجتمع أعمل العنف والقسوة بين أفراد بمختلف المراحل والأعمار.
الطلاق العاطفي صورة من صور تطور العلاقات الأسرية، ولكنه ينصف تطور سلبي على البيئة المحيطة بتلك الأسرة، حيث في الأغلب يتحول ذلك الانفصال المؤقت إلى دائم من خلال الطلاق.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط