آخر تحديث: 22/11/2020

ما هي أهم حقوق الطفل؟

ما هي أهم حقوق الطفل؟
للأطفال حقوق يجب أن يعرفها كل إنسان حتى يكون على وعي ودراية بحقوق أبنائه وحتى يعرف عقابه إن أخطأ في حق أي طفل ويتساءل الكثير من الناس ما هي أهم حقوق الطفل والإجابة
أن الطفل له مجموعة من الحقوق التي تحفظ حقه وتحميه من كل ضرر قد يتعرض له في المجتمع، فالناس سواسية فلا يجب التفرقة بين أي إنسان وآخر على أساس اللون أو العرق ولهذه الحقوق دور في تنشئة الأطفال النشأة السليمة.

ماهي أهم حقوق الطفل الواردة في النصوص الدولية؟

لقد وضعت حقوق الأطفال الأساسية والمدنية والسياسية مثل حق الطفل في امتلاك جنسية كما أن للطفل حقوق اجتماعية وثقافية واقتصادية وطبية، وقد بينت اتفاقية حقوق الأطفال أن للطفل أربعة حقوق أساسية وهي النمو والبقاء والرعاية والحماية.

وبعد الحرب العالمية الثانية زاد الاهتمام بحقوق الأطفال بسبب الآثار التي خلفتها الحروب على الأطفال فقد تركت آثار نفسية سلبية وجسمانية سيئة،

ثم بدأ التحرك في بداية القرن العشرين للاعتراف بحقوق الطفل حيث كان الطفل يستغل في البلدان الصناعية لذلك كان من الواجب جمع جميع حقوق الطفل وتوثيقها والاعتراف بالقسوة والظلم الذي يتعرض له الأطفال.

وكانت اتفاقية حقوق الطفل هي أول من تحدث عن حقوق الطفل وكان ذلك عام ألف وتسعمائة وتسعة وثمانون وهدفت الاتفاقية لحماية الأطفال ورعايتهم وتوفير الحياة الكريمة لهم،

وقد حددت الاتفاقية حقوق الطفل ضمن أربعة وخمسون بنداً، وانطلقت الاتفاقية من المواد الأساسية أولها عدم التمييز بين أحد والحفاظ على حياة الأطفال في النمو والبقاء والرعاية الصحية.

شملت المواد أيضاً حق الطفل في التعبير عن رأيه وحق الطفل في الغذاء والمأوى والدين والتعليم والعدالة وحرية التعبير، وقد صدقت العديد من الدول على هذه الاتفاقية ومنهم مصر وفرنسا ولبنان والأردن وايطاليا وكندا وتونس والصين واليابان والعراق وتركيا.

ما هي أهم حقوق الطفل في التعليم؟

لكل طفل الحق في التعليم وشملت الاتفاقية الدولية جعل التعليم متاح لجميع الفئات والتخلص من الأمية وقد تم بعض الاجراءات لتحقيق حقوق الأطفال في التعليم ومن هذه الاجراءات ما يلي:

  • جعل التعليم مفروضاً وإلزامياً في المرحلة الابتدائية.
  • عمل المحاولات اللازمة لتهيئة طرق التعليم للجميع.
  • عمل المحاولات لجعل التعليم مجاناً حتى المرحلة الثانوية.
  • تشجيع الأطفال على الذهاب للمدرسة عن طريق تقديم برامج جيدة في المدارس.
  • وقف العقوبات تماماً في المدارس مع توضيح أهمية التعليم.
  • دعم التعليم وتهيئة القوانين لمنع التسرب من الدراسة عن طريق تهيئة أفضل طرق التعليم.
  • التعامل بنظام وعدم تمييز بين الطلاب والحرص على منع العنف ضد الطلاب.

ما هي أهم الأحاديث النبوية التي تناولت حقوق الطفل؟

لقد أوصى الإسلام بأهمية حقوق الطفل وظهر ذلك من خلال الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة،

وقد بين رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام أهم حقوق الطفل بداية من قبل ولادته بأن يختار الرجل زوجة صالحة تكون أم جيدة لأطفالها وقال ( تنكح المرأة لأربع: لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك) صدق رسولنا الكريم.

وأمر الإسلام الزوجة أيضاً أن تختار أب صالح لأبنائها فقال في الحديث الشريف ( إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض) وقد اعتبر النبي عليه افضل الصلاة والسلام بأن من حق الطفل أن تختار أمه أب صالح فيكون الطفل في أسرة طيبة ومتحابة تعيش في سلام وأمان.

أجاز ديننا الإسلامي بأن تفطر المرأة الحامل في نهار رمضان رأفة بها وبالجنين الذي في بطنها، وقد سن النبي بأن يؤذن في أذن الطفل بعد الولادة مباشرةً وأن يكون الآذان في الأذن اليمنى والإقامة في الأذن اليسرى.

من حق الطفل في الإسلام اختيار اسم جيد له من الأب والأم ومن يخالف ذلك فعليه عقاب كبير من الله عز وجل لأن الاسم الجيد يبعث الراحة في نفس الطفل ويسعد به طوال حياته أما الاسم القبيح يعرض الشخص لسخرية الناس بعد ذلك،

وقد قال رسولنا محمد ( تسموا بأسماء الأنبياء وأحب الأسماء إلى الله عبد الله وعبد الرحمن وأصدقها حارث وهمام وأقبحها حرب ومرة)صدق رسول الله.

من حق الطفل في الإسلام أيضاً حق الرضاعة فقد قال الله تعالى ( والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين لمن أراد أن يتم الرضاعة، وعلى المولود له رزقهن وكسوتهن بالمعروف) فقد بين القرآن الكريم حق الطفل في الرضاعة والكسوة الجيدة.

من حق الطفل أيضاً في الإسلام العدل بين وبين أخوته فقد قال رسولنا ( اعدلوا بين أولادكم في العطية) ونصح الآباء والأمهات فقال ( ولا تدعوا على أولادكم) لأنها قد تكون ساعة إجابة فتتسبب في شقائه طوال حياته.

حق الطفل في الميراث والوصية وذلك بأن يكون للطفل حق في مال أبيه سواء كان حقه في منزل أبيه أو الأموال التي تركها بعد وفاته أو حقه في الأرض الزراعية وغيرها من الممتلكات التي قد تكون للأب،

وحلل للابن بأن يأخذ حقه في ميراث أبيه فور اكتمال الكيان الإنساني له فقال الرسول ( إذا استهل المولود ورث)صدق رسولنا الكريم.

من حقوق الطفل في الإسلام حقه في الرعاية الوجدانية عن طريق الاحسان اليه وملاطفته وإدخال عليه السرور كما أن من حقه أن يرعى علمياً ودينياً ومن حقه الاحترام واختيار الصحبة الجيدة له والدعاء له وأهمية رعايته اجتماعياً وسلوكياً.

من حقوق الطفل أن يتعلم القيم والسلوكيات الإسلامية والصحيحة وأن نعلم أطفالنا البدء بذكر الله كما قال نبينا الكريم ( يا غلام، سم الله، وكل يمينك، وكل مما يليك) قالها لغلام تربى على يديه عندما كانت يديه تطيح في الصحفة أو وعاء الطعام.

ما هي أهمية حقوق الطفل؟

لقد بينت الأبحاث التي تشمل سلوكيات الأطفال وحياتهم بأن الاهتمام بحقوق الأطفال شيء لازم في حياتهم لأنه يؤثر عليهم في المستقبل

حيث أن الأطفال الذين أخذوا حقوقهم ينشئون نشأة سليمة ويتمتعون بصحة جسمانية جيدة وصحة نفسية تمكنهم من العيش حياة كريمة وتضمن لهم اكتساب شخصيات قوية تؤهلهم للتكيف مع المجتمع ومع الأفراد والاندماج والتعليم والتثقيف وبالتالي يتطور المجتمع ويصبح ناجح، حيث يساهم الأطفال الآخذين حقوقهم في المشاركة وتنمية المجتمع للأفضل.

أما في حالة تجاهل حقوق الأطفال يعرضهم ذلك للظروف السيئة والتجارب السلبية فيتأثرون بدنياً ونفسياً مما ينعكس عليهم وعلى حياتهم فيعيشون حياة تعيسة ويكونون غير قادرون على إسعاد أنفسهم أو غيرهم

مما يشكل خطراً على المجتمع بوجود المرضى النفسيين الغير قادرين على المساهمة في تطوير المجتمع وبالتالي يتأخر المجتمع علمياً واقتصادياً ولا يكون قادراً على دفع عجلة التنمية لأن هؤلاء الأطفال تعرضوا للإهانة والضرب والقسوة والعنف والتجاهل بما يكفي لأن ينشؤوا نشأة غير سوية وبالتالي يسببون سقوط المجتمع.

لقد أجبنا على سؤال ما هي أهم حقوق الطفل وبعد أن عرفناها جيداً يجب أن نساهم في تطبيق حقوق الطفل وأن نكون اليد المحفزة لذلك وأن يبدأ كل فرد بأسرته فيتعامل بحق مع أطفاله وبالتالي يبدأ المجتمع في التخلص من الأمراض التي به ويبدأ في الإزدهار والتطور ليحقق للبشر حياة سعيدة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط