كتابة : حوريه
آخر تحديث: 10/03/2022

فوائد الفول السوداني للرجيم ونصائح لإدراجه في النظام الغذائي

فوائد الفول السوداني للرجيم ونصائح لإدراجه في النظام الغذائي
هل تستمتع بتناول الفول السوداني بينما تشاهد مسلسلك المفضل؟ في كثير من الأوقات نأكل المكسرات بغرض التسلية أثناء الجلوس مع الأصدقاء والعائلة دون معرفة فائدتها، فهل تعرف فوائد الفول السودانيالفول السوداني الصحي وأهم فوائده المختلفة للرجيم؟
إن كنت تخطط لفقدان الوزن بالتأكيد ستبتعد عن الأطعمة الغنية بالدهون بنسب كبيرة، وبالتالي لن يكون الفول السوداني ضمن قائمة النظام الغذائي الجديد، ولكن لا تتخذ هذه الخطوة قبل أن تتعرف على فوائد الفول السوداني وقدرته على إنقاص الوزن، كل هذا سنعرضه في هذا المقال على موقع مفاهيم، عليك اتباع النصائح الخاصة بإدراجه ضمن قائمة النظام الغذائي، فتابع معنا.

القيمة الغذائية للفول السوداني

لا بد أن تعرف العناصر والمعادن التي يحتوي عليها الفول السوداني قبل أن تعرف فوائده، حيث يحتوي كل مائة جرام منه على 567 سعرة حرارية، وصوديوم بمعدل 18 ملليجرامًا، وسكريات بمعدل 16 جرامًا، وبوتاسيوم بمعدل 705 ملليجرامًا، كما يحتوي على نسبة لا بأس بها من الحديد تبلغ 4.6 ملليجرام، وكالسيوم بمقدار 92 ملليجرامًا، ومغنيسيوم بمقدار 168 ملليجرامًا، وفيتامين (ب 6) بمعدل 0.3 ملليجرام.

هل هناك علاقة بين الفول السوداني والرجيم؟

بغض النظر عن أن الفول السوداني يحتوي على نسبة ليست بالقليلة من السعرات الحرارية، إلا أنه يمكن استخدامه لإنقاص الوزن، حيث أشار تقرير نُشر في مجلة التغذية إلى أن الاعتدال في تناول الفول السوداني لا يسبب زيادة الوزن، كما أشار التقرير الذي نُشر في جريدة التغذية الأسيوية عام 2010 إلى أن النظام الغذائي الغني بالمكسرات أفضل من الأنظمة الأخرى التي تخلو منها.

فوائد الفول السوداني للرجيم

لا شك أن الفول السوداني له دور فعال في إنقاص الوزن بفضل احتوائه على عناصر غذائية وفيتامينات عديدة، كما ذكرنا أعلاه، ولهذا فهو مفيد جدًا في الحالات التالية:

  1. غني بالبروتين
  • تشتمل 32 حبة من الفول السوداني على سبعة جرامات من البروتين الذي له دور كبير في إصلاح الأنسجة والخلايا، بالإضافة إلى أنه يحفز إنتاج الإنزيمات والهرمونات، ويحافظ على العظام والعضلات بجانب أنه يعيق تقلبات معدل السكر في الدم، مما يؤدي إلى الشعور بالشبع بسرعة.
  • تشير كلية هارفارد للصحة العامة إلى أن تلك الكمية من الفول السوداني توفر حوالي 15% من كمية البروتين اللازم تناولها يوميًّا للنساء، في حين يوفر نحو 13% من الكمية الموصى بها للرجال.
  1. يحتوي على الدهون غير المشبعة
  • على الرغم من أنه يمتلك العديد من السعرات الحرارية ونسبة لا بأس بها من الدهون، كما أسلفنا إلا أن تلك الدهون أحادية غير مشبعة، وهذه هي الدهون الصحية التي تساهم في تقليل معدل الكوليسترول الضار في الدم، بالإضافة إلى أنها تساعد على الهضم السليم، وتقلل من السعرات الحرارية عند إدراج الفول السوداني ضمن النظام الغذائي الكلي.
  1. غني بالألياف
  • من فوائد الفول السوداني للرجيم، أنه يحتوي على الألياف بمعدل جرامين، والتي تساهم في إنقاص الوزن نتيجة أنها تجعلك تشعر بالشبع بسرعة؛ إذ أن الألياف القابلة للذوبان تقوم بامتصاص المياه، وبهذا فهي تشكل مساحة كبيرة داخل المعدة، فلا تشعر بعدها بأي رغبة في تناول الطعام، بالإضافة إلى أن الألياف تقلل من إفراز هرمون الجريلين، وهو المسؤول عن الشعور بالجوع والشهية الزائدة تجاه الطعام.

الفوائد العامة للفول السوداني

لا تقتصر فوائد الفول السوداني على فقدان الوزن فقط، بل له العديد من الفوائد الصحية التي ستجعلك راغبًا في تناوله للوقاية من الأمراض الخطيرة، ومن تلك الفوائد ما يلي:

  1. المحافظة على صحة القلب
  • يحافظ الفول السوداني على صحة القلب ويقي من الأمراض التي قد تصيبه، وذلك بفضل احتوائه على حمض الأوليك، والنحاس، والمغنيسيوم، ومضادات الأكسدة التي تحمي القلب، وتخفض نسبة الكوليسترول في الدم.
  1. الوقاية من مرض السرطان
  1. الوقاية من الاكتئاب
  • يحفز الفول السوداني إنتاج هرمون السيروتونينأعراض نقص السيروتونين الذي له دور كبير في الشعور بالسعادة والوقاية من الاكتئاب، كما أن الفول السوداني يحتوي على الأحماض الأمينية التي تساعد على إنتاج هذا الهرمون الذي يحسن من الحالة المزاجية.
  1. تقليل احتمالية الإصابة بالسكتات الدماغية
  • إذا تناولت الفول السوداني بانتظام سيقيك من تلف الأوعية الدموية بفضل احتوائه على الريسفيراترول الذي يحافظ على المعدل الطبيعي لضغط الدم، وبالتالي يقي من التعرض للسكتات الدماغية.
  1. الحفاظ على صحة البشرة
  • يحتوي الفول السوداني على فيتامين (هـ)، وهو من الفيتامينات الضرورية التي تقوي خلايا الجلد وترطبه بعمق من الداخل، وبالتالي فهو يقي البشرة من الجفاف.
  1. الوقاية من مرض الزهايمر
  • مرض الزهايمر من الأمراض المصاحبة للتقدم في العمر، وهو ما يمكن الوقاية منه عن طريق تناول الفول السوداني الذي يقوم بتقوية الذاكرة وزيادة معدل التركيز.
  1. منع تكوّن الحصوات
  • تناول الفول السوداني باستمرار يقيك من الإصابة بالحصوات وخصوصًا حصوات المرارة التي تتكون بسبب ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم، وهو ما يخفضه الفول السوداني كما أوضحنا سابقًا.

نصائح عند إدراج الفول السوداني في النظام الغذائي

يجب عليك قبل وضع الفول السوداني ضمن النظام الغذائي أن تتبع بعض النصائح حتى لا يأتي بنتائج عكسية معك، ويتسبب في زيادة الوزن، ومن ضمن هذه النصائح ما يلي:

  • راقب الكميات التي تتناولها لأن جميع الأطعمة يمكن أن تتسبب في زيادة الوزن عند الإفراط في تناولها، وخاصة الأطعمة الغنية بالبروتين والكربوهيدرات؛ لذا عليك بمراقبة الكمية التي تتناولها من الفول السوداني، ولا تتناول أكثر منها.
  • قلل السعرات الحرارية للأطعمة الأخرى التي تتناولها خلال اليوم، حيث يمكنك استبدال الفواكه التي تحتوي على سعرات حرارية عالية، كالبلح بأخرى تحتوي على سعرات منخفضة، كالفراولة أو التوت مثلاً.
  • لا تتناول الفول السوداني المملح، لأن نسبة الصوديوم فيه ستكون زائدة، وهو ما يؤدي إلى زيادة عدد السعرات الحرارية وزيادة ضغط الدم.
  • أضف إلى نظامك الغذائي الأطعمة الغنية بالألياف، حيث ستمنحك شعورًا بالشبع لفترة كبيرة، كما ستسهل عملية الهضم لديك.
  • يمكنك إدراج الفول السوداني لأطباق السلطات والحساء، والدجاج المشوي، حيث سيمنحها قوامًا مقرمشًا ونكهة لذيذة، هذا غير القائدة، ولا تنسى أن تكون هذه الأطباق منخفضة السعرات الحرارية.

تحذيرات قبل تناول الفول السوداني

قبل أن تتناول الفول السوداني عليك أن تتأكد من خلوه بالكامل من الملح، فذلك قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم ويزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب؛ لذا عليك بتناول الفول السوداني غير المملح بدون إفراط، وذلك لأن الإفراط في تناوله يؤدي إلى اكتساب الوزن بدلاً من فقدانه، بالإضافة إلى أنه يمنع امتصاص المعادن في الجسم.

بعدما تعرفت عزيزي القارئ على فوائد الفول السوداني للرجيم، ننصحك بالتأكد من أنه ليس لديك أي حساسية منه؛ لأن ذلك قد يعرض حياتك للخطر إذا تناولته وتحسس جسمك منه، حيث يمكن أن يكون رد فعل جسمك غريبًا وغير متوقع، كأن تصاب بسيلان الأنف أو تورم الجلد، أو الوخز في الحلق والفم، وقد يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، كالإسهال والقيء، كما قد يسبب ضيقًا في التنفس وفقدان الوعي، فاختبر هذا بنفسك عن طريق تناول كمية قليلة منه.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ