كتابة : Sara
آخر تحديث: 16/12/2023

تعريف علم النفس الشخصية وأهميته وأنواع الشخصيات

علم النفس الشخصية هو أحد فروع علم النفس الذي يهتم بدراسة تعريف الشخصية وأنواعها، كما يقوم هذا العلم بتوضيح مدى الاختلافات الموجودة بين الشخصيات التي تؤثر على السلوك. يرى هذا العلم أن الشخصية عبارة عن مجموعة من السمات الديناميكية التي يمتلكها الشخص وتؤثر على كل ما يدور من حوله، وعلى بيئته وعلى تصرفاته مع الآخرين، ثم أن كلمة شخصية مشتقة من الكلمة اللاتينية بيرسونا وتعني القناع أو الماسك، وفي موقعكم مفاهيم نتعرف على تفاصيل أكثر حول علم نفس الشخصية، تابعونا...
تعريف علم النفس الشخصية وأهميته وأنواع الشخصيات

تعريف علم النفس الشخصية

  • مفهوم علم النفس الشخصية هو العلم الذي يهتم بدراسة سمات الشخصية، إذا فما هي الشخصية:عبارة عن مجموعة الأفكار والمشاعر والمعتقدات التي يمتلكها الشخص وتظهر في شكل سلوك أو تصرف مع نفسه أو مع من حوله.
  • كما تعبر الشخصية عن الهوايات والميول الشخصية، لكن علم النفس الشخصية تناول دراسة شخصية الفرد من جانب معين من كل هذه الجوانب، ولذلك يختلف تعريف الشخصية من عالم إلى آخر، كما يختلف التعريف أيضا من نظرية علمية إلى أخرى.

من ضمن التعريفات الخاصة بمفهوم الشخصية:

1. تعريف جيلفورد

  • عرف هذا العالم الشخصية على أنها مجموعة من الصفات والسمات التي يتميز بها الشخص عن غيره.

2. تعريف إيزيك

  • عرف الشخصية على أنها الجانب الخاص بالشخص الذي يميزه عن غيره، عند قيامه بتوافق هذا الجانب مع الظروف المحيطة به، ويظهر ذلك واضحا في تصرفات الشخص وسلوكياته والقوة الجسمانية والعقلية له، والحالة المزاجية له، والأخلاق التي يتحلى بها.

3. تعريف واتسون

  • عرف الشخصية على أنها مجموعة الأنشطة الخارجية التي يقوم بها الشخص، التي يتم ملاحظتها من قبله أو من قبل ممن حوله بطريقة مباشرة.
  • كما يجب أن تكون تلك الملاحظات تستغرق وقتا طويلا، وكافية من أجل تحديد سمات تلك الشخصية، وفهم الشخصية بشكل واضح وسليم.

4. تعريف سكنر

  • عرف الشخصية على أنها مجموعة من السلوكيات الناتجة عن بعض المثيرات الخارجية التي يمكن ملاحظتها بسهولة في أثناء تطورها.
  • بالإضافة إلى أنه يمكن توقع تطور تلك السلوكيات في المستقبل وكيف ستكون حدتها، كما يمكن التحكم في تلك السلوكيات عن طريق العديد من الطرق والوسائل منها طريقة التشجيع والدعم.

5. تعريف حامد زهرن

  • الشخصية هي التي تجمع بين كل من الصفات الجسمانية والعقلية والسلوكية والاجتماعية، التي يمتلكها كل شخص ولكن بشكل مختلف عن الآخرين من حوله بحيث يكون متميزا في تلك الأمور عنهم.

6. تعريف شيرمان

  • الشخصية عبارة عن السلوكيات التي يقوم الشخص بطريقة تميزه هم غيره.

7. تعريف بيرت

  • الشخصية هي عبارة عن نظام كامل خاص بالشخص يحتوي على العديد من الأمور الخاصة به مثل الهوايات والميول والقدرات البدنية والعقلية.
  • ثم أن تلك الأمور تعتبر أمور ثابتة بعض الشيء حتى يمكن من خلالها تحديد سمات الشخص التي تمكنه من التعامل مع البيئة المحيطة من حوله من أشخاص وظروف.

8. تعريف رالف لنتون

  • عرف الشخصية على أنها مجموعة الصفات التي تجمع بين كل من القدرات العقلية للفرد وقدرته على التعامل مع المجتمع المحيط به والقدرات النفسية.
  • وكل هذه الأمور تتمثل في عادات وتقاليد الشخص، والمعتقدات التي يؤمن بها التي تظهر على شكل سلوك يتم ملاحظته بسهولة ويسر.

9. تعريف كلوكهون

  • الشخصية هي الحالة التي يتلاءم فيها كل من السلوك ورد الفعل الخاص بالشخص نتيجة تعرضه لبعض المثيرات التي يتعرض لها في أثناء ممارسته لحياته اليومية مثل المواقف التي يتعرض لها في العمل أو الأسرة أو المدرسة.
  • ثم أن هذه المواقف تجعله مع الوقت يكتسب بعض الصفات والسمات التي تجعله شخصا مميزًا عن غيره.
  • كما يقول كلوكهون عن الشخصية أنها عبارة عن مزيج من الاستجابات التي يقوم بها الفرد، وهي عبارة عن الأهداف والعادات والتوجهات الخاصة به، وهي التي تجعله شخصا فاهما ومتفهمًا لذاته، وقادرا على تقييمها طوال الوقت.

أهمية علم نفس الشخصية

علم نفس الشخصية يشير إلى فرع من علم النفس يهتم بدراسة الخصائص الفردية التي تميز شخصية الفرد وكيفية تأثيرها على سلوكه وتفاعلاته مع الآخرين والبيئة المحيطة به. إليك بعض أهميات علم نفس الشخصية:

1. فهم الذات:

  • يساعد علم نفس الشخصية الأفراد على فهم أنفسهم بشكل أفضل، بما في ذلك ميزاتهم الشخصية ونقاط القوة والضعف وكيفية استجابتهم لمختلف المواقف.

2. تحسين العلاقات الشخصية:

  • يمكن أن يساعد فهم الشخصية في تحسين العلاقات مع الآخرين، حيث يمكن للأفراد تحديد كيف يتفاعلون مع الآخرين وكيف يمكنهم التواصل بشكل أفضل.

3. اختيار المهنة:

  • يمكن أن يكون علم نفس الشخصية مفيدًا في اتخاذ قرارات حول اختيار المهنة، حيث يمكن للأفراد اكتشاف الصفات التي تتناسب مع متطلبات وتحديات مجال معين.

4. تحسين التوجيه الشخصي:

  • يساعد علم نفس الشخصية الأفراد على تحديد الأهداف الشخصية وتوجيه جهودهم نحو تحقيق هذه الأهداف بطريقة فعّالة.

5. إدارة التوتر والتحكم في العواطف:

  • يمكن لفهم الشخصية أن يساعد الأفراد في إدارة التوتر والتحكم في العواطف، حيث يساعد في التعرف على السلوكيات الضارة وكيفية التعامل معها.

6. تعزيز التطور الشخصي:

  • يمكن أن يكون علم نفس الشخصية أداة لتحسين التطور الشخصي والنمو الفردي، حيث يشجع على التعلم الذاتي والتحسين المستمر.

7. تحسين القيادة:

  • يمكن للقادة استخدام فهمهم لشخصيات الفردية لتحسين إدارة الفرق وتحفيز الأفراد بشكل فعال.

8. تحسين الصحة النفسية:

  • يمكن أن يلعب علم نفس الشخصية دورًا في تعزيز الصحة النفسية، حيث يساعد الأفراد في التعرف على احتياجاتهم العاطفية والنفسية

مواضيع علم نفس الشخصية

علم نفس الشخصية يشمل مجموعة واسعة من المواضيع التي تتناول الخصائص والصفات الفردية وكيفية تأثيرها على التفاعلات والسلوكيات. إليك بعض المواضيع الشائعة في علم نفس الشخصية:

  1. التعرف على أنواع الشخصيات.
  2. توضيح صفات الشخصيات.
  3. دراسة الفهم الذاتي للشخصية.
  4. دراسة سلوكيات وعواطف الشخصيات.
  5. المساعدة على تطوير الشخصية من خلال توضيح نقاط القوة والضعف.
  6. شكل العلاقات الاجتماعية وطرق توطيد وتكوينها.
  7. تحسين مهارات التواصل والاتصال والتفاعل.
  8. المساعدة على مواجهة التحديات وضغوط الحياة.
  9. دراسة الشخصية والتنبؤ بالسلوكيات.

ما هي أنواع الشخصيات في علم النفس؟

في علم النفس، تُصنَّف الشخصيات إلى عدة أنماط ونماذج، وتختلف الأساليب المستخدمة لتصنيفها. إليك بعض الأنماط الشخصية الرئيسية والنماذج الأكثر شيوعًا:

  • الشخصية الهادئة.
  • الشخصية الاجتماعية.
  • الشخصية الودية.
  • الشخصية القيادية.
  • الشخصية الباحثة عن الكمال.
  • الشخصية الحركية.
  • الشخصية العقلانية.
  • الشخصية العاطفية.
  • الشخصية الانفتاحية.
  • الشخصية الحساسة.
  • الشخصية الخجولة.
  • الشخصية السيكوباتية.
  • الشخصية الطموحة والشخصية الراضية.

كيف تقوم بتحليل شخصية شخص ما؟

تحليل شخصية شخص ما يتطلب فهمًا عميقًا لعدة جوانب من حياته وسلوكه. إليك بعض الخطوات التي يمكن أن تساعدك في تحليل شخصية شخص:

1. المراقبة:

  • قم بمراقبة سلوك الشخص في مختلف السياقات، مثل العمل، والمنزل، والعلاقات الاجتماعية. انتبه إلى كيفية تفاعله مع الآخرين وكيف يتصرف في المواقف المختلفة.

2. التحدث المباشر:

  • قم بإجراء محادثات مفتوحة وصريحة مع الشخص. اطرح أسئلة حول تجاربه الحياتية، ورؤيته للعالم، وقيمه، وتحدياته، وطموحاته.

3. استخدام الأساليب الاستقصائية:

  • استخدم أساليب الاستقصاء النفسي، مثل الاختبارات الشخصية أو استبيانات الشخصية، للحصول على رؤية إضافية حول ميول الشخص وطريقة تفكيره.

4. التفاعل مع الآخرين:

  • اتصل بالأشخاص الذين يتفاعلون بانتظام مع الشخص المراد تحليل شخصيتهم. اسأل عن تجاربهم معه ورؤيتهم حول سلوكه وعلاقتهم به.

5. تحليل التاريخ الشخصي:

  • قم بدراسة تاريخ الشخص، بما في ذلك التجارب الحياتية الرئيسية، والتحولات، والتجارب الهامة التي قد تكون لها تأثير على شخصيته.

6. تقييم القيم والمعتقدات:

  • فهم قيم ومعتقدات الشخص يمكن أن يساعد في توضيح مصادر قراراته وسلوكه. اسأله عن قيمه الأساسية ورؤيته للحياة.

7. مراعاة الظروف الحالية:

  • اعتبر الظروف الحالية التي قد تؤثر على سلوك الشخص، مثل الظروف المهنية، والعلاقات الشخصية، والتحديات الصحية.

8. استشارة المتخصصين:

  • في بعض الحالات، قد تكون مفاوضة مع متخصصين في علم النفس أو الاستشارة معهم هي الخطوة المناسبة لتحليل شخصية شخص ما.

يرجى مراعاة أن تحليل الشخصية هو عملية ذات طابع حساس، ويجب أن يتم بأخذ موافقة الشخص وباحترام خصوصيته.

ما هي افضل شخصيه في علم النفس؟

في علم النفس، لا يوجد شخصية أفضل من أخرى، بل يتعلق الأمر بالتنوع والتفاوت الذي يميز الأفراد. يتفق علماء النفس على أن هناك تنوعًا وتفاعلات معقدة بين العديد من العوامل التي تشكل شخصية الفرد. لذلك، يستخدم العديد من الباحثين نماذج مختلفة لوصف أوجه مختلفة من الشخصية، وبالتالي لا يوجد مقياس محدد يضع تعريف واضخ لأفضل شخصية في علم النفس.

من بين النماذج الشائعة في تصنيف الشخصيات، يُمكن الإشارة إلى "نموذج الشخصيات الخمس"، الذي يعتبر الخمسة السمات الرئيسية للشخصية هي:

الشخصية الانفتاحية للتجارب (Openness to Experience):

  • هذه الشخصية تحدد قدرة الفرد على التحلي بالفضول والابتكار والتجربة مع مختلف جوانب الحياة.

الشخصية المستقيمة (Conscientiousness):

  • الشخصية التي تتمتع بالاستقامة تعكس مدى الانضباط الذاتي والتنظيم والتفاني في العمل وتحقيق الأهداف.

الشخصية الاكتئابية (Neuroticism):

  • تشير إلى مدى تأثر الفرد بالضغوط النفسية والتوترات، وتقاس بمدى الانفعال والتوتر العصبي.

الشخصية الاجتماعية (Extraversion):

الشخصية الاعتدالية (Agreeableness):

  • تعكس مدى تعاون الفرد ولباقته وتقبله للآخرين.

مهما كانت السمة الشخصية، يمكن أن تكون لها ميزات إيجابية وسلبية وتعتمد على السياق والظروف. الشخصيات المتنوعة تسهم في إثراء العالم وتعزيز التفاعلات الاجتماعية والثقافية.

أهم العوامل التي تؤثر على تكوين الشخصية

كما وضحنا من قبل أن الشخصية تتكون من مجموعة من القدرات البدنية والعقلية والسلوكية، وكل هذه المكونات تتكون عبر مجموعة من العوامل التي تؤثر على بناء الشخصية سواء كان ذلك بالسلب أو الإيجاب، ومن ضمن العوامل المؤثرة في تكوين السمات الشخصية للفرد:

العامل الحيوي:

  • وهو الخاص بالأنشطة الحيوية التي يقوم بها الجسم مثل قيام بعض الغدد في الجسم بإفراز بعض الهرمونات المسئولة على الحالة المزاجية للشخص، مثل الغدد الصماء التي تفرز الهرمونات المسئولة عن تحقيق الاتزان للشخص في أثناء تصرفاته تجاه نفسه وتجاه الآخرين.
  • وأي خلل في وظيفة تلك الغدد يؤثر بالسلب على تصرفات وسلوك الفرد، هذا بالإضافة إلى أن الجهاز العصبي بالجسم يساهم بشكل أساسي في تحقيق التوازن والتناغم بين حركات الجسم وبين الوظائف التي يؤديها كل عضو به.
  • وعندما يكون هذا الجهاز سليما فإنه يؤدي دوره بشكل سليم أيضا، مما ينعكس ذلك على صحة الشخص الجسمانية والنفسية، وبالتالي ينعكس على سلوكه.

العامل الوراثي:

  • يعتبر العامل الوراثي من أهم المقومات التي تشكل سمات وصفات الشخصية، بسبب انتقال الجينات عبر الأجيال.

العامل البيئي:

  • هي البيئة التي تحيط التي تحيط بالشخص منذ ولادته، وتتمثل في الأسرة والمجتمع والظروف المحيطة به، والثقافة والعادات التي يكتسبها من تلك البيئة في أثناء تفاعل الشخص مع أفراد هذا المجتمع.
  • ومع الوقت يكون هذا الشخص بعض السلوكيات الخاصة به بناءا على تلك العوامل التي تجعله مميزا عن غيره في محيطه.

العامل الأسري:

  • وهي البيئة التي يكون فيها الشخص منذ ولادته، وتعتبر المكون الأساسي والأول لشخصية الفرد.
  • فهي المسئول الأول عن نمو الطفل من الناحية النفسية والجسدية، وعلى هذا يؤثر ذلك على السلوكيات والعادات التي يكتسبها حتى ينضج ويكبر.

عامل التعليم :

  • تعرف العملية التعليمية على أنها مجموعة الأعمال الذهنية العقلية التي يمارسها الشخص في أثناء خوضه العديد من التجارِب الجديدة، ويكتسب منها العديد من السلوكيات والعادات والتقاليد التي تكون شخصيته فيما بعد.

جوانب الشخصية

للشخصية عدة جوانب منها:

  1. الجانب العاطفي، وهو الجانب الذي يحتوي على القيم والأخلاق الخاصة بالفرد، بالإضافة إلى المشاعر والعاطفة والسلوك الخاص به، ولا يوجد مكان للعقل هنا.
  2. الجانب العقلي، وهو الجزء المسؤول عن اكتساب المعرفة والمعلومات، ومدى تأثير ذلك على سلوك ونفسية الفرد.
  3. الجانب الحركي، وهو الجانب المسؤول عن تحرك الجسم بالكامل.
  4. الجانب الجسدي، وهو الجانب المتعلق بالبنية الجسدية للشخص، التي تؤثر على حالته النفسية والسلوكية فيما بعد.
  5. الجانب الاجتماعي، وهي الجانب الخاص بالبيئة المحيطة بالشخص سواء كانت بيئة سلبية أو إيجابية، ومدى تأثيرها عليه من الناحية النفسية والسلوكية.
يقول علماء علم النفس الشخصية أن تكوين الشخصية الخاصة بالفرد يعتمد على الكثير من العوامل أهمها الأسرة التي نشأ بها، ولذلك يجب على الوالدين أن يكونا على معرفة ودراية بطرق التربية السليمة سواء من الناحية النفسية أو الجسدية حتى ينشأ الطفل نشأة سليمة من الناحية الجسدية ومن الناحية النفسية والسلوكية، كما يوضح علماء النفس أن الشخصية الهادئة التي لا يمكن ملاحظة سلوكها تعتبر شخصية خطيرة.

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط

تم النسخ
لم يتم النسخ