آخر تحديث: 10/05/2021

معلومات منوعة عن فوائد خضار البامية

معلومات منوعة عن فوائد خضار البامية

تعتبر البامية من أشهر وأطعم الخضراوات التى تعرف بها المائدة المصرية، فهى تتمتع بطعمها ومذاقها اللذيذ، حيث يتميز المطبخ المصرى بطرق إعدادها المختلفة، وأغلبنا لا يعرف أن للبامية قيمة غذائية كبيرة للجسم، حيث أن لها العديد من الفوائد الصحية وقد تكون علاج مفيد جداً لمرض السكرى من النوع 2، كما أنها تساهم فى منع أمراض القلب المرتبطة بالسمنة، وعدم تدهور مرضى الكبد الدهنى، كذلك فهى تعد علاج فعال فى التقليل من نمو الأورام السرطانية.

أصل البامية

تعتبر البامية من الخضراوات الشعبية فى جنوب الولايات المتحدة، وتزرع أيضاً فى أجزاء من أفريقيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر الكاريبى، وأمريكا الجنوبية، وتعرف باسم القرون الخضراء الصغيرة أو "صوابع الست" وتحتوى على مادة فريدة من نوعها وتوجد داخلها بذور صالحة للأكل صغيرة.

فوائد البامية

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن البامية غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف التى تجعل لها قدرة فى مهاجمة الخلايا السرطانية الشرسة، حيث وجدت أن البامية تحتوى على مادة "اللكتين" وهو نوع من البروتين الموجود فيها وفى الفاصوليا والفول السودانى والحبوب، حيث استخدم "اللكتين" لعلاج سرطان الثدى، والذى أثبت أنه يخفض نمو الخلايا السرطانية بنسبة تصل إلى 63%، كما أنها تعمل على قتل الخلايا السرطانية البشرية بنسبة 72%، مؤكدة أن النساء الذين لا يتناولون الكمية اللازمة من حمض الفوليك هن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدى، وسرطان عنق الرحم والبنكرياس والرئة، وغيرها من أنواع السرطانات.

لم تقتصر فائدة نبات البامية عند حد التقليل من نمو الأورام السرطانية، حيث توصل الباحثون فى نفس الدراسة أن البامية قد تكون علاجا مفيدا لكبح مرض السكرى من النوع 2، ومنع أمراض القلب المرتبطة بالسمنة المفرطة، كما أنها تمنع تطور مرض الكبد الدهنى، وذلك نتيجة احتوائها على مركبات مكافحة مرض السكرى، والتى تعرف باسم مركبات الفلافونويد التى من شأنها أن تساعد على تنظيم الجلوكوز واستقلاب الدهون من خلال البروتينات الموجودة فى الكبد، ولإثبات صحة النتائح قام الباحثون بتغذية مجموعة من الفئران السمينة الحجم بالبامية المفرومة لمدة أسبوعين، وتم تغذية مجموعة أخرى بوجبات خالية من البامية، وذلك من أجل المقارنة.

البامية والوقاية من الأمراض

للبامية الكثير من الفوائد على صحة الإنسان، ومن أهم تلك الفوائد قدرتها على تنظيم السكر فى الدم، حيث أنها تعمل على إبطاء امتصاص الدم للسكريات الموجودة بالجسم، وهو ما يؤدى إلى منع ارتفاع نسبة السكر، ويحد منها بصورة كبيرة، حيث أن الأشخاص الذين يحرصون على تناول البامية بانتظام يكونون أقل عرضة لارتفاع سكر الدم والتعرض لغيبوبة السكر، كما أن البامية لها قدرة فى حماية الكلى وتنظيم عملها، كذلك فإن تناولها يقلل من فرص الإصابة بحصوات الكلى والفشل الكلوى، ويجب الأخذ فى الاعتبار الطرق الجيدة والصحية لطهى البامية وتجنب إضافة كميات كبيرة من الزيوت والدهون إليها لكى يحصل الجسم على جميع فوائدها دون ضرر.

البامية والمرأة الحامل

البامية تعد من الخضراوات الصحية لأنها تعد مصدر جيد للألياف الغذائية المفيدة للصحة، كما أنها تحتوى على مجموعة من الفيتامينات a، b، وكذلك الكالسيوم وحامض الفوليك، وتعد البامية غذاء جيد للمرأة الحامل لاحتوائها على قدر كبير من حمض الفوليك المفيد لنمو الجنين، كما أنها تساهم فى تحسين عملية الهضم نظرًا لاحتوائها على قدر جيد من الألياف الغذائية وكذلك لسهولة مضغها، وتعمل على تخفيض نسبة الكولسترول بالجسم نظرًا لأنها من الخضراوات قليلة السعرات الحرارية والدهون، كما أنها تعد غذاء مفيد للأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن خاصة كبار السن نظرًا لاحتوائها على قدر جيد من الألياف الغذائية.

البامية والقدرة الجنسية

تحتوى البامية البامية على فيتامين K، وحامض الفوليك والحديد، وهذه الفيتامينات لها قدرة لحماية الجسم ضد فقر الدم، وتعزز إنتاج كرات الدم الحمراء، كما أنها تحافظ على الشعيرات الدموية فى الدم عن طريق تناول الكثير من الفواكه وفيتامين C والفلافونويد، وقد كشفت الأبحاث أن للبامية فائدة كبيرة فى زيادة القدرة الجنسية، كما يمكنها علاج اضطرابات مثل السيلان، يوكوررهويا، والزهرى، وعسر البول، وتمنع نزيف الحيض المفرط، كما أنها تعمل على تقليل إفراز الأحماض وتعالج من القرحة الهضمية من خلال توفير طبقة واقية مؤقتة للجهاز الهضمى.