آخر تحديث: 18/10/2020

ما هي أسباب الطلاق المبكر وكيفية معالجتها في المجتمع؟

ما هي أسباب الطلاق المبكر وكيفية معالجتها في المجتمع؟
الزواج هو الرباط الشرعي الذي بربط بين الزوج وزوجته إلى الأبد طالما الحياة مستقرة وخالية من المتاعب والمشاكل، ولكن مع تطور المجتمعات زاد أيضا معدل أسباب الطلاق المبكر.
الزواج الذي يستمر على المودة والرحمة والاهتمام بين الطرفين يستمر مدى الحياة أما الزواج القائم على المشاكل ووقوف كل طرف للآخر كالند أمامه يعارضه في كل شيء ولا يوجد أي سبيل للتفاهم قليلا ما ينجح، وهو أحد أسباب الطلاق المبكر.

تعريف الطلاق المبكر

لابد أن نتعرف سويا ما هو الطلاق المبكر هو الطلاق الذي يحدث بين الشباب اللذين مازالوا في العقد الثاني أو الثالث من العمر وذلك الطلاق ناتج إما عن زواج الأطفال أو عدم التريث عند اختيار شريك الحياة.

وأيضا عند الاختيار على أساس الشكل ونسيان المضمون فيتزوج الزوجين وبعدها بفترة يرون الحقيقة لكل منه ولا يتحملوا بعض في مختلف أنحاء الحياة لذا لابد من التفكير جيدا والاقتناع التام حتى لا يتم الوصول إلى تلك الحالة.

أسباب الطلاق المبكر

أولا

يرجع إلى الزواج مبكرا وفي المناطق الشعبية والريفية يرى بعض الأهل انه من الأفضل زواج الشباب مبكرا وقبل أن يتم بلوغ العشرين من العمر

ولكنه اعتقاد خاطئ فهم يفعلون ذلك من اجل التستر على بناتهن وأيضا على زيادة عدد العائلة بإنجاب ذكورهم أطفال جدد.

ثانيا

الحاجة إلى إثبات الرجولة فيرغب الشاب في التزوج من اجل فرض سيطرته أمام الجميع فانا أصبحت رجل وتزوجت وأقوم بتعلية صوتي ولى زوجة أتحكم بها.

ثالثا

عدم المسؤولية وغرسها في الأطفال منذ الصغر تجعلهم يتساهلون بالزواج ويرون انه من السهل الزواج والأسهل منه أيضا الطلاق.

رابعا

توفير كل احتياجات الحياة الزوجية من قبل الأهالي وعدم تعب الشاب في تجهيزيها مما يجعله يتساهل بها ويقول شيء بدون مقابل التسلية به فترة واتركه عند الاكتفاء منه.

خامسا

الوقوف على الخطأ والتحدث كلمه لكلمه وعدم احترام الزوج والتعامل معه بندية ووضع المرأة رأسها برأس زوجها مما قد يؤدي إلى تطور الأمر ويصل إلى التقليل من شان الزوج أمام أهله وأصدقائه.

سادسا

عدم التخطيط الجيد للعلاقة الزوجية والحياة الزوجية بشكل عام واشمل فترك الأمور يتسبب في عدم وجود لحل المشاكل التي قد تواجه الطرفين

مما يشعر الاثنان بعدم احتمال نجاح تلك العلاقة وعدم المساعدة على إنجاحها بأي طريقة فكلاهما لا يمتلك الخبرة الكافية من اجل أحياء الحياة الزوجية.

كيف تتسبب الزوجة في الطلاق المبكر

أولا

عندما تتغير بعد الزواج وتهمل في نفسها وفى ملابسها وشكلها العام تبدأ ظهور أسباب الطلاق المبكر مما يجعل الزوج يمل ويغضب من رؤيتها هكذا ويتساءل هل هي تلك الفتاه التي أحببتها يوما ما؟

ثانيا

إهمال الزوجة في أولادها ومنزلها ونظافتهم بحيث هناك بعض الزوجات التي تهتم بالموضة والجمال والخروج إلى النادي ومع صديقاتهن تاركين المنزل والأطفال بدون رعاية

مما يتسبب في خلق فجوة كبيرة بين أفراد المنزل وبالتالي يسهل دخول المأذون إلى البيت.

ثالثا

غلاء المعيشة والاحتياجات اليومية اللازمة للأسرة مما يتسبب في تسرب المشاكل واحدة تلو الأخرى.

رابعا

انصياع بعض الزوجات إلى أهلها وأفكار الأم بالأخص لأن من المؤسف في مجتمعنا العربي هناك أمهات تساعد بناتهن على خراب بيتهن بأيديهن.

خامسا

انصياع الزوجة لصديقات السوء الآتي ما زلن كلما رأوها يقولون لها هل انتهى تلك زميلتنا التي كنا نعرفها فالزواج غيرك كثيرا وسرق جمالك وأناقتك

مما يجعلها ترجع إلى المنزل وهي حزينة وتفكر في عمرها وشكلها وتتناسى أن كل علامات الإجهاد عليها وعلى واحدة هي استمارة نجاح لها في أن بيتها ناجح ومستقر أفضل منهن.

سادسا

الزوج الذي لا يكتفي بأنثى واحدة فهو مثل القبطان له في كل شاطئ ميناء مهما فعلت الزوجة فهذا هو طبعه الذي من الصعب أن يتغير.

سابعا

انصياع الزوج أيضا إلى أهله فهناك أهل قد يكرهون زوجة ابنهم بسبب عدم موافقتهم على الزواج منها بالبداية وكانوا يختارون له واحدة أخرى.

ثامنا

غلاء المعيشة مع تعرض لزوج لمشاكل طارئة في عمله تجعله يفقد وظيفته في يوم ما فيتسبب ذلك في كثرة المشاكل بينه وبين زوجته بسبب عدم القدرة على توفير الاحتياجات الأساسية للمنزل.

عاشرا

انسياق الزوج لأصدقاء السوء الذين يسحبون ذلك الزوج الطيب المخلص إلى زوجته فتهب الغيرة في أصدقائه فيحاولون سحبه إلى عالمهم المليء بالخيانة

وبالنساء وأحيانا بالخمر ويتسببوا في إيصال ذلك الخبر إلى زوجته ليقع مثل الصاعقة على رأسها فتطلب الطلاق فورا.

حادي عشر

تفكير الزوج بأنه قد ظلم نفسه عندما تزوج صغيرا فهو بذلك فقد شبابه مما يستتب بأنه يكره البيت ويكره الزوجة

وأيضا الأطفال فيلجأ إلى معرفة امرأة أخرى ويصل الأمر إلى الزواج في بعض الأحيان وتطلب الزوجة الطلاق لأنها لا تستطيع أن تتحمل أن يعيش زوجها مع امرأة أخرى.

سلبيات الزواج المبكر

يتسبب الزواج المبكر في حرمان الزوجة والزوج من إكمال المراحل التعليمية فيصبحون أطفال فجأة تربي أطفال وبعد إن كانوا تلاميذ أصبحوا يحملون لقب زوجة

وزوجة بدون الالتحاق بأي من المراحل التعليمية بسبب المسؤولية التي ألقيت عليهم، مما يجعلهم عرضة لوجود أسباب الطلاق المبكر.

يتسبب الزواج المبكر في أصابه الزوج بمشاكل صحية صغيرة فهناك العديد من الفتيات يتزوجن دون بلوغ سن البلوغ وقبل أن تكتمل معظم أجزائهم الجنسية

وإذا حدث وحصل حمل لتلك الطفلة فيتسبب ذلك في أضرار جسمانية خطيرة وتتعرض إحداهن إلى الموت المبكر أثناء الولادة أو القيام ببعض الواجبات الزوجية الشاقة.

سلبيات الطلاق المبكر

إنشاء جيل كاره الحياة والمجتمع والعادات والتقاليد ويخرج الى البيئة الخارجية بكل طاقة قابله للانحراف والخروج عن المألوف.

إلقاء أطفال تملؤهم البراءة تحسبهم ملائكة إلى الشوارع والعالم الذي لا يرحم فيحتار الطفل على العيش مع أب بزوجة جديدة أو مع الأم بزوج أم لا يرحمه.

يتسبب أيضا الطلاق المبكر في خلق المشاكل بين الزوجين قد تصل إلى مقاضاة كل طرف للآخر والوقوف أمام المحاكم

وإذا كان هناك أطفال هناك بعض القضايا تتطلب حضورهم مما يتسبب إلى إلقاء أطفالهم في مواقف محرجة وصعب عليهم فهمها في ذلك السن.

الطلاق المبكر يجل الزوجة تقع فريسة لأي شخص بعد الانفصال عن زوجها خاصة إذا حدث الانفصال وحصلت الزوجة على بعض الأموال من الزوج.

يتسبب في المشاكل بين أسرتي الزوج والزوجة ويظلون هكذا ل أي سنوات عدة وتفتعل كل عائلة منهم المشاكل مع الأخرى

وإذا كان هناك أطفال يحاربون ن على أخذهم من الطرف الأخر لكي يعطوه درسا طوال حياته على أنه طلب الانفصال في يوما من الأيام.

أطفال أبرياء جني عليهم رجل لا يريد أن يتنازل عن كرامته وامرأة كل همها المشاعر والماديات ويتركون الأطفال في غابة الزمن ويسموا ما فعلو أبغض الحلال عند الله متناسين أنه حلال.

حينما لا يستطيع كل طرف قي العلاقة الزوجية التحمل قد تظهر بقوة أسباب الطلاق المبكر، وبالرغم من كونه مسلم به شرعا إلا انه ما زال مكروه حتى وان كان حلالا ومنه نوعان طلاق متأخر وطلاق مبكر.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط