آخر تحديث: 23/07/2021

متى يتوقف نمو العظام، وما هي النصائح للحفاظ على صحة العظام ؟

متى يتوقف نمو العظام،  وما هي النصائح للحفاظ على صحة العظام ؟
يعتبر العظام هو الهيكل الأساسي الذي يبني عليه جسم الإنسان، حيث ترتبط العظام بعضها البعض وذلك عن طريق المفاصل، ومن خلال ذلك يتمكن الشخص من التحرك بكل سهولة حتى يقوم بوظائفه الحيوية وأنشطته اليومية المتنوعة؛ لذلك سنتطرق لسؤال مهم متى يتوقف نمو العظام.
حتى نتعرف على الإجابة يجب أن نؤكد أولا على أن من الأمور التي يجب المحافظة عليها هي صحة العظام، وبالأخص في فترة النمو، حيث يبدأ العظام في الوقوف عن النمو بشكل فيه تناسق وتماثل، بحيث لا يؤثر هذا الوقوف على أي عضو آخر بالجسم، ولهذا يجب أن نتعرف سويا على النصائح التي يجب علينا اتباعها حتى نحافظ على صحة العظام.

متى يتوقف نمو العظام ؟

  • من الجدير بالذكر أن النمو الذي يحدث في العظام تأتي في القطر، والسماكة، والطول، ويبدأ هذا النمو كما نعرف في فترة الطفولة.
  • وتبدأ في التزايد والنمو في مرحلة المراهقة والبلوغ، وتظل العظام مستمرة في النمو حتى يصل عمر الشخص إلى سن التاسعة عشر.
  • ومن بعد هذا العمر يقوم العظام بالنمو بمعدل سنتيمترين في السنة التالية من عمر العشرين.
  • وعند عمر العشرين يبدأ نمو العظام يقف بشكل تام، ولا ينمو إلا بمعدل سنتيمتر واحد في كل خمس سنوات.
  • ولكن إذا حدثت أي اضطرابات أو خلل بسبب عوامل غير طبيعية فقد يؤثر ذلك على نمو العظام.
  • وقد يحدث هذا الخلل في الهرمونات مثلا؛ وهنا يحدث نمو وبالأخص في الأطراف والرسغين فقط.

نصائح للمحافظة على صحة العظام

وحتى نستطيع أن نحافظ على صحة العظام علينا أن نتبع هذه النصائح البسيطة نذكر منها ما يلي:

1. يجب على الشخص أن يكثر من تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم:

  • فمن المعروف أن الكالسيوم يعتبر من أهم العناصر الغذائية التي يتم الاعتماد عليها لكي ينمو العظام بشكل سليم وصحي.
  • ومن تلك الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم هي؛ الألبان، والأسماك، والحليب، وحبوب الصويا.

2. يجب أن نحصل على كمية وفيرة من فيتامين د:

  • سواء من المصدر الرئيسي الخاص به وهو التعرض لأشعة الشمس، أو عن طريق الأدوية، أو من خلال الأعشاب الطبيعية.
  • فمن الجدير بالذكر أن هذا الفيتامين يحسن من نمو العظام، كما يقوم بزيادة كثافة النسيج العظمي، وإذا حدث أي كسر يساعد فيتامين د على الإسراع في التئام الكسور.

3. يجب أن يمارس الشخص التمارين الرياضية المتنوعة:

  • فمن المعروف أن النشاط البدني والحركة يساعدان في الحفاظ على صحة العظام.
  • ويعمل أيضا على زيادة قوتها، لذلك ينصح بممارسة التمارين الرياضية لأكثر من نصف ساعة بشكل يومي.

4. المحافظة على الوزن المثالي  :

  • من الأمور التي يجب أن يسعى إليها جميع الأشخاص الحفاظ على الوزن، فمن المعروف أن السمنة تضر كثيرا بصحة العظام، فإذا حدث أي زيادة في الوزن فسوف تتسبب في إضعاف العظام.
  • والسبب يرجع إلى الضغط القوي والشديد على المفاصل التي تربط العظام ببعضها البعض.
  • وبالتالي لا تستطيع المفاصل أن تتحمل هذا الضغط، لذلك نلاحظ أن معظم الأشخاص الذين لديهم أوزان زائدة يعانون أيضا من آلام في الركبيتن والمفاصل.

5. يجب على الشخص أن يقوم ببناء العضلات :

  • وذلك عن طريق ممارسة التمارين التي تعمل على زيادة الكتلة العضلية وحجمها.
  • كما تحسن من قوة هذه العضلات؛ وبالتالي سوف تدعم العظام والمفاصل.
  • ولكن يجب أن نقوم بممارسة التمارين الرياضية برفق حتى لا يحدث لنا أي تمزق أو إجهاد عضلي يؤثر بالتالي على العظام.

6. يفضل أن نجلس ونقف بشكل صحي :

  • بحيث يدعم صحة العظام، فوضعية الجلوس الصحيحة وأيضا وضعية الاستقامة في الوقوف تعمل على تخفيف الضغط على المفاصل، وتمنحها المساحة الكافية لتتحرك بسهولة.
  • لذلك يجب أن نبتعد عن الوضعيات التي تضر بالعظام كالانحناء بشكل مفاجأ بدون أن نأخذ حذرنا، أو أن نجلس لمدد طويلة أمام التلفاز أو الحاسوب.

7. يجب أن نبتعد عن تناول التدخين والمشروبات الكحولية :

  • التي تتسبب في إضعاف والتقليل من كثافة العظام، وذلك لأن التدخين يمنع العظام أن تستفيد من العناصر الغذائية المفيدة،  وبالتالي قد تتسبب أيضا في إصابة الشخص لكسر العظام بسهولة.

8. يجب أن نعتمد على الأطعمة التي تتكون من البروتين:

  • فهذه المادة تحسن من قوة العظام، ومن بين هذه الأطعمة الغنية بالبروتين هي؛ البيض، واللحوم الحمراء، والبقوليات، ويجب الاستمرار على تناولها بانتظام.

9. تعتبر الخضروات والفواكه الطازجة من بين الأطعمة التي يجب الالتزام بتناولها:

  • لأنها تعمل على تجديد إنتاج الانزيمات وتنظم عملها لصحة العظام.
  • وتحتوي هذه الخضراوات على العديد من المعادن المهمة للعظام والتي تعمل على تقويته أيضا ومنها؛ البوتاسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين ج.

ما هو طول الإنسان وهرمون النمو ؟

 كما ذكرنا سابقا أن في المراحل الأولي من فترة الطفولة يزداد فيها طول الطفل بشكل تدريجي حتى يصل لفترة المراهقة, وفيما بعد هذه المرحلة تزداد القامة بشكل سريع، ويزداد معه طول الشخص، والفضل يرجع إلى  :

  • هرمون النمو,  هذا الهرمون يتم إنتاجه من خلال الجزء الأمامي للغدة النخامية بالدماغ، ويتم إفرازه بشكل منتظم وذلك على حسب المرحلة العمرية التي يمر بها الشخص في ذلك الوقت وبمعدلات معينة خلال اليوم.
  • هذا الهرمون أيضا يتحرك في مجري الدم، ويبدأ في إعطاء الأوامر للعظام والأنسجة الموجودة بالجسم حتى تنقسم وتنمو، وبالتالي يزداد الطول للشخص.
  • ولكن ما يجب معرفته أن هذا الهرمون لا يعمل بشكل منفرد، بل يحتاج إلى مكملات غذائية كالبروتين حتى يستطيع أن يقوم بدوره بشكل سيم وصحي.
  • وإذا نقص هرمون النمو في الجسم، فقد يتسبب في إصابة الشخص بمرض التقزم.
  • أما إذا زاد هرمون النمو في الجسم عن المعدلات الطبيعية فقد يصيب الشخص بمرض التضخم وزيادة في القامة بطريقة غير طبيعية.
  • وحتى نحافظ على النمو الطبيعي لطول الشخص فعليه أن ينام لفترة كافية خلال اليوم، وبالأخص في فترة الليل، حتى يستطيع هذا الهرمون أن يعمل بشكل طبيعي.
أخيرا.. قدمنا لكم في هذه المقالة الإجابة على السؤال التالي وهو متى يتوقف نمو العظام، كل ما علينا فعله هو الالتزام بالنصائح السابقة حتى نحافظ على صحة العظام لدينا.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ