آخر تحديث: 05/12/2021

ما هي اهداف علم النفس؟ وما فروعه؟

ما هي اهداف علم النفس؟ وما فروعه؟
يعد علم النفس من أهم العلوم الإنسانية وأكثر العلوم التي بحاجة إلى فهمها والاهتمام بها، ويجب معرفة اهداف علم النفس.
اهداف علم النفس كثيرة، لذا سنتناول في هذا المقال الحديث عن علم النفس بشكل عام ومفهومه وأهدافه، حيث بإمكان ذلك العلم تفسير الكثير من تفاصيل حياة الإنسان ومراحلها.

مفهوم علم النفس

علم النفس هو مجموعة نظريات مستمدة من مبادئ وأسس وقواعد علمية أساسية، وتهدف هذه النظريات العلمية إلى فهم سلوك الفرد والجماعة.

اهداف علم النفس

إن معرفة أهداف علم النفس والغرض من درسته يشجع على دراسة علم النفس والإقبال عليه، كما أن معرفة الأهداف يساعد على الوصول إليها، وهذه الأهداف تهدف إلى تكيف الإنسان مع البيئة ومعرفته لنفسه الداخلية، وفيما يلي شرح مبسط لأهداف علم النفس.

الفهم

حيث أن علم النفس يهدف إلى فهم طبيعة النفس البشرية، وذلك لأن مم خلال الفهم يمكننا الإجابة على العديد من الأسئلة الخاصة بالسلوك الإنساني، ومن هذه الأسئلة التي نحتاج إلى فهمها:

  • كيف حدث هذا السلوك؟
  • وما الدافع وراء هذا السلوك؟

وعندما نجيب على هذه الأسئلة سوف نستطيع أن نفهم الدافع النفسي وراء هذا السلوك. (وهذا أهم هدف لعلم النفس).

كما أن علم النفس يسعى إلى فهم شخصية الفرد، والبحث عن نقاط القوة والضعف في النفس البشرية، لدعم نقاط القوة ومعالجة وتقوية نقاط الضعف.

الضبط

فعلم النفس الإنسانية هدفه هو ضبط السلوك والتخلص من السلوك الغير مرغوب فيه، كما أنه يسعى إلى تنظيم هذا السلوك للارتقاء بسلوكيات النفس الإنسانية.

 حيث علم النفس في هذا الهدف يقوم بتعديل السلوك وتوجيه وتصحيح الأخطاء وخاصة الأخطاء الكبرى الشائعة الذي يقوم بها أغلب البشر.

التنبؤ

ويهدف علم النفس إلى التنبؤ بما سيحدث في المستقبل، والمقصود بالتنبؤ بما سيحدث في المستقبل أي التنبؤ بسلوك الفرد الذي سيقوم به، فعند فهم طبيعة النفس فمن الممكن أن نفهم ما ستقوم هذه النفس القيام به، فمثلا عند دراسة الظاهرة ومعرفتها نستطيع بالتأكيد توقع نتائجها.

والهدف من هذا الهدف هو محاولة تقليل المشاكل والأخطار التي من الممكن أن تحدث في المستقبل، بسبب هذه الظاهرة التي تم ملاحظتها ودراستها.

فروع علم النّفس

إن علم النفس علم يهتم بدراسة النفس البشرية، لذل فهو علم كبير وشامل لنفس الإنسان كلها، لذلك قام علماء النفس بتقسيم علم النفس إلى عدة فروع، ليتمكنوا من دراستها والتعمق بكل فرع من الفروع على حدة.

وفروع علم النفس هي:

  1. علم النفس التكويني
  2. علم النفس التربوي
  3. علم النفس الهندسي
  4. علم النفس العسكري
  5. علم نفس الرياضي
  6. علم النفس الطبي
  7. علم النفس العمل
  8. علم النفس الاجتماعي
  9. علم النفس الحيواني
  10. علم النفس الفارقي
  11. علم النفس الارشادي
  12. عام النفس الجنائي
  13. علم النفس الحربي
  14. علم النفس الإكلينيكي
  15. علم النفس الأسري

علم النفس التكويني

 وعلم النّفس التّكويني يهتم بدراسة خصائص الفرد النّفسيّة وذلك من خلال دراسة جميع مراحل نموه المختلفة (مرحلة الطفولة المبكرة والوسطى - مرحلة الطفولة المتأخرة - مرحلة المراهقة - مرحلة الشباب - مرحلة الشيخوخة).

علم النفس التربوي

ويرتبط علم النفس التربوي بعلم التربية، والعلاقة بين علم النفس التربوي وعلم التربية علاقة وثيقة ولا يمكن دراسة أحدهم بمعزل عن الآخر، ويقوم هذا الفرع من فروع علم النفس على وضع مجموعة من الأساسيات لتوعية الفرد وتدريبه.

علم النّفس الهندسي

وهذا الفرع من علم النفس يهتم بدراسة نفسية الإنسان والعلاقة التي تربطها بالأجهزة والمجالات الهندسية والآلات وما إلى ذلك، ويهتم بنفسية العامل المسؤول عن إدارة وتوجيه العمل.

علم نفس العمل

 يهتم بدراسة الخصائص النّفسيّة للعمّال، وكما أن هذا الفرع يقوم بوضع الأسس المهمّة لزيادة الإنتاجيّة والمردود المالي، بطريقة علمية ممنهجة.

علم النّفس العسكري

وهذا الفرع من الواجب دراسته من قبل المسؤولين والقادة في المجال العسكري، حيث يجب على القادة المسؤولين بمعرفة طبيعة النفسية والسمات الشخصية للجنود، وهذا الفرع من علم النفس يهتم بالبحث في السّمات النّفسيّة للفرد في حالة الحرب والقتال، وفي مرحلة الخطر التي تحتاج رد فعلٍ سريعح  وسرعة بديهةٍ عالية.

علم النّفس الرياضي

وهذا الفرع يختص بدراسة نفسية اللاعبين، ويقصد بنفسية اللاعبين بنفسيتهم أثناء اللعب والرياضة، ويهتمّ علم النفس الرياضي بالخبرات والمهارات الرياضيّة الجديدة التي يكتسبها.

علم النّفس الاجتماعي

وهذا الفرع من علم النفس من أكثر فروع علم النفس اتساعا وشمولا، كما أنه من أهم الفروع، والسبب وراء ذلك أنه يهتم بدراسة العلاقات الاجتماعيّة بين البشر من منظور نفسي، وكيفيّة تكوينها لدى الفرد وتقويتها.

علم النّفس الطبي

 وهو يهتم بدراسة حالة المريض الصحيّة والنّفسية، كما أن علم النفس الطبي يبحث في طبيعة العلاقة القائمة بين الطبيب المعالج والمريض.

علم النفس الحيواني

وهو فرع يختلف عن كل الفروع السابقة، حيث أنه لا يهتم بالنفس البشرية بل يبحث في النفس الحيوانية وطبيعة السلوك الحيواني، ويحاول فهمه وتحليله، بالإضافة إلى إجراء التجارب العلمية والتجارب المعملية على الحيوانات.

علم النفس الفارقي

وعلم النفس الفارقي يهتم بالبحث في الفروق الفردية بين البشر، فالبشر جميعا ليسوا واحد، بل كل إنسان منا له شخصيته وسلوكه وطبيعته النفسية التي تختلف عن باقي البشر، كما أن هناك صفات تميز جماعات معينة من البشر، وهذا الفرع لا يقتصر على ذلك فحسب بل يقوم بتوضيح أسباب تلك الفروق الفردية وكيف تكونت تلك الفروق، وتأثيرها على العلاقات بين الأفراد.

علم النفس الجنائي

يبحث هذا الفرع من علم النفس عن أسباب حدوث الجريمة، والدافع وراء تلك الجريمة، كما انه يقوم بالكشف والتحليل لنفسية القاتل، بالإضافة إلى أن علم النفس الجنائي يهتم بتقديم حلول للمشكلات التي أدت إلى الجرائم، ويحاول تعديل سلوك الجنائيين.

علم النفس الحربي

وهذا الفرع مهم جدا حيث انه يسعى في تحسين سلوكيات وأداءات أفراد الجيش المختلفين، كما أنه يضع أسس لاختيار الجنود، ويحدد الأشخاص الصالحين للحرب والأفراد الذي لا يمكن أن يخوضوا غمار الحرب، لاستبعادهم، ويبحث في الطرق التي من خلالها يستطيع القادة تنمية روح العزيمة والحماس داخل الجنود.

علم النفس الإكلينيكي

 وهو يبحث في الأمراض النفسية، والاضطرابات ويحاول تشخيصها وعلاجها، والبحث في كل ما يرتبط بهذا المجال.

علم النفس الأسري

 وهذا الفرع مهم جدا لكنه لا ينال حقه وتقديره من الاهتمام، ويهتم بالبحث في المشاكل الأسرية وكل ما يدور في المنزل من اضطرابات ومشاكل وما إلى ذلك، وأكبر اهتمامه يكون في المشاكل والاضطرابات التي تكون بين الزوجين، أو مشكلة صراع الأجيال بين الآباء والمراهقين الذين بحاجة إلى إثبات ذاتهم.

علم النفس الإرشادي

وهو يهتم بإرشاد والتوجيه، من منظور علمي نفسي.

بعد معرفة أهداف وفروع علم النفس، قد اتضحت ما هي اهداف علم النفس ودوره في تنظيم حياة الإنسان وحل الكثير من الاضطرابات التي يتعرض لها.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ