آخر تحديث: 10/05/2021

فوائد الفواكه للجسم

فوائد الفواكه للجسم
لا يوجد شيء يضاهي طبق فاكهة رائع كل صباح. خاصة وأن فوائد الفواكه للجسم كثيرة ومتنوعة.
الفاكهة هي حقا الغذاء المثالي إذ من الأسهل على أجسامنا هضمها ونظامنا الهضمي لا يفعل شيئا تقريبا لتحليلها، لكن يجب أن نأكلها عندما يحين وقت نضجها، لذا سيكون جيدا فرز كل ألوان وأشكال والقيمة الغذائية للفاكهة ثم القيام بصنع مجموعات متنوعة من الفواكه وأدخلها لنظامك الغذائي للاستفادة من القيمة الغذائية الغنية الموجودة فيها، ومن فوائدها التي تجلبها لصحة الجسم.
بدلا من بدأ صباحك بقطعة من الخبز المحمص أو البيض غير روتينك بشيء مدهش لصحتك وجرب إحدى أطباق الفاكهة اللذيذة التي سنذكرها فيما يلي:

فواكه مضادة للالتهابات

الكرز ؛ الأناناس ؛ التوت

الأناناس مليء بفيتامين C ويحتوي على إنزيم يسمى البروميلين يقلل من التهاب الأمعاء ويعزز وظيفة المناعة ويحفز هضم البروتين. وبالنسبة للعنب البري فهو غني بالفيتامينات A وC و E. وأنثوسيانين هو أحد مضادات الأكسدة الرئيسية في كل من التوت الأزرق والكرز وهو ما يعطي هذه الفواكه ألوانها العميقة الزرقاء والحمراء. والكرز اللاذع والحلو يحتوي على كميات أعلى من الفينولية مما يعطي لكمة أقوى مضادة للالتهابات.

فواكه لتقوية المناعة

الجريب فروت؛ الكيوي؛ الفراولة

يمكن أن يقدم الكيوي والجريب فروت والفراولة دفعة قوية للجهاز المناعي الخاص بك للحفاظ على صحتك.
الكيوي غني بفيتامين C، الذي يساعد على دعم الجهاز المناعي ويمنع ضرر الجذور الحرة الذي يمكن أن يؤدي إلى التهابات في الجسم، ويعتبر الجريب فروت والفراولة أيضا من أفضل الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C بنسبة أكبر من الموجودة في البرتقال، و التي يمكن أن تساعد في تعزيز المناعة ومكافحة الأمراض، زد على ذلك دور المعادن الموجودة في بذور الفراولة في دعم وظيفة المناعة.

فواكه مضادة للأكسدة

التين ؛ العنب الأحمر ؛ الرمان

هذه الفواكه غنية بالمواد المضادة للأكسدة ومركبات مكافحة الأمراض التي تحمي أجسامنا من أضرار الجذور الحرة وتبقي جسمنا شاب لأطول فترة ممكنة.
الفريسفيراترول في العنب الأحمر يوفر خصائص قوية مضادة للأكسدة ومضادة للشيخوخة التي تساعد على مكافحة المرض وعلامات الشيخوخة.  كما أن العنب غني باللوتين وزياكسانثين، مما يبقي رؤيتنا قوية ويمكن أن يقلل من الآثار الضارة للأشعة فوق البنفسجية. ويحتوي الرمان على مستويات عالية من مضادات الأكسدة مقارنة بمعظم الفواكه، والتين ليس لذيذا فقط، إنه غني أيضا بالمعادن بما في ذلك البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم والحديد والنحاس، كما أنه مصدر كبير للفيتامينات A وE و K.
أدمج بعض هذه الثمار المضادة للأكسدة في صحنك لمساعدتك على محاربة الأمراض، والشيخوخة، والحفاظ على قوتك.

فواكه إزالة السموم

التوت ؛ البطيخ ؛ الليمون

لا يمكننا إزالة السموم دون مساعدة الأطعمة التي تطرد السموم من الجهاز الهضمي، لذلك، دعونا نبدأ مع البطيخ الذي يحتوي على 92 في المائة من المياه ويحتوي أيضا على عامل رئيسي لإزالة السموم يسمى الجلوتاثيون، كما أنه مصدر لليكوبين والفيتامينات A وC، مما يساعد في إزالة السموم ومحاربة الجذور الحرة. والليمون هو أيضا مزيل قوي للسموم وله خصائص مضادة للجراثيم ومضادة للفيروسات. وأخيرا التوت الذي يحتوي بدوره على نسب مهمة من مضادات الأكسدة والفيتامينات (A,B,C,E)، الحديد والكولين، والتي يحتاجها الكبد لعمليات إزالة السموم.

فواكه الجمال

التوت البري ؛ البابايا ؛ الشمام

إليك ما يجب عليك تناوله في الصباح لمظهر مشرق و جذاب لبقية يومك، البابايا مليئة بمضادات الأكسدة والمواد المغذية التي تساعد في إنتاج الكولاجين، كما أنها تحتوي على إنزيمات تساعد على مكافحة تلف الجلد. والتوت البري الأسود عبارة عن فاكهة منخفضة السكر ومليئة بمضادات الأكسدة والفيتامينات A وC، بالإضافة لفاكهة الشمام التي تحتوي على بيتا كاروتين الذي يتم تحويله إلى فيتامين A في الجسم ويساعد على توهج بشرتنا ويقوي ويلمع الشعر.

فواكه الطاقة

الموز ؛ الأفوكادو؛ التفاح

في المرة القادمة التي تبحث فيها عن بعض الوقود أو ترغب في شحن طاقتك في وقت التمرين قبل التمرين أو بعده، فلوحة الطاقة هذه هي الخيار الأفضل، هذه الثمار الغنية بالمغذيات سوف تغذي جسمك وتجعلك نشطا لساعات، فالموز يزودنا بالطاقة السريعة ويعد اختيارا جيدا قبل التمرين، الدهون الصحية في الأفوكادو تبطئ عملية الهضم ومن الأفضل أن تدمج في وجبة ما بعد التمرين، والتفاح غني بالألياف وسيبقيك ممتلئا لفترة طويلة.

عندما نفكر في الفاكهة، فإننا نميل إلى التفكير في الفاكهة الحلوة، وهو الشيء الذي قد تأكله كوجبة خفيفة أو تستخدمه في صنع الحلويات، ولكن من ناحية علم الأحياء، تعرف الفاكهة على أنها الوسائل التي تنشر بها النباتات المزهرة البذور.  يدل وجود البذور على أن جزء معين من النبات هو ثمرة، وهذه الفواكه غنية بثروات غذائية هائلة تجعل منها عنصرا غذائيا مهما وضروري من أجل صحة جيدة، ولقد كانت الفاكهة جزءا من النظام الغذائي للإنسان منذ بداية البشرية وهذا دليل قوي على أن أسلافنا كانوا على دراية ب فوائد الفواكه الكثيرة منذ القدم.